ما هو الفرق بين النبي والرسول عند الشيعة ؟

ما هو الفرق بين النبي والرسول الكثير من المسلمين لا يعرفون ما هو الفرق بين النبي والرسول،  فأنهم يعتقدون أن النبي هو الرسول، وهذا راجع إلى أن كلأ منهما منزل من الله ولهم نفس الهدف الذي يسعون إليه وهو الايمان بالله، لذلك سوف نذكر الفرق بينهم حتى يعلم المسلم كل شيء عن عقيدته.

يمكنك التعرف على الكثير من المعلومات الهامة عن احاديث ابى هريرة من خلال قراءة هذا الموضوع: احاديث أبي هريرة ووجوه إبطال الشبهات الموجهة إلى روايات أبي هريرة

ما الفرق بين النبي والرسول

  • النبي لم يوح إليه بشرع جديد وإنما تم بعثه لتأكيد الشرع بعد الرسل، والرسول هو الذي اوحى بديانة جديدة مثل اليهودية وغيرها.
  • الرسول نزول الوحي عليه غير مرئي لكي يدعو بل ابعث برساله جديده، أما النبي فنزل عليه الوحي ويراه ليدعو عبادة الله على الدين الذي أنزله الله على رسوله من قبل الرسول هو الذي أرسل لكي يخبر أمتى، بينما النبي هو المنبه عن الله.
  • فليس كل نبي رسول، ولكن كل رسول نبي وأيضاً ان النبي هو الذي أرسل إلى قوم مؤمنين لقوله تعالى (إنا أنزلنا التوراة فيها هدى ونور يحكم بها النبيون الذين أسلموا )، في هذه الآية الدالة على أن أنبياء بني اسرائيل هم الذين يحكمون بالتوراة التي نزل على موسى.

الفرق بين النبي والرسول من ناحية العموم والخصوص

  • الفرق بينهما هو العموم والخصوص حيث أن النبي أعم والرسول أخص لأن النبي كل من أوحى إليه الله تعالى أمر ل تبليغ أو لا يؤمر به فإذا لم يؤمر بالتبليغ فهو نبي.
  • واذا أمر بالتبليغ فهو نبي ورسول، وقال قول آخر أن الرسول هو من أوحى إليه بشرع جديد والنبي مبعوث في تقرير هذا الشرع والعمل به والقول الأول هو الأصح .

يمكنك التعر فعلى الكثير من المعلومات الهامة عن القران الكريم واهميته للمسلمين من خلال قراءة هذا الموضوع: معلومات عن القران الكريم وما أهمية القرآن في الإسلام وعند المسلمين

الفرق بين النبي والرسول للشعراوي

  • قال الإمام الشعراوي رحمه الله عليه أن كثير منا لا يفرق بين النبي والرسول ويعتقدون أن النبي هو نفسه الرسول، ولكن هذا أمر خاطئ لأن النبي هو الذي بعث بشريعة جاءت من قبله على رسول آخر .
  • أما إذا كان مستقل فإنه يكون رسولا فالذي بعث بعد موسى يسمونهم انبياء لأنهم تابعون له، وهم داود وسليمان وبعد موسى هم أنبياء ورسل وقال تعالى (وما أرسلنا من قبلك من رسول ولا نبي)، وهذا موافق قول الإمام ابن باز فكلام الشعراوي وابن باز.
  • متفقان في أن الله تعالى عندما تكون امه فاسقة وزاد فيها الكفر والفساد فان الله يرسل لها رسول أو نبيا ليعالج لأن كلامه لها رسولها الخاص بها، ولكن أرسلها الله تعالى لبني إسرائيل كثير من الرسل لأنهم كانوا كثيرون في الشرك و مخالفون لله تعالى.

تعرف على اول من حفظ القران الكريم من خلال قراءة هذا الموضوع: اول من حفظ القران والغزوات التي شهدها

الفرق بين النبي والرسول سؤال وجواب

  • أختلف أهل العلم على ذلك فمنهم من يرى أنه لا يوجد فرق بين النبي والرسول، ومنهم من يرى أن هناك فرق بينهم وهذا الرأي هو الصواب، لأن الأصل في الكلام التأسيس وليس تأكيد.
  • حيث قال أبو البقاء الكفوي أن التأسيس أولى من التأكيد والإفادة خير من الإعادة، ولكنه مختلف في ضبط هذا الفرق ولكن أشهر ما قيل إن النبي والرسول كلاهما أوحي إليهم بوحي ولكن الرسول أمره الله بالتبليغ أم النبي لم يأمره ربه بالتبليغ، وقال الخطابي أن الفرق بينهما أن النبي هو المنبىء المخبر.
  • فعيل بمعنى مفعل، والرسول هو المأمور بالتبليغ ما نبأ وأخبر به، وقال ابن حجر في كتاب فتح الباري قال القرطبي هذا حجة لمن لم يجوز  نقله وهذا هو الصحيح من مذهب مالك، لفظ النبوة والرسالة مختلفان في أصل الوضع حيث أن النبوة من النبأ أي الخبر والرسالة من الرسل وهو التبليغ.
  • وهم اشترك في أمر عام وهو النبأ وأفترق في الرسالة لأن النبي لا يستلزم عليه أن يكون رسولاً إذا قلت فلان رسول فهذا معناه أن هذا الشخص يحمل رسالة إلى غير يبلغها، ولكن لا يصح أن نقول فلان نبي لأن النبي لا يصح على أي شخص.

تعرف على تفسير سورة الزلزلة وسبب نزولها من خلال قراءة هذا المقال: إذا زلزلت الارض زلزالها تفسير سورة الزلزلة وسبب نزولها

أقوال العلماء في الفرق بين النبي والرسول

اختلف العلماء في التفريق بين النبي والرسول إلى أقوال عديدة وهي

  • القول الأول النبي هو من أوحى إليه الله تعالى ولكن لم يأمره بالتبليغ، والرسول هو من أوحى إليه وأمره الله تعالى بالتبليغ لأن لفظ النبوة والرسالة مختلفان في أصل الوضع وفي معناه.
  • ولان النبي والرسول اشترك في أمر عام وهو النبأ ، ولكنهم اختلفوا في أن الرسول هو الذي يرسل مثل ما قال الله تعالى وما أرسلنا من قبلك يا محمد من رسول مرسل ولا نبي محدث ليسب مرسل.
  • القول الثاني أن الرسول هو من بعث لقوم يخالفون، إنما النبي هو من أرسل لقوم موافقين، واستدلوا على ذلك بقوله وما أرسلنا من قبلك من رسول ولا نبي فذكر الإرسال نوعين أحدهما وهو الرسول.
  • القول الثالث أن الرسول هو من أوحى إليه بشرع جديد، أما النبي هو من يبعث مجدداً للشرع من قبل هذا الرسل وراء من قال هذا أنه استدل بقوله تعالى وما أرسلنا من قبلك من رسول ولا نبي حيث أنها دليل على أن كل منهما مرسل وذلك بينهما تقارير في الاسم.
  • لأن النبي هو الذي يرسل وأنزلنا إليك الكتاب وشرع مستقل مع معجزة تثبت موته والنبي المرسل هو غير الرسول ومن لم ينزل عليه كتاب وإنما وحيا اليه أن يراها الناس كانبياء بني اسرائيل الذين كانوا يرسلون أمرنا بالعمل كما بينه تعالى إنا أنزلنا التوراة فيها هدى ونور يحكم بها النبيون الذين أسلموا للذين هادوا والربانيون والأحباب بما استحفظوا من كتاب الله.
  • القول الرابع أن النبي هو من بعث بواسطة جبريل عليه السلام في المنام وهو قاطع في الأقوال والرسول هو الذي أنزل عليه جبريل في اليقظة واستدلوا بقوله وما أرسلنا من قبلك من رسول ولا نبي، وقالوا أيضاً أن الرسل الذي أرسل الخلق برسل جبريل عيانا وشفاها والنبي الذي تكون نبوته إلهام أو مناما فكل رسول نبي وليس كل نبي الرسول.

يمكنك التعرف على الكثير من المعلومات الهامة عن سورة البقرة من خلال قراءة هذا المقال: كم حزب في سورة البقرة وما الحكمة من نزول سورة البقرة

الفرق بين النبي والرسول عند الشيعة

  • قالوا أهل الشيعة أن العلماء اختلفوا في تعريف النبي والرسول وبيان الفرق بينهما ولكن عن الرسول أعلى رتبة من النبي لأنه يحمل رسالة إلى من بعث له.
  • أما النبي فلا يتحمل هديه الأخرين والأسنان والتوفيق ان في مسألة نزول الوحي إليهما ولكن نبي يأتيه الوحي في المنام أمر الرسول يرى الوحي جبريل شخصيا والتقى الوحي، ومسافر وتجمع لبعضهم مرتين معاك نبينا ابراهيم وكثيراً عبرهم مكان الآخر مصالحه وعناية.

تعرف على سبب نزول سورة لقمان وسبب تسميتها بهذا الاسم من خلال قراءة هذا الموضوع: سبب نزول سورة لقمان وسبب تسميتها بهذا الاسم

الفرق بين النبي والرسول من حيث التكليف

  • يوجد فرق واضح عن النبي والرسول من حيث التكليف أن الرسول تكلفه يكون كبير جداً ومختلف عن الرسل، والرسل يأتون للناس بشرع جديد ويؤمر أيضاً بالتبليغ، والرسل في التبليغ يكون بناء على وحي من الله في الشرع الذي يرسله.
  • ذلك يمكن أن نقول أن قول رسول هو نبي والأنبياء في التكليف إبلاغ الناس لأن النبي هو الذي عليه لقيت الناس وبلاغتهم بالدين الذي اتى به الرسول حتى يقوموا بأخبار الناس عن هذا الشرع لذلك لابد أن نعلم أن النبي لا يأتي بشرع جديد والنبي فقط يقوم به شرعا كان من قبل.
  • ويقوم بنشره وهذا الشرع والتي أتى به رسول، أما الرسول هو يقوم بالابلاغ ويأتي النبي من بعده ليقوم بأبلاغ الناس أكثر لينتشر الشرع والدين في كل مكان على وجه الأرض.

تعرف على الكثير من المعلومات الهامة عن سورة الكهف وأسباب نزولها من خلال قراءة هذا المقال: معلومات عن سورة الكهف وأسباب نزول سورة الكهف

من خلال هذا تعلمنا ما هو الفرق بين النبي والرسول، ومن الذي أمر بالتبليغ لينشره بين الناس، ومن الذي نزل عليه الأمر ولم ينشره بل أخبر به، كما علمنا أن كل رسول نبي وليس كل نبي رسول.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.