ماهي السورة التي كانت سبب في إسلام عمر بن الخطاب ولماذا سماه النبي الفاروق

ماهي السورة التي كانت سبب في إسلام عمر بن الخطاب ولماذا سماه النبي الفاروق ؟ هو عمر بن الخطاب بن عبد العزي من بني كعب بن لؤي العدوي القرشي، ولد بعد عام الفيل بثلاثة عشر عاما، وكان من أشراف قريش وساداتها، ويجتمع نسبه مع الرسول في الجد السابع (كعب بن لؤي)، ومن جهة أمه في الجد السادس مرة بن كعب.

ومن صفاته أنه كان رضي الله عنه رجلا طويلا أصلع، أعسر أيسر، أحور العينين، آدم اللون وقيل: ” كان أبيضا شديد البياض تعلوه حمرة، أبيض الأسنان، وكان يصفر لحيته.

عمر بن الخطاب في الجاهلية: لقد كان قبل إسلامه شديد القسوة على المسلمين، قاسيا في معاملته لهم؛ فكان يعذبهم عذابا تنهد منه الجبال حتى إنه كان يعذب جاريته ويظل يضربها حتى يمل الضرب فيتركها، ولكن اشترى أبو بكر رضى الله عنه الجارية فأعتقها.

ولأهمية سيرة عمر بن الخطاب رضي الله عنه يسرنا اليوم من خلال موقعنا زيادة أن نقدم لكم هذا المقال عن ماهي السورة التي كانت سبب في إسلام عمر بن الخطاب ولماذا سماه النبي الفاروق ؟ وكل تفاصيل حياة هذا البطل المبشر بالجنة؛ فتابعونا.

لا بد أن نعرف سير الصحابة والصالحين لأنها تحضنا على عمل الخير واليوم نقدم لكم من خلال موقعنا هذا المقال عن سيرة الصحابي عمر بن الخطاب مختصرة

ماهي السورة التي كانت سبب في إسلام عمر بن الخطاب ولماذا سماه النبي الفاروق

كان الرسول صلى الله عليه وسلم دعا أن يعز الله الإسلام بأحد العمرين إما عمر بن الخطاب أو عمر بن هشام (أبو جهل) لهذا دعا عليه السلام قائلا:” اللهم أعز الإسلام بأحد العمرين”؛ فاستجاب الله لنبيه وأصابت عمر دعوة الرسول فأسلم. ويذكر أنه ذات مرة خرج يريد قتل (الرسول صلى الله عليه وسلم) فقابله رجل في الطريق فأخبره بإسلام أخته وسعيد بن زيد (زوج أخته) فانصرف عمر عن رأيه وقصد بيت أخته وهو غاضب أشد الغضب وبعد جدال ونقاش أخذ عمر الصحيفة التي بين أيديهم فقرأها فإذا هي آيات من القرآن الكريم من سورة طه فقرأ:

{طه (1) مَا أَنْزَلْنَا عَلَيْكَ الْقُرْآنَ لِتَشْقَى (2) إِلَّا تَذْكِرَةً لِمَنْ يَخْشَى (3) تَنْزِيلًا مِمَّنْ خَلَقَ الْأَرْضَ وَالسَّمَاوَاتِ الْعُلَى (4) الرَّحْمَنُ عَلَى الْعَرْشِ اسْتَوَى (5) لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَمَا تَحْتَ الثَّرَى (6) وَإِنْ تَجْهَرْ بِالْقَوْلِ فَإِنَّهُ يَعْلَمُ السِّرَّ وَأَخْفَى (7) اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ لَهُ الْأَسْمَاءُ الْحُسْنَى (8) وَهَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ مُوسَى (9) إِذْ رَأَى نَارًا فَقَالَ لِأَهْلِهِ امْكُثُوا إِنِّي آنَسْتُ نَارًا لَعَلِّي آتِيكُمْ مِنْهَا بِقَبَسٍ أَوْ أَجِدُ عَلَى النَّارِ هُدًى (10) فَلَمَّا أَتَاهَا نُودِيَ يَا مُوسَى (11) إِنِّي أَنَا رَبُّكَ فَاخْلَعْ نَعْلَيْكَ إِنَّكَ بِالْوَادِ الْمُقَدَّسِ طُوًى (12) وَأَنَا اخْتَرْتُكَ فَاسْتَمِعْ لِمَا يُوحَى (13) إِنَّنِي أَنَا اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدْنِي وَأَقِمِ الصَّلَاةَ لِذِكْرِي}

ولما انتهى إلى {إِنَّنِي أَنَا اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدْنِي وَأَقِمِ الصَّلَاةَ لِذِكْرِي} فقال عمر رضي الله عنه: “دلوني على محمد”. فذكروا له مكانه فذهب فأسلم.

ولما أسلم سماه رسول الله (صلى الله عليه وسلم) الفاروق.

سبب تسمية عمر بن الخطاب بالفاروق

وقد سأل عن سبب ذلك فقال: لما أسلمت قلت لرسول الله ألسنا على حق؟ قال الرسول: بلى، فقلت ففيم الاختفاء؟ فخرجنا صفين أنا في أحدهما وحمزة في الآخر حتى دخلنا المسجد، فنظرت قريش إلي وإلى حمزة فأصابتهم كآبة شديدة؛ فسمانى الرسول (صلى الله عليه وسلم) الفاروق، لأنه أظهر الإسلام وفرق بين الحق والباطل.

هل تعرف الكثير عن عمر بن الخطاب؟ هل تعرف أهم فتوحاته التي ملأ الدنيا بها؟ تعرف معنا عزيزي القارئ في هذا المقال الذي نقدمه لك عن معلومات عن عمر بن الخطاب وأهم فتوحاته

إسلام عمر بن الخطاب رضي الله عنه وفضائله

كان إسلامه رضي الله عنه في السنة السادسة من البعثة بعد الهجرة إلى الحبشة يبلغ من العمر ثلاثا وثلاثين سنة.

 ومن فضائله: روى البخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وسلم):” لقد كان فيما قبلكم من الأمم ناس محدثون، فإن يكن في أمتي أحد فإنه عمر”.

وكان رضي الله عنه يقول الحق ولا يخشى في الله لومة لائم حتى قال فيه الرسول:” إن الله وضع الحق على لسان عمر يقول به.

ولقد كان الأطفال يتسابقون من منهم يستطيع أن يجعل عمر بن الخطاب يبكي فيقول طفل ما: سأجعل عمر يبكي فيقول الأطفال: وكيف ذلك؟ أيبكي عمر؟ فيذهب إليه الطفل الصغير ويقول له: “اتق الله يا عمر” فحينما تأتي هذه الكلمات على مسامعه يخر باكيا.

موافقة القرآن لعمر بن الخطاب رضي الله عنه

وقد وافق القرآن الكريم سيدنا عمر بن الخطاب في أربعة مواضع:

  • في تحريم الخمر: وذلك حينما دعا: “اللهم بين لنا في الخمر بيانا شافيا”؛ فنزل قوله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالأَنْصَابُ وَالأَزْلامُ رِجْسٌ مِنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ}.
  • في الحجاب: حين أشار على النبي أن يأمر نساءه بالحجاب فنزل قوله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَدْخُلُوا بُيُوتَ النَّبِيِّ إِلا أَنْ يُؤْذَنَ لَكُمْ إِلَى طَعَامٍ غَيْرَ نَاظِرِينَ إِنَاهُ وَلَكِنْ إِذَا دُعِيتُمْ فَادْخُلُوا فَإِذَا طَعِمْتُمْ فَانْتَشِرُوا وَلا مُسْتَأْنِسِينَ لِحَدِيثٍ إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ يُؤْذِي النَّبِيَّ فَيَسْتَحْيِي مِنْكُمْ وَاللَّهُ لا يَسْتَحْيِي مِنَ الْحَقِّ وَإِذَا سَأَلْتُمُوهُنَّ مَتَاعًا فَاسْأَلُوهُنَّ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ ذَلِكُمْ أَطْهَرُ لِقُلُوبِكُمْ وَقُلُوبِهِنَّ وَمَا كَانَ لَكُمْ أَنْ تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلا أَنْ تَنْكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِنْ بَعْدِهِ أَبَدًا إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِنْدَ اللَّهِ عَظِيمًا}.
  • في أسرى بدر: لما أشار على النبي بالقتل فنزل القرآن الكريم يؤيد رأي عمر قال تعالى: {مَا كَانَ لِنَبِيٍّ أَن يَكُونَ لَهُ أَسْرَىٰ حَتَّىٰ يُثْخِنَ فِي الْأَرْضِ ۚ تُرِيدُونَ عَرَضَ الدُّنْيَا وَاللَّهُ يُرِيدُ الْآخِرَةَ ۗ وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ}.
  • في مقام إبراهيم: حين قال للرسول: “يا رسول الله، لو اتخذت من مقام إبراهيم مصلى فنزل قوله تعالى: وَاتَّخِذُوا مِن مَّقَامِ إِبْرَاهِيمَ مُصَلًّى ۖ وَعَهِدْنَا إِلَىٰ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ أَن طَهِّرَا بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ}.
  • وزاد العلماء: حين اجتمع نساؤه عليه غيرة: فقال لهن عمر: “عسى ربه إن طلقكن أن يبدله أزواجا خيرا منكن”، قالوا: فنزلت الآية.

دائمًا ما يطلب المعلمون أبحاثًا عن العشرة المبشرين بالجنة لما يجب أن نعرفه عنهم ونقتدي بهم، اليوم نقدم لكم هذا البحث بحث عن سيدنا عمر بن الخطاب

مبايعة عمر بن الخطاب بالخلافة رضي الله عنه وأرضاه

مبايعته بالخلافة رضي الله عنه: أرسل أبو بكر الصديق حينما أحس بدنو أجله إلى عبد الرحمن بن عوف وقال:” أخبرني عن عمر، فقال: “يا خليفة رسول الله، هو والله أفضل من رأيك فيه ولكن فيه غلظة… إلخ”، ودعا الخليفة عثمان بن عفان وسأله عن عمر، فقال له:” اللهم إن علمي به سريرته خير من علانيته”، واستدعى أبو بكر سعيد بن زيد وغيره من المهاجرين والأنصار فبايعوا عمر وأصبح هو الخليفة بعد موت أبو بكر الصديق رضي الله عنه وكان ذلك يوم الثلاثاء الثاني والعشرين جمادى الآخر.

نماذج من فتوحات عمر بن الخطاب رضي الله عنه

  • موقعة الجسر: حيث جهز جيشا بقيادة أبى عبيد بن مسعود وسار أبو عبيد بالجيش حتى وصل إلى النمارق والتقى بجيش الفرس وهزمهم هزيمة ساحقة.
  • معركة البويب: البويب هو مكان متفرع من الفرات وقعت عنده معركة بين المسلمين والفرس وكان ذلك في رمضان وانتصر المسلمون على الفرس حينها.
  • معركة القادسية: جهز عمر بن الخطاب جيشا بقيادة عتبة بن غزوان وكان الجيش مكونا من ألفى رجل وانتصر المسلمون في النهاية.
  • أمر الخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه سعدا بأن يقيم في القادسية فأقام بها شهرين ينتظر أمر الخليفة وتوجيهاته فاستجم المسلمون وارتاحوا في هذه الفترة وغنموا من القادسية المال والسلاح.
  • موقعة بهرسير: توجه سعد وجيشه إلى بهرسير بهرسير (إحدى مدينة كسرى) وحاصروها ووضعوا خيولهم في أماكن مختلفة وشددوا الحصار حتى فر الفرس إلى المدائن وتركوا بهرسير خالية فدخلها المسلمون وظفروا بها بغير قتال أو مشقة، وبعد ما فتح المسلمون المدائن فتحت عليهم الدنيا فقد جمعوا من أموال كسرى ما لا يحصى.
  • معركة نهاوند: دارت معركة بين المسلمين بقيادة النعمان بن مقرن وبين الفرس بقيادة الفيرزان ولقد بلغ جنود المسلمين ثلاثين ألفا بينما جنود الفرس مائة وخمسين ألفا في سنة واحد وعشرين من الهجرة فانتصر المسلمون وهزموهم هزيمة ساحقة.
  • فتح بيت المقدس: أصر عمرو على حصار القدس وعزم على ألا يبرحها حتى يفتحها مهما كان الثمن، وقد كان فعلًا رضي الله عن عمر بن الخطاب.
  • فتح مصر: انتهى عمرو بن العاص رضي الله عنه من فتح فلسطين واتجه إلى مصر حتى يظفر ما بها من خيرات واطمأن بعد أن حصل عليها. وغيرها الكثير.

والكثير من الفتوحات التي كانت على عهده رضي الله عنه وكانت سببًا في انتشار الإسلام على يد عمر بن الخطاب.

ماذا تعلم عن المولد النبوي؟ هل تريد معرفة معلومات أكثر عنه؟ تفضل معنا بقراءة هذا المقال هل تعلم عن المولد عن المولد النبي

وفاة عمر بن الخطاب رضي الله عنه

توعد أبو لؤلؤة لعمر بن الخطاب رضي الله عنه يوم الثلاثاء بالقتل وفي صباح يوم الأربعاء من ذي الحجة طعنه وظل عمر رضي الله عنه وأرضاه يعاني من الطعنة ثلاثة أو أربعة أيام ومات يوم الأحد في سن يناهز ثلاث وستين سنة، وصلى عليه صهيب بعدما تهافت على ذلك عثمان وعلي رضي الله عنهما ولكنهما تراجعا حين ذكرهما عبد الرحمن بن عوف بوصية عمر.

ولقد دفن في حجرة عائشة بعد أن استأذنها رضي الله عنه أن يدفن مع صاحبيه: رسول الله (صلى الله عليه وسلم) وأبى بكر الصديق.

تلك كانت حال المسلمين ومواقفهم التي تجبر التاريخ على أن يطأطئ لها رأسه معظما لهم وطويت بوفاة الخليفة صفحة من أنصع صفحات التاريخ وأنقاها فقد عرف التاريخ فيه رجلا فذا من طراز فريد.

قدمنا لكم من خلال موقعنا هذا المقال عن ماهي السورة التي كانت سبب في إسلام عمر بن الخطاب ولماذا سماه النبي الفاروق ؟ نرجو أن نكون قد أفدناكم وأجبنا على كل أسئلتكم ونرحب بمزيد من الأسئلة والاستفسارات عبر موقعنا ونعدكم بالرد عليها في أقرب وقت إن شاء الله.

طبتم وطاب لقاؤنا بكم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.