ما هو فيتامين ب

ما هو فيتامين ب؟ وكيف يؤثر على الجسم؟ فتعتبر المعلومات المتوفرة لدى الناس عن ماهية وأهمية هذا الفيتامين محدودة وسطحية إلى حد كبير، ولا يعلمون أن نقصه قد يؤدي للوفاة.

سنوضح من خلال هذا الموضوع، عبر موقع زيادة كل ما يتعلق بفيتامين ب، وسنجيب بصورة مفصلة عن سؤال ما هو فيتامين ب.

ما هو فيتامين ب؟

يمكن تعريف فيتامين ب على إنه مجموعة مركبة من الفيتامينات التي تذوب في الماء، وتمثل دورًا هامًا في تصنيع وتقوية الخلايا؛ لتعزيز قدرتها على العمل من خلال الانقسام والتجدد الدائم لها، والمجموعة المركبة من فيتامين ب أو بروتينات ب تتألف من ثمانية مركبات.

اقرأ أيضًا: ما هو فيتامين ب ووظائف فيتامين ب في جسم الإنسان

أنواع فيتامين ب

معظم الناس الذين يطرحون سؤال “ما هو فيتامين ب؟”، يعتقدون أن فيتامين ب يقتصر على نوع واحد فقط، وهو فيتامين ب 12، لكن هذا غير صحيح؛ لأن مسمى فيتامين ب يندرج تحته عدة أنواع مختلفة وهي:

فيتامين ب 1 الثيامين

هو أحد بروتينات ب، وهو الذي يمكن الجسم من استخدامه للكربوهيدرات كمصدر للطاقة، ويعد ضروريًا كذلك لعملية التمثيل الغذائي لسكر الجلوكوز في الدم، كما يلعب دورًا حيويًا في عمل وظائف القلب والأعصاب.

أعراض نقص فيتامين ب 1

يتسبب نقص هذا النوع من البروتين أو الفيتامين في، الجسم بظهور بعض الأعراض على الشخص المريض ومنها:

  • الإصابة بمرض البري بري، وهذا المرض يصيب الجهاز العصبي، ويصيب الأعصاب ومحيطها بالضعف.
  • فقدان ملحوظ في الوزن.
  • حدوث اضطرابات مزاجية مختلفة وبصفة متكررة.
  • حدوث خلل في عملية الإدراك الحسي.
  • الإصابة ببعض الاضطرابات العاطفية.
  • ضعف في الأطراف يرافقه الشعور ببعض الآلام.
  • ضعف في الذاكرة.
  • إصابة عضلة القلب بالضعف والقصور.
  • الإصابة ببعض المشاكل في الأوعية الدموية.
  • إصابة بعض الأنسجة في الجسم بالتورم.
  • اضطراب في معدل نبضات القلب.
  • الإصابة بقصور أو فشل في القلب الذي قد يؤدي إلى الوفاة.
  • نقصه المزمن يؤدي للإصابة بمتلازمة كورساكوف.

مصادر الحصول على فيتامين ب 1

بعد أن عرفنا ما هو فيتامين ب 1 بقي علينا أن نعلم ما هي مصادره؛ لتجنب الإصابة بخطورة نقصه، وتجنب ظهور إحدى الأعراض السابق ذكرها، وممكن أن نجد فيتامين ب 1 في:

  • البقوليات مثل الفول المدمس.
  • الجوز.
  • غالبية أنواع الخضروات.
  • بذور القمح.
  • البيض.
  • اللحوم الحمراء.
  • المكرونة.
  • الأرز البني.
  • المعجنات بشتى أنواعها.
  • الحبوب الكاملة.
  • الخبز.
  • الأسماك بأنواعها.
  • الكبد وخصوصًا الكبد البقري.

فيتامين ب 2 أو الرايبوفلافين

فيتامين ب 2 هو واحد من أنواع فيتامين ب، وهو يمثل ضرورة كبيرة في الحفاظ على صحة الإنسان، حيث إنه يعمل على تكسير مكونات الطعام، بالإضافة إلى امتصاص العناصر الغذائية المختلفة، والحفاظ على صحة الأنسجة.

أعراض نقص فيتامين ب 2

تظهر بعض العلامات على الشخص التي تدل على إصابته بنقص في فيتامين ب 2 ومن تلك العلامات:

  • تشقق الشفاه وزوايا الفم.
  • الإصابة بحساسية مفرطة تجاه أشعة الشمس.
  • الإصابة بالتهابات البشرة الدهنية.
  • الإصابة بمرض الزهري الكاذب، وخوصًا الشفرتين الكبيرتين، والثنية الأنفية الشفهية وكيس الصفن.
  • التهابات الحلق.
  • تورم بطانة الفم والبلعوم.
  • التهاب الغشاء المخاطي للفم.
  • الإصابة بسوائل في الأغشية المطاطية.
  • الإصابة بفقر الدم نتيجة نقص الحديد.

مصادر الحصول على فيتامين ب 2

بعد معرفتنا ما هو فيتامين ب 2 ومدى أهميته، وأعراض نقصه في الجسم، علينا الآن أن نعرف ما هي المصادر الطبيعية لوجوده وهي:

  • الخميرة.
  • الحبوب الكاملة.
  • البقوليات.
  • البد.
  • الحليب.
  • البيض.
  • الأجبان بأنواعها.
  • الخضروات ذات الورق الأخضر مثل السبانخ.

فيتامين ب 3 أو النياسين

إن هذا الفيتامين ضمن مجموعة البروتينات الثمانية التي تندرج تحت اسم فيتامين ب وهذا الفيتامين تتركز أهميته في تحفيزه تحويل الطعام والغذاء إلى طاقة يمد بها الجسم بالإضافة إلى حفاظه على نضارة البشرة وصحة الجلد.

أعراض نقص فيتامين ب 3

عادًة ما يصاحب نقص فيتامين ب 3 عدة أعراض نذكر منها:

  • الصداع.
  • الإصابة بالطفح الجلدي.
  • الشعور بالغثيان والرغبة في التقيؤ.
  • الإصابة ببعض المشاكل في الدورة الدموية.
  • الشعور بالتعب والضعف العام.
  • الدخول في نوبات من الهلوسة.
  • احمرار في اللسان.
  • حالة من الاكتئاب.
  • ضعف في الذاكرة.
  • ظهور التصبغات على البشرة.
  • الإصابة بنوبات من الإسهال أو الإمساك.
  • الأرق واضطرابات النوم.

مصادر الحصول على فيتامين ب 3

توجد عدة مصادر طبيعية يمكننا من خلالها أن نحصل على فيتامين ب 3، ومن أهم وأشهر تلك المصادر:

  • الأرز البني.
  • صدور الدجاج.
  • سمكة التونة.
  • ثمرة الأفوكادو.
  • الفول السوداني.
  • لحم الديك الرومي.
  • الكبد.
  • سمكة الأنشوفة.
  • حبوب القمح الكاملة.
  • اللحم المفروم.

اقرأ أيضًا: هل نقص فيتامين ب يسبب الخوف

فيتامين ب 4 أو نياكيناميدي أو النياسين

هو أحد الأجوبة عن سؤال “ما هو فيتامين ب؟”، فهذا البروتين يعد واحدًا من أنواع فيتامينات ب، ويعمل على تعزيز صحة الأعصاب والحفاظ على الوزن الصحي للجسم.

بالإضافة إلى قدرته على خفض معدل الكوليسترول الضار في الجسم، ورفع نسبة الكوليسترول الجيد فيه.

هذا بجانب قدرته على مقاومة احتمالية الإصابة بمرض السكر، كما أنه يلعب دورًا حيويًا في الحفاظ على صحة العظام وقوتها، ومقاومة التهاب المفاصل، بجانب تقوية عمل الوظائف القلبية والحفاظ على صحة الدماغ، وحفاظه على البشرة.

فيتامين ب 5 أو حمض البانتوثينيك

هو واحد من أهم جوانب الإجابة عن سؤال “ما هو فيتامين ب؟” ويعمل هذا الفيتامين على تحويل الطعام الذي يتناوله الإنسان إلى طاقة ليمد الجسم بها.

أعراض نقص فيتامين ب 5

هناك بعض الأعراض التي تنتج عن نقص فيتامين ب 5 في الجسم وأهمها:

  • الإحساس بالصداع.
  • إصابة عضلات الجسم بالتشنج.
  • اضطرابات النوم.
  • الأرق.
  • الشعور بوخز وخدر في اليدين والقدمين.
  • تشنج وتقلص في المعدة.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • حب الشباب.
  • تنميل ووخز في الوجه يسمى طبيًا بالمذل، ولكنه غير منتشر.

مصادر الحصول على فيتامين ب 5

هنالك العديد من المصادر الطبيعية، التي تحتوي على فيتامين ب 5 وهي تتمثل في:

  • الحبوب بأنواعها.
  • الكبد.
  • بذور القمح.
  • غذاء ملكات النحل.
  • صفار البيض.
  • الأسماك بأنواعها.
  • الأغذية الحيوانية.
  • الخضروات.

فيتامين ب 6

فيتامين ب 6 هو مجموعة من المركبات المتماثلة كيميائيًا، والتي من الممكن تحويلها في النظام البيولوجي، ويلعب دورًا رئيسيًا في الحفاظ على الجهاز العصبي والجهاز المناعي، بالإضافة إلى قدرته على تحسين الحالة المزاجية وعلاج فقر الفقر الدم، والحد من خطر الإصابة بالزهايمر.

كما أن فيتامين ب 6 يمكن استخدامه من أجل تخفيف الأعراض المصاحبة للدورة الشهرية، كما يساعد النساء الحوامل على التخفيف من مشكلة الشعور بالغثيان وكثرة التقيؤ.

أعراض نقص فيتامين ب 6

يرافق نقص فيتامين ب 6 في جسم الإنسان ظهور بعض الأعراض التي تدل على نقصه مثل:

  • الشعور بالتعب والضعف العام.
  • الشعور بالإجهاد.
  • الإحساس ببعض الألم في الأعصاب.
  • اضطرابات مزاجية.
  • جفاف وتشقق في زوايا الشفاه.
  • الطفح الجلدي.
  • ضعف وقصور في الجهاز المناعي.
  • لمعان ملفت في اللسان.
  • زيادة معدل حمض الهوموسيستين الأميني.
  • احتباس الماء والسوائل في الجسم.
  • الإصابة بفقر الدم.
  • زيادة في مستوى ضغط الدم.

مصادر الحصول على فيتامين ب 6

من الممكن الحصول على فيتامين ب 6 من أكثر من مصدر مثل:

  • الدجاج.
  • البيض.
  • الموز.
  • ثمرة الأفوكادو.
  • البطاطا الحلوة.
  • بذور القمح.
  • الحبوب الكاملة.
  • الأسماك بأنواعها.
  • الكبد.

اقرأ أيضًا: زيت فيتامين e للهالات السوداء وأسباب ظهور الهالات السوداء

فيتامين ب 7 أو البيوتين

هو أحد الأجوبة عن سؤال “ما هو فيتامين ب؟”، فهو أحد فيتامينات ب الثمانية الذائبة في الماء، ويلعب دورًا حيويًا في عملية تكسير الدهون، والكربوهيدرات والبروتين، عن طريق الإنزيمات الموجودة فيه، كما أن له الكثير من الفوائد الأخرى للجسم.

يعمل فيتامين ب 7 على مضاعفة سمك الأظافر الرقيقة الضعيفة، والحد من التشنجات العضلية التي تصيب مرضى الكلى عند عمل جلسات للغسيل الكلوي، كما يعالج تساقط الشعر ومرض الثعلبة، كما يقاوم أعراض مرض التصلب اللويحي، بالإضافة إلى التقليل من مستوى السكر لدى مرضى السكر.

أعراض الإصابة بنقص فيتامين ب 7

توجد عدة إشارات يدل وجودها في الشخص، على إصابته بنقص فيتامين ب 7 ومن أشهر تلك الأعراض:

  • تباطؤ وتأخر النمو لدى الأطفال.
  • الهلوسة.
  • الإحساس بالكسل والخمول شبه الدائم.
  • قصور وضعف في عمل الجهاز المناعي.
  • فقدان الشهية.
  • الإصابة بالطفح الجلدي.
  • الإصابة بالتهاب الملتحمة.
  • تساقط الشعر بكثافة.
  • إصابة البشرة بالجفاف.
  • عدم التوازن عند الحركة.
  • نوبات من الاكتئاب.

مصادر الحصول على فيتامين ب 7

توجد الكثير من المصادر التي يمكن من خلالها أن نتحصل على فيتامين ب 7 منها مثل:

  • البطاطا الحلوة.
  • اللحوم الحمراء.
  • بذور القمح.
  • بذور النخيل.
  • المكسرات.
  • البيض.
  • الأسماك بأنواعها.

فيتامين ب 9 أو حمض الفوليك

هو واحد من أهم بروتينات فيتامين ب على الإطلاق، فهو يدخل بصورة رئيسية في صنع خلايا الدم الحمراء، بالإضافة إلى مساعدته للخلايا على النمو والانقسام، مما يجعلها تؤدي وظائفها بصورة سليمة، كما أنه يحمي الأجنة من خطر الإصابة بالعيوب الخلقية في المخ والعمود الفقري.

أعراض نقص فيتامين ب 9

بطبيعة الحال يصاحب نقص فيتامين ب 9 في الجسم، ظهور عدة أعراض ومنها:

  • الإحساس بوخز في أماكن متفرقة من الجسم.
  • الشعور بالحرقان.
  • الإحساس بتنميل شبه مستمر في الأطراف.
  • الإحساس بالتعب والخمول.
  • إصابة العضلات بالضعف.

مصادر الحصول على فيتامين ب 9

تتوافر لدينا العديد من المصادر، التي يمكن لنا من خلالها الحصول على فيتامين ب 9، نذكر منها:

  • صفار البيض.
  • الجوز.
  • البقوليات المجففة.
  • الخضروات ذات البذور.
  • الكبد.
  • الخضروات ذات الورق الأخضر مثل الملوخية.
  • البرتقال.
  • الفطريات.

فيتامين ب 12 أو الكوبالامين

هو أشهر أنواع بروتينات ب، حيث إنه يقوم بالمساهمة في تكوين خلايا الدم الحمراء، والمساعدة في أداء الوظائف العصبية بصورة سليمة، بالإضافة للعبه دورًا حيويًا في عمليات الأيض، وصنع مادة الحمض النووي الموجودة بمعظم خلايا جسم الإنسان، والتي تسمى بالـDNA .

أعراض نقص فيتامين ب 12

لا يمكن الحديث في إجابة سؤال “ما هو فيتامين ب؟”، من دون أن نوضح الأعراض التي تطرأ على الإنسان نتيجة نقص فيتامين ب 12 في جسمه، ونذكر من تلك الأعراض:

  • ضعف الذاكرة.
  • الإصابة بفقر الدم.
  • الإحساس بالتنميل.
  • الشعور بالاكتئاب.
  • شحوب في لون البشرة.
  • التهاب في اللسان مصحوبًا باحمرار.
  • إصابة الفم بالتقرحات.
  • خلل في نمط المشي والحركة.
  • ضبابية الرؤية وعدم وضوحها.

مصادر الحصول على فيتامين ب 12

توجد الكثير من المصادر الطبيعية، التي تتيح لنا الحصول على فيتامين ب 12، ومن أشهر تلك المصادر:

  • الحليب ومشتقاته.
  • جميع منتجات الألبان.
  • اللحوم خالية الدهن.
  • الكبد.
  • الأسماك بأنواعها.
  • الدجاج.
  • البيض.

اقرأ أيضًا: هل نقص فيتامين د يسبب ألم في الكتف

أهمية فيتامينات ب

لا يكتمل الحديث حول موضوع يتناول إجابة عن سؤال “ما هو فيتامين ب؟” من دون أن نذكر الأهمية العامة لمجموعة بروتينات ب الثمانية أو فيتامين ب عمومًا وتلك الأهمية ترجع لِأنه:

  • يلعب دورًا رئيسيًا في تكوين خلايا الدم الحمراء.
  • يقاوم أعراض الاكتئاب ويحسن من الحالة المزاجية.
  • يقاوم ضمور خلايا المخ الذي ينتج عن التقدم في العمر.
  • يعزز من عمل جهاز المناعة.
  • رفع معدل الخصوبة عند كل من المرأة والرجل.
  • الحفاظ على الجسم من الإصابة بالنحافة.
  • الحفاظ على اتزان الشهية والرغبة في تناول الطعام.
  • تحفيز عمل الذاكرة.
  • مساعدة الجسم على النوم براحة.
  • يقوي الصحة البصرية.
  • يمد الجسم بالطاقة اللازمة التي يحتاج إليها.
  • يقي الجسم من الإصابة بتصلب الشرايين.
  • يساعد على تجديد وزيادة خلايا الدم.

أسباب نقص فيتامين ب

لا يطرأ العرض لمرض ما على الشخص من دون سبب وهذا الأمر ينطبق على نقص فيتامينات ب الذي يرجع سببه إلى:

  • إصابة المعدة بالجراثيم والديدان التي تعوق امتصاصها لفيتامين ب 12.
  • الإصابة بمتلازمة الأمعاء.
  • استخدام أدوية الرانتيدين هيدروكلوريك لفترة طويلة.
  • العوامل الوراثية.
  • استخدام دواء ميتفورمين الخافض لمستوى السكر.
  • شرب الكحوليات.
  • سوء استخدام أكسيد النتروز.
  • الإصابة بمتلازمة زولينجر- إيليسون، وهي مرض تتسبب فيه الأورام بفرط إفراز أحماض المعدة، مما يؤدي للإصابة بتقرحات في الأمعاء.
  • الإصابة بإحدى الأمراض العضوية، مثل تكاثر الجراثيم داخل الجسم ومرض البنكرياس.
  • ضعف شديد في المناعة مما يصيبه بفقر الدم الخطير.
  • إجراء عملية جراحية لاستئصال المعدة أو جزء منها.
  • إصابة المعدة باضطرابات مختلفة.
  • وجود ضمور في الغشاء المخاطي الذي يقوم بإحاطة المعدة وتغليفها، وغالبًا ما يكون هذا بسبب عيب خلقي.
  • قصور في امتصاص الجسم لفيتامينات ب.
  • سوء التغذية الصحية لعدم تناول الأطعمة التي تعد مصدرًا أساسيًا لفيتامين ب.

الأعراض العامة لنقص فيتامينات ب

هناك بعض الأعراض العامة أو الشاملة، التي يؤدي ظهور إحداها إلى معرفة إصابة الشخص بنقص في نسبة فيتامينات ب في الجسم، ومن أبرز تلك الأعراض:

  • ضعف وقصور في المناعة الذاتية للجسم.
  • الإصابة بإحدى أمراض القلب والشرايين.
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول الضار في الجسم.
  • فقدان الشهية بنسبة كبيرة.
  • انخفاض في نسبة الخصوبة لدى كل من المرأة والرجل مع احتمالية الإصابة بالعقم.
  • زيادة تجمع الغازات في تجويف البطن.
  • الإحساس بتنميل في الأطراف وأطراف أصابع اليدين والقدمين على وجه التحديد.
  • مواجهة اضطرابات في النوم.
  • فقد الإحساس بالنهايات العصبية.
  • ضعف القدرة على التركيز، بالإضافة إلى ضعف في الذاكرة.
  • الشعور باضطرابات مزاجية.
  • الإصابة بنوبات من الاكتئاب والمشاعر السلبية.
  • إصابة الفم ببعض التقرحات.
  • الإحساس بتنميل في الجسم.
  • اختلاف وتغير ملحوظ في طريقة المشي والحركة.
  • اضطرابات في الرؤية مما يجعلها ضبابية وغير واضحة.
  • اصفرار وشحوب لون البشرة.
  • التهاب اللسان واحمراره.
  • الإصابة بفقر الدم.
  • انخفاض ملحوظ في الوزن مما يؤدي إلى الإصابة بالنحافة.

الكشف عن نقص فيتامين ب وتشخصيه

إذا ظهرت إحدى أعراض نقص فيتامينات ب التي سبق وذكرناها، يجب التوجه فورًا إلى معمل تحاليل طبية موثوق، لإجراء فحص للدم للتأكد من مدى نقص الفيتامين في الجسم، لمعرفة هل نقص فيتامين ب خطير أو لا.

من الطبيعي أن تكون نسبة فيتامين ب 12 في الجسم تتراوح ما بين 200 بيكو جرام وحتى 835 بيكو جرام لكل ملليتر، أو بصيغة أخرى تتراوح ما بين 148 مول إلى 616 مول لكل لتر.

علاج نقص فيتامينات ب في الجسم

في إطار حديثنا عن إجابة سؤال “ما هو فيتامين ب؟”، يتوجب علينا توضيح أن هناك طرقًا مختلفة، تمكننا من علاج نقص فيتامينات أو بروتينات ب المختلفة، ففي النهاية لكل داء دواء، ومن أهم تلك الطرق في العلاج:

  • تناول لحوم البقر.
  • استخدام الحبوب المدعمة في الطعام.
  • تناول الكبد الحيواني وخصوصًا كبد الدجاج وكبد البقر.
  • أكل السردين.
  • تناول البيض.
  • تناول منتجات الألبان.
  • أكل الأسماك مثل سمكة السلمون وسمكة التونة.
  • أكل اللحوم الحمراء الخالية من الدهون.
  • تناول أدوية فيتامين ب 12 المتوفرة في الصيدليات.
  • الحفاظ على صحة الكبد لكونه مصدرًا هامًا لفيتامين ب 12.
  • التأكد من سلامة الكلى بصفة مستمرة.

اقرأ أيضًا: أعراض نقص الفيتامينات في الجسم يمكنك كشفها بسهولة

الوقاية من نقص فيتامينات ب

بالرغم من سهولة علاج نقص فيتامينات ب، إلا أن الوقاية تبقى خير من ألف علاج، ومن خلال مناقشة الإجابة عن سؤال “ما هو فيتامين ب؟”، سنقدم طرقًا للوقاية من نقص بروتينات ب في الجسم، وتلك الطرق الوقائية تتلخص في:

  • تجنب أسباب وعوامل خطر الإصابة التي سبق وذكرناها.
  • البعد عن تناول الكحوليات.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • الالتزام بنظام غذائي صحي وسليم.
  • ممارسة النشاط الرياضي بصفة منتظمة.
  • عمل فحص شامل على الجسم بشكل دوري.
  • البعد عن عوامل الضغط والقلق والتوتر.
  • منح الجسم ما يحتاج إليه من وقت من أجل الراحة.

من خلال إجابتنا عن سؤال “ما هو فيتامين ب؟”، يجدر بنا الإشارة إلى أن تناول الكبد أمر مهم لمد الجسم بفيتامينات ب المختلفة، حيث إنه يعد مصدرًا رئيسيًا لها.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.