متى يبان التحليل الرقمي للحمل

متى يبان التحليل الرقمي للحمل هو سؤال يتبادر إلى ذهن العديد من النساء بعد غياب الدورة الشهرية لديهن وبدء أعراض الحمل المبكرة في الظهور، حيث يرغبن في إجراء التحليل الرقمي للحمل للكشف عن وجود الحمل من عدمه؛ لذا سنوضح في هذا المقال متى يبان التحليل الرقمي للحمل عبر موقع زيادة

متى يبان التحليل الرقمي للحمل

متى يبان التحليل الرقمي للحمل ؟ فقد يكشف تحليل الحمل الرقمي عن وجود هرمون الحمل في الدم أو البول، ويظهر هذا الهرمون في الدم بعد 11 يوم تقريبًا من تاريخ الإخصاب، وتبدأ نسبته تتضاعف كل يومين أو ثلاثة أيام حتى يصل إلى أقصى نسبة في الفترة من الأسبوع الثامن إلى الحادي عشر من الحمل، ويقل بعد ذلك بشكل تدريجي، بينما يظهر هرمون الحمل في البول بعد 13 يوم.

أنواع اختبارات الدم للحمل

من أنواع اختبارات الدم للحمل ما يلي:

  • اختبار HCG النوعي: ويستخدم هذا الاختبار للكشف عن وجود هرمون الحمل في الدم، فيعطي نتيجة موجبة أو سالبة فقط.
  • اختبار HCG الرقمي: ويستخدم في قياس نسبة هرمون الحمل بشكل دقيق في الدم.

اقرئي أيضًا: الفرق بين اختبار الدم والتحليل الرقمي للحامل

أسباب النسب غير الطبيعية لنتائج التحليل الرقمي

متى يبان التحليل الرقمي للحمل

قد تظهر نتائج التحليل الرقمي أقل أو أكثر من النسب الطبيعية، ويرجع ذلك للأسباب التالية:

أولًا: النسب الأقل من الطبيعي

قد تكون النسب الأقل من الطبيعي للتحليل الرقمي للحمل لأحد الأسباب التالية:

  • الحساب الخاطئ للحمل.
  • حدوث الحمل خارج الرحم.
  • احتمال فقدان الحمل.

ثانيًا: النسب الأكثر من الطبيعي

قد تكون النسب الأكثر من الطبيعي للتحليل الرقمي للحمل لأحد الأسباب التالية:

  • الحساب الخاطئ للحمل.
  • الحمل في توأم أو أكثر.
  • الحمل العنقودي، وفيه لا يتكون جنين طبيعي في الرحم بل تتشكل كتلة غير طبيعية بالرحم بعد عملية الإخصاب.

اقرئي أيضًا: نسبة التحليل الرقمي للحمل في الأسبوع الرابع

أهمية إجراء تحليل الدم الرقمي للحمل؟

يتم إجراء تحليل الدم الرقمي للحمل للأسباب التالية:

  • تأكيد حدوث الحمل.
  • تشخيص الأنواع الغير طبيعية من الحمل، مثل الحمل خارج الرحم.
  • حساب عمر الجنين التقريبي.
  • التأكد من الإجهاض.

هل يخطئ تحليل الدم الرقمي للحمل؟

متى يبان التحليل الرقمي للحمل

بالرغم من دقة تحليل الدم الرقمي للحمل، إلا أنه لا يوجد تحليل خالي من نسبة الخطأ، فجميع الاختبارات قد تعطي نتائج موجة كاذبة أو سالبة كاذبة، ويرجع ذلك للأسباب التالية:

أولًا: أسباب النتائج الموجبة الكاذبة

ترجع أسباب نتائج التحليل الرقمي للحمل الموجبة الكاذبة إلى ما يلي:

  • أدوية الخصوبة المحتوية على هرمون الحمل تعطي نتائج موجبة كاذبة؛ حيث أنه في هذه الحالة يكون ارتفاع نسبة هرمون الحمل بسبب هذه الأدوية، وليس بسبب الحمل.
  • الإصابة بالأورام السرطانية تعمل على رفع مستوى هرمون الحمل في الدم، خصوصًا الأورام التي تصيب الجهاز التناسلي.
  • الإصابة باضطراب الغدة النخامية.
  • تدخين القنب الهندي يعمل على رفع مستوى هرمون الحمل في الدم؛ فيعطي نتائج موجبة كاذبة.

ثانيًا: أسباب النتيجة السالبة الكاذبة

قد تظهر نتائج التحليل الرقمي للحمل سالبة كاذبة، أي تدل على عدم وجود حمل بالرغم من حدوث الحمل بالفعل؛ ويرجع سبب ذلك إلى إجراء الاختبار في وقت مبكر قبل ارتفاع نسبة هرمون الحمل في الدم؛ لذا قد يطلب الطبيب إجراء اختبار حمل آخر بعد مرور 48 ساعة.

اقرئي أيضًا: جدول التحليل الرقمي للحمل بتوأم

وهنا نكون قد وصلنا إلى نهاية هذا المقال وذلك بعد أن تم توضيح متى يبان التحليل الرقمي للحمل وأسباب النسب غير الطبيعية لنتائج التحليل الرقمي، وأهمية إجراء تحليل الدم الرقمي للحمل، ومدى دقته، ونرجو أن ينال المقال إعجابكم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.