محتوى يحترم عقلك

متى تبدأ أعراض الولادة في الشهر التاسع

متى تبدأ أعراض الولادة في الشهر التاسع وأعراضها وعلامات قرب الولادة وغيرها من التفاصيل سوف نسردها اليوم، حيث أنه مع بداية الأسبوع الـ 36 إلى الأسبوع الـ 40 وقت الولادة الطبيعية.

ويوجد بعض الأعراض التي تدل على أن موعد الولادة قد حان، وسوف نجيب عبر موقع زيادة على سؤال متى تبدأ أعراض الولادة في الشهر التاسع ؟

اقرأ أيضًا: مغص يروح ويجي في الشهر التاسع

متى تبدأ أعراض الولادة في الشهر التاسع

متى تبدأ أعراض الولادة في الشهر التاسع

يوجد بعض العلامات التي تظهر على المرأة الحامل وتدل على أنه موعد الولادة بالفعل قد أقترب، مع العلم أن هذه العلامات يمكن أن تلاحظ السيدة في أوقات مختلفة بسبب الشعور بالتوتر والخوف، وتتمثل هذه العلامات فيما يلي:

  • تلاحظ المرأة الحامل حدوث تغير واضح في الإفرازات، وتغير المخاط إلى بعض خطوط اللون الأحمر.
  • تبدأ في الشعور بألم في منطقة الظهر والبطن والقدمين ويبدأ الألم في التزايد.
  • زيادة حركة الأمعاء والتي تكون سبب في الإصابة بالإسهال.
  • ملاحظة اتساع في عنق الرحم بشكل ملحوظ والذي يصل إلى 10 سم.
  • زيادة القدرة على التنفس وذلك بسبب وجود مسافة بين الثدي والبطن.
  • حدوث تمزق الغشاء الذي يحيط بالطفل وهذا يكون سبب في خروج السائل منه من المهبل، فإما ينفجر أو ينزل ببطء.
  • من أكثر العلامات التي تدل على أن وقت الولادة قد جاء الشعور بانقباضات والتي تتزايد.
  • إن التقلصات تكون بداية من البطن إلى الظهور.
  • الشعور بزيادة الضغط في منطقة المهبل.
  • نزول رأس الطفل من الحوض تعتبر من العلامات الأكيدة ويجب أن يتم التعامل معها من قبل طبيب متخصص.
  • إن الطفل يستمر في الحركة ويكون ذلك قبل بداية حدوث المخاط مباشرة، وكذلك في حالات الولادة المبكرة فإنه يستمر خلال المخاط.
  • الشعور بمرونة في المفاصل والتي تكون من الأمور الجيدة حتى تسهل حركة عظام الحوض ويساعد هذا على خروج الجنين.

يجب التأكد من أن هذه العلامات حقيقة ولا تحدث بسبب الخوف من اقتراب موعد الولادة، ولكن بشكل عام فإن تكرار التقلصات دليل على أنه موعد الولادة الفعلي.

أعراض الحمل في الشهر التاسع

أعراض الحمل في الشهر التاسع

إن الشهر التاسع يكون متوقع أن يتم حدوث الولادة به في أي وقت؛ لهذا السبب فإن أعراض الحمل في الشهر التاسع تكون مضاعفة، والتي تتمثل فيما يلي:

  • ملاحظة زيادة واضحة في حجم البطن.
  • زيادة علامات التمدد في البطن.
  • ثقل وزن البطن يكون سبب للشعور بألم في الظهر.
  • يتم تورم القدمين واليدين وذلك بسبب اضطراب الهرمونات واحتباس السوائل.
  • ضغط البطن يكون سبب في عدم القدرة على التنفس وعلى النوم بشكل منتظم.
  • حدوث ارتجاع في المريء والذي يكون سبب في الشعور بحرقة في المعدة.
  • الشعور باضطراب في الجهاز الهضمي والتي ينتج عنها العديد من الاضطرابات الصحية مثل الإسهال والإمساك.

علامات قرب الولادة من شكل البطن

علامات قرب الولادة من شكل البطن

من ضمن الإجابات على سؤال متى تبدأ أعراض الولادة في الشهر التاسع ؟ فإن شكل البطن يعتبر من العلامات التي تدل على اقتراب موعد الولادة، حيث أن بطن الحامل يكون منتفخ بشكل واضح، وبروز البطن دليل على قرب الولادة.

حقائق طبية عن الولادة

بجانب معرفة الإجابة على سؤال متى تبدأ أعراض الولادة في الشهر التاسع ؟ فإنه يوجد العديد من الحقائق التي لابد من التعرف عليها، إن الولادة الطبيعية تتمثل في خروج الجنين من الرحم ويكون كامل النمو، وما يظهر على الجنين هو الرأس.

بالنسبة إلى الولادة القيصرية فإنها تتمثل في أن يتم عمل فتحة أسفل البطن، ويتم القيام بهذه العملية إذا كانت المرأة الحامل قد أجرت هذه العملية من قبل.

مراحل الولادة الثلاث

إن الولادة تمر بثلاث مراحل مختلفة، بداية من الشعور بأعراض الولادة إلى أن يتم خروج الجنين، وتتمثل هذه المراحل فيما يلي:

  • اتساع عنق الرحم بشكل تدريجي حتى يصل إلى مرحلة أن يسمح بمرور رأس الجنين.
  • ثم تتسع الفتحة والتي تصل إلى مرحلة أن تتمكن الأم من طرد الجنين خارج الرحم.
  • في المرحلة الأخيرة يتخلص الرحم من المشيمة وفي هذه المرحلة تكون قد انتهت الولادة.

اقرأ أيضًا: أعراض الولادة المبكرة في الشهر السابع

دواعي استشارة الطبيب عند الولادة

يوجد بعض الحالات التي يكون لابد من استشارة الطبيب على الفور، حيث أن بعض النساء تبقى في المنزل خلال المخاض، ومن ضمن العلامات التي يكون لابد من استشارة الطبيب بها ما يلي:

  • الشعور بتقلصات منتظمة في الساعات الأولى.
  • خروج الكثير من الوسائل من المهبل فإنه لابد من استشارة الطبيب على الفور.
  • ملاحظة أن حركة الجنين قد توقفت بشكل ملحوظ.
  • عند التبول فإن المرأة الحامل تشعر بحرقة في هذه المنطقة.
  • عند ملاحظة أن مرحلة المخاض قد بدأت قبل موعد الولادة.
  • حدوث اضطراب في الرؤية والذي يتمثل في الرؤية بشكل مزدوج.
  • زيادة واضحة في الوزن والتي تصل إلى كيلو أو أكثر في غضون أيام قليلة.
  • يكون التبرز مصحوب بألم شديد وهذا يجعل من الصعب التبرز.
  • ملاحظة انتفاخ في الساق بشكل ملحوظ والشعور بألم عند المشي.

موعد الولادة الطبيعي

بجانب معرفة الإجابة على سؤال متى تبدأ أعراض الولادة في الشهر التاسع؟ إن الولادة تحدث في الفترة بين الأسبوع الـ 38 والأسبوع الـ 40، ولا يمكن أن يتم تحديد وقت الولادة بدقة خاصة إذا كانت هذه المرة الأولى التي تلد بها.

لهذا السبب فإن المخاض الطبيعي يبدأ في الظهور من قبل الولادة بفترة تتراوح بين أسبوعين إلى ثلاث أسابيع، وهذا يساعد على معرفة موعد الولادة بدقة.

اقرأ أيضًا: أعراض الولادة في الشهر السابع

أفضل أسبوع للولادة في الشهر التاسع

يعتقد العديد من النساء أن الولادة في الأسبوع الأول من الشهر التاسع تكون مناسبة، ولكن هذا غير صحيح وأن الولادة في هذه المرحلة تعتبر ولادة مبكرة، حيث أن الأسبوع الأول في الشهر التاسع هو الأسبوع الـ 36، والولادة المبكرة ينتج عنها العديد من المضاعفات، والتي تتمثل فيما يلي:

  • الإصابة بضيق في التنفس.
  • الإصابة بظاهرة القناة الشريانية السالكة.
  • نقصان الوزن في الولادة.
  • يكون من الصعب أن يتم تنظيم درجة الحرارة.
  • يحدث تأخر في النمو.
  • يمكن أن يصل الأمر إلى موت الطفل عند الولادة.

بكل تأكيد أن النساء ترغب في تجنب المضاعفات التي يمكن أن تتعرض لها عند الولادة المبكرة، ومع بداية الأسبوع الـ 37 فإن الحمل في هذه الحالة يعتبر حمل كامل.

وعلى الرغم من ذلك إلا أنه من الأفضل أن يظل الطفل فترة أطول في الرحم، والأسبوع الأمثل للولادة هو الأسبوع الـ 40، وذلك لأن وزن دماغ الجنين تصبح ثلثي وزنه، فمن الأفضل أن تصل الولادة إلى مرحلة الشهر الـ 39 و الـ 40.

نصائح عند الشعور بأعراض الولادة

عندما تلاحظ المرأة الحامل بأن مرحلة المخاض قد بدأت فإنه لابد من الحصول على القليل من الراحة، لأن المرحلة التالية سوف تضطر إلى بذل الكثير من الجهد بها، ومن ضمن النصائح خلال حدوث المخاض ما يلي:

  • عند شعور المرأة الحامل بالجوع يكون لابد من تناول وجبات خفيفة.
  • من الأفضل أن يتم شرب السوائل.
  • طلب المساعدة من الزوج في فرك الظهر فإن هذا يساعد على تخفيف الألم.
  • التأكد من الانقباضات التي تشعر بها صحيحة، حيث أنها يمكن أن تشعر بانقباضات خاطئة.
  • محاولة الاسترخاء فإن هذا يساعد على التعامل مع التقلصات التي تشعر بها المرأة عند الولادة.
  • لابد من ارتداء ملابس مناسبة وتكون فضفاضة.
  • الجلوس في مكان مريح والحرص على الجلوس بهدوء.
  • محاولة التنفس بعمق خلال الاسترخاء، ومن الأفضل أن يكون التنفس ببطيء.
  • الاعتماد على الوسائد في إسناد الرأس والزراعين والساقين.
  • الحصول على قسط من الراحة بجانب محاولة النوم إذا تمكنت من ذلك.
  • الحصول على حمام دافئ أو يمكن الجلوس في حوض استحمام دافئ.

اقرأ أيضًا: أعراض الولادة في الشهر التاسع

نصائح لولادة سهلة

نصائح لولادة سهلة

لقد حرص المتخصصون على تقديم نصائح لضمان الولادة السهلة والتخلص من مشكلة تعسر الولادة، هذا بجانب الإجابة على سؤال متى تبدأ أعراض الولادة في الشهر التاسع ؟ وتتمثل هذه النصائح فيما يلي:

  • إن المشي بشكل يومي يساعد بشكل فعال على ارتخاء عضلات الرحم.
  • التمارين الرياضية الخاصة بمنطقة الحوض تساعد على تقوية العضلات في منطقة الحوض، وبناء على ذلك سوف تضمن المحافظة على الحمل حتى موعد الولادة الطبيعية.
  • يجب الحرص على التنفس بشكل طبيعي.
  • المشروبات الساخنة مهمة فإنها تساعد على ترخية الأعضاء.
  • من أفضل الطرق التي تضمن من خلالها ارتخاء العضلات تتمثل في الاستحمام بماء ساخن.
  • التدليك يعتبر وسيلة للمساعدة على ارتخاء عضلات الرحم.

اقرأ أيضًا: أعراض ما بعد الولادة القيصرية

ختامًا لقد عرضنا لكم الإجابة على سؤال متى تبدأ أعراض الولادة في الشهر التاسع ؟ هذا بجانب عرض مختلف الأعراض التي تشعر بها المرأة الحامل في وقت الولادة، والأسبوع المناسب المناسب للولادة الطبيعية وغيرها من المعلومات المختلفة حول الولادة الطبيعية.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.