متى ينقلب الطفل على بطنه

متى ينقلب الطفل على بطنه هو ما يدور في ذهن الكثير من الأمهات، وخاصة عندما يتعلق الأمر بالمولود الأول لها، حيث يكون لديها شغف كبير في معرفة جميع الأمور المتعلقة به، حيث تعد الأمومة غريزة فطرية بطبيعة الحال، لذا فور معرفة الأم بحملها، تبدأ في البحث عن كل ما يتعلق بالطفل، وعقب ولادتها تبدأ رحلة استكشافية كبيرة لمعرفة كل ما يتعلق بالطفل عبر موقع زيادة.

متى ينقلب الطفل على بطنه

سؤال يدور كثيراً في أذهان الأمهات، حديثي الأمومة حيث تكون الأم لديها فضول كبير في معرفة جميع التفاصيل الخاصة بصغيرها وطبيعة تطوراته الصحية ونموه الحركي والتي تتمثل فيما يلي:

  • خلال الشهر الأول للمولود يستلقي على ظهره فقط ويحرك بشكل تلقائي بسيط يديه ورجليه.
  • فور بلوغه الشهر الثاني، يبدأ في رفع رأسه قليلاًخلال استلقائه على ظهره.
  • عند بلوغ الطفل الشهر الرابع تأتي مرحلة الانقلاب على البطن والجنب.
  • وعادة يبلغ الطفل مرحلة الانقلاب من ظهره إلى بطنه، في مرحلة متأخرة قليلاً من عمره تبدأ في الشهر السادس، حيث أن تلك الحركة تطلب بعض القوة العضلية للطفل.
  • تبدأ مهارات الطفل العضلية تظهر للأم فور وضعه على بطنه، حيث أن الطفل يبدأ بشكل تلقائي في رفع رأسه وكتفيه إلى الأعلى من خلال الاعتماد على ذراعيه، ليستطيع فعل ذلك.
  • يطلق الأطباء على حركة الطفل في هذا الوضع بأنها نصف تمرين من تمارين الضغط، وعادة تساعده هذه الحركة على تقوية عضلات جسمه ليستطيع التقلب على جانبيه.

اقرأ أيضًا: أدوية خطيرة على الحمل وأسماء الأدوية الأخرى الآمنة

كيف تستطيع الأم مساعدة طفلها لينقلب على بطنه  

يمكن للأم أن تحاول أن تقوم بتقوية عضلات طفلها ومساعدته في الحركة والتقلب، من خلال اتباع الخطوات التالية:

  • تبدأ في تمرين الطفل فور استيقاظه من النوم، حيث يعد اختيار الوقت المناسب أحد العوامل الرئيسية لنجاحها.
  • كما يمكن لها أيضاً فعل ذلك فور تغيير الطفل للحفاض، يرجع سبب ذلك إلى شعور الطفل بالانتعاش والراحة في ذلك الوقت.
  • يرجع سبب مساعدة الطفل في الانقلاب على وجهه، هو تلافي جعل رأسه مسطحة.
  • يجب أن تحرص الأم على فعل ذلك التمرين بدءاً من الشهر الثاني.
  • يجب قبل الشروع في ذلك وضع الطفل على مكان طري أو مرتبة اسفنجية، وتلافي وضعه على الأرض بشكل مباشر.
  • يجب أن تقوم الأم بوضع الطفل على بطنه، وتركه بضعة دقائق.
  • قومي بوضع بعض الألعاب حول الطفل، وذلك حتى يستطيع البقاء لبضعة دقائق على بطنه.
  • تقوم الأم بممارسة هذا التمرين لمدة ثلاثة مرات يومياً.

اقرأ أيضًا: علاج سريع للحموضة عند الحامل

نصائح لمساعدة الطفل على التقلب

يجب على الأم الاهتمام بالطفل ومساعدته على التقلب، حتى يستطيع تقوية عضلاته، كما أنها تستطيع توفير عوامل الراحة والأمان على النحو التالي:

  • قومي بوضع الطفل على بطنه، على مدار اليوم أكثر من مرة، كما يجب على الأم تشجيع الطفل على الوصول إلى اللعب، والنظر بجانبه، حيث أن قيامه برفع رأسه لينظر على ما يحيط به من شأنه تقوية عضلات جسمه، وإعداده للتقليب.
  • أثناء وضعه على بطنه، يجب وضع أحد ألعابه بالقرب منه ناحية الأعلى، حيث أن محاولة الطفل في الإمساك بالألعاب من شأنها مساعدته على التقلب تلقائياً.
  • يجب اللجوء إلى استخدام وسادة الرقبة خلال قيامه بتمارين البطن، حيث أن الطفل في هذه المرحلة يفقد الجزء العلوي من جسده القوة، لذا يفضل في هذه المرحلة استخدام وسادة الرقبة، حتى يصبح أقوى قليلاً.
  • قومي بتوضيح كيفية تقليبه من خلال إمساك يده، والقيام بدحرجته لبعض الوقت.
  • قومي بوضع ملاءة أسفل الطفل أثناء قيامه بتمرين البطن، حيث يمكن استعمال الملاءة في دحرجة الطفل بسهولة فائقة، من خلال مسك أحد جوانب الملاءة وقلب الطفل بهدوء.
  • يجب الاهتمام بجعل الطفل يقضي فترات متساوية على جوانب الجسم المختلفة، وهي البطن، والجانب الأيسر، والأيمن، والبطن، وذلك يعطي جسم الطفل التعرض لكافة الأوضاع التي يسند عليها للتقلب، حتى يستطيع تقوية جذعه، ورقبته، بالإضافة إلى ذراعيه.
  • يجب حمل الطفل الرضيع في الشيالة المخصصة للأطفال،على هيئة ساقية متخذة وضع يماثل وضع الضفدع، ويعد هذا الأمر من أهم الأمور لمساعدة الطفل على التقلب.

اقرأ أيضًا: هل المضاد الحيوي يضر الحامل

تأخر تقلب الطفل

قد يتأخر الطفل عن التقلب على بطنه، أو استخدام ذراعيه للتقليب، هنا يجب على كل أم مساعدة طفلها على التقليب وذلك من خلال قيام الأم بالاستلقاء بجانب الطفل وتشجيعه على التحرك للوصول إليها.

كما يمكن على الاستعانة ببعض الألعاب المحببة للطفل ووضعها بعيداً عنه حتى يحاول أن ينقلب ويصل إليها، وفي حال باءت كل المحاولات بالفشل، يجب استشارة الطبيب في هذه الحالة.

أثبتت الكثير من الدراسات التي تم إجرائها مؤخراً حول الموعد الصحيح لتقلب الرضيع على بطنه، أن تلك الوضعية عادة تتأخر لبعض الوقت.

كما أرجأت ذلك إلى نوم الطفل ساعات طويلة على ظهره، وشعورهم بالراحة في ذلك الوضع، الأمر الذي يجعلهم لا يرغبون في التقلب وبذل الجهد.

لكن عادة يجب على الأم ملازمة طفلها والإكثار من محاولات تحفيزه على القيام بتحريك نفسه، بشتى الوسائل الملائمة له.

أسباب تأخر الطفل في الانقلاب

عند ملاحظة الأم عدم رغبة الطفل في التقلب على البطن، يجب عليها لفت انتباهه إلى اللعب معها جانباً، وذلك ليقوم الطفل تلقائياً بتدوير جسمه بشكل كامل واتباع الأم، كما يجب على الأم تشجيعه من خلال التصفيق له.

حيث يعد أهم أسباب تأخر تقلب الطفل، هو خوفه من تجربة حركة جديدة لم يسبق له القيام بها، وإذا لم تنجح جميع المحاولات السابقة، يفضل وضعه على بطنه مستلقياً، حتى يعتاد هذا الوضع، ويقوي عضلات جسمه التي بدورها تساعد في جلوسه وزحفه وما إلى ذلك.

متى ينقلب الطفل على بطنه كان محور حديثنا معكم اليوم، وقد أجبنا خلال مقالنا على هذا السؤال، كما ذكرنا موعد تقلب الطفل على بطنه، وقدمنا لكم بعض النصائح اللازمة للأم لمساعدة طفلها، وذكرنا لكم متى يصبح تأخر الطفل على التقلب مصدر قلق للأم، وذكرنا أسباب ذلك.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.