متى يفقد مدمن الكبتاجون عقله

متى يفقد مدمن الكبتاجون عقله؟ وكيف يمكنه الانسحاب من الإدمان له وإيقاف الضرر؟ حيث إن عقار الكبتاجون يعتبر من العقاقير المدمنة التي تؤثر على خلايا الدماغ، وتُحدِث الاضطرابات العقلية الخطيرة.

لذلك سنجيب لكم اليوم من خلال موقع زيادة على سؤال متى يفقد مدمن الكبتاجون عقله، كما أننا سنوافيكم بكافة المعلومات التي تلزمكم حول هذا الموضوع.

متى يفقد مدمن الكبتاجون عقله

الكبتاجون هي حبوب تم تصنيعها بهدف علاج الأطفال الذين لديهم قصور في الانتباه وكذلك فرط حركة، كما اتضح أنها يمكن أن تستخدم كبديل لعلاج مرض التغفيق، وكذلك الاكتئاب.

لكن على الرغم من ذلك أثبتت الدراسات العلمية بأن هذه الحبوب تتسبب في التغيير لمستويات مواد معينة داخل الدماغ، وتؤثر عليها، كما أنها تعمل على تحفيز أداء الجهاز العصبي المركزي وتؤدي إلى اليقظة.

لذلك صنُفت حبوب الكبتاجون كمادة مادة مدمنة جدًا، بالإضافة إلى أنها أصبحت غير قانونية في بعض الدول، إذ أن الكبتاجون يؤثر على العقل بالسلب، ويؤدي إلى الاضطراب العقلي، فمتى يفقد مدمن الكبتاجون عقله؟

يفقد مدمن الكبتاجون لعقله بالفعل عندما يقوم بتناول تلك الحبوب بشكل مستمر وكذلك بجرعات كبيرة، إذ أن مادة الكبتاجون تنتشر بمرور الوقت لتصل للجهاز العصبي وتتحكم في العقل وتجعل الشخص في حالة من اللاوعي.

لن تقتصر مادة الكبتاجون في تأثيرها على العقل فقط، بل أنها تؤثر على سلوكيات الشخص الذي يتناولها تجاه نفسه، وكذلك تجاه الآخرين، فهي تؤدي إلى الهلوسة، والضرر الخطير الذي لا يستطيع المريض التعافي منه بسهولة.

اقرأ أيضًا: هل يباع الكبتاجون في الصيدليات

مدة بقاء مفعول الكبتاجون

سنعرض لكم فيما يلي المدة التي تستغرقها مادة الكبتاجون في البقاء داخل الجسم، والدم، والبول، وغيرها:

أولًا: داخل الجسم

تختلف المدة التي تبقي فيها مادة الكبتاجون في الجسم من شخص لآخر، وذلك باختلاف الجرعة التي تم أخذها، وكذلك فترة الإدمان، بالإضافة إلى عدة أمور أخرى كالوزن، ومعدل الحرق، والحالة النفسية.

يمكن الكشف عن مادة الكبتاجون من خلال إجراء تحليل المخدرات، ومن ثم الخضوع لبرامج سحب السموم في مستشفيات علاج الإدمان.

ثانيًا: في الدم

تحسب المدة لبقاء الكبتاجون في الدم من توقيت آخر جرعة قام الشخص تعاطيها، كما هو موضح في الآتي:

  • تعاطي الجرعة لأول مرة: تبقى مادة الكبتاجون في الدم لمدة تصل إلى حوالي أربعة ساعات داخل دم الشخص الذي تناولها.
  • لغير المدمن: لمن يتعاطى الحبوب على فترات متباعدة ولا يأخذها بغرض الإدمان فإن مادة الكبتاجون تبقي في دمه حوالي 6 ساعات.
  • المدمن: نظرًا للتعاطي المستمر والجرعات الكبيرة فإن الكبتاجون يستمر في دم الشخص المدمن لمدة تصل إلى 12 ساعة.

ثالثًا: في البول

فيما يلي سنعرض لكم المدة التي تبقيها مادة الكبتاجون في بول الشخص المتعاطي لها:

  • التعاطي لأول مرة: تكون مدة بقاء الكبتاجون في البول هي يومين.
  • لغير المدمن: يبقي الكبتاجون في البول لغير المدمن حوالي 6 أيام، حيث إن هذا الشخص يتناول حبوب الكبتاجون على فترات متباعدة.
  • المدمن: بالطبع مدة بقاء الكبتاجون في بول المدة تكون أكثر إذ أنها تقدر بحوالي 9 أيام، وذلك بسبب تعاطي الشخص باستمرار للكبتاجون وكذلك باستمرار.

رابعًا: الكبتاجون في الشعر

تستمر مدة وجود مادة الكبتاجون في الشعر لحوالي 3 أشهر متتالية، وقد تختلف تلك المدة باختلاف الجرعة المتناولة، وكذلك فترة الإدمان.

خامسًا: مدة استمرار الكبتاجون في اللعاب

تتراوح فترة بقاء الكبتاجون في اللعاب بين يوم إلى خمسة أيام، وربما تزيد تلك الفترة أو تقل على حسب الجرعة وكذلك مدة الإدمان.

الآثار الجانبية لحبوب الكبتاجون

لا شيء أكثر ضررًا من كون مادة الكبتاجون تذهب العقل، ولكن الإدمان لهذه المادة بصفة عامةً ينعكس على مختلف أجزاء الجسم، لذلك سنذكر لكم فيما يلي الأضرار العامة لها:

  • المعاناة من القلق والارتباك.
  • الشك في جميع من حول الشخص المتعاطي للكبتاجون.
  • الإصابة بالحزن والاكتئاب الشديد.
  • الضرر بخلايا المخ وتلفها.
  • التعرض للنوبات القلبية، وكذلك السكتة الدماغية.
  • تهديد القدرة الجنسية أي الإصابة بالضعف الجنسي.
  • عدم القدرة على السيطرة في التركيز والاستيعاب.
  • التأثير على الأجنة وحدوث التشوهات.

علامات الإدمان لمادة الكبتاجون

تظهر بعض العلامات والأعراض التي تدل على أن مادة الكبتاجون انتشرت في الجسم وأن المتعاطي لها أصبح مدمنًا، حيث إننا في النقاط الآتية سنقوم بالتوضيح لتلك العلامات:

  • الحركة المفرطة وكذلك كثرة الكلام.
  • الضغط على الأسنان وفركها ببعضها البعض.
  • الإفراط في التدخين.
  • المعاناة من جفاف اللعاب، وكذلك التشقق في الشفتين.
  • الأرق المستمر.
  • الحساسية للضوء خاصةً عند النظر لأشعة الشمس وذلك بسبب تأثير مادة الكبتاجون على قزحية العين.
  • الحك المتكرر للأنف.
  • التعرق باستمرار وبشكل متزايد عن الطبيعي وذلك بسبب أن الكبتاجون يعمل على ارتفاع ضغط الدم، وكذلك زيادة معدل ضربات القلب.
  • الشحوب في الوجه وظهور الاسمرار حول منطقة العينين.
  • قلة الرغبة في العلاقة الجنسية.
  • الشك الغير مبرر، حيث يشعر المدمن لمادة الكبتاجون وكأن هناك حشرات صغيرة تسير على جلده.
  • إذا تم حقن مادة الكبتاجون في الوريد بجرعات كبيرة فإن هذا الأمر سيؤدي إلى تلف الشرايين.

اقرأ أيضًا: كيف تعرف الكبتاجون المغشوش

أعراض الانسحاب من إدمان الكبتاجون

إذا تعاطى الشخص لعقار الكبتاجون دون إشراف طبي نتيجة لتعرضه للاكتئاب الحاد، وذلك لمدة طويلة وبجرعات كبيرة فإن العقار سيذهب عقله، وهذا ما قمنا بتوضيحه للإجابة عن سؤال متى يفقد مدمن الكبتاجون عقله.

لكي يتم التخلص من مادة الكبتاجون المدمنة التي تنتشر في الجسم، فإنه من الضروري السعي في التعافي التام منها، وذلك من خلال الالتحاق ببرنامج علاجي للقضاء على الإدمان.

في حقيقة الأمر إن التعافي لا يتم بسهولة، بل يكون لأعراض انسحاب مادة الكبتاجون من الجسم عدة عوامل نفسية وجسدية يعاني منها الشخص وبشدة، حيث إننا سنقوم بذكر تلك الأعراض بالتفصيل فيما يلي:

أولًا: الأعراض النفسية لانسحاب الكبتاجون

من أحد أهم وأبرز الأعراض النفسية الناجمة عن التوقف عن تعاطي الكبتاجون هي الهلاوس السمعية والبصرية، وكذلك الرغبة الملحة في تعاطي المخدر، بالإضافة إلى ما يلي:

اضطراب الفصام

يعد اضطراب الفصام هو أحد الأعراض والأمراض النفسية الناتجة عن الانسحاب من مادة الكبتاجون، إذ أنه يصنف كعرض خطير، ويظهر بوضوح في أولى الأيام من انسحاب الكبتاجون، ولكن قد يختلف من مريض لآخر.

الهياج الشديد

خروج مادة الكبتاجون من الجسم تصيب المتعاطي بحالة من الهياج والعنف الشديد، وذلك بسبب رغبته المتزايدة أثناء انسحاب المخدر في أن يحصل عليه أكثر.

إذ أن ذلك الهياج قد يؤدي به إلى محاولته في إيذاء نفسه أو من حوله، حيث يرجع السبب وراء كل ذلك هو أن الكبتاجون يؤثر على المراكز العصبية المتواجدة في المخ، فمن الطبيعي أن تتولد رغبة الحصول على المخدر عند التوقف عن التعاطي.

الشعور بالهلع والخوف

من أحد وأبرز أهم الأعراض الانسحابية لمادة الكبتاجون، هو شعور المدمن بالخوف الغير مبرر، وذلك لأن المخدر يؤثر على كيمياء المخ بالسلب، فبالتالي يظل المدمن لفترة طويلة يعيش في نظرية المؤامرة، ويشعر بالاضطهاد الدائم.

الهلوسة

يدخل المدمن في حالة من الهلوسة سواء كانت السمعية أو البصرية بعد تركه لحبوب الكبتاجون، حيث يصاب بحالة مليئة بالخيالات، وكذلك سماع الأصوات، ورؤية أشياء وأشكال غير متواجدة.

ثانيًا: الأعراض الجسدية لانسحاب الكبتاجون

يخرج الكبتاجون من الجسم مسببًا التعب والإرهاق المستمر للمدمن، ويظهر هذا الأمر بوضوح بعد مرور 3 أيام من تناول أخر جرعة من الحبوب وأثناء فترة التعافي.

إلى جانب التعب والإرهاق فإن الكبتاجون يتسبب في بعض الأعراض الجسدية للمدمن، والتي تشمل الآتي:

  • الرعشة والتشنجات في أجزاء مختلفة من الجسم تحديدًا الأطراف، حيث لا يتمكن المدمن المتوقف عن التعاطي في التحكم بصورة مباشرة في جسده، بالإضافة إلى معاناته من الألم.
  • الانخفاض في ضغط الدم.
  • الخمول الدائم وعدم القدرة على ممارسة أي مهام.
  • الاتساع في حدقة العينين، إذ أن مادة الكبتاجون تؤثر على قاع العينين عند الانسحاب من التعاطي لها وذلك من خلال حدوث الالتهابات أثناء النظر إلى الضوء وبالتالي يبدو المدم وكأنه متسع العينين.
  • معاناة المدمن من الازدواجية في الرؤية.
  • النوبات المتكررة من الأرق خاصةً في أولى أيام التوقف عن تعاطي المخدر، وكذلك نوبات من الكوابيس.
  • انخفاض القدرة على الإدراك والتركيز، وهذا الأمر طبيعي لأن مادة الكبتاجون تحدث القصور في مراكز المخ، وكذلك ضعف الذاكرة.

كيفية الانسحاب من إدمان الكبتاجون

إن الطريقة الصحيحة للتعافي والتخلص من مادة الكبتاجون تمامًا، وقدرة المدمن على التوقف عن التعاطي، هو اللجوء إلى المستشفيات المخصصة لعلاج الإدمان.

فتلك المستشفيات ستقدم له برنامج علاج منقسم إلى أمرين وهما سحب السموم من داخل الجسم، والتأهيل النفسي والسلوكي للمتعاطي، حيث يمكننا تلخيص المرحلة العلاجية من إدمان الكبتاجون في الآتي:

  1. التشخيص للمدمن وتقييمه: يتم هذا الأمر من خلال استقبال المدمن في المستشفى ومن ثم إجراء الفحوصات الطبية له لكي يتم التعرف على كافة حالته الجسدية والنفسية، وبالتالي تحديد برنامج العلاج.
  2. سحب السموم من الجسم: حيث يتم هذا الأمر على أعلى مستوى من الجودة خلال البرنامج العلاجي، للتخلص من الآثار السلبية لأعراض الانسحاب من للكبتاجون دون ألم، وذلك بمساعدة بعض الأدوية.
  3. التأهيل: عقب التخلص الفعلي من السموم وسحبها يتم وضع برنامج تأهيل نفسي وسلوكي لمن تعافي من الكبتاجون، وذلك لمحاربة أي اضطرابات نفسية أو سلوكية سوف يعاني منها.
  4. المتابعة الدورية: إذ أنه يتوجب على متعافي الإدمان لمادة الكبتاجون أن يعتبر المستشفى بمثابة وجهته الأولى للتخلص من أي ضرر عقب التوقف عن الإدمان.

اقرأ أيضًا: حبوب الكبتاجون كم تبقى في الدم

مدة الأعراض الناتجة عن انسحاب الكبتاجون

بعد العلاج من الكبتاجون وسحب سموم هذا المخدر من الجسم، تظهر بعض الأعراض والتي تختلف من شخص لآخر، لكن عادةً تلك الأعراض تستغرق مدة من 7 إلى 14 يوم.

ففي سياق إجابتنا عن سؤال متى يفقد مدمن الكبتاجون عقله، من الجدير بالذكر أن نقول بأن أعراض انسحاب الكبتاجون يمكن مكافحتها بسهولة بمجرد أن يخضع المريض للإشراف الطبي الدقيق والملاحظة في المستشفى.

بذلك نكون قدمنا لكم الإجابة على سؤال متى يفقد مدمن الكبتاجون عقله، وقدمنا لكم أيضًا مجموعة من المعلومات التي تجعل إجابتنا على هذا السؤال أكثر وافية وأكثر وضوحًا، ونتمنى أن نكون أفدناكم بما قدمنا.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.