متى تقع الرؤيا بعد تفسيرها

متى تقع الرؤيا بعد تفسيرها تعد من الأسئلة الهامة التي يبحث عنها كل يتعرض لرؤية معينة وينتظر وقت تحقيق الرؤية.

وذلك خاصة وأن علماء ومفسري الأحلام يرون أن الرؤية التي تظهر في الظهر تختلف عن التي تظهر في الليل أو التي تظهر في وقت صلاة الفجر، ولهذا سوف نتعرف عبر موقع زيادة على الآراء المختلفة التي ذكرت في موعد تحقق الرؤية.

اقرأ أيضًا: الفرق بين الحلم والرؤيا

متى تقع الرؤيا بعد تفسيرها

أختلف علماء ومفسري الأحلام في الإجابة على متى تقع الرؤيا بعد تفسيرها وذكروا ما يلي:

  • قالوا أن بعض الرؤية قد تتحقق بعد سنوات طويلة، وذلك مثل ما حدث في رؤية سيدنا يوسف عليه السلام.
  • أما الرؤية التي تأتي بعد صلاة الفجر، فإنها في الغالب ما تتحقق في بداية العام الجديد.
  • لكن الرؤية التي تأتي في وقت العصر، فإنها رؤية مكروه، لأن النوم في هذا الوقت مكروه، لأن الشياطين تتدفق إلى الإنسان في تلك الفترة، ولهذا فقد يكون حلم من الشيطان وليس رؤية.
  • كما إن الكثير من علماء التفسير يرون أن الرؤية التي تحذر من المآسي في الغالب تتحقق أكثر من الرؤية التي بها خير.
  • قال رسول الله (صلَّى الله عليه وسلَّم):

«إذا عبرتم للمسلم الرؤيا، فاعبروها على خير فإن الرؤيا تكون على ما يعبرها صاحبها» (حديث حسن – فتح الباري).

  • وأيضًا الحديث النبوي حديث النبي (صلَّى الله عليه وسلَّم):

«رأيت في المنام أني أهاجر من مكة إلى أرض بها نخل، فذهب وَهَلِي إلى أنها اليمامة أو هَجَر، فإذا هي المدينة يثرب» (متفق عليه).

  • ومن هذه الأحاديث النبوية يستدل، على أن رأي المفسر الذي يقوم بالتفسير قد يكون له علاقة بتفسير الرؤية وموعد حدوثها، لهذا عليهم الاستبشار بالخير أولًا، بحيث إذا فسر الشخص نفسه أو مفسر الأحلام الرؤية على سبيل المثال بأنها زواج، فإن ذلك يعني أنها تدل على الخير وليس بالضرورة أمر الزواج، بل قد يكون أمر آخر به خير.

اقرأ أيضًا: شروط الرؤيا الصادقة

علامات الرؤية الصالحة

بجانب معرفة متى تقع الرؤيا بعد تفسيرها يجب التعرف على العلامات التي تشير إلى أن الرؤية صالحة وليست من الشيطان وهي:

  • الكثير من علماء التفسير، أكدوا أنه ليس بالضرورة أن تكون كل رؤية قبل الفجر هي رؤية صالحة، لأن الشيطان قد يأتي للإنسان في ذلك الوقت ويزعجه ببعض الأحلام المزعجة.
  • كما أن الرؤية الصحيحة ليست بالضرورة أن تكون مرتبطة بوقت معين، لأنها قد تكون صحيحة لو ظهرت في أي وقت من اليوم.
  • لكي تكون الرؤية الصحيحة، لا يجب أن يكون العقل منشغل بشيء معين قبل النوم وقبل التعرض لهذه الرؤية، لأن النوم على جوع أو التفكير في الطعام على سبيل المثال، قد يجعل الشخص يحلم بالطعام.
  • كما ينبغي أن تكون الرؤية واضحة وغير غامضة ويكون تفسيرها معروف.

الفرق بين الحلم والرؤية

الكثير من الناس قد يخلط ما بين الرؤية والحلم، لكن ينبغي التعرف على الفرق بينهم والذي يكون كالتالي:

  • الرؤية تكون بشرى للإنسان بشيء جيد، أو التحذير له من شر قادم، مثل التحذير من ترك الصلاة أو شخص معين.
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

“أصدفكم رؤية أصدقكم حديث”.

  • ومن هذا الحديث الشريف يستدل على أنه كلما كان الإنسان صادق، كلما كانت رؤيته صادقة وحقيقية.
  • أما الحلم، فإنه يكون نتيجة ترجمة العقل الباطن لبعض الأحداث التي يمر بها الشخص ففي يومه، والتي تظهر في شكل حلم.
  • كما أن الحلم يدخل فيه الشيطان، لهذا فهو مخيف للإنسان، فقد يحلم الإنسان بالسقوط أو الغرق وغيرها.
  • كذلك الكوابيس والأحلام المزعجة تصنف على أنها أحلام وليست رؤية وتكون من فعل الشيطان، لهذا ينبغي قراءة أذكار ما قبل النوم والنفث على الفراش 3 مرات.

اقرأ أيضًا: الفرق بين الرؤيا والحلم

هل تتحقق الاحلام بعد تفسيرها؟

المتخصصين في تفسير الأحلام ذكروا:

  • قال الله -تعالى-:

(إِذ قالَ يوسف لِأَبيهِ يا أَبَتِ إِنّي رَأَيت أَحَدَ عَشَرَ كَوكَبًا وَالشَّمسَ وَالقَمَرَ رَأَيتهم لي ساجِدينَ)، ثمّ بعد سنوات طويلة قال: (قالَ يا أَبَتِ هـذا تَأويل رؤيايَ مِن قَبل قَد جَعَلَها رَبّي حَقًّا).

  • من هذه الآيات يستدل أن الرؤية قد تستمر لعدة سنوات لكي تتحقق.
  • أن التفسير الأول لصاحب الرؤية، في الغالب يتحقق بشكل مطلق، بحيث أنه لو فسر الرؤية بمعنى معين يقصده، فإنها سوف تتحقق سواء كان تفسيره صحيح أو خطأ، وأصحاب هذا الرأي استدلوا بالأحاديث التي ذكرها لنا رسول الله عليه الصلاة والسلام في هذا الصدد.
  • كما ينصح بعدم ذكر الرؤية التي تكون غير مبشرة، لأن البلاء قد يكون معلق بالنطق بهذه الرؤية، والله تعالى أعلم.

آداب الرؤية

الالتزام بهذه الآداب يساعد في تحقيق الرؤية وهي:

  • أن يحمد الإنسان الله تعالى على هذه الرؤية.
  • كما أن الاستبشار خير بالرؤية من الأمور النافعة.
  • الحديث بالرؤية الجيدة أمام الناس.
  • عدم التحدث عن الرؤية السيئة وذلك لقول رسول الله صلّى الله عليه وسلّم- فقال:

(وإذَا رَأَى ما يَكْرَه فَلْيَتَعَوَّذْ باللَّهِ مِن شَرِّهَا، ومِنْ شَرِّ الشَّيْطَانِ، ولْيَتْفِلْ ثَلَاثًا، ولَا يحَدِّثْ بهَا أحَدًا؛ فإنَّهَا لَنْ تَضرَّه).

  • في حالة التعرض للرؤية المزعجة، ينبغي الإستعاذة بالله من الشيطان الرجيم، النفل على اليسار 3 مرات، تغير الجانب الذي تمت فيه الرؤية السيئة، وأن لا يتم التحدث بها.

اقرأ أيضًا: هل تتحقق الرؤيا إذا فسرت

علامات تدل على اقتراب تحقيق الرؤية

لكل من يسأل عن متى تقع الرؤيا بعد تفسيرها فإن هناك بعض العلامات التي تدل على اقتراب تحقيق الرؤية وهي:

1- لو كانت مبشرة

الرؤية المبشرة تتحقق سريعًا لو كانت مبشرة بثواب أو عقاب والدليل على ذلك حديث أبو هريرة -رضيَ الله عنه- عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- فقال:

(لَمْ يَبْقَ مِنَ النبوَّةِ إلَّا المبَشِّرات. قالوا: وما المبَشِّرات؟ قالَ: الرؤْيا الصَّالِحَة).

2- التواطؤ على الرؤيا

في حالة اتفاق أكثر من شخص في تفسير الرؤيا بنفس المضمون، فقد يعبر ذلك على اقتراب تحقيقها.

3- الرؤية من شخص صالح

قال رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم-:

(وأَصْدَقكمْ رؤْيا أصْدَقكمْ حَدِيثًا).

ومن هذا الحديث يستدل على أن الشخص الصالح الذي يشهد الناس له بالصلاح، تكون رؤيته صادقة.

4- الرؤيا عند اقتراب الزمان

قال صلّى الله عليه وسلّم-:

(إذا اقْتَرَبَ الزَّمان لَمْ تَكَدْ تَكْذِب رؤْيا المؤْمِنِ).

ومن هذا الحديث يستدل أن الرؤيا ينبغي أن تكون عند اقتراب الزمان.

اقرأ أيضًا: متى تتحقق الرؤيا المبشرة

في النهاية وبعد التعرف على إجابة متى تقع الرؤيا بعد تفسيرها ينبغي الالتزام بآداب الرؤية والاستبشار خيرًا في أي رؤية، بالإضافة إلى عدم رؤي أي رؤية سيئة لعدم تحقيقها، وفي النهاية نود أن نقول بأن الله تعالى وحده أعلم.

قد يعجبك أيضًا