متى يرجع البطن بعد الولادة القيصرية

متى يرجع البطن بعد الولادة القيصرية، وما هي أفضل الطرق للتخلص من البطن بعد الولادة؟ هذا هو ما نود أن نجيب لكم عليه حتى تتمكنوا من التخلص من المظهر المزعج للبطن بعد الولادة القيصرية، حيث يحتاج الجسم بعد الولادة إلى عمل وجهد لفترة طويلة حتى تتم استعادة شكل البطن الطبيعي، ونحن في موضوعنا هذا ومن خلال موقع زيادة فإننا سوف نعرف متى يرجع البطن بعد الولادة القيصرية بشيءٍ من التفصيل.

متى يرجع البطن بعد الولادة القيصرية؟

متى يرجع البطن بعد الولادة القيصرية؟

إن جسم المرأة يحتاج إلى فترة طويلة نسبيًا حتى يعود إلى شكله الطبيعي بعد الولادة، وذلك لأنه قد مر بتحول كبير وتغيرات عديدة خلال فترة الحمل، وقد يستغرق رحم المرأة مدة تتراوح من ستة أسابيع إلى ثمانية حتى يعود إلى حجمه الطبيعي قبل الحمل، كما إن السوائل التي تتواجد في جسم المرأة قد تستغرق وقتًا طويًلا حتى يتم التخلص منها.

تنزعج الكثير من السيدات بسبب مظهر البطن بعد الولادة القيصرية لأنها تترك بالتحديد ثنية مكان الجرح نفسه، تجعل شكل البطن وكأنه مشوق إلى شقين، وهو ما يساعد على ظهور البطن بمظهر منتفخ أو كأن تلك السيدة لديها كرش، ويستمر هذا المظهر لمدة أسابيع بعد الولادة لحين أن يعود الجسم إلى طبيعته.

اقرأ أيضًا: متى يتم ربط البطن بعد الولادة القيصرية وهل هو مضر؟

فترة استعادة البطن لشكلها الطبيعي بعد الولادة

تستغرق البطن بعد الولادة كدة كي ترجع إلى طبيعتها المعهودة، لكن الأمر ليس بهذه البساطة، حيث أن شكل البطن يعود إلى 80% فقط من شكله الطبيعي بعد عملية الولادة القيصرية، وذلك بعد مرور أربعين يوم من العملية وحتى ينقبض الرحم تمامًا حيث إن مدة انقباضه تتراوح من ستة أسابيع إلى ثمانية أسابيع.

لكن بعد هذه المدة لن تجدي أن بطنك عادت كما كانت قبل الحمل تمامًا، بل تحتاجين العديد من الطرق والخطوات التي يجب اتباعها، والتمارين التي يجب ممارستها حتى تتخلصي من البطن تمامًا، وهذا يتطلب منك المزيد من الصبر والجهد لا سيما إن كنت تعانين من الدهون في منطقة البطن حتى قبل الولادة، فهنا ستحتاجين جهدًا إضافيًا.

طرق التخلص من البطن بعد الولادة القيصرية

هناك عدة طرق يمكنها أن تساعدك في التخلص من مشكلة البطن بعد الولادة القيصرية ومن ضمنها ما يلي:

التدليك

إن كنت تتساءل عن متى يرجع البطن بعد الولادة القيصرية فإن التدليك يسرع من مدة اختفاء البطن بعد الولادة القيصرية، حيث يعتبر التدليك من الطرق الهامة التي تفيد في التخلص من مشكلة البطن بعد الولادة، والتي قد يقلل البعض من نتائجها، لكنها مهمة للغاية، كل ما عليك فعله هو القيام بتدليك البطن بلطف حتى تتخلص من الدهون.

يتم ذلك عن طريق القيام بوضع أي زيت من الزيوت الطبيعية ويفضل أن يكون زيت اللوز الحلو أو زيت الزيتون أو زيت جوز الهند ومن ثم القيام بتدليك البطن به يوميًا ويستحسن أن يكون ذلك قبل النوم.

لف البطن

إن هذه الخطوة من الخطوات التي يجب الانتباه عند القيام بها، حيث أنه لا يمكن القيام بها في الشهور الأولى من بعد الولادة، ويجب أيضًا أن تتم استشارة الطبيب عند فعلها، ويتم ذلك عن طريق لف النايلون الذي يفيد في شد البطن بعد أن يتم تطبيق بعض الزيوت الطبيعية على البطن، أو يمكن شدها من خلال استخدام حزام مخصص لشد البطن المترهلة أو مشد، ويمكن القيام بذلك بعد مرور شهرين من الولادة.

شرب الماء

إن كثرة شرب الماء يؤدي إلى الحفاظ على توازن السوائل داخل جسمك، وليس هذا وحسب بل إن كثرة شرب الماء تفيد في حرق الدهون المتراكمة حول منطقة البطن، لذلك عليك الحرص على شرب ما يعادل عشرة أكواب خلال اليوم أو أكثر حتى تتمكني من استعادة شكل بطنك الطبيعي بعد الولادة.

اقرأ أيضًا: متى يمكن ممارسة العلاقة الزوجية بعد الولادة القيصرية؟

الرضاعة الطبيعية

تساعد الرضاعة الطبيعية في التقليل من الوزن بعد الولادة، وذلك لأن الأمهات المرضعات يستهلكن حوالي 400 إلى 500 سعرة حراري، بصورة يومية وذلك من أجل إنتاج الحليب المناسبة اتي يحتاج إليها الرضيع، حيث إن تغذية الطفل تستهلك الدهون التي يتم تخزينها في جسم الأم منذ الولادة وإلى ستة أشهر.

تشير معظم الدراسات إلى مدى أهمية الرضاعة الطبيعية بالنسبة للأم في تقليل الوزن وتخفيف البطن بعد الولادة لا سيما الولادة القيصرية، حيث أشارت بعض الأبحاث إلى أن الرضاعة الطبيعية لمدة ثلاثة أشهر أو أكثر ساعدت في فقدان ما يقارب كيلو ونصف من وزن الأم أي أنها الرضاعة الطبيعية تخفض من وزن الأم المرضعة.

الحصول على عدد ساعات كافي من النوم

إن معظم المرضعات من الأمهات لا يحصلن على قسط كاف من الراحة أو النوم بعد الولادة، وذلك بسبب طبيعة الحياة وروتينها الذي تغير بعد إنجاب مولود جديد والحرص على العناية به طوال اليوم، وهذا قد يتسبب للأم بأضرار كثيرة قد تؤثر أيضًا على الرضيع، لذلك ننصح الأم أن تنظم وقتها وتحرص على تخصيص أوقات معينة من أجل الراحة والاسترخاء، حيث أشارت الكثير من الدراسات أن عدم أخذ قسط كافي من الراحة أو النوم يؤدي إلى الاحتفاظ بالوزن الزائد.

المشي

إن من المهم بعد الولادة ممارسة الرياضة ومن أبسط أنواعها هو ممارسة رياضة المشي، قد يكون صعبًا في البداية خاصة في الشهر الأول بعد الحمل وقد ينصحك الطبيب بالتزام الراحة بعد الولادة القيصرية وإلى حين أن يلتئم الجرح وهنا عليك الالتزام بنصيحته، ويمكن بعد انقضاء مدة الراحة التئام الجرح ممارسة رياضة المشي.

إن كنت تخشين على طفلك ولا تحبين تركه في المنزل وحده أو مع والده، قومي بحمل الطفل والمشي بها لمدة ثلاثين دقيقة خلال فترة ثلاث مرات أو أربعة في الأسبوع، فهذا الأمر سوف يفيدك كثيرًا في التخلص من البطن بعد الولادة القيصرية وبشكل سريع لا يمكن تخيله، كما
أنه سيخلصك من الدهون الزائدة التي تتراكم في أجزاء متنوعة من الجسم ليس البطن وحسب.

إتباع حمية غذائية صحية

يجب أن يتم اتباع حمية غذائية صحية والحرص على الابتعاد عن الأطعمة الدهنية وكذلك السكريات التي تتسبب في زيادة الوزن، فخلال تلك الفترة لا تحتاج المرأة لمزيد من الطعام كما يشاع عند البعض، حيث نلاحظ أن في الثقافة الشعبية في الوطن العربي، أن المرأة بعد الولادة لا بد من إمدادها بكميات كبيرة جدًا من الطعام حتى تستقيم صحتها ويزداد منسوب الحليب في ثدييها.

بينما لا تحتاج المرأة للحفاظ على إمداد الحليب سوى 1800 سعر أو 2000 سعر حراري لا أكثر، أما عكس ذلك فهو ما يتسبب في زيادة وزن النساء بعد الحمل بشكل مبالغ فيه.

اقرأ أيضًا: رجيم المرضعات بعد الولادة القيصرية ونصائح للتغذية السليمة

ممارسة أنواع مختلفة من الرياضة

إن كنت تتساءل عن متى يرجع البطن بعد الولادة القيصرية فلا بد أن تعرف أن ممارسة الرياضة تقلل من مدة اختفاء البطن بعد الولادة، حيث يمكنك اختيار التمارين البسيطة في البداية خاصة في الشهور الأولى بعد عملية الولادة القيصرية، وممارستها داخل المنزل، لكن يجب الأخذ بعين الاعتبار أن ممارسة تمارين البطن لا بد من تجنبها تمامًا في الشهر الأول بعد الولادة حتى يلتئم الجرح.

نصائح للتخلص من البطن بعد الولادة مباشرة

بعد أن عرفنا متى يرجع البطن بعد الولادة القيصرية، يجب أن نأخذ بعض الأمور والنصائح في عين الاعتبار تفاديًا لزيادة دهون البطن بعد الولادة ومن تلك الأمور ما يلي:

  • الحرص على عدم تناول المغات أو الحلاوة الطحينية بعد الولادة، فهي من العادات الشائعة في المجتمعات العربية لكنها تسبب زيادة في الوزن مبالغ فيها حتى وإن كانت تدير حليب الرضاعة، لكن يمكنك أن تستغني عنها من خلال شرب مدارات الحليب مثل الحليب قليل الدسم والمياه والسوائل بكثرة، كذلك لا تحاولي الاكثار من تناول التمور.
  • الحرص على الابتعاد عن الطعام الجاهز أو الوجبات السريعة وكذلك الحلويات أو على الأقل مرة واحدة فقط في الأسبوع.
  • حاولي التقليل من شرب الكافيين والمنبهات بشكل عام أو تجنبها تمامًا إن استطعت.
  • ركزي على أكل الطعام الصحي المفيد والذي في الوقت ذاته لا يتسبب لك في زيادة في الوزن ويغذي جسمك في نفس الوقت مثل الخرشوف أو التفاح أو السمسم وكذلك الكبدة المشوية والموز والجمبري، والشوكولاتة الداكنة بما لا يزيد عن قطعتين، كذلك من الممكن لك تناول المشمش أو الفاكهة المجففة بشكل عام لكن لا تزيدي عن ثلاث ثمرات خلال اليوم.
  • اعتمدي على زوجك أو والدتك أو أختك أو أي شخص قريب منك لرعاية الطفل بينما تأخذين بعض الراحة أو النوم، لأمن جسمك في تلك الفترة يحتاج إلى الكثير من الراحة والنوم حيث لا يجب أن يقل معدل نومك عن ثماني ساعات كل يوم حتى تستعيد عضلات بطنك قوتها وتشدد من جديد.
  • يجب الحرص على عدم ارتداء ما يسمى بالكورسيه أو ما شبه ذلك خاصة بعد الأيام الأولى من الوضع، وذلك لأن هناك كثير من السيدات يتساءلن متى يرجع البطن بعد الولادة القيصرية، فينصحهم الناس بارتداء أحزمة البطن والمشدات بعد الولادة مباشرة، وهذا مضر جدًا للظهر بل وقد يتسبب في سقوط الرحم أن تم ارتدائه قبل عودة الرحم إلى مكانه الطبيعي.

اقرأ أيضًا: أفضل مسكن بعد الولادة القيصرية

هكذا بعد أن عرفنا متى يرجع البطن بعد الولادة القيصرية، يجب أن ننصح جميع السيدات ألا يستسلمن إلى المشاعر السلبية التي قد تراودهن بعد عملية الولادة حول شكل الجسم أو نظام الحياة الجديد الذي تغير وتحول رأسًا على عقب مما قد يدفعهن إلى الاكتئاب أو تناول الكثير من الطعام واليأس، بل يجب معرفة أن كل شيء يأخذ وقتًا حتى يعود إلى طبيعته الأولى، الأمر كله يحتاج إلى شيءٍ من الصبر والعزيمة، وبعض الجهد للحصول على النتائج التي تريدينها، وتستعيدين جسدك، ونتمنى لكن دوام الصحة والعافية.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.