متى ينقطع الدم بعد الإجهاض

متى ينقطع الدم بعد الإجهاض هذا السؤال بالتحديد هو ما تبحث عن إجابته كل امرأة تعرضت لهذه المشكلة، كما تحاول البحث عن معلومات دقيقة حول هذا الموضوع بشكل عام، حيث تفاجأ بفقد حملها قبل أن يمر شهرها الخامس من بداية الحمل، وعندها تعاني من نزول دم لفترة من الوقت تتحكم بها عدة عوامل، فيما يلي سنتحدث عن هذه الأزمة الصحية التي من الممكن أن تتعرض لها الكثيرات في أشهرهم الأولى من الحمل عبر موقعنا زيادة .

متى ينقطع الدم بعد الإجهاض

قد يحدث للمرأة إجهاض في الأشهر القليلة الأولى من حملها، وفي بعض الحالات حتى قبل أن تعرف أنها حامل، وقد تشعر المرأة بأعراض الإجهاض أول ثلاثة أشهر، أو في الشهر الثاني من الحمل، مما قد يجعل المرأة تشعر بالنزيف لمدة أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع، حتى تنخفض الدماء تدريجياً وتنتهي ويبدأ لونها في التلاشي.

يصبح اللون أغمق، حتى يصبح أفتح تدريجيًا، وينخفض لونها تدريجيًا إلى كمية صغيرة سائلة، أو الجلطات الدموية الصغيرة، في الشهر الأول، والثاني، والثالث، والرابع، والخامس من الحمل، وتستمر فترة النزيف لمدة من أسبوعين وحتى أربعة أسابيع، ويكون هو نفسه كما الأشهر الثلاثة الأولى، تختلف مدة نزول الدم من امرأة إلى أخرى وتعتمد على عدد من العوامل، منها:

  • مرحلة الحمل التي حدث فيها فقد الطفل.
  • حامل بتوأم أو أكثر.
  • الوقت الذي يستغرقه الجسم لتنظيف أنسجة المشيمة.

في بعض حالات الإجهاض، قد ينتهي النزيف في وقت قصير، بينما في حالات أخرى، قد يظل مستمرًا لمدة أسبوعين أو أكثر.

اقرأ ايضًا:  كمية دم الاجهاض في الشهر الاول 

 كيف يبدو دم الإجهاض؟

بعد أن عرفنا متى ينقطع الدم بعد الإجهاض، فالكثير أيضًا من الناس يريدون أن يعرفوا كيف يبدو نزيف الإجهاض، عندما يبدأ الإجهاض وتتقدم، يشتد النزيف وتصبح الانقباضات أقوى، هذه التقلصات مستمرة أو متقطعة، يمكن أن يحدث بدون أية تقلصات، ويمكن أن يصاحب النزيف وجع في الخصر والبطن، يكون النزيف سائلًا شفافًا، أو سائلًا لونه وردي يتدفق من المهبل، أو يتدفق على شكل جلطات دموية، ويختلف ذلك الشكل من امرأة لأخرى.

كيفية التمييز بين الإجهاض والحيض 

كيف تحدد المرأة هذا إجهاض أم حيض، أحيانًا يصعب على المرأة أن تفرق بين تعرضها لفقد الجنين وبين دورتها الشهرية، ولكن بشكل عام تكون علامات الإجهاض أكثر خطورة من أعراض الدورة الشهرية، ويمكن أن أن تعرف الفرق بينهما بالطرق التالية:

  • مدة النزيف الشديد: قد تختلف كمية النزيف أثناء الإجهاض، فقد يكون ينزل بشدة أو خفيفًا، ولكنه قد يكون أطول من فترة النزيف الغزير في الدورة.
  • محتوى النزيف: قد يحتوي نزيف الإجهاض على جلطات دموية وأنسجة غير موجودة في نزيف الحيض
  • الانقباضات: في حالة الإجهاض، تكون الانقباضات أكثر إيلامًا بسبب اتساع في عنق الرحم.
  • لون الدم: إذا رأت المرأة لونًا لا تراه في العادة، فقد تكون علامة على الإجهاض.

يمكن فهم الفرق بين الإجهاض والحيض من خلال بعض الأشياء التي لا تعتاد عليها النساء أثناء الدورة.

اقرأ ايضًا:  كيف شكل كيس الحمل بعد الاجهاض

هل يمكن أن يتسبب الجنين الضعيف والمشوه في الإجهاض؟ 

 يعد هذا السؤال من الأسئلة المنتشرة بين النساء، والإجابة عليه نعم، لأن معظم حالات الإجهاض التي تحدث في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل ناتجة عن تشوهات جنينية، وهذه الأجنة بها عيوب وراثية، وأكثر من نصفهم يعانون من عيوب وراثية، ومن الجدير بالذكر أن خطر الإجهاض يزداد مع تقدم العمر. 

ماذا علي أن أفعل بعد الإجهاض

ماذا ستفعل المرأة عندما تدرك أنها تعاني من إجهاض؟ عند حدوث الإجهاض، قد يتم إفراغ رحم المرأة دون أي مضاعفات، لذلك لا تحتاج الكثير من النساء إلى العلاج أثناء الإجهاض، خاصة إذا حدث في بداية الحمل، ومع ذلك، يجب على النساء مراجعة أخصائي للعلاج، من أجل الحصول على تشخيص دقيق، ولتعرف متى ينقطع الدم بعد الإجهاض بالنسبة لحالتها.

كما قد يصاحب الإجهاض بعض المضاعفات، فقد تعاني المرأة من نزيف حاد أو تقلصات شديدة، لذلك يجب أن تذهب للطبيب مباشرة، وفي كل الأحوال تحتاج إلى مراجعة الطبيب لمعرفة سبب الإجهاض، وذلك بسبب من الممكن أن يكون سبب الإجهاض مشكلة في صحتها.

ربما يكون إجهاضها غير كامل، وهذا يعني أن الرحم لم يتم يستطع إفراغ كل ما به من آثار الحمل الذي لم يكتمل من تلقاء نفسه، يجب أن يتم الإجهاض بشكل كامل حتى لا يكون للرحم أي بقايا، وإذا لم يكتمل الإجهاض، يجب على المرأة أن تختار إحدى الطرق التالية لإتمام الإجهاض وتنظيف الرحم:

  • بالنسبة للطرق الطبيعية: انتظر حتى تحدث العملية بشكل طبيعي.
  • الأدوية: استخدمي الأدوية التي يصفها لك طبيبك لتسرع من الإجهاض.
  • الجراحة: استخدم هذا الخيار إذا كانت المرأة مصابة أو غير قادرة نفسياً على الانتظار حتى يكتمل الإجهاض الطبيعي. 

أثناء الإجهاض، يجب على المرأة استشارة الطبيب واختيار الطريقة التي تناسب ظروفها الصحية لإكمال الإجهاض، في حالة عدم تمكنها من القيام بذلك بمفردها.

اقرأ ايضًا:  ما الذي يسبب الإجهاض

كيف يمكنني منع نفسي من الإجهاض؟

هل توجد طريقة لمنع الإجهاض؟ هناك العديد من الطرق لتقليل مخاطر الإجهاض، ولكن في كثير من الحالات يكون سبب الإجهاض غير واضح، كما قالت دكتورة توبا المتخصصة في التوليد وأمراض النساء (على الرغم من وجود بعض الإجراءات التي يمكن اتخاذها للحد من خطر الإجهاض، في معظم الحالات، لا علاقة للإجهاض بأي شيء فعلته المرأة الحامل أو لم تفعله)، وإليك بعض الطرق لمنع الإجهاض، ومنها:

  • عدم التدخين أو تناول كحوليات أثناء الحمل.
  • اتبع نظامًا غذائيًا صحيًا ومتوازنًا وابتعد عن الأطعمة المضرة.
  • تفادي الإصابة بأنواع معينة من الأمراض المعدية كالحصبة .
  • حافظي على الوزن المناسب قبل الحمل.
  • يمكن للمرأة أن تحمي نفسها من الإجهاض ببعض الطرق، مثل تناول طعام صحي والابتعاد عن كل ما يؤذيها.
أنسب وقت لعمل تحليل الدم للحمل
أنسب وقت لعمل تحليل الدم للحمل

كيفية معرفة ما إذا كان الرحم نظيفًا بعد الإجهاض

متى ينقطع الدم بعد الإجهاض؟ وهل النزيف المستمر يعني أن الرحم غير نظيف؟ في عدد من الحالات قد يكون الإجهاض لم يكتمل بعد، مما يعني أنه لا زالت مجموعة من البقايا موجودة في الرحم منذ الحمل، وهذا يشير إلى أن النزيف أو التقلص بعد الإجهاض الكامل أطول من المتوقع، لأن الطبيب سيحدد الوقت الذي يتوقعه لانقضاء فترة النزف، والنزيف الغير متوقف بعد حوالي أربعة عشر يومًا، ولازال لم يختفي النزيف والتشنجات يجب عليك مراجعة الطبيب لإجراء الفحص.

إذا اختفت أعراض الإجهاض وتوقف النزيف خلال 14 يوم من حدوث الإجهاض، فهذا يشير في معظم الحالات إلى أن الرحم أصبح نظيفًا.

متى يجب على المرأة الحامل مراجعة الطبيب 

قد تظهر على المرأة الحامل بعض الأعراض وتحجم عن زيارة الطبيب للفحص والراحة، ولكن هناك أيضًا بعض المواقف التي يجب على المرأة الحامل فيها مراجعة الطبيب، وأهمها ما يلي:

  • كونك حاملاً وتعانين من نزيف مهبلي، بغض النظر عن الانقباضات.
  • المرأة حامل وتلاحظ وجود تورم في المهبل.
  • إذا كانت المرأة تعاني من تقلصات شديدة.
  • إن  كان السائل النازل من المهبل مدمم أو دمويًا متكتلًا، أو إذا كان هناك تقلصات قوية، يجب على المرأة الحامل مراجعة الطبيب. 

نصائح نفسية للتغلب على الإجهاض 

هل هناك أي نصائح نفسية للتغلب على الإجهاض؟ من الممكن أن يكون الإجهاض مؤلمًا، ولكن بعد أن عرفتي متى ينقطع الدم بعد الإجهاض فإنكِ في حاجة إلى تجاوز المراحل والعودة إلى الحياة الطبيعية. فيما يلي بعض النصائح المفيدة للتغلب على المراحل بسهولة:

  • افهم عملية الحزن، لأنك المرأة قد تمر بمرحلة إنكار ما حدث، وقد تشعر بالذنب أو الغضب.
  • اعتذر عن المواقف التي قد تكون مؤلمة، مثل دعوتك إلى حمام الطفل.
  • يتم اتخاذ قرارات خاصة بشأن ذكريات الإجهاض، والأمر متروك للمرأة لاتخاذ قرار الاحتفاظ بهذه الذكريات أو معالجتها.
  • الانشغال بأشياء مهمة، مثل تغيير الوظائف أو شراء منزل.
  • اعتني بنفسك وخذ قسطا جيدا من الراحة.
  • انظر إلى المستقبل وفكر في محاولة الحمل مرة أخرى.
  • ركزي على الأشياء المختلفة التي لم تقومي بفعلها من قبل، لكي تتجاوزي هذه المحنة بسهولة.

هنا وصلنا لختام موضوعنا الذي تحدثنا فيه متى ينقطع الدم بعد الإجهاض، وكيف يبدو النزيف، وطرق تنظيف الرحم بعده، ومتى ينبغي لكِ أن تذهبي إلى طبيبتك، وكيف تحمي نفسك من التعرض لذلك.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.