متى يسقط حق المطلقة في السكن في العراق

متى يسقط حق المطلقة في السكن في العراق؟ ومتي يحق للزوجة السكن بموجب القوانين العراقية؟ وما هي حقوق الزوجة التي تحكم بها المحكمة للمطلقة؟ الطلاق من أكثر الأمور المعقدة والتي يقع تأثيرها على الكثير من الأطراف لذا قد وضعت كل حكومة بعض القوانين التي تؤمِن الحقوق لكل طرف من الأطراف المعنية لذا سنذكر عبر موقع زيادة بعض القوانين التي تضمن حقوق الزوجة ومتى تفقد الزوجة حقوقها التي نصت عليها القوانين.

متى يسقط حق المطلقة في السكن في العراق

قامت الحكومة العراقية بإصدار قانون 77 لعام 1983 والذي مسؤول عن حفظ حقوق الزوجة بعد الطلاق والحق الذي يختص هذا القانون بحفظه هو حق السكن فبناءً على قانون 77 لعام 1983 يحق للمطلقة بالسكن في شقة الزوجية لمدة ثلاث سنوات ولكن متى يسقط حق المطلقة في السكن في العراق؟ يمكن أن نجيب على هذا السؤال بذكر المادة رقم 3 من القانون والتي تنص على أن الزوجة تحرم من حقها في السكن إن فعلت إحدى الأمور التالية:

  • إذا كان التفريق نتيجة دعوة خلع وليس دعوة طلاق.
  • كما إذا كانت الزوجة تملك شقة سكنية خاصة بها.
  • في حالة كان الطلاق بسبب إثبات خيانة الزوجة أو إثبات نشوزها.
  • إذا رضيت الزوجة بالطلاق أو التفريق.

اقرأ أيضًا: كيفية حساب نفقة المطلقة

قانون حق المطلقة في السكن رقم 77 لعام 1983

في سياق الإجابة عن سؤال متى يسقط حق المطلقة في السكن في العراق؟ يمكن أن نذكر القانون الذي فرض حق الزوجة في السكن وهو قانون 77 لعام 1983 الذي فرضته الحكومة العراقية لحفظ حق الزوجة ويمتلك القانون الكثير من المواد لذا سنذكر تلك المواد وشروطها فيما يلي:

1- المادة رقم 1

تنص المادة رقم 1 من قانون 77 لعام 1983 بأن يجب على المحكمة التي تحكم في دعوى الطلاق أو التفريق أن تصدر قرارًا ببقاء الزوجة في الشقة بدون زوجها بعد الطلاق وذلك لا يتم إلا بناءً على طلب تقدمه للمحكمة.

2- المادة رقم 2

تنص المادة رقم 2 على أن حق الزوجة في السكن يستمر فقط لمدة 3 سنوات بعد الطلاق ثم تغادر الشقة وتمتلك تلك المدة عدة شروط لتتحقق منها ما يلي:

  • لا تقوم الزوجة بتأجير الشقة أو جزءً منها
  • لا تقوم بإحضار شخصٍ آخر ليسكن معها في الشقة إلا أولادها الذي حكمت المحكمة بحضانتهم لها، لكن يجوز أن يسكن معها أحد المحارم بشرط أن لا يكون هذا المحرم انثى تجاوزت سن الحضانة.
  • عدم إحداث أي ضرر بالشقة أو بالأشياء المتواجدة فيها ومسموح بالأضرار البسيطة الناتجة عن الاستعمال اليومي العادي.

3- المادة رقم 3

تنص المادة رقم 3 على الأمور التي تُفقد المطلقة حقها في السكن والتي تم ذكرها فيما سبق.

4- المادة رقم 4

تنص تلك المادة على تنفيذ القرار في محكمة التنفيذ بالفترة التي تقضيها المطلقة في الشقة، وتقوم بإرسال أمر إخلاء الشقة للزوج وينص الأمر على إخلاء الشقة من الزوج ومن الأشخاص الذي لا يجوز لهم السكن مع الزوجة ويتركوا بعض من الأشخاص الذين يعولهم الزوج والذين سيقومون بالعيش معها حتى انقضاء مدة سكنها في الشقة أي ثلاث سنوات منذ تاريخ الإخلاء.

5- المادة رقم 5

تنص المادة رقم 5 بإجابة سؤال متى يسقط حق المطلقة في السكن في العراق؟ حيث تنص تلك المدة على ضرورة التزام الزوجة بالشروط التي تم النص عليها في المادة رقم 2 وفي حالة عدم التزامها بأحد تلك الشروط سوف يحق للزوج أن يطالب بخروجها من الشقة كما يحق له أن يقوم برفع دعوى للمحكمة بطلب إخلاء الشقة وتسليمها له، وإن استطاع اثبات عدم التزامها بالشروط أمام المحكمة فسيقوم القاضي بإصدار حكم بالإخلاء وهكذا يسقط حقها في السكن.

6- المادة رقم 6

في حالة تأخر الزوج عن إخلاء الشقة بعد تبليغه محكمة التنفيذ بأمر الإخلاء وفقًا لأحكام قانون التنفيذ، يتم فرض غرامة قدرها مائة دينار على كل يوم تأخير منذ يوم تبليغه بالإخلاء.

7- المادة رقم 7

يعد هذا القانون رسمي ويجب العمل به منذ نشر القانون في الجرائد الرسمية.

اقرأ أيضًا: متى تسقط نفقة الزوجة المطلقة

أسباب إطلاق الحكومة العراقية لذلك القانون

بعد أن ذكرنا إجابة سؤال متى يسقط حق المطلقة في السكن في العراق عن طريق ذكرنا لقانون 77 لعام 1983 يتطرق الموضوع بنا على ذكر الأسباب التي من أجلها تم فرض هذا القانون من قِبل الحكومة العراقية.

قد يكون أهم سبب لفرض هذا القانون أن الزوجات المطلقات يصبحن بلا مأوى بعد الطلاق أو التفريق مما جعل المحكمة تحكم لهم بالحق في السكن لفترة معينة ثلاث سنوات بموجب القانون حتى تستطيع خلال تلك الفترة في تأمين مسكن آخر وأقرت المحكمة بأن الثلاثة سنوات مدة أكثر من كافية للزوجة تستطيع خلالهم البحث عن مسكن آخر.

كان هذا القانون نوعًا من التعويض عن الضرر الواقع على الزوجة نتيجة الطلاق فتستطيع بتقديم طلب الشقة بأن تدفع عن نفسها ضرر وبدون أن تضر الزوج بأي شيء وذلك بالتزامها بالمواد التي نص عليها القانون فتستطيع ضمان حقها بدون مس حق الزوج

اقرأ أيضًا: متى يسقط حق المطلقة في السكن

حقوق الزوجة المطلقة بعد الطلاق

تملك الزوجة المطلقة في جميع بلدان العالم العديد من الحقوق المختلفة التي يحكم القانون بأن يعطيها لها زوجها بعد الطلاق فبعد أن أنهينا الإجابة على سؤال متى يسقط حق المطلقة في السكن في العراق سنقوم بذكر بعض من حقوق المطلقة التي يحكم بها المحكمة باختصار:

  • تحكم المحكمة للزوجة بمؤخر الصداق المدون في قسيمة الزواج.
  • تحكم لها بنفقة متعة وهي تعتبر تعويض عن الأضرار النفسية التي مرت بها المطلقة.
  • كما تحكم لها المحكمة بنفقة العدة والتي يبدأ الزوج في دفعها منذ تاريخ توقيع أوراق الطلاق.
  • حق الزوجة في الممتلكات من الشقة.
  • إذا حكمت المحكمة ببقاء أحد الأبناء في حضانة الأم فستقوم المحكمة أيضًا بالحكم لها بنفقة لهم.
  • يلتزم الاب بدفع مصاريف دراسة أبناءه حتى لو كانوا في حضانة الزوجة.
  • كما يلتزم بدفع مصاريف العلاج في حالة مرض أحد الأبناء.

الضرر من الطلاق لا يقع على الزوجة بمفردها أو على الزوج بمفرده بل يتضرر منه أفراد العائلة بالكامل من زوجين وأبناء وأهل الزوج وأهل الزوجة لذا يجب على الأهل محاولة إصلاح العلاقة الزوجية قبل أن لجأ الزوجين للطلاق ولكن إن تم الطلاق فيجب أن يُعطى كل ذي حقٍ حقه.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.