متى يبدأ موسم الحج ومتى ينتهي

متى يبدأ موسم الحج من أكثر الأسئلة المتداولة حالياً نظراً لاقتراب عيد الأضحى المبارك، فموسم الحج محدد بأيام معينة وفقاً لما ورد بالشريعة الإسلامية والأحاديث النبوية الشريفة، دعونا نتعرف سوياً من خلال هذا المقال متى يبدأ موسم الحج وأركانه وشروطه بالتفصيل عبر موقع زيادة

متى يبدأ موسم الحج

تبدأ مناسك الحج في اليوم التاسع من شهر ذو الحجة، وتنتهي باليوم الثالث عشر من ذو الحجة، أو الثاني عشر إن كان الحاج متعجلاً.

يبدأ الحج بأن يقوم الحجاج بالإحرام ثم التوجه إلى مكة ليقوموا بطواف القدوم، وبعد ذلك يتوجهوا إلى منى لقضاء يوم التروية، ومنها إلى جبل عرفة لقضاء يوم عرفة.

بعد انتهاء يوم عرفة يقوم الحجاج برمي الجمرات في جمرة العقبة الكبرى، ومن ثم يعود الحاج إلى مكة ليقوم بطواف الإفاضة، وعقب الانتهاء يعود إلى منى لقضاء أيام التشريق، ثم يعود الحاج إلى مكة مرة أخرى ليؤدي طواف الوداع ومغادرة الأماكن المقدسة.

ولمعرفة دعاء السعي بين الصفا والمروة وفق سنة النبي صلى الله عليه وسلم نوصي بقراءة هذا المقال: دعاء السعي بين الصفا والمروة وفق سنة النبي صلى الله عليه وسلم

الحج في الإسلام

الحج يعني توجه المسلمون إلى مدينة مكة المكرمة في موسم محدد كل عام لأداء شعائر معينة تعرف في الإسلام بمناسك الحج، والحج هو فريضة واجبة على المسلم مرة واحدة في العمر إن استطاع، وهو الركن الخامس من أركان الإسلام.

وفريضة الحج واجبة على كل مسلم بالغ قادر، كما ورد في قوله تعالى “وأذن في الناس بالحج يأتوك رجالاً وعلى كل ضامر يأتين من كل فج عميق”.

فالحج أحد الشعائر الدينية والتي يعتقد المسلمون أن الله سبحانه وتعالى فرضها على أمم سابقة مثل الحنيفية أتباع ملة إبراهيم، وقد استشهدوا على ذلك بما ورد في القرآن الكريم كما في قوله تعالى “وإذ بوأنا لإبراهيم مكان البيت أن لا تشرك بي شيئاً وطهر بيتي للطائفين والعاكفين والركع السجود”.

وقد قام سيدنا محمد صلوات الله وسلامه عليه بالحج مرة واحدة فقط، وهى حجة الوداع التي قام بأدائها في العام العاشر للهجرة، وقد اعتمد المسلمون مناسك هذه الحجة عند أداء شريعة الحج باعتبارها المناسك الصحيحة.

شروط أداء شريعة الحج

هناك مجموعة من الشروط الواجب توافرها في الشخص الراغب في أداء فريضة الحج، وتتمثل هذه الشروط في الآتي:

  • الإسلام إذ أن الحج لا يجوز لغير المسلمين.
  • العقل، فلا حج على مجنون حتى يشفى من المرض.
  • أن يكون الشخص بالغاً، فالحج غير واجب على الصبي حتى يحتلم.
  • الحج لا يجب على المملوك حتى يعتق، فالحرية شرط لأداء فريضة الحج.
  • الاستطاعة بمعنى أن يكون الشخص مسلم قادر، ومستطيع مادياً وصحياً لأداء مناسك الحج.

ولمعرفة  كيفية صلاة عيد الأضحى وفق المذاهب الفقهية نوصي بقراءة هذا المقال: كيفية صلاة عيد الاضحى وفق المذاهب الفقهية

فضل الحج

ورد عن رسولنا الكريم العديد من الأحاديث النبوية التي تؤكد فضل أداء مناسك الحج وثوابها العظيم عند الله سبحانه وتعالى، ومن أبرز هذه الأحاديث الآتي:-

  • عن عبد الله بن مسعود أنه قال: أن رسول الله صلى الله وعليه وسلم قال “تابعوا بين الحج والعمرة، فإنهما ينفيان الفقر والذنوب كما ينفي الكبر خبث الحديد والذهب والفضة، وليس للحجة المبرورة ثواب إلا الجنة”.
  • عن أبي هريرة أنه قال: أن رسول الله سُئل أي العمل أفضل؟ فقال: “إيمان بالله ورسوله” قيل: ثم ماذا؟ قال: “الجهاد في سبيل الله” قيل: ثم ماذا”؟ قال: “حج مبرور”.
  • عن أبي هريرة أنه قال: سمعت رسول الله يقول: “من حج، فلم يرفث ولم يفسق، رجع من ذنوبه كيوم ولدته أمه”.
  • عن أبي هريرة أنه قال: أن رسول الله قال: “العمرة إلى العمرة كفارة لما بينهما، والحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة”.
  • ما ورد في سنن النسائي عن أبي هريرة أنه قال: أن رسول الله قال: “جهاد الكبير والضعيف والمرأة: الحج والعمرة”.

آداب الحج

هناك مجموعة من الآداب الواجب مراعاتها من قبل الحجاج بدءاً من الخروج من المنزل وحتى الوصول إلى الأراضي المقدسة، وتتمثل هذه الآداب في الآتي:-

  • أن تكون الفريضة خالصة لوجه الله تعالى، وألا يكون بها رياء ولا يكون مبتغاها سمعة.
  • الحرص على مرافقة أهل الصلاح، وتقديم يد العون لهم.
  • الامتناع عن التدخين لما له من أضرار جسيمة على الصحة، كما أنه إهدار للمال ويتسبب في إلحاق الأذى للمرافقين.
  • الامتناع عن مزاحمة المصلين من الحجاج وغيرهم أثناء الطواف والسعي ورمي الجمرات، ولمس الحجر الأسود.
  • الابتعاد عن أي فعل أو عمل يتضمن شرك بالله تعالى لتجنب إبطال الحج، ومن ضمن هذه الأمور التوسل بالنبي أو الحجر الأسود أو الدعاء بغير الله في بيت الله الحرام.

ولمعرفة المزيد من المعلومات حول تسجيل حجاج الداخل عبر وزارة الحج والعمرة نوصي بقراءة هذا المقال: وزارة الحج تسجيل حجاج الداخل عبر وزارة الحج والعمرة

عدد أيام الحج

أيام الحج هي أربع أو خمس أيام وهى كالتالي:

1- يوم عرفة

هو اليوم التاسع من شهر ذي الحجة وهو أهم أركان الحج، وعرفة منطقة تقع شرق مكة على الطريق الرابط بينها وبين الطائف بنحو 22 كم، والتي تبلغ مساحتها حوالي 10.4 كم مربع، وتبعد عن منى حوالي 210 كم وعن المزدلفة حوالي 6 كم.

عرفة عبارة عن سهل واسع مستو اتخذ هيئة القوس الكبير، محاط بالجبال من جميع الأطراف ووتر هذا القوس هو وادي عرنة، يحدها ناحية الشمال الشرقي جبل سعد وناحية الشرق جبل أمغر، ومن الجنوب سلسلة جبلية سوداء اللون أما الناحية الغربية والشمالية الغربية، فيوجد بها وادي عرنة والطريق الرابط بين مكة والطائف.

2- عيد الأضحى

هو اليوم العاشر من شهر ذي الحجة وهو يوم عيد الأضحى، وبعد صلاة الفجر يخرج الحجاج من المزدلفة إلى منى لرمي جمرة العقبة الكبرى، ووقت الرمي يكون من فجر يوم عيد الأضحى إلى فجر اليوم التالي، والأفضل أن يكون الرمي ما بين طلوع الشمس إلى الزوال.

عندما يصل الحاج إلى منى يتم الانقطاع عن التلبية، ويستحب له أن تكون منى عن يمينه والكعبة عن يساره وجمرة العقبة أمامه، وبعد الفراغ من رمي جمرة العقبة يتم ذبح الهدي وهى الأبل أو البقر أو الغنم.

عقب فراغ الحاج من ذبح الهدي لمن كان له هدي يتم حلق الرأس أو تقصيره والحلق هو الأفضل للرجال، وهنا يباح للمحرم كل شيء حرم عليه بالإحرام إلا النساء وهو ما يعرف بالتحلل الأول.

3- أيام التشريق

هي الأيام الثلاث التي تتبع يوم النحر وهى الحادي عشر والثاني عشر والثالث عشر من شهر ذي الحجة، وقد سميت بهذا الاسم لأن الناس كانوا يشرقون فيها لحوم الأضاحي ويبرزونها للشمس، كما قيل أن سبب التسمية راجع لكون صلاة عيد الأضحى تقام بعد شروق الشمس.

يقوم الحجاج في هذه الأيام برمي الجمرات الثلاث الصغرى ثم الوسطى ثم الكبرى بالتوالي، ويتم ذلك في اليوم الأول من أيام التشريق بدءاً من وقت الزوال وحتى غروب الشمس، ثم يقضي الحاج ليلته في منى ونفس الأمر يتم في ثاني وثالث أيام التشريق.

أركان الحج

للحج أركان معينة لا يصح أدائه بدون القيام بها، وتتمثل هذه الأركان في الآتي:-

1- الإحرام

هو الركن الأول من أركان الحج والذي يعني نية الدخول في النسك مقترناً بعمل من أعمال الحج كالتلبية، وهذا الركن من واجبات الإحرام وفي حال تركه لابد من الفدية والتي تكون بذبح شاه أو صيام ثلاثة أيام، أو إطعام ستة مساكين.

عندما يصل الحاج إلى الميقات وأراد الإحرام يستحب له قص أظافره وإزالة شعر العانة ثم الاغتسال والوضوء ولبس ملابس الإحرام، والذي يكون للرجال إزار ورداء باللون الأبيض، أما النساء فلها أن تلبس ما تشاء دون التقيد بلون محدد مع مراعاة عدم ارتداء نقاب أو قفازين.

بعد ذلك يقوم الحاج بصلاة ركعتي الإحرام ثم ينوي الحج إما بقلبه أو لسانه، وهناك مجموعة من المحظورات التي يمنع المحرم من فعلها بسبب إحرامه، وهى كالتالي:

  • تقليم الأظافر.
  • الجماع أو مباشرة النساء لشهوة.
  • التطيب أي وضع العطر في البدن، أو ملابس الإحرام.
  • قتل الصيد البري، كالأرانب والغزلان وخلافه.
  • عقد الزواج.
  • لبس الملابس المخيطة أو الثياب المفصلة على هيئة البدن، كالقمصان أو البنطال وهذا الشرط خاص بالرجال فقط.
  • يحذر الرجل من إنزال المني باستنماء أو جماع.
  • يمنع الرجل من تغطية الرأس بالطاقية، أو ما شابه ذلك.
  • تمنع النساء من لبس القفازين أو النقاب.

عقب الانتهاء من الإحرام يتم خروج الحاج من الميقات ويتوجه إلى مكة، وهناك يقول “اللهم هذا حرمك وأمنك فحرم لحمي ودمي على النار وأمني من عذابك يوم تبعث عبادك، واجعلني من أوليائك وأهل طاعتك يا رب العالمين”

يتوجه الحاج إلى المسجد الحرام وهنا يقول “لا إله إلا الله والله أكبر اللهم أنت السلام ومنك السلام تباركت يا ذا الجلال والإكرام، اللهم زد هذا البيت تشريفاً وتعظيماً وتكريماً ومهابة ورفعة وبراً، وزد من زاره شرفاً وتعظيماً وتكريماً ومهابة ورفعة وبراً”

2- طواف الإفاضة

هو الركن الثالث من أركان الحج، والذي يتم به الطواف حول الكعبة وقد ذكر هذا الركن بالقرآن الكريم في قوله تعالى “ثم ليقضوا تفثهم وليوفوا نذورهم وليطوفوا بالبيت العتيق”.

3- السعي بين الصفا والمروة

يتم أداء هذا الركن بعد الانتهاء من طواف الإفاضة وصلاة ركعتين خلف مقام إبراهيم، وبعد ذلك يقوم الحاج بالسعي بين الصفا والمروة في حالة ما إذا كان الحاج متمتعاً، وذلك لأن سعيه الأول كان للعمرة أما هذا السعي فهو للحج.

أما بالنسبة للحاج المفرد فليس عليه إلا سعي واحد فإن كان سعاه بعد طواف القدوم كفاه ذلك عن السعي بعد طواف الإفاضة، وإن لم يكن ذلك فيلزم عليه السعي بعد طواف الإفاضة، وهنا يتحلل الحاج التحلل الثاني ويحل له كل شيء حرم عليه بالإحرام حتى النساء، ثم يعود الحاج إلى منى ليبيت بها أيام التشريق.

4- الوقوف بعرفة

مع شروق اليوم التاسع من شهر ذي الحجة يخرج الحجاج من منى متوجهين إلى عرفة للوقوف بجبل عرفة، والوقوف بعرفة من ضروريات إتمام الحج وإذا لم يقف الحاج داخل حدود عرفة المحددة في هذا اليوم بطل حجه.

وقد تم تحديد وقت الوقوف بعرفة من زوال شمس يوم عرفة إلى طلوع فجر اليوم التالي، وهو أول أيام عيد الأضحى وبه يصلي الحاج صلاتي الظهر والعصر جمع تقديم بأذان واحد وإقامتين.

وخير الأعمال المستحبة في هذا اليوم الإكثار من الدعاء والتلبية، وذلك لقول رسولنا الكريم “خير الدعاء دعاء يوم عرفة، وخير ما قلت أنا والنبيون من قبلي لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير”.

يبقى الحجاج بعرفة حتى غروب الشمس، وعند الغروب يتم التوجه إلى المزدلفة للمبيت بها وهناك يصلي الحجاج صلاتي المغرب والعشاء جمع تأخير، ويقوم الحجاج بالتزود بالحصى وعددها 70 حصاة، وذلك لرمي الجمرات كلها ومن ثم يتم قضاء الليلة في المزدلفة لحين صلاة الفجر، وبعد ذلك يتم التوجه إلى منى لرمي جمرة العقبة الكبرى.

أنواع نسك الحج

ينقسم الحج من حيث طبيعة النسك إلى 3 أنواع، هما كالتالي:-

1- حج التمتع

يقصد بهذا النوع أن الحاج يعقد نيته على أداء العمرة أولاً بالأيام العشر الأوائل من شهر ذي الحجة، وبعدها يحرم بها من الميقات قائلاً لبيك بعمرة.

ومن ثم يقوم بالذهاب إلى مكة، وحسب الفقه الجعفري أنه يجب عدم الجلوس تحت مكان مغطى مثل الأسقف المبنية أو أسقف وسائل النقل أثناء الانتقال إلى مكة، وذلك بالنسبة للرجال ومن يفعل ذلك منهم فعليه كفارة.

عند الوصول إلى مكة يقوم المحرم بأداء مناسك العمرة من الطواف والسعي ثم يتحلل من الإحرام بالتقصير، ويظل كذلك حتى يوم الثامن من ذي الحجة وهنا يحرم بالحج، ويقوم بتأدية مناسكه من الوقوف بعرفة وطواف الإفاضة وغير ذلك من المناسك.

وهنا يكون الحاج قد أدى مناسك العمرة كاملة ثم أتبعها بمناسك الحج كاملة أيضاً، وهذا النوع من الحج من أفضل الأنواع عند الشيعة والحنابلة، ويشترط لصحته الجمع بين العمرة والحج في سفر واحد وفي أشهر الحج، وبعام واحد.

2- حج القران

يقصد بحج القران أن الحاج ينوي عند الإحرام الحج والعمرة معاً، وعندها يقول لبيك بحج وعمرة، ثم يقوم بالتوجه إلى مكة ويطوف طواف القدوم ويبقى محرماً حتى يحين موعد أداء مناسك الحج.

وعندما يأتي موعد أداء المناسك يقوم بأدائها كاملة من الوقوف بعرفة ورمي جمرة العقبة وغير ذلك من المناسك، وليس على الحاج هنا الطواف والسعي مرة أخرى للعمرة بل يكفيه طواف الحج وسعيه، وقد تم الاستشهاد على ذلك بقول رسولنا الكريم “طوافك بالبيت وبين الصفا والمروة يكفيك لحجك وعمرتك” وهذا النوع من الحج من أفضل الأنواع عند الحنيفية.

3- حج الإفراد

يعني هذا النوع أن ينوي الحاج عند الإحرام الحج فقط بأن يقول لبيك بحج، ومن ثم يقوم بالتوجه إلى مكة ويقوم بطواف القدوم ويبقى محرماُ إلى وقت الحج، فيؤدي المناسك كاملة وبعد الانتهاء منها، يتم الخروج من مكة والإحرام مرة أخرى بنية العمرة وأداء مناسكها، وهذا النوع من أفضل الأنواع عند الشافعية والمالكية وذلك لأن حجة الرسول كانت بالإفراد.

مواقيت وأماكن الحج

مواقيت الحج تنقسم إلى مواقيت زمانية ومواقيت مكانية، والمقصود بالمواقيت الزمنية تلك الشهور المحددة للحج وهى شوال وذي القعدة وذي الحجة، وعلى وجه التحديد بدءاً من أول شهر شوال إلى اليوم العاشر من ذي الحجة.

أما المواقيت المكانية فالمقصود بها الأماكن التي قام بتحديدها سيدنا محمد، لأداء مناسك الحج والعمرة وهى كالتالي:

  • ذو الحليفة: هو المكان المعروف حالياً بآبار علي، وهى أبعد الأماكن عن مكة وهى المكان المخصص لأهل المدينة المدينة المنورة، وكل من أتى إليها من غير أهلها والتي تبعد عنها حوالي 18 كم.
  • الجحفة: هو مكان أهل الشام ومصر وكل دول المغرب العربي، وقد اندثرت هذه القرية حالياً وحلت محلها مدينة رابغ وأصبحت هي الميقات البديل.
  • قرن المنازل: تعرف أيضاً بميقات السيل الكبير، وهو المخصص لأهل نجد ودول الخليج العربي وما وراءهم والذي يبعد عن مكة بحوالي 74 كم.
  • يلملم: هو ميقات أهل اليمن وكل من يقوم بالمرور من ذلك الطريق، وقد سمى بهذا الاسم نسبة إلى جبل يلملم في تهامة.
  • ذات عرق: هو المخصص لأهل العراق وما ورائها، وهذا الميقات لم يتم ذكره في حديث النبي محمد عن المواقيت، إلا أنه تم تحديده من قبل الخليفة عمر بن الخطاب.
  • ميقات أهل مكة: أهل مكة يقومون بالإحرام من منازلهم أو المسجد الحرام، ولكن العمرة ينبغي عليهم أن يخرجوا لها إلى حدود الحرم للإحرام إما من التنعيم أو عرفة.
  • وادي محرم: هو الميقات الذي يحرم منه الحجاج والمعتمرون المارون من الشرق.
  • التنعيم: هو أحد مساجد مكة، وهو أحد مواقيت الإحرام المخصصة لأهل مكة المكرمة.
  • الجعرانة: أحد مساجد مكة أيضاً، والجعرانة تحتوي على مسجد يعتمر منه أهل مكة وهى حد الحرم المكي من الجهة الشمالية الشرقية لمكة المكرمة.

ولمعرفة رابط التسجيل في الحج عبر وزارة الحج والعمرة المملكة العربية السعودية نوصي بقراءة هذا المقال: رابط التسجيل في الحج عبر وزارة الحج والعمرة المملكة العربية السعودية

من هنا نكون قد توصلنا إلى نهاية المقال بعد أن وضحنا الإجابة على سؤال متى يبدأ موسم الحج واستعرضنا أهم المعلومات عن الحج، ونتمنى أن يكون المقال حاز على إعجابكم حرصاً منا على رضاكم ونيل ثقتكم.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.