متى يكون ارتفاع درجة الحرارة خطير؟

متى يكون ارتفاع درجة الحرارة خطير؟ وما أسباب ارتفاعها؟.. يعتبر البعض وصول درجة حرارة الجسم لأكثر من 38 درجة أمرًا خطيرًا، فما صحة هذا؟

عليك أن تعرف أن اختلاف درجة حرارة الجسم يرجع إلى لعديد من العوامل التي تحيط بكل الشخص، وكما يعرف الجميع فإن أي تغير في درجة الحرارة سواء بالارتفاع أو الانخفاض يعد مؤشرًا على المرض، لذا سنذكر لكم إجابة سؤال متى يكون ارتفاع درجة الحرارة خطير من خلال موقع زيادة.

متى يكون ارتفاع درجة الحرارة خطير؟

النسبة الطبيعية لدرجة حرارة جسم الإنسان تتراوح بين الـ36 والـ 38 درجة، ويؤثر سن الشخص على درجة حرارته، فنجد أن درجة الحرارة في جسم البالغين تكون أقل بالمقارنة مع درجة حرارة جسم الشباب والأطفال.

كما يمكن أن يختلف قياس درجة الحرارة حسب المكان الذي قمت بالقياس منه فمثلًا درجة الحرارة المقاسة من الفم تكون أقل بنصف درجة تقريبًا عن درجة الحرارة التي تقاس من فتحة الشرج، لذا هناك العديد من الأشياء من الواجب مراعاتها أثناء قياس درجة الحرارة.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: درجة حرارة الجسم الطبيعية من الأذن، وما علامات ارتفاع حرارة الجسم؟

درجة حرارة البالغين

استكمالًا لإجابة سؤال متى يكون ارتفاع درجة الحرارة خطير..  إن ارتفاع درجة الحرارة يعنى أن هناك مرض ما يقاومه الجهاز المناعي الخاص بالشخص، وفي كثير من الأحيان يتلاشى هذا الارتفاع دون تدخل الطبيب خلال فترة من 1 – 3 أيام، لكن إذا استمر ارتفاع درجة الحرارة أكثر من ذلك فعليك زيارة الطبيب لأن ذلك مؤشر خطر.

درجة حرارة الأطفال

كما ذكرنا في السابق فإن ارتفاع درجة الحرارة عند الأطفال أيضًا تعني أن الجهاز المناعي يقاوم شيء ما، لكن في حالات الأطفال لا يجب الانتظار كثيرًا خاصةً إذا صاحب الارتفاع في الحرارة الحالات التالية:

  • إذا كانت درجة حرارة الطفل مرتفعة عن 41.6 درجة.
  • إذا كان الطفل أقل من سنتين وظل ارتفاع درجة الحرارة أكثر من 24 ساعة.
  • إذا صاحب ارتفاع درجة الحرارة نوبة من التشنجات أو الإغماءات.
  • إذا قمت بإعطاء الطفل الدواء ولم يتحسن خلال يومين.
  • إذا كان الطفل يعاني من الخمول.

الأعراض المصاحبة لارتفاع درجة الحرارة

تختلف الأعراض المصاحبة لارتفاع درجة الحرارة أو الحمى من شخص لآخر، وتعد هذه الأعراض الأكثر انتشارًا بين الناس وهى تتمثل فيما يلي:

  • ملاحظة حدوث جفاف عام في الجسم.
  • زيادة نسبة التعرق عن الطبيعي للشخص.
  • الشعور بالصداع وآلام الرأس.
  • فقدان الشهية على غير المعتاد.
  • الشعور بالارتجاف وأحيانًا القشعريرة.
  • الشعور بالآلام في جميع عضلات الجسم.
  • يمكن أن تشعر بالبرد بسبب الاضطراب الحادث في درجة الحرارة.
  • إذا كان ارتفاع درجة الحرارة بسبب النزلات المعوية يمكن أن تعاني من الإسهال والقيء.
  • مع بعض الأطفال يمكن أن يصاحب درجة الحرارة نوبات تشنج.
  • يمكن أن تشعر بآلام في الأذن إذا كنت تعاني من التهاب في الأذن الوسطى وارتفاع درجة الحرارة ناتج عن ذلك.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: هل درجة حرارة الجسم 37.8 طبيعية ؟ وما هي أعراض ارتفاع درجة الحرارة؟

أسباب ارتفاع درجة الحرارة

هناك الكثير من العوامل التي يمكنها أن تسبب ارتفاع درجة حرارة الجسم، وتتمثل تلك الأسباب في:

  • إذا كنت تعاني من أي حالة من حالات الالتهاب، كالتهاب المفاصل.
  • إذا كنت تعاني من نزلات البرد.
  • إذا أخذت أحد أنواع الأدوية القوية المفعول مثل بعض المضادات.
  • إذا كنت تعاني من التهاب اللوزتين.
  • إذا كان الشخص مصاب بالجدري أو الحصبة.
  • إذا أصبت بعدوى بكتيرية.
  • إذا دخل إلى جسمك أحد أنواع الفيروسات.
  • إذا أخذت أحد أنواع التطعيمات الجديدة على الجسم.

طرق قياس درجة الحرارة

يمكنك أن تقوم بقياس درجة الحرارة بعدة طرق من خلال أماكن متفرقة في الجسم، ومن أهمها:

  • قياس درجة الحرارة من الجبين عن طريق استخدام جهاز رقمي يقوم بقياس درجة حرارة الشريان الصدغي.
  • قياس درجة حرارة الجسم من خلال المستقيم (فتحة الشرج)، وهذه الطريقة يفضل استخدامها مع الأطفال حيث نستطيع أن نحصل على قياس درجة حرارة الجسم من الداخل.
  • قياس درجة الحرارة عبر الفم، وذلك من خلال وضع ميزان الحرارة الرقمي أسفل اللسان، وهذه الطريقة تعد من الطرق المفضلة في القياس لكن يمكن أن تكون صعبة مع الأطفال.
  • قياس درجة حرارة الجسم عن طريق الأذن، وذلك من خلال وضع جهاز يقيس الأشعة تحت الحمراء من طبلة الأذن، مع مراعاة أن لا يتم استخدام هذه الطريقة مع الأطفال الأقل من 3 شهور.

علاج ارتفاع درجة حرارة الجسم

يختلف علاج ارتفاع درجة حرارة الجسم في كل حالة عن غيرها من الحالات الأخرى، ولكن أشهر العلاجات المستخدمة هي:

  • تناول دواء باراسيتامول
  • تناول الأسبرين: لكن لا يفضل وصفه للأطفال الأقل من 13 سنة، حتى لا يحدث ضرر في الكبد أو الدماغ.
  • يمكنك أيضًا أن تأخذ أحد مضادات الالتهاب اللاستيرويدية.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: كيفية قياس درجة الحرارة تحت الابط وطرق قياسها

طرق الوقاية من ارتفاع درجة الحرارة

يمكنك اتباع العديد من الإرشادات التي تساعدك على الوقاية من الإصابة بارتفاع درجة الحرارة ومنها ما سنعرضه لكم في السطور القادمة.

  • ينبغي تجنب ملامسة الفم والعين والأنف، حيث تعتبر هذه أهم الطرق لدخول الفيروسات والبكتريا للجسم بشكل سريع.
  • يجب غسل الأيدي بشكل متكرر والمحافظة عليها نظيفة خاصةً قبل تناول الطعام.
  • استخدام معقم اليدين في حالة إن كنت خارج المنزل؛ للوقاية من الأمراض.
  • لا تشارك أدواتك الشخصية مع أحد، وهذه الأدوات تتمثل في الأكواب والأواني وبعض الأغراض الأخرى.

في حالة كانت درجة الحرارة منخفضة لدى البالغين

إذا انخفضت درجة الحرارة عن 35 درجة عند الشخص البالغ فيمكن أن يؤدي ذلك إلى العديد من المخاطر، والتي تتمثل في فشل في القلب أو فشل في الجهاز التنفسي مما يسبب الوفاة.

انخفاض درجة الحرارة لدى الأطفال

هذه الحالة تختلف قليلًا عن البالغين، حيث إن انخفاض درجة الحرارة عن 36.5 عند الأطفال يعتبر مؤشر غير جيد؛ وذلك لأن انخفاضها عن المعدل الطبيعي يمكن أن يؤدي إلى الموت؛ بسبب زيادة معدل استهلاك الأكسجين في تدفئة الجسم بنسبة تعادل 10%.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: الأكل الممنوع عند ارتفاع درجة الحرارة للكبار

خلاصة الموضوع في 5 نقاط

من خلال ذكرنا لإجابة سؤال متى يكون ارتفاع درجة الحرارة خطير.. نستنتج أن:

  1. ارتفاع درجة الحرارة يعنى مقاومة الجهاز المناعي لشيء ما.
  2. تختلف درجات الحرارة عند البالغين عن درجات حرارة الأطفال.
  3. هناك الكثير من طرق المستخدمة في قياس درجة الحرارة، ومنها القياس عن طريق الفم.
  4. أسباب ارتفاع درجة الحرارة تختلف من شخص لآخر.
  5. الأعراض المصاحبة لارتفاع درجة الحرارة تختلف باختلاف السبب وراء هذا الارتفاع.
قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.