محتوى يحترم عقلك

يوم نطوي السماء كطي السجل للكتب

يوم نطوي السماء كطي السجل للكتب كان الناس يعتقدون قديما ان الكون ثابت وازلى حتى جاء القرآن الكريم بحقائق علمية لم يتم اكتشافها الا مؤخرا ومنها طى السماء وفى هذا المقال يقدم موقع زيادة تفسير يوم نطوي السماء كطي السجل للكتب.

تعرف على تفسير سورة الإنفطار للأطفال من خلال قراءة هذا المقال: تفسير سورة الانفطار للأطفال

يوم نطوي السماء كطي السجل للكتب

  • يقول الله عز وجل في كتابه الكريم بسم الله الرحمن الرحيم “يَوْمَ نَطْوِي السَّمَاء كَطَيِّ السِّجِلِّ لِلْكُتُبِ كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُّعِيدُهُ وَعْدًا عَلَيْنَا إِنَّا كُنَّا فَاعِلِينَ ” وهذه الآية موجودة في سورة الأنبياء، وهي السورة الرابعة التي أتت بعد سورة المائدة ورقمها هو 104،  يتحدث الله سبحانه وتعالى  في هذه الآية عن يوم القيامة، بالإضافة إلى النار وعذابها وسوف نقوم في هذا المقال بتوضيح معنى هذه الآية الذي ذكرها الله عز وجل في كتابه الكريم.

تعرف على السور التي يطلق عليها قلب القرآن من خلال قراءة هذا المقال: ماهي السورة التي يطلق عليها قلب القران وسبب تسميتها بهذا الاسم

 التفسير القديم لما جاء في هذه الآية

  • لقد جاءت هذه الآية في القرآن الكريم عن أحوال كل من الكافرين وكذلك المؤمنين في الدار الآخرة، بالإضافة إلى حال السماء فيها، حيث إن مجمل هذه الآية يدل على أنه إذا جاء يوم القيامة وحدث ما يسمى بالانقلاب الكبير لهذا الكون سوف يفزع الناس لهذا بدرجة كبيرة، أما بالنسبة للذين يعملون الصالحات ويعملون ما يرضى الله عز وجل ويتبعون أوامر الله فإن الله سبحانه وتعالى لا يحزنهم بهذا الفزع الأكبر، بالإضافة إلى أنهم لا يصابون بهذه الأهوال، بالإضافة إلى أن الله عز وجل سوف يطوي السماوات السبع مثل ما تطوى  صحيفة وكما بدأ الله عز وجل هذا الكون سوف يعيده كأنه لم يكن شيئا وسوف يعيد خلقه من جديد، لأن الله سبحانه وتعالى قادر على كل شيء، لأن الله وعد بهذا والشيء الذي وعد الله به لابد له أن يقع وذلك لأن الله عز وجل لا يخلف وعده أبدا.

تعرف على فضل سورة يس المغامسي من خلال قراءة هذا المقال: فضل سورة يس المغامسي وحقائق مختلفة حول سورة يس

تفسير العلوم الحديثة لهذه الآية

  • يوجد العديد من العلماء المسلمين ومنهم الدكتور زغلول النجار والذي قام بتفسير هذه الآية، ويقول في ذلك إن الله عز وجل سوف يقوم بطيء الصفحة الخاصة بالكون بكل ما هو موجود فيها سواء كانت مادة أو طاقة أو زمان أو مكان على شكل ما يسمى بالجرم ابتدائي ثان أو ما يعرف برتق ثان، وهذا الجرم يشبه تماما الجرم الابتدائي الأول أو الرتق الأول ونتج عن هذا الجرم عند انفجار الكون الراهن، بالإضافة  إلى أن الجرم الثاني أيضا سوف ينفجر بإذن الله تعالى مثلما انفجر الجرم الأول، وسوف يقوم الله عز وجل بخلق أرضا مختلفة عن الأرض الحالية، بالإضافة إلى خلق سماوات غير السماوات التي نراها بناء على ما وعد الله سبحانه وتعالى،  وبالتالي تبدأ حياة جديدة ، هذه الحياة لها قواعد وقوانين وهذه الحياة لا يوجد فيها موت بل خلود دائما وهذا بناء على ما قاله الله عز وجل في كتابه الكريم  “يَوْمَ تُبَدَّلُ الْأَرْضُ غَيْرَ الْأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ”.
  • وبالإضافة إلى ذلك فقد ذكر الدكتور زغلول النجار من أجل توضيح هذا المعنى، حيث يعتبر أن فناء الخلق ثم الإعادة مرة أخرى تعتبر من ضمن المجالات الغيبية التي لا يقدر الإنسان إلى الوصول إلى التصور الصحيح من دون هدايا ربانية، بالإضافة إلى تعدد النظريات تجاه هذا الموضوع بتعدد الخلفية التي وضعت سواء كانت تربوية أو نفسية أو ثقافية .

تعرف على فوائد الرحمن الروحانية من خلال قراءة هذا المقال: فوائد سورة الرحمن الروحانية وسبب تسمتها بهذا الاسم واسباب نزولها

تفسير الإمام الطبري لهذه الآية

  • ذكر الإمام الطبري تفسير قول الله تعالى “يوم نطوي السماء كطي السجل للكتب كما بدأنا أول خلق نعيده ” وسوف نقوم بتوضيح هذا  التفسير للإمام الطبري فيما يلي :
  • تفسير الإمام الطبري لقول الله تعالى” يوم نطوي السماء كطي السجل للكتب”:  حيث يقصد بالسجل في هذه الآية بناء على بعض أقوال أهل العلم هو ملك من ملائكة الله عز وجل إذا صعد هذا الملك بالاستغفار قال اكتبها نورا .
  • ويقول البعض الآخر من أهل العلم أن السجل هنا يقصد به رجل كان يقوم بالكتابة لرسول الله صلى الله عليه وسلم، بالإضافة إلى أن بعض أهل العلم أيضا قالوا إن السجل يأتي بمعنى الصحيفة التي تستخدم من أجل الكتابة فيها، ولهذا يأتي معنى طي السجل أي طي الصحف.
  • ويفسر الإمام الطبري أن قول السجل هنا يأتي بمعنى الصحيفة وذلك لأنه المعني الأقرب إلى الصواب من وجهة نظره، وذلك لأن هذا المعنى يتماشى مع لغة العرب بالإضافة إلى كلامهم،  أما بالنسبة للتفسير الذي يقول بأنه كاتب لرسول الله صلى الله عليه وسلم فلم يرد في هذا أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يوجد له كاتب،  بالإضافة إلى ذلك لا يوجد معلومات تدل على أن السجل يأتي بمعنى اسم ملك من ملائكة الرحمن،  وبالتالي فإن هذه التفسيرات تكون بعيدة عن المعنى الصحيح في نظر الإمام الطبري.
  • التفسير الخاص بقوله تعالى “السجل للكتب” : يسأل العديد من الأشخاص عند قراءته لقوله تعالى “طي السماء للكتب” سؤال وهو، كيف يتم طي السماء ؟ والمعنى هنا أن السماء لا تطوي وذلك لأنها تأتي بمعنى أن السماء تطوى على ما جاء في  السجلات.
  • وهي تشبيه لقفل الكتب على ما  في هذه الكتب من كلام،  حيث أن حرف اللام في هذه الآيات في كلمة للكتب يأتي بمعنى  “على ” ويكون المعنى بذلك أنه ينطوي السماء على ما جاء فيها مثل ما نقوم بطي  السجلات على ما كتب فيها.
  • التفسير الخاص بقوله تعالى” كما بدأنا أول خلق نعيده”: يفسر الإمام الطبري في كتابه أن جميع خلق الله عز وجل من البشر يقوم الله عز وجل بإعادتهم كما خلق أول مرة، حيث يعودون إلى هيئاتهم الأولى كما كانوا موجودين في بطون أمهاتهم عراه لا يرتدون ملابس أيضا حفاة لا يرتدون أحذية، وقد ذكر في هذا الشأن مجاهدا،  حيث روي عنه أنه سمع الرسول صلى الله عليه وسلم وهو يقول لإحدى زوجاته “يأتونه حفاة عراة غلفا” وعندما سمعت زوجة النبي بهذا استترت  بكم درعها وقالت لرسول الله صلى الله عليه وسلم” وا سوأتاه” ، كما روي أيضا عن ابن عباس أنه سمع الرسول صلى الله عليه وسلم يقول ” يحشر الناس حفاة عراة غرلا فأول من يكسى إبراهيم” ثم بعد ذلك قرأ رسول الله صلى الله عليه وسلم قول الله سبحانه وتعالى “كما بدأنا أول خلق نعيده وعدا علينا إنا كنا فاعلين”.
  • وبالإضافة إلى ذلك فقد جاء ابن جرير بحديث عن عائشة رضي الله عنها أم المؤمنين، حيث كانت تقول إن الرسول صلى الله عليه وسلم دخل عليها وكانت عندها عجوز من بني عامر فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم “من هذه العجوز يا عائشة ؟”  فردت عليه عائشة وقالت” إحدى خالتي” ثم بعد ذلك قالت العجوز لرسول الله صلى الله عليه وسلم،  ادع الله أن يدخلني الجنة، فرد عليها رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال “إن الجنة لا يدخلها العجز ” وعندما سمعت العجوز بهذا انزعجت فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم “إن الله ينساهن خلق غير خلقهن” ثم بعد ذلك قال “تحشرون حفاة عراة غلفا” فقالت هذه المرأة حاش لله من ذلك، فرد عليها الرسول صلى الله عليه وسلم وقال “بلا” إن الله سبحانه وتعالى قال “كما بدأنا أول خلق نعيده وعدا علينا إنا كنا فاعلين” وأول من يكسى هو إبراهيم عليه السلام خليل الله.

تعرف على فضل سورة يس لقضاء الحاجة وحكم قراءة سورة يس من اجل قضاء الحاجة من خلال قراءة هذا المقال: فضل سورة يس لقضاء الحاجة وحكم قراء سورة يس من أجل قضاء الحاجة

تناولنا فى هذا المقال تفسير يوم نطوي السماء كطي السجل للكتب كما تناولنا خلال هذا المقال تفسير الإمام الطبري لهذه الآية وايضا قدمنا لكم تفسير العلوم الحديثة لهذه الآية.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.