متى يبان مفعول الحبوب الإندونيسية

متى يبان مفعول الحبوب الإندونيسية؟ وماهي الأثار الجانبية لاستخدامها؟ حيث تنتشر هذه الحبوب في الأسواق العربية في الفترة الأخيرة بسبب بحث النساء المستمر عن حلول للتخلص من مشاكل عدم تناسق الجسم، لذا نتعرف عليها أكثر من خلال موقع زيادة.

متى يبان مفعول الحبوب الإندونيسية

تتكون الحبوب من الإندونيسية مواد عُشبية طبيعية 100%، حيث أثبتت نتائج من قاموا باستخدامها أنها حققت نتائج مبهرة في الفترة من أول عشرة أيام وخلال ٢٠ يوم من بداية استخدامها، مما أكد البعض على أن المداومة على استخدامها يأتي بنتائج سريعة، فعالة ومضمونة.

يرجع ذلك إلى أنها تحتوي على مادة الاستروجين المستخلصة من أعشاب نباتية طبيعية الذي تتركز أهميته في تحفيز دهون المؤخرة للعمل على كبر حجم الأرداف والحصول على المظهر المرغوب فيه.

للحصول على أفضل النتائج المُرضية لكي والتي يُلاحظها الجميع من دون تأثير ذلك على صحتك يجب استخدام الحبوب الإندونيسية المعروفة باسم جامو لمدة شهرين للأجسام المتوسطة و٣ أشهر لمن تعاني من النحافة الزائدة.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع حبوب النحاس

مميزات استخدام الحبوب الإندونيسية

في سياق إجابة سؤال متى يبان مفعول الحبوب الإندونيسية؟ يتم تناول هذه الحبوب قبل كل الوجبة بنصف ساعة مرتين يوميًا خمس حبات في المرة الواحدة، ولنتائج أفضل يتم تناولها 3 مرات في اليوم بحيث يصبح العدد الإجمالي 15 حبة.

  • تخلو من أي مُصنِعات كيميائية أو أي مواد ضارة ذلك ما يُزيد من نسبة الإقبال عليها.
  • الحبوب الاندونيسية مضاف لها عشبة تعمل على تثبيت الوزن فعند الانتهاء من الكورس المُستخدم لن تفقدي ما صلتي إليه من نتائج اثناء الاستخدام.
  • تعتبر حل مثالي لمن تعاني من ضعف استجابة الانسجة للأدوية.
  • لا تسبب عُسر هضم وتُعالج الانتفاخات.
  • تعمل على تكبير مناطق الأنوثة لدى المرأة وتعطيها الانحناءات التي ترغب فيها بشكل ملحوظ.

نصائح قبل استخدام حبوب جامو الإندونيسية

لكي نستطيع التعرف على إجابة سؤال متى يبان مفعول الحبوب الإندونيسية؟ يجب اتباع بعض الإرشادات الطبية التي من شأنها أن تعجل بالنتائج المنشودة.

  • يجب التخلص من الوزن الزائد إذا كانت تعاني من السمنة قبل البدء في استخدام الحبوب.
  • إذا كانت تتراكم لديك الدهون في منطقة البطن فيجب عليك المشي لمدة نصف ساعة يوميا لتحقيق نتائج سريعة ومؤكدة.
  • يتم إيقاف استخدام الحبوب خلال فترة الدورة الشهرية.
  • يُحذر استخدامها من قِبل الحوامل والمرضعات.
  • لا يتم استخدامها مع أي منتج أخر للتخسيس.
  • عدم ممارسة التمارين الرياضية العنيفة خلال فترة استخدامها
  • لتفادي أي أضرار يُمنع استخدامها لمن هن أقل من 18 عام وأكبر من 50 عام.
  • تجنب شرب الصودا والمياه الغازية.
  • ينُصح بالجلوس على وسائد طرية.

اقرأ أيضًا: أفضل المكملات الغذائية لتضخيم العضلات

أضرار حبوب جامو الإندونيسية

بالنظر إلى أغلب التجارب فنجد أنه لا يوجد أي أضرار صحية لاستخدامها كونها مُصنعة من أعشاب طبيعية بصورة كاملة، ولكن هناك بعض الحالات التي تسجلت مع البحث وجد أن:

  • قد تؤدي الى زيادة الوزن لأنها تعمل على زيادة نسب الأكل تبعًا لزيادة معدلات الشهية.
  • لاحظت إحدى المستخدمات شحوبُا في وجهها وقلة نضارته بعد التوقف عن استخدامه.
  • قد تُعاني من زيادة نشاط الغدة الدرقية.

اقرأ أيضًا: افضل مكملات غذائية لزيادة الوزن

الفرق بين الحبوب الإندونيسية الأصلية والتقليد

انتشر في الأسواق في الفترة الأخيرة مُنتج مقلّد يُطلق علية اسم حبوب جامو المطوّر، لذلك نوضح لك أهم الفروق بينها لسهولة التعرف عليها:

  • حبوب جامو الأصلية تتميز باللون الأصفر ومحفور عليها رسمة بارزة للأرداف بينما حبوب جامو المقلدة تكون علبة كرتون بيضاء مرسوم عليها صورة أرداف وليست محفورة أو بارزة على العبوة.
  • تأتي حبوب جامو المقلدة بلون باهت ولها ملمس خشن وسطحها عليه نتوءات بينما الحبوب الأصلية ذات لون واضح وبالإضافة إلى أن ملمس سطحها ناعم جدا.
  • حبوب جامو الأصلية ليس لها أثار جانبية ولا تترك أثر سلبي على الصحة بينما المنتج المقلد فهو غير معلوم المصدر لذلك من الطبيعي أن يؤثر بالسلب على صحة الإنسان.
  • المنتج المقلد لا يحقق أي نتائج مهما طالت مدة الاستخدام، بينما المنتج الأصلي يُلاحظ فرق الاستخدام من أول 10 أيام من استخدامه.

تلجأ بعض النساء للحلول الجراحية للتخلص من مشاكل مناطق الانوثة التي تؤثر سلبًا على نفسيتها وتقلل من ثقتها ذلك لإبراز ملامحها الانثوية ولكن مع مرور الوقت يترتب عليها الكثير من السلبيات.