من أين يخرج الدم بعد أن يغادر القلب

من أين يخرج الدم بعد أن يغادر القلب؟ وكيف يسير الدم ليصل إلى باقي أجزاء الجسم؟ فهذه العملية تسمى الدورة الدموية التي تعد الأساس المسؤول عن جميع العمليات الحيوية التي تتم داخل جسم الإنسان، ومن خلال موقع زيادة سنجيبكم عن سؤال من أين يخرج الدم بعد أن يغادر القلب.

من أين يخرج الدم بعد أن يغادر القلب

يبدأ سريان الدم بجسم الإنسان من ضخ القلب للدم عن طريق عملية انقباض وانبساط عضلاته، ويسلك الدم خروجًا من القلب مسارًا ثابتًا من خلاله يصل الدم إلى جميع أجهزة وأعضاء الجسم، وذلك عن طريق العديد من الأوعية الدموية والشرايين التي تنتشر بمختلف أجزاء الجسم، ويسمى هذا المسار بسريان الدورة الدموية داخل الجسم.

فيعد سريان الدورة الدموية ووصول الدم إلى جميع الأجهزة الحيوية من أهم الأمور التي من دورها أن تحافظ على صحة الإنسان وتقوي من بنيته، كما تحميه من الإصابة بالعديد من الأمراض وتعمل على تنشيط كل العمليات الحيوية التي تتم داخل الجسم وتعزز من كفائتها.

يعد القلب هو العضو الأول والرئيسي المسؤول عن حركة الدورة الدموية داخل الجسم، فعند انقباض القلب فإنه يضخ الدم خروجًا منه إلى الشريان الأبهر، وهو الشريان الذي يطلق عليه العديد من الأطباء والمختصين اسم الشريان الأورطي، وهذا هو الاسم الشائع له، ويمكن اعتبار هذه إجابة عن سؤال من أين يخرج الدم بعد أن يغادر القلب.

يعتبر الشريان الأبهر أو الشريان الأورطي أكبر شريان موجود داخل جسم الإنسان، لذا فإن له العديد من الوظائف الهامة التي تعمل على تعزيز عملية ضخ الدم والحفاظ على صحة القلب ومساعدته على أداء وظائفه بشكلٍ أفضل، وإيصال الدم إلى جميع أجزاء جسم الكائن الحي.

اقرأ أيضًا: خروج الدم من الثدي ما أسبابه ؟

شكل الشريان الأبهر (الشريان الأورطي)

يعد الشريان الأورطي أكبر الشرايين التي توجد بجسم الإنسان، ويظهر الشريان الأورطي في القلب على شكل قوس كبير، ويبلغ القطر الداخلي له حوالي 2 سنتيمتر، ويخرج من البطين الأيسر من الأمام إلى الجانب الأيسر للشريان الرئوي امتدادًا إلى أعلى الجزءالأيمن خلف الشريان الرئوي.

أقسام الشريان الأبهر (الشريان الأورطي)

بعد الإجابة عن سؤال من أين يخرج الدم بعد أن يغادر القلب، يجب العلم أن هذا الشريان الرئيسي ينقسم إلى العديد من الأقسام، وتقوم هذه الأقسام بالعديد من الوظائف الحيوية الهامة، وتتمثل تلك الأقسام في:

  • الجزء الأبهر الصاعد.
  • الجزء الأبهر النازل.
  • ما يسمى بقوس الأبهر.

كما أن هناك بعض المعلومات التي يجب معرفتها بخصوص هذه الأقسام، ومنها:

  • يتواجد الأبهر الصاعد بالجزء العلوي من الشريان الأورطي، وينتهي عند بداية القوس الأبهر، ولا يمتد إلى أن يصل إلى الأبهر النازل، ويبلغ طول هذا الجزء حوالي خمسة سنتيمترات، وله العديد من الوظائف الهامة في عملية ضخ الدم.
  • بعد الأبهر الصاعد يبدأ الجزء الثاني وهو القوس الأبهر، وهذا الجزء من الشريان يتكون بطريقة بسيطة ومحددة ويشبه كثيرًا القوس في تكوينه، وهذا الشريان أيضًا له العديد من الوظائف التي لا يمكن لغيره من الشرايين القيام بها.
  • ثم يظهر شريان الأبهر النازل بعد أن ينتهي القوس الأبهر، وينزل هذا الجزء من الشريان إلى الأمعاء وحتى عضلات الجدار الخلفي إلى جانب الكليتين، ويعمل على تغذية هذه الأعضاء الهامة بالدم.

اقرأ أيضًا: تفسير حلم خروج الدم من الفرج للعذراء

وظائف الشريان الأبهر (الشريان الأورطي)

يقوم هذا الشريان الكبير والرئيسي بالعديد من الوظائف التي بسببها يستمر الكائن الحي بالعيش، ويؤدي ظهور أي خلل بهذا الشريان إلى ظهور العديد من الأمراض التي قد تسبب التعرض للأزمات القلبية التي قد تؤدي بدورها إلى الموت المفاجئ، ومن أبرز هذه الوظائف ما يلي:

  • يعمل هذا الشريان على ربط العديد من الأوعية الدموية ببعضها البعض، ويتم اعتباره كحلقة وصل بين كم هائل من الأوعية الدموية، والتي تعمل على توزيع الدم وتوصيله إلى العديد من أعضاء وأجهزة الجسم.
  • الجزء العلوي من الشريان الأورطي ينقسم إلى عدد من الشرايين التاجية في الجهة اليمنى وعدد آخر في المنطقة اليسرى، وكل هذه الأوردة والشرايين تعمل على تغذية عضلة القلب.
  • يحتوي القوس الأبهر أو الأورطي على العديد من الشرايين التي تتوزع بطريقة محددة حسب احتياجات جسم الإنسان، وهذه الشرايين تعمل على تغذية الجزءالأيمن من الدماغ والرقبة، وأيضًا اليد اليمنى.
  • هناك العديد من الأطباء المختصين الذين أكدوا أن هذا النوع من الشرايين مسؤول بشكلٍ أساسي عن تغذية الجزء الأيمن من الرأس بالكمية التي يحتاجها من الدم.
  • كما يحتوي القوس الأورطي أو الأبهر كذلك على العديد من الشرايين التي تقع في الجزء الأيسر، فتعمل على إمداد الجزء الأيسر من الرأس بكمية الدم التي تجعله قادرًا على القيام بوظيفته في إيصال الدم إلى الرقبة واليد اليسرى، وإدارة الجزء الأيسر من الجسم.
  • من أحد وظائف الجزء الأبهر الهابط من الشريان الأبهر أنه يساعد الكثير من الشرايين الصغيرة على تغذية الغدد الليمفاوية، وتعزيز قيامها بالعديد من وظائفها التي لا يمكن للإنسان الاستغناء عنها.

عمليات الجانب الأيمن والأيسر من القلب

في صدد إجابتنا عن سؤال من أين يخرج الدم بعد أن يغادر القلب، وتبعًا لما ذكرناه من وظائف الشريان الأورطي في توصيل الدم الخارج إليه من القلب إلى كلًا من الجزء الأيمن والأيسر من الدماغ، سنذكر لكم بالتفصيل عملية ضخ الدم من القلب إلى الشريان الأورطي وصولًا إلى كلا الجانبين الأيمن والأيسر.

أولُا: وصول الدم إلى الجانب الأيمن

عندما يضخ القلب الدم عبر الشريان الأورطي إلى الجزء الأيمن من الرأس، هذا ما يحدث بالتفصيل:

  1. في البداية يدخل الدم إلى القلب عن طريق الوريدين الكبيرين المتجهين إلى داخل القلب، وهما الوريدان العلوي والسفلي الأجوفان، ويتم إفراغهما من كل الدم الذي يفتقر للأكسجين في الأذين الأيمن.
  2. بعد ذلك ينقبض الأذين الأيمن فيندفع الدم إلى البطين الأيمن عبر ما يسمى بالصمام الثلاثي الشرفات المفتوح.
  3. يمتلئ البطين الأيمن تمامًا بالدم، فينغلق الصمام الثلاثي لكي يمنع الدم من العودة مجددًا إلى الأذين الأيمن.
  4. بعد أن ينقبض البطين الأيمن، يخرج منه الدم ليغادر القلب، مرورًا بالصمام الرئوي الذي يحتوي على ثلاث فتحات وصولًا إلى الشريان الرئوي الأساسي الذي يصب في الرئتين لكي يتم تحميل الدم بالأكسجين.

اقرأ أيضًا: علاج خروج الدم مع البراز بالاعشاب

ثانيًا: وصول الدم إلى الجانب الأيسر

ما يحدث بالتفصيل في هذه المرحلة يتمثل في الخطوات التالية:

  1. يعود الدم الذي تم تحميله بالأكسجين إلى الأوردة الرئوية ليتم صبه في الأذين الأيسر.
  2. عند انقباض البطين الأيسر سيعبر بعدها الدم إلى البطين الأيسر عن طريق الصمام التاجي.
  3. عند امتلاء البطين الأيسر بالدم يتم إغلاق الصمام التاجي، ذلك لمنع الدم من العودة مرةً أخرى إلى الأذين الأيسر عند انقباض البطين الأيسر.
  4. بعد ذلك يحدث انقباض في البطين الأيسر، فيخرج منه الدم مغادرًا القلب عن طريق ما يسمى بالصمام الأبهري إلى الشريان الأبهر (الشريان الأورطي)، ومنه ينتقل إلى باقي أجزاء الجسم وأعضائه الحيوية عبر العديد من الأوعية والأوردة الدموية.

إن الشريان الأورطي له أهمية عظيمة حيث إنه يعمل على مد جسم الكائن الحي كله بالدم، وإذا حدث به أي تضرر قد يؤدي ذلك إلى الإصابة بالعديد من أمراض القلب أبرزها السكتة القلبية التي قد تؤدي إلى الوفاة.

قد يعجبك أيضًا