محتوى يحترم عقلك

اين تقع الزائدة في جسم الانسان

اين تقع الزائدة في جسم الانسان سؤال سيتم الرد عليه بالتفصيل من خلال هذا المقال، فالتهاب الزائدة الدودية إحدى الأمراض الشائعة الحدوث لدى العديد من الأشخاص دون معرفة السبب العلمي وراء ذلك، لذا فسنعرض تفاصيل أكثر عن اين تقع الزائدة في جسم الانسان عبر موقع زيادة

اين تقع الزائدة في جسم الانسان

تقع الزائدة الدودية في منطقة التقاء الأمعاء الدقيقة مع الأمعاء الغليظة بالجزء السفلي من البطن ناحية اليمين، وهى عبارة عن أنبوب رفيع يبلغ طوله حوالي 10.16 سم.

أما عن وظيفة الزائدة الدودية فهي غير مؤكدة حتى الآن، فبعض النظريات تؤكد احتوائها على الكثير من البكتيريا النافعة التي تعيد تنشيط وتفعيل الجهاز الهضمي بعد إصابته بالإسهال، والبعض الآخر يشير إلى دورها المناعي لاحتوائها على العديد من الخلايا الليمفاوية الهامة في الدفاع عن الجسم، في حالة تعرضه لأي نوع من أنواع العدوى.

وهناك بعض العلماء ممن يعتقدون بأن الزائدة فقدت وظيفتها السابقة في هضم الطعام مع تطور الإنسان، وقد استندوا في رأيهم هذا على عدم حدوث أي مضاعفات أو مشاكل صحية بعد إزالتها من جسم الإنسان.

أسباب التهاب الزائدة الدودية

تتعرض الزائدة الدودية للالتهاب نتيجة انسداد القناة الدودية ببقايا الغذاء الموجود بالأمعاء، أو نتيجة حدوث تضخم بالعقد الليمفاوية وهذا الأمر ينتج عنه زيادة الضغط عليها، مما يتسبب في حدوث مشاكل عديدة في تدفق الدم وبالتالي تكوين بيئة مناسبة لنمو البكتيريا التي تسبب الإصابة بالالتهاب.

وعند الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية يوصى بالتوجه للطبيب المختص وتلقي العلاج المناسب، لأن الإهمال في علاجها قد يؤدي إلى انفجار الزائدة وانتشار الالتهاب في تجويف البطن والتسبب بحالة تعرف بالتهاب الصفاق.

والجدير بالذكر أنه على الرغم من أن الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية غير مقتصر على فئات عمرية معينة، إلا أن أكثر الفئات المعرضة للإصابة به هم من يتراوح أعمارهم من 10 إلى 30 عام.

أعراض التهاب الزائدة الدودية

هناك العديد من الأعراض التي تنذر بحدوث التهاب بالزائدة الدودية وتتضمن هذه الأعراض ما يلي:-

  • الشعور بألم شديد بالجانب الأيمن السفلي من البطن، أو في المنطقة المحيطة بالسرة، وعادة ما ينتقل هذا الألم إلى المنطقة السفلية بالجهة اليمنى من البطن.
  • ألم شديد مصاحب للسعال أو المشي، أو ممارسة حركات مفاجئة.
  • الإصابة بالإمساك أو الإسهال.
  • انتفاخ وتقلصات بالبطن.
  • قئ وغثيان.
  • فقدان ملحوظ بالشهية.
  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم قد يصل إلى الحمى.
  • عدم القدرة على إخراج الغازات.

تشخيص التهاب الزائدة الدودية

يعتمد الطبيب المختص على إجراء بعض الفحوصات والتحاليل التي تمكنه من تشخيص الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية، وتتمثل هذه الفحوصات في الآتي:-

1- الفحص البدني

يعتمد هذا النوع من الفحوصات على قيام الطبيب بالضغط على المنطقة السفلية اليمنى من بطن المريض، لمعرفة ما إذا كان المريض يشعر بالألم عند الضغط على هذه المنطقة أم لا، وبناءً على النتيجة يطلب الطبيب منه إجراء بعض الفحوصات الأخرى للكشف عن وجود التهاب بالزائدة الدودية أو استبعاده.

2- اختبارات الدم

يتم إخضاع المريض لهذا النوع من الفحوصات، لاستبعاد عدوى المسالك البولية أو حصى الكلى.

3- فحص تعداد الدم الكامل

يتمثل هذا النوع من الفحوصات في جمع عينة من دم المريض وإرسالها إلى المختبر والقيام بتحليلها، والتي يتم من خلالها التحقق من وجود عدوى بكتيرية والتي عادة ما تكون مصاحبة لالتهاب الزائدة الدودية.

4- فحص الحوض

يتم إجراء هذا الفحص في حال ما إذا كانت الحالة مريضة أنثى، وذلك عبر الفحص البصري للمهبل والفرج وعنق الرحم، بالإضافة إلى إجراء فحص يدوي للرحم والمبيضين، وأخذ عينة من الأنسجة لتحليلها.

فقد تكون الأعراض التي تشعر بها المريضة ناتجة عن مرض التهاب الحوض، أو كيس المبيض أو حالة مرضية أخرى تؤثر على الأعضاء التناسلية.

5- اختبار الحمل

يعتمد هذا الفحص على جمع عينة من البول أو الدم والتصوير بالموجات فوق الصوتية عبر المهبل، للكشف عن وجود حمل خارج الرحم أو استبعاده.

نظراً لكون أعراضه تُماثل أعراض التهاب الزائدة الدودية، وهذه الحالة من الحالات الطبية الطارئة، التي تحدث عندما تُزرع البويضة المخصبة بقناة فالوب بدلاً من الرحم.

6- تصوير منطقة البطن

يتم إجراء هذا الفحص باستخدام الأشعة السينية أو الفحص المقطعي المحوسب أو الموجات فوق الصوتية، وذلك للتحقق من عدم وجود خراج أو أي مشاكل صحية في المنطقة.

7- تصوير الصدر بالأشعة السينية

يتم إجراء هذا النوع من الفحوصات لاستبعاد وجود التهاب بالفص الأيمن السفلي من الرئة، الذي ينتج عنه أعراض مشابهة لالتهاب الزائدة.

طرق الوقاية من التهاب الزائدة الدودية

على الرغم من عدم وجود طرق مؤكدة تمنع الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية، إلا أن اتباع نظام غذائي غني بالألياف قد يقلل من خطر الإصابة بهذا الالتهاب، ومن ضمن الأطعمة الغنية بالألياف الثمار، الخضروات، العدس، البازلاء، البقوليات، دقيق الشوفان، الأرز البني، القمح والحبوب الكاملة.

مضاعفات التهاب الزائدة الدودية

ينتج عن التهاب الزائدة الدودية حدوث العديد من المضاعفات الصحية الخطيرة، والتي تشمل الآتي:-

1- تكوّن كيس قيح أو خراج في البطن

يتكون هذا الخراج في حال انفجار الزائدة الملتهبة، وفي كثير من الأحيان يلجأ الطبيب المختص بتفريغ الخراج عبر إدخال أنبوب بجدار البطن إلى الخراج، ويتم ترك الأنبوب في موضعه لمدة أسبوعين.

وفي هذه الحالة لابد من تناول المضادات الحيوية للقضاء على العدوى، وبعد تمام الشفاء يتم استئصال الزائدة، إلا أنه يوجد بعض الحالات التي يتم بها تفريغ الخراج واستئصال الزائدة على الفور.

2- تمزق الزائدة الدودية

تعرف هذه الحالة بالتهاب الصفاق، والتي ينتج عنها انتشار العدوى في البطن والتي تتطلب إجراء جراحة فورية لاستئصال الزائدة، وتنظيف تجويف البطن.

علاج التهاب الزائدة الدودية

إن الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية قد يتم علاجه في كثير من الأحيان بتناول المضادات الحيوية، إلا أنه يوجد بعض الحالات التي يتطلب علاج الالتهاب بها إجراء عملية جراحية لاستئصال الزائدة الدودية، وتشمل خيارات العمليات الجراحية ما يأتي:-

1- العملية الجراحية المفتوحة

تتطلب هذه الجراحة عمل شق كبير لتنظيف منطقة تجويف البطن، وبعد اجرائها يتم إعطاء المريض المضادات الحيوية عن طريق حقن الوريد، ويتم إخضاع المريض لهذا النوع من الجراحة في الحالات الآتية:-

  • تمزق الزائدة الدودية، وانتشار العدوى.
  • حدوث خراج.
  • وجود أورام بالجهاز الهضمي.
  • إذا كانت المريضة في الثلث الأخير من الحمل.

2- تنظير البطن

هذا النوع من الجراحة يضمن شفاء أسرع وعمل شق أصغر وفقدان نسبة أقل من الدم، وفيها يقوم الطبيب بإدخال أنبوب رفيع جداً في البطن يحتوي على كاميرا فيديو صغيرة مزودة بالضوء، لكي يتمكن الطبيب من رؤية داخل البطن بصورة مكبرة على الشاشة، ومن ثم يتم إزالة الزائدة عبر شق صغير في البطن.

3- تأخير العملية الجراحية

يلجأ الطبيب المختص إلى تأخير إجراء الجراحة للمريض إذا استمرت أعراض الالتهاب عن 5 أيام، وهنا يصرف الطبيب بعض المضادات الحيوية لتقليص الزائدة الدودية والقضاء على العدوى، ومن ثم يتم إجراء العملية الجراحية في وقت لاحق.

ولمعرفة سبب وجود ألم في عظمة الحوض اليسرى نوصي بقراءة هذا المقال: ألم في عظمة الحوض اليسرى ما هو اسبابه؟

من هنا نكون قد توصلنا إلى نهاية المقال بعد أن تناولنا الرد على سؤال اين تقع الزائدة في جسم الإنسان، وتعرفنا على أسباب وأعراض الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية، ونتمنى أن يكون المقال نال رضاكم وحاز على إعجابكم.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.