من قال لا إله إلا الله حرمت عليه النار

من قال لا إله إلا الله، تعتبر شهادة أن لا إله إلا الله هي الأصل في الدين الإسلامي والأساس كله،  وتأتي معنى لا إله إلا الله أنه لا يوجد معبود في هذا الكون له الحق في العبادة إلا الله وحده القهار الذي لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوا أحد،  وبالإضافة إلى ذلك فإن فضل هذه الكلمة عند الله سبحانه وتعالى فضل عظيم جدا وسوف نقوم بتوضيح هذا الفضل الذي تدل عليه لا إله إلا الله.

يمكنك التعرف على أقوى الأدعية لإزالة الهم والحزن من خلال قراءة هذا المقال: دعاء اللهم انى اعوذ بك من الهم والحزن وأدعية وأذكار لإزالة الهم والحزن

من قال لا إله إلا الله

  • لقد منح الله سبحانه وتعالى لأمة الإسلام دخول الجنة للشخص الذي يموت منهم وهو على علم تام بالله سبحانه وتعالى ويؤمن إيمانا كليا بأنه لا يوجد إله إلا هو وأن محمدا عبده ورسوله، وقد قال في ذلك الله سبحانه وتعالى في كتابه الكريم في سورة النساء الآية رقم 116″  إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء” .
  • وبالتالي فإن الذنوب وكذلك المعاصي التي تأتي بخلاف الشرك فهي تكون تحت مشيئة الرحمن يغفرها الله سبحانه وتعالى بحكمته ورحمته وإذا شاء الله عز وجل أن يعذب أو يعاقب بها من أجل تحقيق العدل والحكمة.
  • وبالإضافة إلى ذلك أيضا هناك دليل يدل على فضل كلمة التوحيد وهي لا إله إلا الله وذلك في الموقف النبوي الشريف فقد قيل عن مالك ابن الدكشن أنه من المنافقين فرد رسول الله صلى الله عليه وسلم عن ذلك أنا شخص لا يستطيع أن يصدق  إلا ما يراه فإذا قال شخص لا إله إلا الله فإنه بذلك يريد وجه الله سبحانه وتعالى.
  • وبالإضافة إلى ذلك فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “إن الله عز وجل قد حرم النار على من يقول لا إله إلا الله ويبتغي بذلك وجه الله”.
  • وهناك العديد من الأدلة التي يمكن من خلالها
  • توضيح فضل كلمة التوحيد وهذه الأدلة في سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم وأحاديثه المتعددة.
  • ومن هذه الأحاديث، عن عثمان ابن عفان رضي الله عنه قال إن الرسول صلى الله عليه وسلم قال ” من مات وهو يعلم أنه لا إله إلا الله دخل الجنة” .
  • وبالإضافة إلى ذلك فقد جاء عن أبي هريرة رضي الله عنه أيضا أنه قال إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ” فمن لقيت من وراء هذا الحائط يشهد أن لا إله إلا الله مستيقنا بها قلبه، فبشره بالجنة” .
  • وهناك حديث آخر يقول إن الرسول صلى الله عليه وسلم قال ” أشهد أن لا إله إلا الله وأني رسول الله لا يلقي الله بهما عبد غير شاك فيهما إلا دخل الجنة”.
  • ومن أجل ذلك فإن الشخص الذي يموت على التوحيد وهو على علم بأن لا إله إلا الله ولم يأتي هذا الشخص بشيء من نواقضها فإن هذا الشخص من أهل الجنة.
  • بالإضافة إلى أن هذا الشخص أيضا قد يدخل النار حتى يعذبه الله على ما فعله من الإثم وقد يغفر الله سبحانه وتعالى له، وحتى إن عذب هذا الشخص بالإثم الذي يوجد عليه فهو يعود إلى الجنة في نهاية الأمر والدليل على ذلك أن أبي ذر رضي الله عنه قال إن الرسول صلى الله عليه وسلم قال “ما مِنْ عبدٍ قال: لا إلهَ إلا الله، ثم مات على ذلك إلا دخَلَ الجنة، قلتُ: وإن زنى وإن سَرَق؟ قال: وإن زنى وإن سَرَق، قلتُ: وإن زنى وإن سَرَق؟ قال: وإن زنى وإن سَرَق، قلتُ: وإن زنى وإن سَرَق؟ قال: وإن زنى وإن سَرَقَ على رَغْمِ أنفِ أبي ذرٍّ. وكان أبو ذرٍّ إذا حدَّثَ بهذا قال: وإن رَغِمَ أنفُ أبي ذرٍّ”.
  • ومن أجل ذلك تحمل السيرة النبوية العديد من المواقف والعديد من الدروس الخاصة بالأحكام الشرعية والآداب،  والذي يتأمل في حياة رسول الله صلى الله عليه وسلم وسيرته يرى الحكمة والفقه في إصلاح النفوس وعلاجها من الأخطاء التي يقع الإنسان فيها،  ومن بعض مواقف رسول الله صلى الله عليه وسلم مع الصحابة هي،  أن أحد الصحابة قال عن مالك بن الدخشن أنه منافق ولا يحب الله ولا  يحب رسوله،  فرد بذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال «لا تَقُلْ، ألا تراه قال: لا إلهَ إلا الله .. فإن الله حرَّم على النار مَنْ قال: لا إله إلا الله، يَبْتغِي بذلك وجه الله».

يمكنك التعرف على أحب الدعاء إلى الله من خلال هذا الرابط: احب الدعاء الى الله وكيف يستجاب دعائنا إلى الله سبحانه وتعالى

فضل لا إله إلا الله

  • هناك حديث للرسول صلى الله عليه وسلم كما ذكرنا يقول في هذا الحديث” من قال لا إله إلا الله دخل الجنة”.
  • وبذلك قد جاء العديد من الأحاديث الخاصة برسول الله صلى الله عليه وسلم والتي تدل على أن الشخص الذي يقول لا إله إلا الله بصدق من قلبه دخل الجنة، وفي بعض الأحاديث خالصا من قلبه،  والبعض الآخر من الأحاديث تقول “أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا لا إله إلا الله فإذا قالوها عصموا مني دماءهم وأموالهم إلا بحقها وحسابهم على الله” .
  • وبالإضافة إلى ذلك فإن بعض الأحاديث أيضا تقول إن الرسول صلى الله عليه وسلم قال “أمرت أن أقاتل الناس، حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله، وأن محمدًا رسول الله ويقيموا الصلاة ويؤتوا الزكاة، فإذا فعلوا ذلك عصموا مني دمائهم وأموالهم، إلا بحق الإسلام، وحسابهم على الله”.
  • وبالتالي فإن جميع هذه الأحاديث تفسير أن الشخص الذي يقول لا إله إلا الله بصدق يقولها مخلصا لله الواحد القهار وقام بأداء هذه الكلمة حقا وقام بالأفعال التي أمره الله عز وجل بها وابتعد هذا الشخص عن كل ما حرمه الله سبحانه وتعالى وقد مات على ذلك فإن هذا الشخص يدخل الجنة.
  • وبالتالي يجب على جميع المسلمين الذين شهدوا أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله أن يخلصوا في العبادة، وأن يعلموا  جيدا أن رسول الله صلى الله عليه وسلم هو رسول جميع الثقلين وهما الإنس والجن،  بالإضافة إلى أن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم هو خاتم الأنبياء فليس بعده النبي،  وبالتالي ينبغي أن يقوموا بأداء جميع الفروض التي فرضها الله سبحانه وتعالى  عليهم وأن يتركوا جميع المحرمات التي حرمها الله ورسوله وأن يتعاونوا جميعا على التقوى والبر،  بالإضافة إلى ضرورة تواصلهم بالحق والصبر وإنكار جميع المخالفات التي توجد في أديان الأخرى الخاصة  بالمشركين .

يمكنك التعرف على اذكار الصباح كاملة واهمية ذكر الله فى الصباح والمساء من خلال قراءة هذا الموضوع: أذكار الصباح كاملة وما هي أهمية ذكر الله في الصباح والمساء

من قال لا إله إلا الله،  الشخص الذي يموت على التوحيد سوف يدخل الجنة إن شاء الله وإن جاء بالمعاصي منها على سبيل المثال عقوق الوالدين أو شرب الخمر أو الزنا أو غيرها من هذه المعاصي ومات على هذه الأمور ولم يتب منها فهو بذلك تحت مشيئة الله عز وجل، وقد تحدثنا في هذا المقال عن فضل كلمة التوحيد وهي لا إله إلا الله، بالإضافة إلى أننا وضحنا بعض الأحاديث التي ذكرها الرسول صلى الله عليه وسلم عن كلمة التوحيد.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.