محتوى يحترم عقلك

لماذا ينظر الرجل لصدر المرأة

لماذا ينظر الرجل لصدر المرأة؟ وماذا يمثل ثدي المرأة لدى الرجل؟ فعدد هائل من السيدات لاحظن أنه وفي اللقاء الأول لهم مع رجل تحديق العين يكون كالسهام على الثديين، ولكن لا يعلمن السبب وراء ذلك، وما الذي يدور في ذهن الرجال بتلك اللحظات وهل هو تفكير موحد أم يختلف من عقل إلى آخر، وهو ما دفعنا إلى تناول تلك الفكرة عبر موقع زيادة للتطرق إلى فهم ما يزيد عن هذا الأمر والوصول إلى نقطة الأساس به.

لماذا ينظر الرجل لصدر المرأة

التحديق في صدر المرأة أثناء الحديث أمر لا يخلو منه مجلس يجمع بين رجل وامرأة للمرة الأولى في حياتهما، حتى إن الكثير من السيدات يحكمن على أخلاقيات الرجل بتلك النظرات، ويرون أنها تدل على جرأة زائدة مما يمنعهم من الاختلاط بهم مرة أخرى.

لكن دعونا نوضح لكم إجابة ع لماذا ينظر الرجل لصدر المرأة تؤكد ما إذا كان يجب على المرأة الابتعاد عن الرجل حال لقيت منه تلك النظرات أم أن الأمر يبدو طبيعي للمرة الأولى.

يا سيدتي، غالبًا ما يختلف الأمر من رجل إلى آخر، وهذا يتبين من خلال النظرات التي يوجهها إليكِ، فقد تكون النظرة جنسية وبها معانٍ تندرج تحت الشهوة، وقد تكون النظرات غامضة وغير مفهومة، ومع بعض الرجال الآخرين تكون النظرات قوية وحادة ولا يحاولون حتى إخفائها، إذًا وما معنى ذلك!

قد أثبتت بعض الدراسات أن صدر المرأة هو أول ما ينظر إليه الرجل، وقد يُطيل النظر إليه فقط إرضاءً للتعرف على مقاييس الجمال في جسم المرأة، فهم لا يعتدون بحجمه بقدر ما ينظرون إليه لإرضاء فكرهم بكونهم يجالسون امرأة جميلة وجذابة، ورأوا في ذلك إجابة مُرضية عن لماذا ينظر الرجل لصدر المرأة.

كما أشارت بعض الأبحاث إلى أنه وفي صُنع تمثال للمرأة صدد الرجل نظراته الأولى تجاه ثدييها وأطال النظر إليهما، ثم بعد ذلك انتقل إلى الخصر ليُطيل أيضًا النظر إليهما ولكن بقدر أقل من الثديين، والاهتمام بالذراعين والساقين لم يكن بقدر الاهتمام بالثديين والخصر.

اقرأ أيضًا: لماذا يراقبك بصمت رغم أنه يتجاهلك

ما يمثله ثديك بالنسبة للرجل

جعل الرجال ثديي المرأة لهما رموز عدة، تلك الرموز هي ما تبين من خلالها اختلاف الفِكر من رجل إلى آخر، وهي ما ظهر وفقًا لها كيف تنعكس شهوة الرجل على المرأة، أو دوافع ميله تجاه الثديين من خلال النظر إليهما، وهي ما سننقله لكم عبر الفقرات التالية لتوضيح لماذا ينظر الرجل لصدر المرأة بصورة أكثر تفصيلًا:

1- رمز الأمومة

البعض من الرجال يعانون من مشكلة الطفولة المتأخرة، فقد ترى بعض السيدات أن هذا الأمر مُثيرًا للضحك، ولكنه ليس مُثيرًا للشفقة على الإطلاق، ولكن في واقع الأمر مرور الرجل بالكثير من المشكلات في حياته والضغوطات هو ما يجعله يضع صدر المرأة في هذا الرمز.

يجد به النعومة والهدوء التي تعوضه عن الحنان الذي افتقده في طفولته، ويكون ملجأ له في كل وقت وحين، ويُذكره بحضن أمه له في فترة الطفولة عندما كان يمر بالكثير من المواقف ولا تعبر له الأم عن فرحها أو حزنها سوى بذلك الحضن، ولكن لكي نكون أكثر وضوحًا فيما نتحدث عنه، فهذا الأمر لم يكن سائد بين الكثير من الرجال.

اقرأ أيضًا: كيف ينظر الرجل للمرأة في مراحل عمره

2- عامل للإغراء

هُنا يحضر التفكير الشهواني الذي يُسيطر على الرجل، والجدير بالذكر أن هذا الرمز لا يظهر سوى أمام ثدي يعبر عن أنوثة المرأة الطاغية، مما يسيطر على فكره أثناء الحديث معك وتخيلاته، وهو ما يجعله كثير النظر إليه.

فصدر المرأة يعني لنسبة كبيرة من الرجال أنه وسيلة الإغراء التي لا يُمكن مقاومتها عند المرأة، وما يدفعه إلى النظر أكثر في تلك الحالة هوز فضول المُحرمات، فهو يعلم أن النظر إليه مُحرم ومن الصعب معرفة تفاصيله مما يجعله أكثر اهتمامًا بإطالة النظر إليه من أجل تخيله بالتفصيل لإرضاء الدافع الفضولي لديه.

3- رمز الأنوثة عند المرأة

بعض الرجال لا يعلمون معنًا لاكتمال الأنوثة وبلوغ الفتاة سن المراهقة سوى بظهور ثدييها وبروزهما بشكل واضح، ومن منطلق ذلك الفِكر أصبح الثدي هو رمز الأنوثة عند المرأة في أذهان الكثير من الرجال.

أما عن التقييمات في ذلك الرمز، فالبعض يرون أنه كلما كان صدر المرأة كبير كلما كانت طاغية الأنوثة والعكس، وبناءً على ذلك تحزن الكثير من الفتيات لصِغر ثدييها وتسعد الأخريات بكِبر حجمه.

اقرأ أيضًا: نظرات الرجل الطويلة للمرأة

هل يُثير ثدي المرأة الرجل في العلاقة الجنسية

من بين التساؤلات التي طُرحت لها إجابة واضحة في مجال الربط بين ثدي المرأة ونظرات الرجل، هو معرفة ما إذا كان يُثيره في العلاقة الجنسية أم لا، وفي الإجابة عنه أشار بعض العلماء أثناء الرد على لماذا ينظر الرجل لصدر المرأة إلى أنه بالفعل يُثار، ومستوى إثارته للصدر الممتلئ أعلى من الصغير.

فمُنذ الصغر والرجل يرى اختلاف بارز بين صدره وصدر المرأة، وفضوله يتجه نحو معرفة السبب وراء هذا الاختلاف، ولماذا تظهر المرأة في تلك الصورة المختلفة عن الرجل! فجميعها تساؤلات جعلت الرجل كلما يكبر كلما يزداد فضوله تجاه ذلك الجزء من الجسد المُغطى بالثياب والذي لا يُمكن رؤيته أبدأ.

اختلاف الحجم هو السبب الأول والأساسي للإثارة، فالرجال على علم أن الثديين منطقة ممتلئة بالدهون، وبكل تأكيد ملمسهم يختلف عن أي جزء في جسمهم من حيث الليونة.

لذا يكون فضوله كامن بشأن معرفة الملمس الحقيقي له، وكذلك يعلم أنه منطقة إثارة لدى المرأة، لذا يسعى دائمًا نحو التدليك والاهتمام به أثناء العلاقة الجنسية من أجل إرضاء وإشباع رغبة الأنثى في الجماع.

كذلك علمه بكون كِبر حجمه يدل على مستوى الأستروجين العالي عند المرأة، وهو هرمون الأنوثة، فيجعله أكثر رغبة في جماع امرأة يعلو بجسدها هرمون الأنوثة، لأنه يكون على يقين بالسعادة التي سيحظى بها أثناء الجماع، لذا فإنه ينجذب إليها عن غيرها من النساء.

من معايير اختيار شريكة الحياة لدى بعض الرجال هما الثديين، فكل رجل يختار المرأة حسب ميوله، والميول الجسدية لا تُقلل من فِكر الرجل على الإطلاق، فهو يحق له اختيار من يرى ويستشعر معها السعادة على الفراش، وأخيرًا الظن بكون الثدي الصغير أقل جذبَا من الكبير ظن خاطئ فلكل رجل ميوله الخاصة.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.