لماذا أكل لحم الإبل ينقض الوضوء؟

لماذا أكل الإبل ينقض الوضوء من الأسئلة التي يتداولها الكثير من الناس لمعرفة إجابتها، الإبل من الحيوانات التي يستفاد منها الناس ماديًا، وقد كثرت الأقاويل حول أكل لحم الإبل ونقض الوضوء، وهذا ما نستفيض بالحديث فيه في موقع زيادة في السطور التالية.

لماذا أكل لحم الإبل ينقض الوضوء

  • تعددت آراء العلماء حول أكل الإبل الذي ينقض الوضوء، وانقسمت الآراء فالبعض يؤيد نقض الوضوء بعد لحم الإبل، والبعض الأخر معارض لهذا القول.
  • الرأي الأول، يرى أحمد بن حنبل، ومجموعة من السلف مثل ابن عثيمين، وابن المنذر، وابن باز أن أكل لحم الأبل ني أو مطبوخ دون العلم بأنه لحم إبل لا ينقض الوضوء، بينما أكله مع العلم بكونه لحم الإبل ينقض الوضوء وتبطله.
  • الدليل الأول الذي يؤكد رأى هؤلاء العلماء، حديث الرسول صل الله عليه وسلم الذي ينص على أن رحل سأله هل يمكننا الوضوء من لحم الغنم فرد الرسول وقال نعم يمكن الوضوء إذا أردت ذلك ثم سأل هل يمكن الوضوء من لحم الأبل فقال الرسول نعم، والصلاة في مرابض الأبل أجاب الرسول عليه الصلاة والسلام لا يمكن ذلك.
  • الدليل الثاني، ورد في حديث الرسول صلي الله عليم وسلم، سئل مجموعة من الناس رسول الله عن الوضوء والصلاة في أماكن الإبل والغنم، فأجاب الرسول يمكن الوضوء من لحم الإبل ونفي الوضوء بلحم الغنم.
  • وقال لا تصلوا في أماكن الإبل فإنها من الشياطين، والصلاة في مرابض الغنم تجلب البركة والخير الكثير.
  • جاء في كتاب ابن قدامة رأي ينص على نقض الوضوء في حالة تناول لحم الإبل بعلم، بينما إن كان لا يعلم عن نوعية اللحم لا يبطل الوضوء، ويعد هذا الرأي إجابة على سؤال لماذا أكل لحم الإبل ينقض الوضوء.

تابع معنا ما هو القزع المنهي عنه؟ وحكمه في الشريعة الإسلامية

الرأي الثاني لنقض الوضوء وأكل لحم الإبل

لماذا أكل لحم الإبل ينقض الوضوء؟

  • يرى أبي حنيفة وأنس ابن مالك أن تناول لحم الإبل لا يبطل الوضوء، وهذا الرأي قد وافق عليه الكثير من العلماء الشافعية، وهو ما عليه رأي الجمهور.
  • وقد أكد هؤلاء العلماء صحة هذا الرأي من خلال مجموعة من الأدلة عن طريق بعض الأحاديث التي وردت عن النبي صلى الله عليه وسلم.
  • الدليل الأول، ورت حدث للرسول يقول فيه أن نقص الوضوء من الأشياء التي تمس النار، منها لحوم الإبل التي توضع على النار.
  • وقد قال النووي عن نسخ الحديث أنه نسخ ضعيف وغير مؤكد، وذلك لان الحديث ترك الوضوء مما مست النار حديث عام.
  • بينما حديث تناول لحم الإبل ينقض الوضوء حديث خاص، ومن المعروف أن الخاص يقدم عن العام، سواء كان الحديث الخاص قبله أو بعده.
  • الدليل الثاني، جاء حديث معناه أن نقض الوضوء يكون بسبب المخرجات من الجسم كالبول والغائط، وقطار الصيام يكون بسبب أي شيء يدخل إلى الفم لا يخرج منها، ولم يذكر في الحديث أن لحوم الإبل تنقض الوضوء.
  • الدليل الثالث، كتاب الطحاوي في معرفة الأحكام التي لا يجوز فيها تناول لحم الإبل، بقول إن الإبل والغنم نوعان من الحيوانات.
  • التي تتشابه الأحكام بينهم سواء في البيع أو تناول اللبن الخاص بهم، وقال إن إذا كانت لحوم الغنم تبطل الوضوء فكذلك لحوم الإبل تفعل.
  • ورد على هذا الرأي ابن القيم فقال هناك فرق بين لحوم الإبل والغنم، وقد فرق صاحب الشرع بين مباركات كل منها وممنوعاتها.
  • فقد أمر بالصلاة في مرابض الغنم وحرم الصلاة في مرابض الإبل، وقد وردت الكثير من الأحاديث النبوية التي تفرق بين الإبل والغنم مثل التفريق بين البيع والربا، فقد حلل الله البيع ومنع الربا وجعلها من السيئات والأفعال المحرمة على المسلمين.

تابع معنا ما هو صيام التطوع؟ وأحكامه وأدابه وحكمة مشروعيته

مذاهب أهل العلم في الوضوء من أكل لحم الإبل

  • لماذا أكل لحم الإبل ينقض الوضوء من الأسئلة التي ترددت في مذاهب العلماء واختلفت الآراء فيها، ومن هذه المذاهب مذهب الإمام أحمد وما معه من العلماء التي توضح نقض الوضوء بتناول لحم الإبل.
  • اختلفت العلماء في الرأي حول نقص الوضوء عند تناول لحوم الإبل، وقد قال الكثير منهم أنه لا يبطل الوضوء وأؤيد هذا الرأي الخلاء الراشدين أبي بكر وعثمان رضي الله عنهم.
  • أؤيد رأي نقض الوضوء بتناوله كلاً من إسحاق ابن راهويه وأحمد بن حنبل، من خلال الحديثين جابر والبراء والتي تعد من أقوى الأدلة الدينية على الرغم من اختلاف البعض مع هذا الرأي.

تابع معنا حكم طلب الطلاق بسبب زواج الزوج ما هو؟ والأحوال التي يجوز فيها للمرأة طلب الطلاق

الحكمة من وجوب الوضوء بعد أكل لحم الإبل

لماذا أكل لحم الإبل ينقض الوضوء؟

  • الحكمة هو قول الرسول صلى الله عليه وسلم إذا قال الله تعالى أمر على لسان رسوله لا يكون للمؤمن والمؤمنة حرية الاختيار.
  • عندما سئلت عائشة لماذا تقضي الصوم ولا تؤدي الصلاة، فقالت كان يحدث ذلك في عهد رسول الله حيث نؤمن بقضاء الصوم، ولا نؤمن بالصلاة.
  • قال بعض العلماء أن لحم الإبل يسبب تهيج الأعصاب، حيث يؤكد الطب أن الوضوء يعمل على تهدئة الأعصاب وراحتها، بينما لحوم الأبل تضغط على الأعصاب.
  • تعد المذاهب من أقوى الأدلة التي تؤكد نقض الوضوء بتناول لحم الإبل حتى لو اختلف الرأي بينهم وبين الكثير من العلماء.

تابع معنا ما معنى تبييض الأموال؟ وما حكم الدين والشرع في غسيل الأموال؟

ملخص المقال في 5 نقاط

  1. اختلفت الإجابة على سؤال لماذا أكل لحم الإبل ينقض الوضوء حسب الأدلة الإسلامية.
  2. قد حرم الله سبحانه وتعالى الصلاة في مرابض الإبل، وجعل البركة والخير عند الصلاة في مرابض الغنم.
  3. قد أؤيد الخلاف الراشدون رأي تناول لحوم الغنم لا يبطل الوضوء.
  4. تعددت أراء المذاهب والعلماء حول نقض الوضوء وتناول لحم الإبل.
  5. تناول لحم الإبل يسبب زيادة العصبية، والوضوء يهدي الأعصاب ويريحها.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.