لماذا سميت أمريكا بهذا الاسم

لماذا سميت أمريكا بهذا الاسم؟ وكيف تم اكتشاف أمريكا؟ الجميع يعلم أن أمريكا واحدة من أهم الدول على مستوى العالم في جميع الجوانب سواء الاقتصادية أو السياسية أو غيرهم، ولكن لا يعرف غالبية سكان العالم أصل هذه الدولة وسبب إطلاق اسم “أمريكا عليها” لذا اهتم موقع زيادة بتزوديكم بإجابة سؤال لماذا سميت أمريكا بهذا الاسم من خلال الفقرات التالية.

لماذا سميت أمريكا بهذا الاسم

يعود سبب تسمية أمريكا بهذا الاسم إلى البحار الإيطالي “أمريجو فيسبوتشي”، حيث قام بعدة رحلات استكشافية، ولكن تعد أهم رحلاته الاستكشافية هي التي قام بها في عام 1500تحت رعاية البرتغال.

حيث وصل لأول مرة إلى ساحل البرازيل واكتشف نهر بليت، وعرف أن هناك أرض جديدة ليست من قارة آسيا؛ لذلك أقترح الناس تسمية أمريكا بهذا الاسم نسبة إلى أمريجو وكان ذلك أصل تسمية أمريكا بهذا الاسم.

اللغة في أمريكا

تعد اللغة الرسمية في أمريكا هي اللغة الإنجليزية والتي يتحدث بها معظم سكان أمريكا؛ حيث يتحدث 80% من سكان أمريكا اللغة الإنجليزية و20% فقط يتحدث الإسبانية.

لذلك احتلت اللغة الإنجليزية اللغة الثانية من حيث عدد الناطقين بها في أمريكا، وانتشرت اللغة الإنجليزية في البلاد بعد الاحتلال الإنجليزي التي أستمر طويلًا.

اقرأ أيضًا: ترتيب الدول حسب عدد السكان

الديانة في أمريكا

يعتنق حوالي 23% من السكان الديانة الكاثوليكية، وحوالي 48.9% الديانة البروتستاتينة المسيحية، وحوالي 2.1% الديانة اليهودية.

كما يعتنق حوالي .8% ديانة الإسلام، و1.8% الديانة المورمونية، وأقليات يعتنقون الديانة البوذية، والسيخ، والهندوس وغيرها من الديانات.

موقع أمريكا الجغرافي

تغطي الولايات المتحدة الأمريكية مساحة9.161.966 كيلو مترًا مربعًا من اليابس،664.709كيلو مترًا مربعًا من المياه، وتحتل المرتبة الثالثة كأكبر دولة في العالم من حيث المساحة؛ حيث تقع الولايات المتحدة في قارة أمريكا الشمالية.

سكان دولة أمريكا

وفقًا لدراسة أجريت في مطلع عام 2018 فأمريكا هي ثالث أكبر دولة في العالم من حيث السكان حيث بلغ تعداد سكانها حوالي 327 مليون نسمة، حيث يمثل سكان أمريكا 4% من سكان العالم، هذا بالإضافة إلى أن سؤال لماذا سميت أمريكا بهذا الاسم كان يشغل الكثير من سكانها حتى علموا تاريخها.

تعد ولاية كاليفورنيا الأكثر ازدحامًا بالسكان، حيث بلغ عدد سكانها    39.5 مليون نسمة، وتأتي في المرتبة الثانية تكساس التي بلغ عدد سكانها حوالي27 مليون نسمة، وتعد مدينة نيويورك أيضًا من المدن المزدحمة بالسكان، حيث بلغ عدد سكانها حوالي 8،5 مليون نسمة.

تاريخ دولة أمريكا

أول من سكن أمريكا هم جماعة هاجروا من القارة الآسيوية إلى ولايات المتحدة الأمريكية منذ حوالي 40ألف سنة أو ما يقارب 12 ألف سنة، وعندما وصلوا الأمريكيتين الشمالية والجنوبية يقال إنهم اصابوا بأمراض متنوعة أبرزها الجدري.

حاليا أصبحت دولة مستقلة بذاتها منذ الرابع من يوليو عام 1776، وضمت إليها ولاية تكساس في عام 1845، كما انتصرت أمريكا على المكسيك واخذت منها ولاية كاليفورنيا وأجزاء كبيرة من أمريكا الغربية.

حكومة وسياسة امريكا

تتمتع أمريكا بنفوذ كبير في العالم، وذلك لأهميتها الاقتصادية والعسكرية والسياسية، وتعد أمريكا ذات أقدم اتحاد فيدرالي في العالم ومازالت تتمتع بهذا، ويقصد بهذا وجود دستور ديموقراطي تمثيلي.

يتخصص فيه بحق الأقليات وحمايتها، وذلك من خلال قوانين وتشريعات معينة، كما تتمتع بعضوية الأمم في مجلس الأمم التابع للأمم المتحدة، وعلى علاقات قوية بالدول الأخرى مثل: اليابان، الفلبين، روسيا، فرنسا، كوريا الجنوبية، المانيا.

اقرأ أيضًا: كم عدد ولايات أمريكا

معلومات عن امريكا الجنوبية

تعد أمريكا الجنوبية واحدة من أكبر القارات تنوعًا على كوكب الأرض، حيث يوجد العديد من الموارد المعدنية الرئيسية في أمريكا الجنوبية مثل: الذهب والفضة والنحاس والحديد والقصدير والنفط.

أدى وجود تلك الموارد في أمريكا الجنوبية إلى ارتفاع دخل البلدان بسبب النمو الاقتصادي السريع للبلدان الصناعية في أماكن أخرى، رغم هذا التنوع إلا أنه تم التركيز على إنتاج سلعة واحدة والتركيز على هذا الأمر كأحد أهم صادرات البلد الأساسية كثيرًا.

مما أدى إلى إعاقة التنمية الاقتصادية المتنوعة، كما حدث تغير في أسعار السلع الأساسية في الأسواق الدولية، مما أدى إلى ارتفاعات كبيرة وهبوط حاد في اقتصاديات دول أمريكا الجنوبية ولكن حاليا تبذل جهود كبيرة من أجل التنوع في الإنتاج وعدم الاعتماد على مصدر واحد للدخل.

قارة أمريكا الجنوبية

هناك أربع دول أساسية في أمريكا الجنوبية، ومن أهم الدول بها نذكر:

1- مدينة البرازيل

البرازيل تنقسم جغرافيًا إلى المرتفعات الجغرافية في الجنوب وحوض نهر الأمازون في الشمال، يبلغ عدد سكان البرازيل ما يقارب 212,559,417 نسمة وفقا لإحصائيات عام 2020، تغطي البرازيل ما يقارب نصف مساحة أمريكا الجنوبية.

2- مدينة الارجنتين

تعد الارجنتين الدولة الثانية بعد البرازيل من حيث المساحة وعدد السكان، تحتوي الارجنتين على كثير من الثروات الطبيعية والمعدنية مثل: الرصاص، الزنك، القصدير، البترول، اليورانيوم.

اقرأ أيضًا: ما هي ارخص ولايات في أمريكا لبيع السيارات 2021

3- مدينة كولومبيا

يبلغ عدد سكان كولومبيا ما يقارب 50.882.891 نسمة وفقًا لإحصائيات عام 2020، إذ تعد أكبر دولة من حيث عدد السكان في أمريكا اللاتينية.

كما تحتوي كولومبيا على كثير من المعادن الطبيعية مثل: الفحم، النفط، والغاز الطبيعي، بالإضافة إلى موارد معدنية: كالحديد والنحاس والذهب والزمرد.

4- مدينة تشيلي

يبلغ عدد سكان تشيلي حوالي19.116.201 نسمة وفقًا لإحصائيات عام 2020، ومن الجدير بالذكر أن تشيلي تحتوي على العديد من الموارد المعدنية والطبيعية مثل: النحاس، الحديد، بالإضافة إلى الأخشاب والطاقة المائية.

كما يوجد العديد من الدول داخل قارة أمريكا الجنوبية، ومن ضمن هذه الدول ما يلي:

  • الباراغواي.
  • غويانا.
  • سورينام.
  • كولومبيا.
  • بوليفيا.
  • بيرو.
  • أوروغواي.

بالإضافة إلى بعض الدول الأخرى حيث من المعروف أن قارة أمريكا الجنوبية تضم حوالي 12 دولة.

اقرأ أيضًا: أسعار الشحن من أمريكا إلى السعودية

قارة أمريكا الشمالية

تعد أمريكا الشمالية ثالث أكبر قارة في العالم من حيث المساحة، وللتذكير فإن التساؤلات الكثيرة عن لماذا سميت أمريكا ترجع إجابتها نسبة إلى التاجر الإيطالي أمريجو فيسبوتشي.

دول أمريكا الشمالية

فيما يأتي نعرض بعض وأشهر دول أمريكا الشمالية:

  • دولة الولايات المتحدة الامريكية.
  • دولة نيكاراغوا.
  • دولة غرينادا.
  • المكسيك.
  • دولة كوستاريكا.
  • دولة كوبا.
  • دولة سانت روسيا.
  • دولة هندوراس.
  • دولة كندا.
  • دولة هايتي.
  • دولة دومينيكا.
  • دولة السلفادور.
  • دولة بليز.
  • دولة بنما.
  • دولة باربادوس.
  • دولة جزر البهاما.
  • دولة انتيغوا بربودا.
  • جمهورية الدومينيكان.

من يهتم بتاريخ دولة ما دائما ما يتساءل عن سبب التسمية الخاص بالدولة ودائما ما يحاول معرفة المزيد من المعلومات عنها، والمعلومات عن أمريكا كثيرة ومتنوعة لذا سيكون من الممتع البحث عن المعلومات الخاصة بها.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.