لماذا سميت سورة المائدة بهذا الاسم

لماذا سميت سورة المائدة بهذا الاسم؟ وما القصص التي تناولتها سورة المائدة؟ إن هذه السورة تظهر عظمة الله وقدرته، وتشير إلى أهمية العقيدة وثبات الإيمان وعدم اهتزازها، بالإضافة لاحتوائها على العديد من المواعظ والقصص، لذا سنجيب لكم من خلال موقع زيادة عن سؤال لماذا سميت سورة المائدة بهذا الاسم.

لماذا سميت سورة المائدة بهذا الاسم

كل سورة بالقرآن الكريم لها سبب في تسميتها، وتختلف قصة كل سورة عن الأخرى، وإجابة سؤال لماذا سميت سورة المائدة بهذا الاسم، هي أن سورة المائدة تحتوي على قصة المائدة التي طلبها الناس الحواريين بالأخص من سيدنا عيسى ليؤمنوا به وبدعوته.

إن الله ـ عز وجل ـ أرسل العديد من الأنبياء لقوم بني إسرائيل، ولكنهم كذبوا بكل الرسل والدعوات ولم يؤمن منهم إلا القليل، وقد أرسل سيدنا عيسى عليه السلام إليهم وكان آخر نبي يرسله الله لقوم بني إسرائيل ولم يؤمن منهم إلا قوم الحوارين فقط.

هم من نصرة الرسول، ولكنهم طلبوا منه طلب يؤكد لهم بأن هناك إله حقيقي لا يرى، والطلب كان إنزال مائدة من السماء وهذا هو سبب تسمية سورة المائدة بهذا الاسم.

كما أنها تسمى أيضًا الأخيار نسبة لصفاتهم لأنهم أتصفت بالعديد من الصفات المحمودة ومنها الإخلاص وصفاء النية وتسمى بالمنقذة أيضًا، لأنها تقوم بإنقاذ صاحبها من ملائكة العذاب.

زاد حكم آخر في هذه السورة، وهو آداب سماع الآذان بصلوات الخمس، وما يتوجب على المسلم عند سماع دعاء الله للعبد للقيام للصلاة.

اقرأ أيضًا: ماهي السورة التي تقرأ يوم الخميس

القصص التي تناولتها سورة المائدة

بعدما تعرفنا إلى إجابة سؤال لماذا سميت سورة المائدة بهذا الاسم علينا أن نذكر القصص الواردة في سورة المائدة، فتناولت سورة المائدة العديد من القصص والموضوعات الهامة.

هذه الموضوعات تبين الأحكام التي يجب على كل مسلم أن يعرفها، ويلتزم بها ومنها قصة حد السرقة، والقصاص، والإجارة، والعقود وأحكام البيعة، والصيد، وأهل الكتاب، ونكاح الكتابيات.

فتلك السورة تحتوي على العديد من الأحكام التي يصل عددها إلى ثمانية عشر حكمًا لا توجد في باقي السور، ومن ضمن الموضوعات التي تناولتها السورة ما يلي:

الطيبات المباحة للمسلم

الطيبات هي الحلال الذي أباح به الله سبحانه وتعالى أما الحرام فهو شيء ليس طيب، حيث أحل الله للرجل المسلم أن يتزوج من نصرانية أو يهودية بمعني الزواج من الكتابيات هم أهل الكتاب.

أحل أيضًا تناول ما يجوز من الأكل، أما في حالة كان محرم لا يجوز تناوله كما قال الله تعالى: (الْيَوْمَ أُحِلَّ لَكُمُ الطَّيِّبَاتُ ۖ وَطَعَامُ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ حِلٌّ لَّكُمْ وَطَعَامُكُمْ حِلٌّ لَّهُمْ ۖ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الْمُؤْمِنَاتِ وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِن قَبْلِكُمْ إِذَا آتَيْتُمُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ مُحْصِنِينَ غَيْرَ مُسَافِحِينَ وَلَا مُتَّخِذِي أَخْدَانٍ ۗ وَمَن يَكْفُرْ بِالْإِيمَانِ فَقَدْ حَبِطَ عَمَلُهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ) [سورة المائدة: الآية رقم 5]

الوفاء بالعقود

بدأ السورة بنداء الله للمؤمنين في قوله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَوْفُوا بِالْعُقُودِ ۚ أُحِلَّتْ لَكُم بَهِيمَةُ الْأَنْعَامِ إِلَّا مَا يُتْلَىٰ عَلَيْكُمْ غَيْرَ مُحِلِّي الصَّيْدِ وَأَنتُمْ حُرُمٌ ۗ إِنَّ اللَّهَ يَحْكُمُ مَا يُرِيدُ) [سورة المائدة: الآية رقم 1]

تفسير تلك الآية هو أن دعاء الله للقوم المؤمنين يعتبر بمثابة عقد بينهم وعلى المسلم أن يفي بوعد، ويبتعد عن خيانة العهد في تلك الأمور التي ذكرت، وهي النكاح الإجارة والبيع والشراء.

اقرأ أيضًا: تفسير الآية الكريمة ” إن الله يحب المقسطين “

المحرمات من بهيمة الأنعام

أوضح الله بعد الأطعمة التي لا يجوز على المسلمين أن يأكلوها أو يتناولنها ومنها الحيوانات المنخنقة والميتة على شروط غير شرعية والمتردية، والتي تسقط من مكان عالٍ أو الحيوان الذي تم ضربه بحجارة أو عصا بمعني الموقوذة أو البهيمة التي تموت أثر ضربة من بهيمة أخرى ولحم الخنزير وكل الحيوانات المفترسة التي لها أنياب وأظافر مثل السبع والأسد والضيع والنمر والذئب والثعلب، كما يجب ذبح البهيمة بالطريقة الشرعية وعدم ذبحها مثل الأصنام.

دليل ذلك قول الله تعالى: (حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنزِيرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ وَالْمُنْخَنِقَةُ وَالْمَوْقُوذَةُ وَالْمُتَرَدِّيَةُ وَالنَّطِيحَةُ وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلَّا مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلَى النُّصُبِ وَأَن تَسْتَقْسِمُوا بِالْأَزْلَامِ ۚ ذَٰلِكُمْ فِسْقٌ ۗ الْيَوْمَ يَئِسَ الَّذِينَ كَفَرُوا مِن دِينِكُمْ فَلَا تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِ ۚ الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا ۚ فَمَنِ اضْطُرَّ فِي مَخْمَصَةٍ غَيْرَ مُتَجَانِفٍ لِّإِثْمٍ ۙ فَإِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ) [سورة المائدة: الآية رقم 3]

سبب طلب الحواريين للمائدة

في صدد عرضنا لسؤال لماذا سميت سورة المائدة بهذا الاسم يجب علينا أن نتطرق لعرض سبب طلب مجموعة من بني إسرائيل يطلق عليهم الحواريين من نبي الله موسى مائدة فهذا يرجع لعدة أسباب ومنها ما يلي:

  • ليتأكدوا من قدرة الله عز وجل وقدرته في تنفيذ طلبهم، ولرؤيتهم لما طلبوه يتحقق أمام أعينهم ليؤمنوا بوجود الله.
  • ليطمئن قلبهم عند رؤيتها، كما هناك أقاويل أنهم طلبوا مائدة لأنهم جائعين ويصابوا بالجوع الشديد، فطلبوا للتبرك بها ولتكون يقين لهم في إيمانهم بالله عز وجل كما ورد في قول الله تعالى (قَالُوا نُرِيدُ أَنْ نَأْكُلَ مِنْهَا وَتَطْمَئِنَّ قُلُوبُنَا وَنَعْلَمَ أَنْ قَدْ صَدَقْتَنَا وَنَكُونَ عَلَيْهَا مِنَ الشَّاهِدِينَ) [سورة المائدة: الآية رقم 112]
  • ليزيد إيمانهم وصدق إسلامهم، كما أن نزولها يعتبر إثبات لوجود إله وتؤكد صدق دعوة سيدنا موسى.

أين أنزلت سورة المائدة؟

بالحديث عن سؤال لماذا سميت سورة المائدة بهذا الاسم علينا ذكر المكان الذي أنزلت فيه سورة المائدة، فهي سورة مدنية أنزلها الله سبحانه وتعالى على النبي بعد هجرته من مكة للمدينة المنورة.

اقرأ أيضًا: لماذا سمي بيت الله الحرام

مقاصد الشريعة التي تضمنيها السورة

احتوت السورة على العديد من شرائح الدين الإسلامي موزعة بشكل توضيحي في الآيات كما موضح في الشكل التالي:

  • الآية رقم 54: تحدثت تلك الآية عن حفظ الدين والدفاع عنه وبينت حكم الدين في المسلم المرتد عن الدين (حدة الردة).
  • الآية رقم 31،33،45: تناولت تلك الآيات حد الحرابة والقضية القصاص وحكم الدين بها وحفظ النفس.
  • الآية رقم 38: تحدثت هذه الآية عن حكم السرقة في الإسلام والتعدي على حقوق الآخرين وحفظ المال.
  • الآية رقم 90: بين الله في هذه الآية تحريم الميسر والخمر وكيفية حفظ العقل.

سورة المائدة تبين للمسلمين كثير من التشريعات والأوامر والنواهي التي يعرضها الله في آياته الكريمة، حتى يتبين للمسلم ما عليه فعله والبعد عن المنكرات والمغريات.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.