كلمات عن سداد الدين

كلمات عن سداد الدين يقومون الكثير من الأشخاص بطرحها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وهي تكون في الغالب عبارة عن منشورات تحمل أدعية وكلمات تعبر عن فرحة سداد الدين يشاركونها مع الأصدقاء أو الأهل؛ كي يعبروا عن الفرحة التي يشعرون بها، لذا ومن خلال موقع زيادة سوف نتعرف على كلمات عن سداد الدين من خلال السطور التالية.

كلمات عن سداد الدين

إن الإسلام حثنا على سداد الدين، حيث إنه من الضروري أن يوفي الشخص ما حصل عليه من الديون، وذلك يعتبر من مكارم الأخلاق، وأصبحت السوشيال ميديا يتم نشر الكثير من المنشورات المتعلقة ببعض أمور حياتهم بها، لذا سنتعرف على مجموعة من العبارات التي تحتوي على كلمات عن سداد الدين من خلال الفقرة القادمة:

  • أفضل لحظة في الدين حسن سداده، وذلك لأن التخلص من هذا الهم والكرب من أروع اللحظات التي تمر على الشخص في حياته.
  • يعتبر الصدق من أعمدة الديون، وهو من أركان الأدب وأصل المروءة.
  • إن القليل من الدين يجعلك مدينًا، أما الكثير منه يجعلك عدوًا.
  • الشخص الذي يقرض المال لصديقه بالتأكيد سوف يخسر الإثنين.
  • سداد الديون أكبر فرحة ممكن أن تأتي على الشخص في حياته، فلا يوجد أعظم منها على الإطلاق.
  • الديون هي أعباء ثقيلة فوق أعناق المديون، لذا فإنها سدادها بمثابة تحرير له منها هذه القيود.
  • يعتبر سداد الديون فرحة لا يمكن وصفها، فهي بمثابة العيد عند الشخص المديون.
  • سداد الدين هو عبارة عن راحة البال المفقودة منذ اليوم الذي استدان به الشخص.
  • إذا أخذ الدين من الأمور السهلة، ولكنه مراحل سداد من أصعب الأمور التي يظل المدين في قلق حتى موعد سداده.
  • سداد الدين في موعده من آداب الإسلام، كما أن من يوعد عليه بالوفاء، والدين أساسه الصدق في الوعود.
  • الشخص الذي يقوم بسداد ديونه يصبح من الأغنياء.
  • إن الوعود الكاذبة دائمًا ما تعتلي ظهر المدينين عند الحاجة للاقتراض أما عن السداد، فلا تجد من يوفي بهذه الديون.
  • إن سداد الدين يعتبر إحسان ووفاء بالوعد يثاب عليه المديون.
  • إن الرجل الذي يقترض من شخص ولم يوافيه دينه، عندما يلاقي الله تعالى يصبح سارقًا.
  • لا يجب أن يقوم الشخص بالتحايل على الدين، فهي من أسوء الأفعال التي يمكن فعلها، فلا يوجد أفضل من الوفاء بالديون.

اقرأ أيضًا: كلمات وعبارات عن الصداقة

حكم وأقوال عن الدين والاقتراض

إن الدين من الأمور الصعبة التي تجعل الشخص غير قادر على تحمل أعباء الحياة، لذا نجد أنه عندما يقم بسداد الدين يشعر بسعادة عارمة لا مثيل لها، وقد طرق بعض الحكماء والأمثال الشعبية الشهيرة إلى التحدث عن الدين وسداده، وهذا ما سنقوم بعرضه من خلال الآتي:

  • “الإقراض يعني شراء نزاع” – مثل هندي.
  • “الديون تقضي بالإنسان إلى العبودية” – مثل إيطالي.
  • “من يسدد ديونه يغتن” – غبريال مورييه.
  • “الديون تفضي بالانسان الحر الى العبودية” – مثل لاتيني.
  • “تبرع بدولار واحد بدل اقراض مئة دولار وخسارتها” – قول أمريكي.
  • “مال الآخرين له أسنان حادة” – مثل روسي.
  • “من لا يستطيع الدفع من محفظته يسدد من جلده” – مثل لاتيني.
  • “لا شيء يجلب الهموم مثل الديون” – رونيار.
  • نقلت الصخر وحملت الحديد فلم أر شيئا أثقل من الدين” – لقمان الحكيم.
  • “الكلمات لا تسدد ديونا” – شكسبير.
  • “من يمتطي جمل جاره لا يصل إلى دياره” – مثل عربي.
  • “المدين يقف منتصبًا، والدائن يخر راكعًا على ركبتيه” – مثل صيني.
  • “من يقترض ولا ينوي التسديد، لا ينظر في شروط العقد” – سرفانتيس.
  • “إذا نحن امتنعنا عن الاقراض نخسر أصدقاء، وبإقراضنا نكسب أعداء” – مثل ألماني.
  • “اقراض قليل يصنع مدينًا واقراض كثير يصنع عدوًا” – دسموس لابيربوس.
  • “لا تبع نقدا بدين” – مثل عربي.
  • “اشتر بالدين وبع نقدًا” – مثل عربي.
  • “المدين لا يحب أن يرى باب دائنة” – بوبليليوس سيروس.
  • “الكذب يعتلي ظهر المدينين”.
  • “الديون تقصر أمد الحياة” – جوزيف جوبير.
  • “من يقترض يندم” – توماس تاسر.

اقرأ أيضًا: دعاء لقضاء الدين

أدعية عن سداد الدين

في إطار عرض كلمات عن سداد الدين سوف نتعرف على بعض الأدعية التي تسهل على الشخص سداد ديونه، حيث إن الأدعية من أكثر الأمور التي تجعل الله تعالى يساند العبد في أزماته، وخاصةً عندما يكون عليه ديونًا كثيرة، فلا يجد منفذ من هذا سوى الدعاء والتقرب من الله -عز وجل- حتى يعينه على سداد الدين.

كما أن الدعاء يعتبر من العبادات التي يتقرب بها العبد من ربه سبحانه وتعالى، وكثرة الدعاء تقضي الدين وتجلب الرزق وقد أمرنا النبي الكريم -صلى الله عليه وسلم- بالإكثار من الدعاء، ونجد أن رواد مواقع التواصل الاجتماعي يتداولون بعض الأدعية عن الديون كما يُذكر في الآتي:

  • “اللهم اكفني بحلالك عن حرامك، واغنني بفضلك عمن سواك سبحان الله عدد ما أعطى وعدد ما وهب، وعدد ما يجود به، وعدد ما يخرج من الأرض، وعدد ما ينزل من السماء”.
  • “اللهم وسع رزقي، واقض ديني، وقوي ظهري، اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن، والعجز والكسل، وأعوذ بك من الجبن والبخل، وأعوذ بك من غلبة المال وقهر الرجال”.
  • “اللهم رب السماوات السبع ورب العرش العظيم، ربنا ورب كل شيء، فالق الحب والنوى، ومنزل التوراة والإنجيل والفرقان”.
  • “أعوذ بك من شر كل شيء أنت آخذ بناصيته، أنت الأول فليس قبلك شيء، وأنت الآخر فليس بعدك شيء، وأنت الظاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك شيء، اقض عنا الدين واغننا من الفقر”.
  • “الحمد الله الذي لا ينسى من ذكره، الحمد الله الذي لا يخيب من رجاه، الحمد لله الذي من توكل عليه كفاه”.
  • “الحمد لله الذي من وثق به لم يكله إلى غيره، الحمد لله الذي هو ثقتنا حين تسوء ظنوننا بأعمالنا، الحمد لله الذي هو رجاؤنا حين ينقطع الحيل والحبل منا”
  • “الحمد لله الذي تواضع كل شيء لعظمته، الحمد لله الذي استسلم كل شيء لقدرته، الحمد لله الذي ذل كل شيء لعزته، الحمد لله الذي خضع كل شيء لملكه. اللهم إني أعوذ بك من الهدم، وأعوذ بك من التردي، وأعوذ بك من الغرق، والحرق، والهرم”.
  • “اللهم إني أعوذ بك من أن يتخبطني الشيطان عند الموت، وأعوذ بك أن أموت في سبيلك مدبرًا، وأعوذ بك أن أموت لديغًا، اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن، والعجز والكسل، والبخل والجبن، وضلع الدين، وغلبة الرجال”
  • “اللهم إني أعوذ بك من جهد البلاء، ودرك الشقاء، وسوء القضاء، وشماتة الأعداء، اللهم إني أعوذ بك من زوال نعمتك وتحول عافيتك، وفجاءة نقمتك، وجميع سخطك”.

اقرأ أيضًا: حكم عن الأم

أهمية سداد الدين

من الضروري على كل مسلم الحرض على سداد ديونه أول بأول، وألا يؤخرها عن الموعد المتفق عليه، وذلك لأن تعالى أمرنا بذلك والنبي صلى الله عليه وسلم أيضًا، حيث قال في حديثه الشريف:

سبحان الله ماذا أنزل من التشديد في الدين، والذي نفسي بيده لو أن رجلاً قتل في سبيل الله ثم أحيي ثم قتل ثم أحيي ثم قتل وعليه دين ما دخل الجنة حتى يقضى عنه دينه“، لذا نجد أن هناك فرحة كبيرة تتبع سداد الديون التخلص من أعبائها، وهذا لأن ديننا شدد على ضرورة الوفاء بالديون في موعدها.

كلمات عن سداد الدين من شأنها التعبير عن السعادة التي يشعر بها الشخص عند سداده لِما عليه من ديون وقروض، لذا يقوم بمشاركة الأمر مع أحبابه ليسعدوا معه بهذا.

قد يعجبك أيضًا