أفضل تمارين رياضية للأطفال في المدرسة

أفضل تمارين رياضية للأطفال في المدرسة من أهم الأمور الضرورية في حياة بناء الطفل لجسم سليم ورياضي، لكن هل تعلم عزيزي أن لها فوائد عديدة تساعد على تقوية التركيز أثناء الدراسة واستيعاب المعلومة سريعًا، فالعقل السليم في الجسم السليم، وأفضل وقت للقيام بهذه التمارين الرياضية يكون في فترة الصباح قبل بداية الحصص الدراسية واليوم عبر موقع زيادة سوف نذكر كافة التمارين والأنشطة الحركية المفيدة للأطفال. 

أفضل تمارين رياضية للأطفال في المدرسة

يمكن للأطفال في المدرسة أن يمارسوا الكثير من التمارين الرياضية البسيطة التي لا تكون بحاجة إلى جهد بدني شديد الذي يتسبب في إرهاق الطفل ويعطي نتائج سلبية، لذا سوف نعرض لكم فيما يلي أفضل تمارين رياضية للأطفال في المدرسة التي يمكنه أن يمارسها صباحًا لتنشيط الدورة الدموية وزيادة قدرته على التركيز ومنها:

  • رياضة الركض: الركض هو من أكثر التمارين الرياضية التي تساهم في تقوية الركبة وحرق الدهون، إلا أن هذا التمرين خاصة يعد من أفضل التمارين الرياضية للأطفال في المدرسة، وكذلك يساعدهم في إنقاص الوزن الزائد والمحافظة على صحة وسلامة جسدهم وقلبهم.
  • لمس أطراف القدمين: يساهم هذا التمرين في متانة وقوة العمود الفقري وشد عضلات البطن، وهو يتمثل بأن يقف الطفل بشكل مستقيم ويلمس أطراف قدميها مع المحافظة على الظهر مستقيمًا.
  • رياضة كرة القدم: يعد هذا التمرين من أقوى تمارين الرياضة للأطفال سواء كان ولد أو فتاة، فهو يساعد على سلامة شرايين القلب ويؤثر بصورة إيجابية على جسد الطفل.
  • القفز في المكان: يقوم الطفل بالقفز في نقطة ثابتة وهو بمكانه  لمدة 30 ثانية أو ١٠ مرات.
  • القفز مع فتح الساقين والذراعين: يساهم هذا التمرين على تناسق حركة كل من الذراعين والساقين مع القفز، حيث يبدأ الطفل بالقفز  لأعلى مع فتح الذراعين والساقين، ومن الممكن أيضًا أن يقوم بتكرار التمرين بعدد الأرقام الحسابية ويرددها أثناء التمرين، وذلك لتنشيط حواسه في ذات الوقت.
  • تمرين التقاط العلم: أيضًا من التمارين الرياضية التي تساهم في جعل الطفل جيد التنسيق بين كل من العين والحركة معًا، ويتمثل هذا التمرين في سباق لعدد من الأطفال عند بدء الصافرة على مكان تواجد العلم لأخذه والعودة لمكانته سريعًا.

تعرف على تطبيقات ذكاء للأطفال للتعلم والإدراك وتنمية مهاراتهم من خلال قراءة هذا المقال: تطبيقات ذكاء للأطفال للتعلم والإدراك وتساعد في تنمية مهاراتهم

أنشطة حركية متنوعة للأطفال

أنشطة حركية متنوعة للأطفال

 هناك أطفال لا يفضلون ممارسة التمارين الرياضية بالمدرسة، ويشعروا أنها عمل شديد عليهم أو حصة من حصص الألعاب المفروضة عليهم، حي من الإمكان على القيام ببعض الأنشطة الحركية الرائعة، التي سوف تعطيهم نفس فوائد التمارين الرياضية  لكن بشكل أكثر لطيف، ومن أبرز هذه الأنشطة هي كالتالي:

نشاط  الوقوف على الرأس

 وهي من إحدى تمارين اليوجا المشهورة التي قد يفعلها الطفل بفطرته  من الصغر دون أن يعلمه شخص، وتتمثل في الوقوف على اليدين ورفع القدمين للأعلى مع الاستناد على شيء صلب، ويساعد هذا التمرين على بوصول الدم بشكل أسرع للمخ، وتتمكن أيضًا من مساعدة الطفل على القيام بهذه التمرين من خلاله إمساك ساقيه حتى يتعلمه.

نشاط القفز بالحبل

 وهو من أبرز الأنشطة التي يفضلها الأطفال، خصوصًا إذا كان هناك سباق الفائز فيه من يقوم بعمل عدد كبير من القفزات بالحبل.

نشاط  تخطي الحواجز

 كل ما تحتاج إليه هو أن تقرم بوضع كرسي مناسب في منتصف الحجرة، واحرص ألا يكون عاليًا للغاية، حتى يتمكن الطفل أن يتخطاه، ثم قم بإجراء سباق على عدد المرات التي يتمكن فيها الطفل التخطي من فوق الكرسي بنجاح.

 محاكاة حركة الحيوانات

 تقليد حركات بعض الحيوانات من الأنشطة الرياضية الأكثر استمتعًا بالنسبة للأطفال لأنها بها كثير من اللعب والحركة، فمن الطفل أن يقوم بتقليد قفز الأرنب، أو قفز الضفدعة أو حركة طيور معينة وغيره الكثير.

البالون الطائر

يُفضل في هذا النشاط أن يلعبها مجموعة من الأطفال في مكان واسع، وذلك عن طريق استخدام عدد كبير من البالون، ولكل طفل بالون، واطلب من الطفل ألا تلمس هذه البالونات الأرض تمامًا، وسوف يقوم الأطفال بحركات مثل القفز والجري حتى يمنعها من تلامس الأرض.

الرقص ثم الوقوف

يتمثل هذا النشاط على تشغيل أغنية للأطفال ممتعة، وعلى الطفل أن يقوم خلال وقت الأغنية برقص حركي، ثم يقف على وضعيته ذاتها عندما تتوقف الأغنية وحتى يتم إعادة تشغيلها يبدأ بالرقص مرة أخرى.

 هنا تجد أنشطة للأطفال في المنزل بسيطة وسهلة من خلال قراءة هذا المقال: أنشطة للأطفال في المنزل بسيطة وسهلة ومميزة

فوائد التمارين الرياضية للأطفال في المدرسة

مثلما وضحنا أفضل تمارين رياضية للأطفال في المدرسة، سوف نذكر لكم أهم الفوائد التي تعود على الأطفال عند ممارساتها ومنها:

  • تقوية العظام، حيث تعمل التمارين الرياضية على زيادة قوة العظام، مما تجعل الطفل أقل تعرضًا من مرض هشاشة العظام والكسور.
  •  زيادة معدل التركيز عند بدء الحصص الدراسية.
  • بناء قلب وعضلات قوية ذات صحة سليمة.
  • تحسين اللياقة.
  • تحفيز المهارات الاجتماعية.
  •  زيادة الثقة بالنفس.
  • ·تحسين النشاط المدرسي.
  • التقليل من ضغوطات الدراسة والتوتر.

أهمية التمارين الرياضية للأطفال في المدرسة

 تحرص العديد من المدارس في الوقت الحالي إلى تشجيع الطلبة والأطفال على ممارسة التمارين الرياضية قبل أن يبدأوا يومهم الدراسي، وذلك لأهميتها الكبيرة التي تعود على صحة الطفل، ونتائجها الإيجابية في قدرته على استيعاب المعلومة والتركيز أثناء تلقى الحصة المدرسية، فممارسة التمارين الرياضية لها أهمية كبيرة منها:

  • تفريغ الطاقة الزائدة: إذا كان هناك معاناة مستمرة مع طفلك وعدم قدرته على الجلوس مدة كبيرة والتركيز أثناء عمل الواجبات المدرسية، فإن ممارسة التمارين تساهم للغاية على تفريغ الطاقة الزائدة، مما يجعله ذات تركيز واستيعاب أكبر خلال عمل واجباته.
  • تحسين الأداء الذهني: تساهم التمارين الرياضية على ضخ الدم بشكل أسرع إلى المخ، مما يساهم على تزايد معدل الأكسجين والجلوكوز بالمخ، كما أنه يفيد الطفل عند الأداء الذهني وقدرته الفائقة على الاستيعاب.
  • تعزيز مستوى الطاقة: ينتج الجهد البدني الذي يقوم ببذله الطفل أثناء التمرين إلى تنشيط الدورة الدموية في جسمه، ما ينتج عنه زيادة معدلات الطاقة.
  • تحسين الحالة المزاجية: ترتبط التمارين الرياضية بزيادة نسب السيروتونين بالمخ، أو كما يسمى بهرمون السعادة، والذي يقوم بدور هام وتحسن الحالة المزاجية للطفل.
  • تخفيف التوتر: إذا كان طفلك يشعر دائمًا بالتوتر عندما يذهب إلى المدرسة، خصوصًا إذا كانت أول مرة، فإن ممارسة التمارين الرياضية تساعد على التخلص من هذا الإحساس بالتوتر والقلق.
  • تحسين الذاكرة: إذا كنت تعاني مع الطفل خاصة النسيان عند المذاكرة، فذلك يؤثر عليه بالسلب في قدرته على الحفظ وذكر المعلومات، فهناك كثير من الدراسات أثبتت أن الأشخاص الممارسين للرياضة بشكل منتظم يتمتعون بذاكرة قوية، إذ يكون لديهم الجزء من المخ المسئول عن الذاكرة والاستذكار أقوى من الأشخاص الذين لا يمارسون التمارين الرياضية.
  • تقوية عضلة القلب والأوعية الدموية: ممارسة الرياضة بشكل منتظم تساعد كل من القلب والرئتين على وصول الكثير من الأكسجين، ومن ثم القدرة في التحكم بضغط الدم وتخفيف احتمال الإصابة بمشاكل القلب والأوعية الدموية.

تعرف على العاب اطفال للذكاء في عمر اثنى عشر عامًا من خلال قراءة هذا المقال: العاب ذكاء للاطفال 12 سنة

 ومن هنا وصلنا لنهاية المقال، وقمنا بشرح وافي ومفصل عن أفضل تمارين رياضية للأطفال في المدرسة، كما ذكرنا أيضًا أهم الأنشطة الحركية للأطفال، وأبرز فوائد التمارين الرياضية للأطفال في المدرسة، ووضحنا أيضًا أهمية التمارين الرياضية للأطفال، وأتمنى أن ينال هذا المقال على إعجابكم.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.