محتوى يحترم عقلك

توافق برج الحوت مع الحوت في الزواج والحب والصداقة

توافق برج الحوت مع الحوت في الزواج والحب والصداقة له درجات مختلفة تعتمد على العديد من الأشياء، فمثلًا نستطيع الحكم عليها عن طريق معرفة جميع العوامل التي تؤثر على علاقتهم، ولهذا قمنا بجمع جميع ما تحتاجه من أجل رؤية الصورة كاملة وواضحة في هذا المقال المقدم من موقع زيادة.

توافق برج الحوت مع الحوت في الزواج والحب والصداقة

هناك 12 برج فلكي ينقسمون إلى 4 مجموعات أساسية، تضم هذه المجموعات الأبراج المتشابهة في الطبيعة، فهناك الأبراج النارية، الهوائية، المائية والأبراج الترابية، ويعتبر برج الحوت من الأبراج المائية، والتي لا تستطيع تحمل الخيانة، ولا تعرف أي شكل من أشكال الكذب المختلفة.

يمكنك معرفة ما إن كان شخص ينتمي إلى هذا البرج أم لا عن طريق تاريخ الميلاد، حيث إن برج الحوت يبدأ من يوم 19/2 وحتى 20/3، ما يعني أنه يمتد بين شهري فبراير “شباط” ومارس “آذار”.

من الجدير بالذكر وفي إطار الحديث عن توافق برج الحُوت مع الحوت في الزواج والحُب والصداقة أن انتماء حياتك إلى نفس البرج لا يعني بالضرورة توافقه معك، فكلمة التوافق تعني مدى مناسبتك لهذا الشخص من دون الخوض في صفاته.

حيث إن الأمر يعتمد بشكل كلي على توافق الاحتياجات الأساسية لكل منكم، وسأذكر لك مثال من أجل إيضاح ما أقصده، فإن كنت ممن يحبون تلقي الهدايا وهُناك شخص آخر يحب شراء الهدايا هذا يعني أن هناك توافق بينكما.

فلن يتم حرمان أحدٍ من احتياجاته، وهذا نظرًا لكون هذه الاحتياجات معاكسة عند كلٍ منكم، ويحدث هذا الأمر على نطاق أوسع في العلاقات الاجتماعية المختلفة.

سواء كانت علاقة صداقة أو علاقة زواج أو حب، ففي جميع تلك الحالات تظهر عندك رغبة في تلقي احتياجاتك، وهذا ما يجعلك ترتاح لهذا الشخص، ولذلك سنتحدث عن كل هذا.

المدهش في الأمر أن هناك نسبة توافق تصل إلى 90% وهذا نادر الحدوث نظرًا لكونها أكبر نسبة توافق يمكن حدوثها، لهذا توافق برج الحوت مع الحوت في الزواج والحب والصداقة يحمل المفاجآت، ونتناول الحديث عنها بالتفصيل أدناه:

1- توافق الحوت مع الحوت في الزواج

فكما قد سبق أن أشرت أن التوافق ليس بالضرورة يعني التشابه، ولكن تجد هذا الأمر مختلف هنا حيث أن الحوت يتميز بالصدق والمودة وكثرة الصراحة، وهذا يعمل بمثابة الغراء اللاصق في علاقتهم.

فهم لا يحبون المشاعر الكاذبة والأشياء المبالغ فيها ولهذا يقدرون كون شريك الحياة صريح مهم بشكل كبير، حيث إن قال أحدهم للآخر كلمة بحبك فهو في هذه الحالة يشعر بهذا حقًا.

يتميز أصحاب برج الحوت بصفة العاطفة الجياشة، فهم دائمًا يريدون توضيح ما يشعرون به من مشاعر طيبة وحسنة، وهذا ما يجعل علاقة الزواج تستمر بشكل مثالي، بل ولفترة أطول عن مثيلتها التي تفتقر إلى حس العاطفة والحب.

لا يبخلون بالعطاء سواء في المشاعر كما ذكرت أو في أي شيء آخر يمكن اعتباره لغة من لغات العطاء، وإن هذا ما يجعلهم متوافقون خاصة مع وجود صفة فعل المستحيل من أجل تكريس حياتهم ببعضهم البعض.

لا أعني بذلك عدم وجود ما يسعدهم سوى العطاء بل على العكس تمامًا فهم يحبون تلقي وسماع أجمل وأرق الكلمات أيضًا، ولديهم القدرة على فهم الزواج ورؤية صورته الحقيقية.

تلك التي تبنى على الاحترام، والتفاهم المتبادل لهذا لديهم جميع مقومات الشراكة التي تجعلهم في علاقة أكثر استقرارًا، فعلى سبيل المثال إن كان أحد الشريكين يشعر بالسلبية.

الأمر سيان في حال ما قام برمي هذا على شريكه الآخر، ولن يتم تلقي هذا بصورة سيئة بل سيفهمه ويقدر ما يشعر به في هذه اللحظة، وهذا يخبرك الكثير عن توافق برج الحوت مع الحوت في الزواج والحب والصداقة.

طبيعة رجل وامرأة الحوت في الزواج

تكملةً لموضوع توافق برج الحوت مع الحوت في الزواج والحب والصداقة، وبعد أن قد قمت بذكر جميع التشابهات الموجودة بينهما سأتحدث أكثر في هذه النقطة عن الاختلافات.

مع توضيح كيف لها أن تكون عامل رئيسي في نجاح العلاقات التي يكون فيها الطرفين من برج الحوت مع ذكر جميع سلبيات هذا الأمر، ومن أبرزها كون رجل الحوت لا يحب المرأة المتكبرة بشكل عام.

هذا ما يجعله ينجذب إلى فكرة العيش حياة مستقرة، وطويلة مع امرأة الحوت نظرًا لكونها من أكثر البشر تواضعًا، وامرأة الحوت تكره الرجل القاسي شديد الانفعال الذي يعمل على تدمير أسس العاطفة لديها.

لهذا فإن رجل برج الحوت يصبح الخيار الأفضل لها نظرًا لكونه لا يخفي مشاعر الحب بداخلة، بل يعبر عنها بشكل صريح ومباشر، ناهيك عن كونهم حساسون نحو الأمور اليومية المعتادة، لذا فإن المُشكلات التي يمكن أن تحدث بين أي زوجين تجعلهما في خطرٍ كبير، أليس كذلك؟

في واقع الأمر لا، فهذه الأحداث التي تُشكل خطرًا على الحياة الزوجية للغير لا تستطيع فعل الكثير في وجود امرأة الحوت، والتي تتسم بصفات الهدوء والتأني، لهذا تستطيع امتصاص المواقف الصعبة المختلفة.

كما أن برج الحوت معروف بافتقاره إلى ثقته بنفسه، ويبرز ذلك في المصائب وحالات الفشل المفاجئ، ولهذا تستطيع امرأة برج الحوت تخطي هذه الأوقات عن طريق سلامها الداخلي، وهو ما يجعلها تتجنب الصراعات والتحديات المصاحبة لقلة الثقة بالنفس.

اقرأ أيضًا: من هو ملك الأبراج

تحديات الزواج من برج الحوت

استرسالًا في الحديث عن توافق برج الحوت مع الحوت في الزواج والحب والصداقة يمكن القول إن المشكلات بإمكانها التسلل إلى حياتهما، ولكنها لن تكون بفعل تصرفاتهم تجاه بعضهم البعض بل الأمر سيأتي من الخارج.

فإنهم يعتبرون من الأشخاص الحالمين الذين يحبون تخيل الحياة بالشكل المفضل لهم من دون العمل في الكثير من الأحيان نحو تحقيق تلك الأهداف النهائية، لهذا يصطدمون بالواقع المرير.

إن هذا الأمر يكون له وقع كبير في نفسية وحياة الحوت، لهذا فهو يحتاج إلى شريك حياة يستطيع بث شعور الطمأنينة والأمان بداخله، بل وأيضًا تطيب جراحة الناتجة عن مثل هذا الشيء.

كونهم يحتاجون إلى هذا الأمر في نفس الوقت بنفس الدرجة يجعلهم عرضة للكثير من المشاكل الداخلية التي يمكنها أن تسبب لهم الحزن والأرق، هذا بالإضافة إلى إضعاف حس الأمان بداخلهم.

من الأفضل أن يواجهوا هذا الأمر ويتحدثون عنه بشكل عميق ومباشر، من أجل تحقيق أولى الخطوات نحو إيجاد حل عملي.

إن هذا الحل سيصبح الشيء الذي يلجؤون لفعله في مثل هذه الأوقات بالمستقبل القريب والبعيد، الأمر الذي سيساعدهم في تلقي احتياجاتهم من دون التضحية.

2- توافق الحب بين برج الحوت والحوت

ننتقل هنا إلى الشق الثاني في حديثنا عن توافق برج الحوت مع الحوت في الزواج والحب والصداقة ألا وهو الحب، فيختلف الحب عن الزواج في كونه بداية أي علاقة رومانسية.

في هذه المرحلة دائمًا ما يكون هُناك حس مسؤولية، يكمن نحو مساعدة حبيبك في الوصول إلى أهدافه الخاصة، ولا مانع من مشاركتك إياه أيضًا، ولهذا ينجذب الأشخاص نحو من يدفعهم دفعًا إلى تحقيق أفضل ما لديهم للوصول إلى نسختهم الناجحة.

هذا ما يأخذنا إلى صفات برج الحوت التي تتمثل في مساعدة ومساندة الجميع نحو تحقيق أهدافهم، ولكن الأحباء هي كلمة أدق من الجميع نظرًا لكونهم يفعلون المستحيل من أجل من يحبون.

إن كنت من أصحاب برج حوت فارتباطك بشخصية من نفس البرج ستشعرك بالطمأنينة، الراحة والسكون نظرًا لكونك تعلم مدى حبك لرفعة الناس، وأن سببك الوحيد في فعل هذا هو رؤية الفرحة في عيون من تحب.

تتسم العلاقة بين الحوت والحوت بالبساطة، فهي لا تحتوي على التعقيدات التي يمكن اعتبارها نهاية العلاقات الموجودة، وشخصية الحوت تحب الجمال في كل شيء، لهذا تعمل على بناء علاقة ذات أسس جمالية تفتقر إلى القباحة والجفاء في المشاعر.

لهذا ستجد شريكك يتسابق في إخبارك بمشاعره ومدى جمال ملابسك اليوم، وإن مثل هذه الجمل البسيطة والأفعال غير المتوقعة تجعل العلاقة ذات طابع راقي.

هذا ما يجعل من الصعب التنازل عنها من أجل شخص آخر لا يشبهه ولا يتوافق معه كما هو الحال مع توافق برج الحوت مع الحوت في الزواج والحب والصداقة.

كما أنهم يقدرون مشاعر الحب ولهذا ستجدهم في الفترة المبكرة في العلاقة على وجه الخصوص يمنحونك كلمات الحب التي يمكنها وضعك في مكان جيد.

حيث تجعلك تشعر بتقدير هذا الشخص لوجودك في حياته، ووجود علاقتكما، وقيام الشخصين بهذه الأمور سيجعل العلاقة المتوقعة والمستقبلية في حياتهم لا يشوبها شائبة.

اقرأ أيضًا: مع من يتوافق برج الحمل في الزواج؟

العلاقة الرومانسية بين امرأة ورجل الحوت

في إطار البحث عن توافق برج الحوت مع الحوت في الزواج والحب والصداقة استوقفتنا نقطة أخرى والتي سنشرحها في هذه الفقرة، ولكن يجدر في البداية معرفة أن أصحاب برج الحوت لا يمنحوا الثقة بشكل عشوائي وبسيط.

بل يتم منحها بعد المراقبة الدقيقة لأفعال الشخص، ولهذا فارتباطه بالشخص الذي يشبهه في برجه الفلكي سيجعله أكثر عرضة لمنح الثقة ومن ثم تحقيق الثقة المتبادلة التي ستحمل العلاقة إلى المستوى القادم.

تحتاج علاقة الحب دائمًا إلى شكل من أشكال التعاون والمشاركة، وهذا ما تتصف به هذه العلاقة بالتحديد، حيث إنهم يحبون العمل الجماعي، وما هي علاقة الحب سوى عمل جماعي يضم شخصين معًا.

كما أن العلاقة تبنى على التقدير المتبادل، نظرًا لكونهم باستطاعتهم رؤية الجهد المبذول بواسطة بعضهم البعض، ولا شكَّ في وجود العديد من الأشياء التي تجمعهم ببعضهم البعض.

إلا أن الاختلافات البسيطة بين الرجل والمرأة والفروقات الطفيفة في الشخصيات يمكنها منحهم إحساس التغيير، والذي يعمل على زيادة الانجذاب بينهما، فهما يفضلان التجديد على التقليد.

أصحاب هذا البرج لا يستطيعون العيش وحدهم، فهم دائمو الاحتياج إلى العلاقات البشرية المتنوعة وخاصةً علاقة الحب، ولهذا فهو سيفعل المستحيل من أجل إبقاء هذا الشخص في حياته.

هذا ما يظهر في صورة التمسك، ومع وجود اثنين منهم في العلاقة يصبح من الصعب وجود المُشكلات الكبيرة، فكلاهُما يخافان أن يخسرا بعضهما بعضًا، ما يُعزز من توافق بُرج الحوت مع الحوت في الزواج والحُب والصداقة ليبلغ حدًا لا حد له.

3- توافق برجي الحوت والحوت في الصداقة

قد حان الآن موعد الحديث عن الشق الأخير من موضوع توافق برج الحوت مع الحوت في الزواج والحب والصداقة، وينبغي الإشارة هنا إلى شخص الحوت، حيث إنه يحب الوقوف بجانب الأصحاب والأصدقاء في الشدائد والأوقات الصعبة.

لهذا وجود شخص يشبهه بجانبه يسعده بشكل لا يمكن لك أن تتخيله، فهو من الأصدقاء الرائعين الذين يتسمون بالمرح وخفة الظل مما يجعل الناس يحبون قضاء الوقت بجانبهم، وبهذا تصبح علاقة الصداقة بين الحوت والحوت مليئة بالأحداث المشوقة، وأوقات المغامرات التي من الصعب نسيانها.

مع الوضع في عين الاعتبار أن أصحاب هذا البرج يشعرون بالحزن في الكثير من الأحيان، بل ويودون الهروب من الواقع بشكل دائم، لذا يمكنك توقع عدم التوافق بين الحوت والحوت في هذه النقطة، أليس كذلك؟ لكن على أرض الواقع هذا أبعد ما يكون عن الحقيقة.

إن مرورهم بنفس الأفكار والمشاعر يخلق علاقة صداقة نادرة الحدوث، حيث يصبح بإمكانهم مشاركة حزنهم وتجاربهم مع بعضهم البعض من دون الشعور بالخوف من عدم التفهم، فيهربان إلى بعضهما البعض، ولهذا تعتبر هذه النقطة إحدى النقاط الهامة في توافق برج الحوت مع الحوت في الزواج والحب والصداقة.

تعتمد العلاقة بينهما على الأمانة والصراحة الدائمة، وهذا يظهر في شكل حفظ الأسرار، حيث يمكنهم مشاركة بعضهم البعض بالمشاعر العميقة، والأسرار الدفينة من دون احتمالية أن تنكشف في يوم من الأيام.

يظهر هذا أيضًا في شكل إخبار العيوب والأخطاء بشكل مباشر، وبطريقة لطيفة، إن هذه الصفة يمكنها أن تظهر لك أصحابك الحقيقيين حيث يعتمد مفهوم الصداقة على الصراحة الشديدة مع الود الكافي الذي يدفعك دفعًا نحو الأفضل.

هذا ما يأخذنا على النقطة التالية وهي حبهم لفعل الخير لهذا تجد أصدقاء برج الحوت والحوت يذهبوا إلى الجمعيات الخيرية بشكل دائم من أجل تقديم المساعدة، وذلك عن طريق التطوع بالوقت والمجهود والمال، ولهذا يشاركوا في صنع مجتمع أفضل، فيمكنهم تقوية روابط الصداقة بينهم بشكل كبير.

اقرأ أيضًا: أكثر الأبراج جاذبية من النساء

أهمية التوافق بين الأبراج

إن مدى توافق الأبراج يعطيك نظرة أولية عن الشخص الذي ترغب في خوض علاقة معه، ربما أيضًا يساعدك هذا الأمر في فهم الأشخاص المقربون منك، ومعرفة الأسباب وراء عدم الشعور بالرضا الذي يحاوطكم معًا.

فيخولك معرفة هذا الأمر إدراك الأسباب، ومن ثم العمل على حل المُشكلات، أو ربما اتخاذ القرار المناسب فيما كان ينبغي لهذا الشخص البقاء في حياتك أم لا.

يجب أن تكون أنت صاحب القرار الأول والأخير في مثل هذه الأمور، فعلم الفُلك والأبراج لا يعكس الواقع، ونرى ذلك في اختلاف شخصيات التوائم المُتشابهين مثلًا، فهُما يتشاركان البرُج، يوم الولادة، ورُبما الجنس، ولكن يستحيل أن يمس ذلك الشخصية، ناهيك عن كون هذا العلم مُدججًا بالشُبهات على الصعيد الديني.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.