كيفية تأسيس مجلة

كيفية تأسيس مجلة تستلزم خطوات وموارد كثيرة، فالمجلة هي عبارة عن صحيفة يتم إصدارها بشكل منتظم، تحتوي على عديد من الموضوعات الهامة التي يهتم بها الناس في مختلف المجالات، وفكرة عمل المجلة ربما تكون مربحة إن تم عملها بالطريقة الصحيحة.

لذلك ومن خلال موقع زيادة سنتعرف بشكل مفصل على طريقة عمل مجلة، وما الخطوات اللازمة وأهم النقاط بها.

كيفية تأسيس مجلة

يجب أن تكون على علم أن طريقة إنشاء مجلة يلزمها خطوات عديدة، لأنك سوف تضع جهدك وأموالك وعمالتك فيها، فيجب أن تكون على قدر المسؤولية وتراعي كل خطوة، حتى لا تتعرض لخسارة فادحة، ومن الجيد في الأمر أن المجلات أصبحت من المشروعات التي يبحث عنها الكثير من الشباب لبدء عملهم الحر.

فالجرائد والصحف أو حتى المواقع على الإنترنت يهتم الناس بمتابعتها بشكل كبير، حيث إن لكل مجلة مجال، ولكل مجال فئة من الناس تحب متابعتها، وهذه هي أولى خطوات كيفية تأسيس مجلة، ونلقي نظرة عليها من خلال الفقرة التالية.

اقرأ أيضًا: إجراءات وشروط تأسيس شركة

أفكار المجلة

من المحتمل أنك تبحث عن كيفية تأسيس مجلة بسبب مجلة قد قرأتها وأُعجبت بمحتواها، ولهذا سنتعرف في هذه الفقرة على كيفية تدوين وكتابة أفكارك الخاصة بك، وستقوم بتحديد الأفكار الخاصة بمجلتك عن طريق نقطة من النقاط التالية:

  • قم بتحديد المواضيع التي ستجعلها رئيسية في مجلتك، سواء كانت لها صلة بالاقتصاد أو بالسياسة أو غيرها من المجالات، وهذه الخطوة من أهم الخطوات في الأفكار، لأن المحتوى الرئيسي هو الذي سيدفع الناس للمجلة، ويمكنك بعدها الولوج إلى بعض المواضيع الأخرى.
  • لكي تربح مجلتك وتصبح مشهورة يجب أن تكون محددًا منذ البداية، وهذا من خلال الفئة الذي تريدها أن تقرأ مجلتك، وعلى هذا ستقوم باختيار المواضيع على حسب مستوى الفئة الاجتماعي، وهذه الخطوة ستكون توفيرًا للوقت والمجهود في كيفية تأسيس مجلة.
  • يجب أن تكون قد قمت باختيار الفئة التي ستكتب لها من خلال اختيار الأسلوب الذي يناسبها، لما في ذلك من شكل ولون المجلة، لأنك على سبيل المثال إن كنت ستكتب للطبقة الفقيرة أو المتوسطة، فلن تستطيع أن تضيف كلمات صعبة أو عميقة، بل يجب أن تجعل الكلمات بسيطة، مع اختيار الألوان المناسبة.
  • يمكنك أن تكسب جميع الفئات لصفك، وهذا من خلال اختيار موضوعات مسلية، أو موضوعات يهتم بها أغلب الطبقات.
  • المواضيع التي ستكون رئيسية في مجلتك إذا كانت للمثقفين يجب أن تعلم ما هي الفئة الأكثر، هل هي الفئة العلمية أم الأدبية، أم أنها فئة أخرى.

التواصل مع المتخصصين في تأسيس المجلات

حينما تسأل عن كيفية تأسيس مجلة، يجب عليك أولًا كما ذكرنا في الفقرة السابقة أن تضيف بعض الأفكار الرئيسية، وبعد ذلك قم بالانطلاق إلى الخطوة التالية وهي أن تستشير بعض المتخصصين والخبراء في هذا الموضوع، وهذا لكي تستفيد من تجاربهم السابقة عندما كانوا مبتدئين في هذا المجال.

فالخبرة دائمًا ما تضيف لنا الخبرات وتقينا من الأخطاء التي وقع بها الآخرون، ومن ذلك يمكنك أن تعمل في أي مجال تريده كما سنرى في السطور التالية:

إن كنت ستتكلم عن السياسة فيجب أن تقوم بعمل لقاءات مع أبرز السياسيين المتواجدين في وطنك، وهذا مع مناقشتهم حول بعض القضايا السياسية الهامة في المجتمع، مع الاستماع إلى أكثر من طرف، حتى يتكون عندك آراء كثيرة ومتنوعة، تستفيد مجلتك منها، مما يجعلها مجلة محايدة لا تميل لأي رأي.

قم بسؤال بعض أصحاب المجلات المشهورة في أولى الخطوات التي بدأوا بها عملهم، وعن أشهر ما كتبوا عنه وحقق من خلاله مكسبًا كبيرًا، وبهذا ستتعرف على المجالات التي يحب الناس قراءتها مهما تعددت المجلات.

من خلال التعرف على أصحاب المجلات الأخرى أنت بذلك تكون قد علمت بهم دون إشعار منافسي المجال من حولك، فمن الطبيعي ألا تكون ندًا قويًا في بداياتك، لكنك على الأقل ستحاول الاستفادة من الإيجابيات التي تمتعوا بها، وعلى السلبيات التي وقعوا فيها، ومن خلال المحادثة يمكنك أن تتعرف على سر نجاحهم.

من خلال هذه المحاورات ستكون لديك الصورة الكاملة عن الخبرات اللازمة حول كيفية إنشاء مجلة، يتبقى لك فقط وضع الخطة.

خطة عمل مجلة

الخطة هي المخطط والنظام الذي ستتبعه إلى أن تصل إلى هدفك، حيث إن كيفية تأسيس مجلة تعتمد في أساسها على التنظيم، وعدم المتابعة بعشوائية، لأن الخطط حتى وإن كانت خطأ فإنها تمكنك من اكتشاف الخطأ وتعديله، إما إن كنت تسير بعشوائية فأنت في خطر يمكنه أن ينهي مشروعك مبكرًا.

حيث إن الأمر الغير منظم سيزيد الصعوبة عليك في اكتشاف الإيجابيات حتى تنميها، أو السلبيات لكي تتخلص منها، ولهذا سنتعرف على أهم الخطط في تأسيس المجلة من خلال النقاط التالية:

  • من الممكن أن تضع بعض الخطط التجارية، والتي تقوم من خلالها بتحديد الأهداف المرجو الوصول إليها، ومن ثَم تحديد ما إن كانت تلك الأهداف مادية أو فكرية.
  • يجب عمل خطة تجارية حتى تقوم بجذب الناس، وذلك عن طريق الذهاب إلى المسوقين، والتي تستطيع من خلالها تسويق مجلتك بأفضل صورة، ولكن يجب أن تُظهر لهم أنك جاد في الأمر، وأن المشروع تمت دراسته بعناية.
  • الخبراء في مجال التجارة أصبحوا مطلوبين جدًا في هذه الأيام، بالرغم من أنه سيكلفك مبلغًا من المال وليكن مرتبًا ثابتًا، إلا أنه سيقوم بتسويق مجلتك، وإدارة الأرباح التي ستأتي بشكل منظم، مما يجعلك أقل عرضة لخسارات كثيرة.

خطوات إنشاء مجلة

تعرفنا في الفقرات السابقة على الخطوات الأولى في كيفية تأسيس مجلة، وبعد أن قمنا بوضع حجر الأساس من خلال الأفكار، ومن خلال التحدث مع المتخصصين في المجال وعملية التسويق، سنتجه إلى الخطوة القادمة، وهي خطوة العمالة.

الأشخاص الذين يعملون في مجلتك يجب أن يكون لهم أدوارًا معينة، وسنقوم بتقسيمهم إلى أربعة فرق وهم:

  • فريق التصميمات.
  • فريق المحررين
  • فريق الطباعة.
  • فريق الإداريين.

سنتعرف على كل فريق على حدة من خلال الفقرات التالية.

فريق التصميمات

يمكنك في بداية عملك أن تقوم بالتعاقد مع فريق متخصص في عمل أفكار التصميمات والجرافيك، وهذا حتى تضمن أن شكل مجلتك سيكون مختلفًا وجذابًا، وهذا الأمر سيكون مكلفًا جدًا إذا قمت بمقارنته مع التعاقد مع شركة جرافيك، فستكون التصميمات باهظة الثمن، وهذا ليس جيدًا في البدايات.

لكن في النهاية يجب أن يكون لديك فكرك الخاص حول شكل مجلتك، إن كنت تريده أن يكون كلاسيكيًا، أو كنت تريده أن يكون مثل تصميم إحدى الصحف الخارجية ذات الشكل الجذاب، وإن لم تستطيع التفكير في شكل المجلة فلا بأس.

يمكنك حينها التعاقد مع أحد المحترفين في الجرافيك بأن تطلب منه أن يعرض عليك بعض الأشكال والأنماط المتنوعة، أو قم بزيارة بعض المواقع على الإنترنت المتخصصة في هذا الأمر.

فريق المحررين

من خلال موضوعنا كيفية تأسيس مجلة، سنتعرف الآن على فريق آخر يجب أن يتواجد في مجلتك، ويعتبر من أهم الفرق الموجودة، وهو فريق المحررين أو كما يطلق عليه “الفريق الفني”، الفريق الذي سيقوم بكتابة المواضيع على حسب رؤيتك، وتوجيهاتك.

فمن خلالهم تستطيع كتابة أكثر من مقال في وقت قليل، مما يؤثر على إنتاج مجلتك بالإيجاب، ولكن عليك أن تقوم باختيارهم بدقة، وذلك وفقًا للنقاط التالية:

  • يجب أن يكون الأشخاص الذين سيعملون معك في المجلة متحمسين للفكرة، ولابد من أن يكونوا من ذوي الخبرة، حيث إن الخبرة يمكنها إفادتك في المجال الذي تود أن تكتب فيه.
  • بعد قيامك بتحديد موضوعاتك يجب أن تأتي بفريق صغير من الأشخاص الذين سيحررون ويكتبون الكلام في المواضيع، حتى يتسنى لك أن تطبع طبعتك الأولى.
  • يجب عند اختيارك للأشخاص أن تختار أصحاب الخبرات والكفاءة العالية، والذين يمكنهم أن يكتبوا إليك المواضيع في أمهر وأفضل الصيغ، وبطريقة تجعل القارئ مستمتع ومنتفع.
  • من الممكن أن تأتي بأشخاص متخصصين في جلب الصور التي سيضعونها بجانب كلامهم في المجلة، أو لتوفير المال قم بتعليم الكُتاب بالصور التي من المفترض أن يأتوا بها، وهذا في حالة أنهم لا يعرفون.

فريق الطباعة

يعتبر من الأجزاء المهمة حينما تبحث عن كيفية تأسيس مجلة، لأن هذا سيكون البوابة التي ستقدمك للناس وللقراء، فإن كان المتخصص ليس على كفاءة من أمره، فستكون في ورطة كبيرة، لذلك عليك أن تقوم بمعرفة أفضل المتخصصين في طباعة المجلات، والتي يجب أن تضع بجانبها التكاليف اللازمة، وذلك على حسب ميزانيتك.

من الممكن أن تعرف مدى جودة هذا الطابع من خلال رؤية المنشورات التي قام بطباعتها، بالإضافة إلى القيام بعمل اختبار للخامة وللتنسيق، وأيضًا مدى رضا أو سخط الناس من هذا المتخصص.

اقرأ أيضًا: تحميل مدرب الطباعة عربي إنجليزي

فريق الإداريين

في ضوء كيفية تأسيس مجلة ستكون أنت بالتأكيد المؤسس، ولك الكلمة العليا في المجلة، ولكن هذا لا يمنع أن هناك بعض الأمور الإدارية التي تحتاج ذوي الخبرة، لذا فإن الإدارة علم وفن لا يجب على أي أحد القيام بها، لأن الرئيس دائمًا في أي مجال هو من تكون له الكلمة الأخيرة لنجاح المنظومة أو فشلها.

ليس من العيب أن تأتي ببعض الإداريين المخضرمين، وهذا لن يسلبك أي من حقوقك، بل إنه سيقوم بتخفيف الضغط الإداري من عليك حتى تقوم بالتفرغ إلى التعامل مع باقي الفرق، وهؤلاء الإداريين من الممكن أن يكونوا كالآتي:

  • مدير المبيعات: هذا الشخص سيقوم بتوفير جهد ووقت كبيرين، فبعد أن تعرفت على كيفية عمل صحيفة أو مجلة، يجب أن تتعرف الآن على كيفية بيع الأعداد الصادرة من المجلة، ثم يقوم هذا الشخص بالتعاقد مع أصحاب الإعلانات.

حيث إنهم سيكونون من المصادر الجيدة للمجلة في بداياتها، لأن هذا الشخص إن كان يمتلك الخبرة الكافية للتعاقد مع أفضل المعلنين، سيحقق إضافة لأرباح كثيرة للمجلة.

  • مدير النشر: هو الشخص الذي ستقوم عليه جودة المجلة ومقالاتها من عدمه، لأن كل المقالات التي ستُكتب يجب أن تمر عليه، حتى يقوم بمراجعة التنسيق، بالإضافة إلى التدقيق اللغوي، فيجب أن تختار ذلك الشخص بعناية، فالمراجعات النهائية والأعداد ستكون على مسؤوليته.

كما أنه سيكون المتعاقد الأول مع دور النشر والطباعة، فيجب عليه أن يختار أفضل من يقوم بطباعة المجلة، وهذا إن كنت غير واثق في أي من المتخصصين الذين قمت بالذهاب إليهم.

  • مدير الترويج: إن قمت بتأسيس مجلة كيف ستقوم بتسويقها؟ هذا الأمر بالتحديد يلزمه بعض الأشخاص المتخصصة، لأنه هو الذي سيقوم بإظهار مجلتك للنور.

طريقة إصدار العدد الأول في المجلة

ضربة البداية دائمًا ما تكون مهمة، لأنك كلما كانت بدايتك جيدة ستكون نتائجك مبهرة، وضربة البداية في موضعنا كيفية تأسيس مجلة هي العدد الأول من المجلة الذي سيوضح ما إن كانت مجلتك قادرة على كتابة المحتوى أم لا، لأنه في أغلب الدول يتضح بأن الانطباع الأول يدوم.

لهذا يجب أن تهتم جيدًا بهذا الأمر ولا تستهن به، وطريقة عمل المجلة وطريقة عمل العدد الأول يجب فيها النظام أيضًا، ويوجد ثلاثة نقاط رئيسية في إصدار العدد الأول من المجلة، وسنتعرف عليهم من خلال النقاط التالية:

  • الخطوات الأولى في إصدار العدد الأول للمجلة.
  • دليل محتوى المجلة.
  • نشر المجلة.
  • الإنترنت.

سنلقي النظرة على دور كل واحد منهم في إعداد العدد الأول من مقالات المجلة، من خلال ما يلي من فقرات.

الخطوات الأولى في إصدار العدد الأول للمجلة

في سياق كيفية تأسيس مجلة سنتعرف أولًا على الطريقة التي يمكنك بها أن تضع خطوطًا عريضة في العدد الأهم، وهو العدد الأول الذي يعتبر ضربة البداية، يجب أولًا أن تتبع بعض الخطوات الأولية في هذا الأمر، وسنتعرف عليها من خلال الآتي:

  1. نسق مع فريق العمل خاصتك، بحيث يمكنكم الوصول إلى فكرة تتيح لكم صناعة بعض النماذج المقترحة، فالتنسيق سيساعدكم في اختيار أنسب نموذج للعدد الأول.
  2. إن قمت بالفعل باختيار الموضوع، فتأكد من أن كُتابك يكتبون بالطريقة التي تود أن تظهر بها مجلتك، فإن كان الكُتاب بارعون في موضوع ما، فلا تتأخر في أن تقوم بنشر هذه المواضيع، لأن إبداعاتهم ستكون بها.
  3. يجب أن تهتم بالصور التي ستكون بجانب المواضيع، لأنها ستجعل من مجلتك متنوعة، كما أن الصور تزيد من كفاءة المعلومة، ومن قوة الإدراك عند القارئ.

مسودة محتوى المجلة

لنفترض أن أحد المديرين قد طلب من بعض الكتاب أن يكتبوا في موضوع عن الاقتصاد، وأن في طبعتك الأولى ستقوم بنشر بعض المواضيع عن الرياضة، لكنك لاحظت أن هؤلاء الكُتاب لديهم الموهبة بالفعل في صنع محتوى عن الاقتصاد، هل ستقوم بنشر هذا المحتوى في العدد الأول أم لا؟

في الحقيقة إنك لن تقوم بنشر هذا المحتوى في عددك الأول، حيث إن الدعاية التي أجريتها كانت بخصوص المحتوى الرياضي، فيجب أن تكون ضربة البداية بالرياضة، لكن هذا لا يعني أنك ستقوم بحذف تلك المقالات الاقتصادية، بل ستقوم بعمل مسودات لها.

لأن هذه المقالات بالفعل لن تحقق لك فائدة في هذا العدد، لكنها ستكون مخزون استراتيجي كبير لك في الأعداد الأخرى، والتي ستكون إطارًا لمجلتك أنها تحتوي على العديد من الموضوعات المتنوعة.

نشر المجلة

لا يمكنك أن تغفل أنه بمجرد نشر عددك الأول في الأسواق فأنت قمت بعمل كبير يستحق الإشادة، فإن كنت ترى بعض العيوب أو السلبيات في العدد الأول فلا تجعل الإحباط يصيبك، لأنها في النهاية تظل خطوتك الأولى، فيجب أن تنظر إلى الإيجابيات والسلبيات معًا.

فمن الطبيعي أن يكون هناك بعض المشاكل في بادئ الأمر، إلا إنه مع الوقت ومع اكتساب الكثير من الخبرات، دراستك حول كيفية تأسيس مجلة، ستتمكن من تفادي أكبر قدر من السلبيات.

نشر العدد عبر الإنترنت

عند إجابتنا عن سؤال ما هي خطوات إنشاء مجلة فإننا لم ننسى دور النشر فيها، ومن أهم أدوار النشر التي يمكن أن الاستفادة منها الآن هو الإنترنت، وخصوصًا مواقع التواصل الاجتماعي الموجودة فيه، فهو يتيح لك في البداية أن تقوم بعمل منصات على هذه المواقع تكون بغرض الدعاية.

لكن احذر من الخطأ الشائع الذي يقع فيه كثير من الأشخاص، وهو أنهم يقومون بنشر كل مقالات العدد الأول على الإنترنت، مما يضر بالسوق العام للمجلة، قم بنشر أفضل المقالات فقط في العدد الأول، أو المقالة التي ستجذب أكبر قدر من الناس، وهذا ما سيدعوهم إلى شرائها من الأسواق.

كيفية إنشاء مجلة إلكترونية

سنتعرف في هذه الفقرة على كيفية تأسيس مجلة، ولكن عبر شبكة الإنترنت، فالمجلات الإلكترونية الآن يمكنها أن تحقق لك أرباحًا كثيرة إذا قمت باتباع الخطوات الصحيحة، فأغلب القراء يقومون بمتابعة المقالات على الإنترنت، لأنها سهلة البحث وممتعة في القراءة، بسبب جودة تنسيقها المختلفة.

كما أنها في معتقد كثير من القراء مجانية، لكنك من كل زائر للموقع الذي ستقوم بنشر محتواك عليه، سيكون لك نسبة، وسنتعرف على ضربة البداية في كيفية تأسيس مجلة إلكترونية من خلال الآتي:

  • البداية: يجب أن تختار الموقع الذي ستكتب فيه، وهذا من خلال تواصلك مع أحد المصممين، أو أحد المواقع الموجودة بالفعل على الساحة والتعاقد معها، فمن خلال ذلك يمكنك أن تتفق على السعر، ويمكنك أيضًا أن تتفق مع أسلوب النشر، أما إن كنت تريد أن تصمم موقع خاصة بك.

فلا سبيل لك غير أن تقوم بالتوجه إلى أحد المتخصصين في ذلك، سواء كان فرد أو شركة، ويمكنك البحث عن ذلك عن طريق الإنترنت.

  • العمالة: في تعرفنا على كيفية تأسيس مجلة إلكترونية، سنتطرق على موضوع العمالة، والذي سيكون مختلفًا قليلًا عن عمالة المجلة الورقية، ففي الفقرات السابقة كانت العمالة تجيد الكتابة فقط، أما هنا ستحتاج إلى أشخاص موهوبين في استخدام الكمبيوتر.
  • حيث إن مقالاتهم سيتم نشرها عبر الإنترنت، فيجب أن تضيف إلى معايير اختيار الكاتب، أن يكون محترفًا في الكتابة بصيغة ممتازة على لوحة المفاتيح الخاصة بالكمبيوتر.
  • التسويق والإعلانات: في سياق تعرفنا على كيفية تأسيس مجلة إلكترونية عبر الإنترنت، سنتعرف الآن على الدعاية والتسويق، فيمكنك عمل إعلانات عبر مواقع التواصل الاجتماعي، كما أنه يمكنك أن تقوم بالدعاية الورقية، وذلك من خلال بعض الإعلانات عبر بعض الجرائد.

نصائح ما بعد نشر أعداد المجلة

بعدما نشرت مجلتك سواء كانت هذه المجلة إلكترونية أو مجلة عادية، فإنك يجب أن تستفاد من فترة ما بعد النشر، هذه الفترة هي عبارة عن نصائح وخبرات مجانية سيقدمها لك الجمهور الذي قرأ محتواك، ويهتم بأن تطور من نفسك، فيجب عليك أن تقوم بما يلي من سطور:

  • تقبل التعليقات: لا يجب أن تكون التعليقات السلبية أو التعليقات التي تتضمن سخرية هي الشيء الذي سيتحطم عليه حلمك، بل يجب أن تهتم بالتعليقات جيدًا من خلال معرفة ردود أفعال القراء، ومن بين التعليقات سواء كانت الإيجابية أو سلبية، يمكن لأحد أن يعطيك فكرة مجانية لم تكن قد خطرت ببالك من قبل.
  • أو يمكن أن تكون هذه التعليقات تحمل في طياتها عيوبًا حقيقية يجب أن تنتبه إليها جيدًا حتى لا تكررها في أعدادك المقبلة، كما يجب عليك أن تعرف جيدًا أعداد القراء الذين أُعجبوا بمحتواك، وتأخذ آرائهم بالكامل من حيث: المحتوى، السعر، التصميم، التنسيق، العناصر.
  • إعادة النظر: تعرفنا على كيفية تأسيس مجلة يجب أن نكون قد تمكنّا من النظر دائمًا للسلبيات الواضحة، كما يجب أن تقوم بعمل بعض المؤشرات الرقمية، والتي ستساعدك كثيرًا في معرفة ما إن كانت هذه السلبيات في تراجع أم ازدياد.
  • كما أنه من الواجب عليك إعادة النظر في محتواك بين الحين والآخر، حتى تعرف ما الذي يعجب القراء به، فتقوم بكتابته.
  • الاهتمام بالإيجابيات: الإيجابيات لا تعني دائمًا أنك خالٍ من العيوب أو أنك لا تحتاج إلى تطور، لكن من الممكن أن يكون مركز قوى ودفعة معنوية كبيرة لك ولمحتواك، فابحث دائمًا عن التطوير، لأن هذا سيساعدك كثيرًا في وسيلة تأسيس مجلة وتطويرها باستمرار.

اقرأ أيضًا: رسوم تأسيس الشركات

فوائد تأسيس مجلة

من تعرفنا على طريقة تأسيس مجلة، سنقوم بالتعرف على إجابة ما الذي يميز هذا المشروع؟ والتي ستكون بالتعرف على خصائص المجلة وفوائدها بالنسبة للقارئ، فالمجلة والجريدة هي عبارة عن صحف متنوعة، لكن المجلة تكون سعرها أغلى، ومكسبها أكثر، وهذا بسبب خصائص المجلة، والتي سنتعرف عليها من الآتي:

  • يوجد نوع من أنواع المجلات يسمى “المجلة العامة”، تلك المجلة تقوم على إفادة الناس ببعض المعلومات العامة أو المعلومات التي يجب على أي أحد أن يعرفها، دون التطرق إلى تخصص معين، سواء كان أدبي أو علمي.
  • في بعض المجلات مثل مجلات الفن ومجلات السياسية، تكون هناك بعض المقابلات مع الكوادر الهامة التي يهتم الناس بمعرفة أخبارها وآراءها في بعض الأمور، كما أن هذه المقابلات لا تكون من رأي واحد، فلابد وأن يأتي بالطرف الآخر، وذلك لتعدد الآراء.
  • يوجد بعض المجلات تسمى بالمجلات المتخصصة، والتي تقوم على سبيل المثال بالمجالات العلمية، والتي تعطي دراسات وتحاليل كاملة ودقيقة حول بعض الأمور الخاصة بالعلوم المختلفة، أو المجلات الرياضية والتي تسرد كل أخبار الرياضة، ونجومها وأخبار الفرق في مختلف البطولات.
  • الصور والرسومات الموجودة في المجلات تؤثر على كل من يقرأ، لِأنها تكسر من حدة الحروف والقراءة، والتي تصيب أحيانًا غير محبي القراءة بالملل.
  • المجلة جذابة بسبب ألوانها البراقة، ولأن جودة أوراقها قوية ومختلفة عن الغير، لهذا يذهب أغلب القراء لشرائها.

كيفية تأسيس مجلة والربح منها هو مشروع من مشروعات كثيرة في مجتمعنا، فهذه المشروعات لا ينجح بها إلا المتميزين، من خلال اجتهادهم أو من خلال أفكارهم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.