شعر عن المعلم بالفصحى

شعر عن المعلم بالفصحى وآداب المعلم في نفسه ومع طلابه ، عند الحديث عن التعليم ينبغي أن نقف وقفة تعظيم وإجلال لمعلِّمنا الأول الذي ما وُجد ولن يوجد على وجه الأرض مَن هو أسمى وأشرف منه ألا وهو سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم معلِّم الأمة وكاشف الغمة، فهو أول من أوصانا بالرفق بالمتعلم ومعاملته بأسلوب حسن والاهتمام بأموره وبذل الجهد من أجل توصيل المعلومة له، وكانت حياته صلى الله عليه وسلم مليئة بالدروس والعبرات التي تخص ذلك الموضوع.

ولأهمية هذا الموضوع لدى كثير من الناس فإننا يسرنا اليوم أن نقدم لكم من خلال موقعنا زيادة هذا المقال تحت عنوان شعر عن المعلم بالفصحى وآداب المعلم في نفسه ومع طلابه ، وإليكم التفاصيل؛ فتابعونا.

من الأشياء التي تطلب دوما عبارات تهنئة وصور عن يوم المعلم، وكلمات تقدم للمعلم، واليوم نقدم لكم أعزائي القراء في هذا المقال الكثير من عبارات تهنئة وصور عن يوم المعلم المتميز وكلمة مميزة عن المعلم

شعر عن المعلم بالفصحى وآداب المعلم في نفسه ومع طلابه

أهمية التعليم

  • عند تأمل كلمة التعليم نجد أنها تدور حول معاني الإصلاح والتربية والتهذيب أيضًا، وتأتي الغاية من التعليم كي يساعد على نمو الشخص في جميع جوانب شخصيته حتى يمكنه مواكبة ما يدور حوله.
  • ويستطيع أن يتكيف مع مَن هم حوله، حتى نتمكن من تحقيق الغاية التي خلقنا الله عز وجل من أجلها ألا وهي أعمار الأرض.
  • ومن الأمور المسَلَّم بها أن التعليم يزيد في الشخص ثقته في نفسه ويجعله متزنًا أمام أي انتقادات يواجهها من الأشخاص الذين يسخرون من أهمية التعليم، ويجعل الجميع يحترمه في أي زمان ومكان.

أخلاق القائمين بالعملية التعليمية

  • يرتبط التعليم بالتربية ارتباطًا وثيقًا فهما وجهان لعملة واحدة، فلا يوجد تعليم بدون تربية والعكس صحيح.
  • ويعتبر التعليم هو الوسيلة التي من خلالها يتم ترسيخ الميثاق الأخلاقي في سلوك وتصرفات الشخص المتعلِّم.
  • وبالتأكيد كلما زاد الارتباط بين المعلم والمتعلم قوة كلما كانت عملية التعليم أيسر وأسهل على كلا الطرفين.

هل تبحث عن كلمة شكر للمعلم في يوم الاحتفال بالمعلم؟ هذا ما سوف نقدمه لك عزيزي القارئ بالتفصيل من خلال مقالنا هذا تفضل بالمطالعة كلمة شكر للمعلم في يوم المعلم

آداب المعلم في نفسه

إنّ التعليم هو مهنة الأنبياء والمرسلين لذلك يجب على القائم به أن تتوافر فيه بعض الآداب أو الشروط، سنعرضها من خلال السطور القادمة:

  • أن تكون نيته كلها لله تعالى، أي أن يقصد بذلك العمل وجه الله تعالى محتسبًا الأجر من الله وليس من البشر.
  • أن يكون المعلم على دراية كاملة بما يقوم بتعليمه فلا يتحدث بما لا يعلم حتى لا يقع في الإثم.
  • أن يبدأ حديثه بذكر بعض من آيات الله عز وجل.
  • ألا يكون كل تفكيره بالنفع المادي الذي سيعود عليه من تلك المهنة.
  • أن يتحلى بالأخلاق الفاضلة ويكون قدوة صالحة لطلابه من أمره للمعروف ونهيه عن المنكر وإقامة الصلوات وغيرها من شعائر الإسلام.
  • أن يتعامل مع غيره من الناس بأخلاق حسنة ويحترم مَن هم أكبر منه سنًا ومقامًا، ويحافظ دائمًا على طلاقة وجهه، وكف الأذى عن الناس قدر المستطاع وإن لم يستطع فبقلبه وهذا أضعف الإيمان، وأن يسعى في قضاء حوائج الناس حتى يستخدمه الله دائمًا ولا يستبدله.
  • أن يكون ظاهره كباطنه بمعنى ألا يضمر في نفسه أشياء خبيثة تجاه البعض كالغل والحسد أو حب المدح بأشياء لم يفعلها وهكذا.
  • أن يحرص على أن يكون مظهره في أبهى صوره دائمًا ويرتدي أحسن الثياب وأنظفها.
  • أن يكون صوته في مستوى الجالسين أمامه، فلا يرفع صوته كثيرًا حتى لا يهابه الطلاب ولا يخفضه للحد الذي لا تحصل به الفائدة.

آداب المعلم مع طلابه

كما أن المعلم له آداب في نفسه فهو أيضًا ملزم بآداب أثناء تعامله مع طلابه، ومن تلك الآداب ما يلي:

  • أن يحث الطلبة على الإقبال على دروس العلم عن طريق توضيح مدى أهمية العلم بالنسبة لهم ودوره في رفعة شأنهم في المجتمع.
  • أن يستخدم أسلوب النقاش والمحاورة والإقناع العقلي، ولا يكون العنف هو السمة الغالبة في معاملته مع طلابه حتى لا ينفروا منه.
  • أن يتقرب منهم ويعاملهم معاملة أولاده حتى يسهل التفاهم فيما بينهم وأيضًا يساعده ذلك على توصيل المادة العلمية بدون تعب ولا مشقة.
  • ألا يُفرِّق بين الطلبة وبعضهم البعض، فلا يُحابي أحدًا على غيره بسبب قوة أو سُلطة أو مصلحة.
  • أن يراقب أحوال الطلبة، فإذا وجد من أحدهم سوء خلق مع زملائه أو فعل شيء محرم يجب عليه أن ينصحه ولا ينهره بل يكون النصح بأسلوب لطيف حتى يفهم المخطئ خطأه.
  • ألا يتكبر على طلابه كونه هو المعلم وكونه أكبر سنًا منهم؛ فمن تواضع لله رفعه.
  • أن يكون جلوسه بين الطلاب في موضع يمكن للجميع رؤيته فيه من خلاله.

نكتب لكم اليوم أعزائنا القراء في هذا المقال رسالة شكر للمعلمة وكلمات مؤثرة لها تفضلوا بالقراءة رسالة شكر للمعلمه قصيرة وبعض العبارات المؤثرة

آداب المتعلِّم مع معلمه

للمتعلم في نفسه آداب لكنها لا تختلف عن آداب المعلم في نفسه، أمّا بالنسبة لآداب الطلاب أثناء تعاملهم مع معلمهم فيمكننا أن نوجزها فيما يلي:

  • احترام المعلم سواء كان حاضرًا أو غائبًا، ومخاطبته بأسلوب لائق.
  • ألا ينسى أن الفضل في تعلمه كل تلك الأشياء يرجع إلى معلمه بعد الله عز وجل.
  • إذا أساء المعلم معاملته فعليه أن يصبر عليه ولا يمنعه ذلك من عدم حضور دروسه.
  • إذا قدم إليه معلمه نصيحة لم يكن يعلمها فعليه أن يبادر بشكره والثناء عليه حتى تدوم المودة بينهما.
  • ألا يدخل مكان الدرس بغير استئذان لأن ذلك ليس من أخلاق الإسلام والمسلمين، وألا يغادر محاضرته غير أن يطلب الإذن من معلمه احترامًا وتقديرًا له.
  • أن يتحرى الصدق أثناء تحاوره مع معلمه حتى تزداد الثقة فيما بينهما.
  • أن يلتزم الطالب الأدب أثناء تعامله مع معلمه ويستمع إلى ما يقوله المعلم جيدًا ويصغي إلى نصائحه، فالمعلم يكون ذو خبرة عن الطالب نظرًا لكبر سنه وللظروف والمواقف المختلفة التي مرّ بها.
  • إذا نسي المعلم شيئًا أثناء قيامه بالشرح فلا يجوز للطالب أن يُسرع في الرد عليه إلا إذا طلب المعلم ذلك بنفسه حتى لا يكون في ذلك حرجًا للمعلم، ومن سوء الأدب أن يقطع الطالب كلام معلمه بغير إذن أو أن يرفع صوته على معلمه.
  • أن يحافظ الطالب على حسن مظهره وطيب رائحته مطبقًا بذلك أمور دينه.

شعر عن المعلم بالفصحى

قد كتب الكثير من الأشاعرة قصائد في فضل المعلِّم من حيث كونه قدوة ومثالاً يُحتذى به لطلابه، فينبغي أن يحظى المعلم بتقدير بالغ من الجميع لأنه هو الذي يُربي أجيالاً، فإذا صَلُح المعلم صلحت الطلبة والعكس صحيح، ومن تلك الأشعار التي تشيد بفضله:

القصيدة التي ألقاها الشاعر محمد رشاد الشريف حيث قال:


يا شمعة في زوايا الصف تأتلق                     تُنير درب المعالي وهي تحترق
لا أطفأ الله نورًا أنت مصدره                       يا صادق الفجر أنت الصبح والفلق
أيا معلِّم يا رمز الوفا سلمت يمين أهل الوفا         يا خير مَن صدقوا لا فضّ فوك فمنه الدر منتثر

قصيدة أمير الشعراء أحمد شوقي:

قُمْ للمعلِّم وَفِّهِ التبجيلا كاد المعلِّمُ أن يكون رسولا
أعلمتَ أشرف أو أجلَّ من الذييبني ويُنشيءُ أنفسًا وعقولا
سبحانك اللهم خير معلمٍعلَّمتَ بالقلم القرون الأولى
أخرجتَ هذا العقل من ظلماته                     وهديته النورَ المبينَ سبيلا
وطبعته بيدِ المعلِّم تارةً                            صديء الحديد وتارةً مصقولا
أرسلتَ بالتوراةِ موسى مرشدًا                      وابن البتول فعلّم الإنجيلا
علّمتَ يونانًا ومصر فزالتا                        عن كل شمسٍ ما تريدُ أُفولا
واليوم أصبحَتا بحال طفولةٍ                       في العلم تلتمسانه تطفيلا
من مشرق الأرض الشموس تظاهرت             ما بال مغربها عليه أُديلا
يا أرض مذ فقد المعلِّم نفسه                     بين الشموس وبين شرقك حيلا
ذهب الذين حموا حقيقة علمهم                  واستعذبوا فيها العذاب وبيلا

نقدم اليوم في مقالنا هذا عزيزي القارئ الذي أعددناه من أجلك كلمة شكر وتقدير للمعلم والأستاذ والقدوة، تفضل بالمتابعة كلمة شكر وتقدير للأستاذ وواجبنا نحو المعلم وعبارات شهادة شكر وتقدير للمعلم
قدمنا لكم من خلال موقعنا هذا المقال عن شعر عن المعلم بالفصحى وآداب المعلم في نفسه ومع طلابه ، نرجو أن نكون قد أفدناكم وأجبنا على كل أسئلتكم ونرحب بمزيد من الأسئلة والاستفسارات عبر موقعنا ونعدكم بالرد عليها في أقرب وقت إن شاء الله.

طبتم وطاب لقاؤنا بكم.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.