دعاء لحرق السحر والانتقام من الساحر

دعاء لحرق السحر والانتقام من الساحر يجب أن يحرص المؤمن على ترديده لأن طلب العون يكون من الله وحده، فالله وحده هو الضار النافع، ويجب أن نكون على يقين بذلك، فلا ساحر أو شيطان قادر على أن يؤذي عبدًا من عباد الله دون إذنه -سبحانه وتعالى-، وإنه من عظيم اللطف بالأقدار أن يردنا الله إليه لنعلم أنه لا ملجأ منه إلا إليه، طمعًا في أن يستجيب الله دعاءنا برحمته وفضله ليبطل كيد السحرة والحاقدين؛ لذلك فمن خلال موقع زيادة سنقدم لكم أفضل دعاء لحرق السحر والانتقام من الساحر عبر السطور المقبلة.

دعاء لحرق السحر والانتقام من الساحر

دعاء لحرق السحر والانتقام من الساحر

يعتبر السحر من موبقات الأعمال ومن الكبائر؛ لما يُسببه من ضرر للناس، كما يسبب الضرر لفاعليه حيث إنه دليلًا على كفرهم بالله، ومما يضر المسحور من السحر ما يصيبه من المرض والألم الذي لا يعود لسببًا طبيًا على الأغلب.

إن السحر كمصطلح يؤدي إلى خرق قوانين الطبيعة، فهو الشيء الخارق للعادة والمألوف، كما أنه عبارة عن خداع فيجعل المرء يتخيل أمورًا غير حقيقية، وإن السحر مذكور في القرآن الكريم، ونشير هنا إلى قول الرسول -صلى الله عليه وسلم-: “إنَّ من البيانِ سحرًا” (صحيح).

للإشارة إلى من يُحسن الكلام فيثير بذلك أعين الناس وقلوبهم وعقولهم، فيفتتنوا به فالسحر هو فتنة عظيمة تثير أصحاب النفوس الضعيفة، ونشير هنا إلى قول الله -تعالى-: “أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاءَ الْأَرْضِ ۗ أَإِلَٰهٌ مَّعَ اللَّهِ ۚ قَلِيلًا مَّا تَذَكَّرُونَ” (سورة النمل الآية 62)، ومن أدعية إبطال السحر وكيد السحرة ما سنعرضه لكم عبر النقاط التالية:

  • اللهم انزل بأسك الشديد على السحرة، اللهم إنا نعوذ بك من أسحارهم وشرورهم، يا قويّ يا متين، اللهم اهلك مكرهم بمكرك، فهم من تسلطوا على عبادك، يا منتقم يا جبّار.
  • اللهم اهلك كل جبار عنيد متكبر مريد، فأنت العالم بحالنا وضعفنا، يا مُنزل الكتاب، ومجري السحاب، اللهم يا هازم الأحزاب يا شديد العقاب، يا سريع الحساب لا تغادر من السحرة أحدًا، واحصهم وعدهم عدًا.
  • اللهم يا من تفردّت بالملك والملكوت والعظمة والجبروت، يا من ملكت فقهرت يا من لا تزول ولا تغيب، سبحانك وحدك لك الجلال والعظمة، يا متكبر يا متعال، نعوذ بك يا الله من شرور السحرة.

اقرأ أيضًا: أعراض السحر القديم المدفون

ما علينا فعله وقت الابتلاء بالسحر

جدير بالذكر هنا الإشارة إلى ضرورة عدم الربط بين أي مرض وبين السحر، فالمسلم حينما يمرض مرضًا شديدًا، يجب أن يكون على يقين أن ذلك ابتلاءً يصيب الله به من يشاء من عباده، فلا يجوز ربط كل شيء بالحسد أو السحر، فذلك توهمًا لأن للسحر علامات ودلائل عديدة.

كما أنه طالما المرء مستمرًا على تحصين نفسه من الشرور، فلم الحيرة وراء سبب المرض أو البلاء طالما كان بأي صوره قضاءً نافذًا من عند الله؟ لذلك فما على المرء سوى الصبر على البلاء وتحمله مع التقرب إلى الله أكثر فأكثر فهو من لديه الدواء.

قد قال الله -تعالى- في سورة البقرة:

“يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ ۚ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ ۖ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ ۚ وَمَا هُم بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ ۚ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنفَعُهُمْ” (الآية 102).

فتؤكد الآية الكريمة على ما أشرنا إليه بأن النفع والضرّ بيد الله الواحد القاهر، ليس بيد الساحر، لكننا في سبيل الاستعانة بالله لنتقي شر السحرة، نحرص على ترديد أكثر من دعاء لحرق السحر والانتقام من الساحر.

أقوى دعاء للانتقام من الساحر

إنه على الجانب الآخر، من يضع الله ضيعه الله، في معنى أن الغافل عن حدود الله، والمقصر في العبادات، ومن لا يعبد الله حق العبادة، يضيعه الله بين الخلق وشرورهم، حتى ينال الأذى ممن كان يتوقع منهم النفع.

لذلك فيجب أن نتقي الله ونلتزم بالأوامر والنواهي؛ حتى يُنعم الله علينا من فضله ورحمته، كما يجب أن نردد دعاء لحرق السحر والانتقام من الساحر، ونأمل من الله أن يستجيب منّا ويحفظنا من شرور السحرة، وإليكم الدعاء فيما يلي:

  • بسم الله أرقيك من كل شيء يؤذيك، من عين الحاسد وشره، وسحر الساحر وشره، اللهم احرسه من كيد الفاسق ومن لدغة المارق، ومن قسوة الفاسق، فسيكفيكهم الله وهو السميع العليم، ولا حول ولا قوة إلا بالله العليّ العظيم.
  • أسأل الله أن يبرؤك ويعيذك من الشرور ويحفظك من عين الحاسد، اللهم احفظه من الوساوس، ومن شياطين الإنس والجنّ، اللهم إني أعوذ بك من همزات الشياطين، وأعوذ بك ربي أن يحضرون.
  • اللهم إنك قد جعلت بعض خلقك قادرين على السحر بإذنك، لكننا نعلم يا رحمن أنك احتفظت بإذن الضر لذاتك، فأنت الوحيد الضار النافع، فلا يقدر أحد على الإيذاء دون أن يكون ذلك من قضاءك وقدرك وابتلاءك، فيا أرحم الراحمين احفظنا من شر السحرة.
  • اللهم احفظني من شتات الأمر والفكر، واحفظني من الأوهام والأمراض، واحفظني من الحقد والحسد والوساوس والشرور، فلا منجي منك إلا إليك، اللهم إني أعوذ بك من المزعجات والكوابيس، إنك على كل شيء قدير.

اقرأ أيضًا: علاج وجع الظهر من السحر

ضرورة عدم الافتتان بالسحر

إن الله -عز وجلّ- ذكر لنا مثالًا جليًا في قصة سيدنا -موسى عليه السلام-، عند مقابلته للسحرة الذين سحروا أعين الناس، فكانوا يحولون العصيّ والحبال إلى ثعابين، فيفتتن بهم الخلق، لكن الله أيّد نبيه بالحق، وجعل من عصاه ثعبانًا مُبينًا ليأكل كل ما صنعه السحرة.

نستشهد هنا بقول الله -تعالى-:

“قَالَ أَلْقُوا ۖ فَلَمَّا أَلْقَوْا سَحَرُوا أَعْيُنَ النَّاسِ وَاسْتَرْهَبُوهُمْ وَجَاءُوا بِسِحْرٍ عَظِيمٍ (116) وَأَوْحَيْنَا إِلَى مُوسَى أَنْ أَلْقِ عَصَاكَ ۖ فَإِذَا هِيَ تَلْقَفُ مَا يَأْفِكُونَ (117) فَوَقَعَ الْحَقُّ وَبَطَلَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ” (سورة الأعراف).

كما أن السحرة حينئذ آمنوا بالله -عز وجلّ- وبقدرته، فوجدوا أنهم في ضلال مبين بسحرهم ومكرهم؛ لذلك لم يجدوا سوى سبيل الخلاص من كل هذا ليوحدوا الله بقلوبهم ويثبتوا على الإيمان، فكان جزاؤهم الجنة.

كما يقول الله -تعالى-: “وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللَّهُ ۖ وَاللَّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ” (سورة الأنفال الآية 30)، فالله مُبطل كيد السحرة بقدرته -عز وجل-؛ لذلك فيجب الاستعانة بالله في كل الأمور، واللجوء إليه -سبحانه وتعالى- للتحصين من الشرور، من خلال ترديد دعاء لحرق السحر والانتقام من الساحر.

نشير إلى قول الرسول -صلى الله عليه وسلم-:

“يا غُلامُ إنِّي أعلِّمُكَ كلِماتٍ، احفَظِ اللَّهَ يحفَظكَ، احفَظِ اللَّهَ تَجِدْهُ تجاهَكَ، إذا سأَلتَ فاسألِ اللَّهَ، وإذا استعَنتَ فاستَعِن باللَّهِ، واعلَم أنَّ الأمَّةَ لو اجتَمعت علَى أن ينفَعوكَ بشَيءٍ لم يَنفعوكَ إلَّا بشيءٍ قد كتبَهُ اللَّهُ لَكَ، وإن اجتَمَعوا على أن يضرُّوكَ بشَيءٍ لم يَضرُّوكَ إلَّا بشيءٍ قد كتبَهُ اللَّهُ عليكَ، رُفِعَتِ الأقلامُ وجفَّتِ الصُّحفُ” (صحيح الترمذي).

نستدل من الحديث الشريف أن من يتقي الله كان الجزاء هو نوال حفظ الله ورحمته من مكاره الدنيا وشرورها، ومن الموبقات والنفس، فحفظ الله عام وشامل، كما أن الحديث واضح في معناه بأن النفع والضر بيد الله وحده، فلا يقدر مخلوق مهما أوتي من العلم والسحر أن يضر مخلوق آخر بغير أن يكون ذلك مكتوب في قضاء الله بالعبد.

التحصين من السحر في القرآن الكريم

إن ترديد الآيات القرآنية بشكل عام من أفضل ما يُمكن أن يقوم به المسلم، ويلتزم به عمومًا في حياته، وبصدد الحماية من السحر، يمكن بجانب ترديد دعاء لحرق السحر والانتقام من الساحر أن يقرأ المسلم سورة الفاتحة أكثر من مرة، فهي من أعظم سور القرآن الكريم.

كما أن المعوذتين من أهم ما يُقرأ من أجل الحماية من الشرور، فيتم قراءة سورة الإخلاص، وسورة الفلق، وسورة الناس، ومعهم آية الكرسي الكريمة الموجودة في سورة البقرة، ويتم المداومة على ترديد هذه الآيات.

العمل على قراءة آيات السحر الموجودة في القرآن الكريم، ذلك تذكيرًا للنفس بعدم الافتتان بالسحرة، ونشير إلى بعضها في قول الله -تعالى-:

  • في سورة يونس: “وَيُحِقُّ اللَّهُ الْحَقَّ بِكَلِمَاتِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُجْرِمُونَ” (الآية 82).
  • في سورة طه: “وَأَلْقِ مَا فِي يَمِينِكَ تَلْقَفْ مَا صَنَعُوا ۖ إِنَّمَا صَنَعُوا كَيْدُ سَاحِرٍ ۖ وَلَا يُفْلِحُ السَّاحِرُ حَيْثُ أَتَى” (الآية 69).
  • في سورة الأعراف: “فَأُلْقِيَ السَّحَرَةُ سَاجِدِينَ (46) قَالُوا آمَنَّا بِرَبِّ الْعَالَمِينَ (47)”.

كما أنه من قرأ سورة البقرة فلن يضره كيد ساحر، ومن يداوم على قراءتها يوميًا وباستمرار يبعد الشيطان عنه، وعلاوةً على أنَّ قراءة خواتيم سورة البقرة وخواتيم سورة الحشر، مع سورة الكافرون، تعتبر من القراءات الهامة لإبطال السحر والانتقام من الساحر.

اقرأ أيضًا: هل الملح والخل يبطل السحر؟

التحصين من السحر في السنة النبويّة الشريفة

لا يجب الاعتقاد في السحر، أو الافتتان بالسحرة وتصديق أن لديهم القدرة على الشفاء والمساعدة، أو حتى تصديق أنهم على علم بالأمور الغيبية، فكل هذا شرك والعياذ بالله، وعلى من وجد نفسه في مثل هذا الموقف أن يستغفر الله ويتب إليه ويسأله العون ويردد دعاء لحرق السحر والانتقام من الساحر.

نستدل هنا بقول الرسول الكريم -صلى الله عليه وسلم-: “اقْرَؤُوا سُورَةَ البَقَرَةِ، فإنَّ أخْذَها بَرَكَةٌ، وتَرْكَها حَسْرَةٌ، ولا تَسْتَطِيعُها البَطَلَةُ، قالَ مُعاوِيَةُ: بَلَغَنِي أنَّ البَطَلَةَ: السَّحَرَةُ” (صحيح مسلم)، ففي الحديث حثٌ على قراءة سورة البقرة لما لها من فضل في الحصن من السحر لقارئها والمداومين عليها.

قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: “مَن تَصَبَّحَ كُلَّ يَومٍ سَبْعَ تَمَراتٍ عَجْوَةً، لَمْ يَضُرَّهُ في ذلكَ اليَومِ سُمٌّ ولا سِحْرٌ” (صحيح البخاري).

فالحديث فيه حثٌ من رسولنا الكريم على إتباع سنته الشريفة، فتناول التمر صباحًا بعدد فرديذ يحفظ من المواد الضارة سواء الجسمانية أو النفسية، وبالتالي يوضح الرسول الكريم فضل التمر في مقاومة السحر.

أفضل دعاء لإبطال السحر

إن الساحر كافرٌ بالله، يعبد الشيطان ويطيع أوامره، لذلك يكره ما يكره الشيطان، ويحب ما يحبه، لذلك فإن كل ما نفعله من تقرب لله -سبحانه وتعالى- من العبادات والطاعات والالتزام بحدود الله عز وجل يزيد من كره الشيطان وابتعاده لنا، فيكون ذلك بمثابة طلبٌ ودعاء لحرق السحر والانتقام من الساحر من الله -عز وجلّ-.

حول الحديث عن دعاء لحرق السحر والانتقام من الساحر، نشير أنه بجانب الدعاء يجب المحافظة على قراءة أذكار الصباح والمساء يوميًا، مع ترديد بعض الأدعية والأذكار مثل ما يلي:

  • بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم.
  • أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق.
  • أعوذ بكلمات الله وقدرته من شر ما أخاف وأحاذر.
  • لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد، يحيي ويميت وهو على كل شيء قدير.
  • اللهم رب الناس أذهب البأس.
  • أعوذ بكلمات الله التامة من كل شيطان وهامة ومن كل عين لامة.
  • أعوذ بكلمات الله من غضبه وعقابه وشرور عباده.

أدعية لفك السحر

من خلال السطور المقبلة سوف نعرض لكم أشهر أدعية لفك السحر، وإليكم تلك الأدعية على اختلاف الصيغ التي كتبت بها فيما يلي:

  • الحمد لله رب العالمين، اللهم لك الحمد سره وعلانيته، يا عليم بأحوال الجنّ والإنس، أنت المتكبر ذو الجلال والإكرام، نحمدك حمد الأنبياء والأولياء، نحمدك بما تحب أن تسمع من العباد، نحمدك حمدًا كثيرًا، ونسبحك بكرة وأصيلًا، اللهم احص السحرة وأعوانهم عددًا، واقتلهم اللهم بددًا، واجعل كيدهم في نحورهم، فإنّا نعوذ بك من شرورهم.
  • اللهم عليك بالسحرة الكفار، وارهقهم صعودًا، واجعل النجوم عليهم رجومًا، والزقّوم لهم طعامًا، والق في قلوبهم الرعب بما أهلكوا به العباد.
  • اللهم ارجم السحرة بحجارة من سجيل، اللهم اجعل عليهم الهلاك كقوم عاد وثمود ولوط، وارسل عليهم ريحًا صرصرًا عاتية، واجعلهم كأعجاز نخل منقعر، واهلكهم بالطاغية، ولا تجعل لهم باقية، وانزل عليهم عذاب الحريق وعذابك الشديد، واطبق اللهم عليهم، وكن على من طغى وبغى من العباد.
  • اللهم بحق كهيعص اكفنا كيد السحرة الغاوين، فاللهم ابطل كل سحر يصد عن الحجاب والإسلام والقرآن، وابطل اللهم أسحار الكفرة، اللهم إنا ندعوك دعاء لحرق السحر والانتقام من الساحر، فعليك به يا متكبر يا جبار، وعليك بما يفعله من الخفايا ويضر به عبادك.

اقرأ أيضًا: آيات إبطال السحر والعين والحسد والمس مكتوبة

يجب على الشخص الذي أصابه السحر ألّا ييأس من رحمة الله، كما يجب أن يكون مدركًا ومتيقنًا من داخله أنه لن يقدر شيء على إلحاق الضرر به إلا بإذن الله، فلا يجزع ولا يسخط؛ لذلك فقد قدمنا لكم في السطور السابقة أكثر من دعاء لحرق السحر والانتقام من الساحر، ونسأل من الله -سبحانه وتعالى- الإجابة.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

تعليق 1
  1. غير معروف يقول

    حسبنا الله ونعم الوكيل عكل ساحر ظالم مشرك