آيات قرآنية عن الوقاية من الأمراض

آيات قرآنية عن الوقاية من الأمراض من أفضل ما يعالج الإنسان به نفسه، وهذه الآيات سوف توضح لنا مدى عظمة ديننا الإسلامي، وكم هو مُلم بكل ما نتصادم به في حياتنا، فنحن من خلال موقع زيادة سوف نقدم لكم آيات قرآنية عن الوقاية من الأمراض وتوضيح تفسيراتها.

آيات قرآنية عن الوقاية من الأمراض

سوف نوضح لكم من خلال هذه الآيات العلم المجاني، فآيات الله سبحانه وتعالى في كتابه العزيز هي علم متوفر لنا دون رسوم ندفعها من أجل معرفته، وإنما أراد الله لنا التمييز.

ميزنا الله سبحانه وتعالى عن غيرنا بما قدمه لنا من دروس وحكم في كتابه العزيز، حيث أراد لنا أن نكون أكثر فهمًا ووعيًا بكل جوانب الدنيا العلمية والدينية والأخلاقية، وذلك بسبب فضله وفضل ديننا الإسلامي، ومن هذه الآيات:

قوله تعالى:

(وَلَا تَقْرَبُواْ ٱلزِّنَىٰٓ ۖ إِنَّهُۥ كَانَ فَٰحِشَةً وَسَآءَ سَبِيلًا)

[سورة الإسراء، الآية 32].

نهى الله سبحانه وتعالى عن ارتكاب الزنا، ذاكرًا في قوله بإنه يؤدي إلى طريق الذنوب والفواحش، وأن الفواحش تظهر في اختلاط الأنساب، على الرغم من ذكر الله سبحانه وتعالى عن ضرره، إلا هناك من يفعلونه والعياذ بالله، وظهرت لديهم أمراض الإيدز وقال الأطباء أن ممارسة الزنا هو سبب ظهور مرض الإيدز.

إذا التزم الناس بالبعد عما نهانا عنه الله –عزَّوجلّ- ما انتشر مرض الإيدز بهذا الشكل الكثيف بين الناس، فهي من أهم آيات قرآنية عن الوقاية من الأمراض.

قوله تعالى (وَقِيلَ يَا أَرْضُ ابْلَعِي مَاءَكِ وَيَا سَمَاءُ أَقْلِعِي وَغِيضَ الْمَاءُ وَقُضِيَ الْأَمْرُ وَاسْتَوَتْ عَلَى الْجُودِيِّ ۖ وَقِيلَ بُعْدًا لِّلْقَوْمِ الظَّالِمِينَ)

[سورة هود، الآية 44].

يُقال إن من يعاني من أمراض النزيف، عليه قراءة هذه الآية مع الرقية الشرعية، وسوف ينعم عليه الله سبحانه وتعالى بالشفاء العاجل، فكما أن الله قادر على أمر الأرض أن تبتلع ماؤها مثلما يبتلع الإنسان الطعام دون أن يستقر في الفم، وأمر السماء أن تقلع عن المطر.

فإنه قادر على أمر الداء أن يزول عن صاحبه، ويخرج من باطنه، فهو القادر على كل شيء سبحانه وتعالى.

اقرأ أيضًاآيات قرآنية وأحاديث عن الصحة

آية تم ذكرها في القرآن خصيصًا لأمراض الصدر

من خلال حديثنا عن آيات قرآنية عن الوقاية من الأمراض، يجب معرفة الآيات التي ذكرها الله سبحانه وتعالى للشفاء من أمراض الصدر، وهي آيات سورة الفلق، وبالتحديد الآية 6 وذلك في قوله تعالى “وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ” (سورة الفلق، الآية 6).

يتم قول هذه الآية ضمن كلمات الرؤية الشرعية التي يتم تلاوتها على المصاب بمرض في صدره، حيث يقول الرائي:

  • بسم الله أرقيك، من كل شر يؤذيك، ومن كل نفس وعين حاسدة يشفيك.
  • بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيءٍ في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم، تقال ثلاث مرات، مع قول بسم الله ثلاث مرات، أعوذ بالله وقدرته من شر كل شيطان رجيم، وكل عين هامة.
  • بسم الله يبريك، ومن كل داء يشفيك، ومن شر حاسد إذا حسد، وشر كل عين أرقيك.
  • تختم الرؤية بالصلاة على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم صلاة شرعية وهي: ” اللهم صلي على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد كما صليت على سيدنا إبراهيم وعلى آل سيدنا إبراهيم، وبارك على سيدنا محمد وعلى آل سيدنا محمد كما باركت على سيدنا إبراهيم وعلى آل سيدنا إبراهيم في العالمين إنك حميد مجيد“.

بعدها يرزق الله سبحانه وتعالى بقدرته وحوله وقوته بالشفاء العاجل بإذن الله من مختلف الأمراض.

اقرأ أيضًاما هي الرقية الشرعية على الماء

آية قرآنية ساحرة للشفاء من الأمراض

هذه الآية قد أنزلها الله تعالى بمثابة الحل لكل شيء، وتم وصفها بأنها ساحرة لأن هذه الآية من يقرأها يرزقه الله –عزَّ وجلَّ- قرارة نفسه وشفاء جسده مما يعاني منه.

قال تعالى:

(اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ) [سورة البقرة، الآية 255].

يطلق على هذه الآية اسم سيدة القرآن الكريم فإنها، لأن كل من عانى من مرض عضوي أو نفسي، وينوي قراءتها بنية أن يفرج الله الهم المستقر في نفسه أو يزيح عنه بلاء الداء المصاب به، إلا وقد كرمه الله سبحانه وتعالى بالشفاء والعافية، فمن أسرار عظمة آية الكرسي، وجود بعض أسماء الله الحسنى بها:

  • الله: اسم يجمع كل معاني الألوهية.
  • الحي: يدل على حياة الله الدائمة الكاملة.
  • القيوم: من يقوم بنفسه ويستغني عن جميع خلقه.
  • العلي: يدل على علو مكانة الله وذاته وعلو قدره وشأنه.
  • العظيم: يدل على عظمة الله وما يحتويه من كل صفات العظمة والقدرة والإرادة.

اقرأ أيضًاأعراض العين أثناء الرقية

قد عرضنا لكم آيات قرآنية عن الوقاية من الأمراض وتفسيراتها، للموعظة بأنه ما يجب عليك فعله عند الشعور بأي أذى هو اللجوء لله عز وجل، فقد جعل الله تعالى لكل داءٍ دواء في كتابه العزيز.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.