بحث عن الموارد البشرية والأهداف الخاصة بإدارة الموارد البشرية 

بحث عن الموارد البشرية، المقصود بمعنى الموارد البشرية بأنها مجموعة الأشخاص، الذين يشكلون القوى العاملة بمنظمة معينة أو في قطاع عمل محدد فقد وجدت الموارد البشرية خلال القرن العشرين، فهي معروفة في هذا الوقت بأنها فاعليات وأنشطة تعمل على تحفيز العاملين، من أجل الحصول على مستوى عالي من الأداء للعاملين في هذا القطاع، وبالتالي ينعكس هذا علي كفاءة وفاعلية الإنتاج، أما بالنسبة إلى إدارة الموارد البشرية، فالمقصود بها هو تنظيم والتخطيط والتوجيه لجميع الأنشطة بل أيضا تدريب، وتعيين الأفراد ومكافآتهم، والحفاظ عليهم من أجل تحقيق الأهداف المرجوة منهم في العمل. 

بحث عن الموارد البشرية

  • تكون الموارد البشرية أو ما يطلق عليها “Human Resources”، هي أهم الأقسام لجميع الشركات والقطاعات والمؤسسات بكل الأشكال والمجالات، وذلك بسبب أن الأيدي والعقول العاملة عندما تقوم بأعمالها بشكل متقن، تكون هي الأساس لنجاح أي عمل لأنها تعمل على كفاءة الإنتاج وزيادته. 
  • ولهذا عندما يكون بداخل المؤسسة أو الشركة بعض الأفراد المحترفين، وعلي قدر من المهارة والكفاءة فإن هذا يزيد من قدرة الأقسام، التي داخل المؤسسة في إتمام الأهداف الوظيفية بأعلى مستوى من الجودة والكفاءة والإتقان، وهذا الأمر يجعل الأيدي العاملة في المؤسسة ترغب في تحقيق نفسها وإظهار الإبداعات في القيام بالمهام، ويخرجون أفضل ما لديهم بحسب التخصص الوظيفي الموكل إلى كل عامل. 

ومن هنا سنتعرف على بحث عن غسيل الأموال والآثار السلبية الاقتصادية الناتجة من غسيل الأموال : بحث عن غسيل الأموال والآثار السلبية الاقتصادية الناتجة من غسيل الأموال

مقدمة حول الموارد البشرية وأهميتها 

  • الموارد البشرية تكون قوة عمالية لزيادة وكفاءة الإنتاج في أي مؤسسة، حيث يتم توظيفها من أجل هدف وهو التمكن من القيام بأعمال ووظائف معينة بداخل المؤسسة، وتتميز هذه القوة العمالية بأنها أكثر العناصر التي تؤثر في عمل المؤسسات لكونها العنصر الرئيسي في أي عملية إنتاجية، بالإضافة إلى أنها المسؤول الأول عن طريق إستغلال الثروات والموارد، التي تتوافر لدى المؤسسة حتى تخرج منتجات مثالية لهذه الشركة. 
  • ولهذا يكون المورد البشري، هو أكثر العوامل فاعلية في مسألة تطوير الإنتاج ونمو المؤسسة، وتحديد ملامحها بين المؤسسات الأخرى المنافسة لها. 

إدارة الموارد البشرية Human Resources Management

تكون إدارة الموارد البشرية في جميع المؤسسات أو المنشآت، هي الجهة المسؤولة عن عمل الأفراد وكيفية تنظيمه بداخل المؤسسة، بل أيضاً تنظيم العلاقة بين المؤسسة وبين العاملين، وهذا يساعد على إنجاز الأعمال بالشكل المتقن والأكثر كفاءة.

وهذا يجعل إدارة الموارد البشرية هي إحدى الأشكال من الإدارة، التي تكون مهمتها هي الإهتمام بالعناصر البشرية بالتحديد، وهذا عن طريق عملها على:

  • التركيز والإهتمام بالأسس والمعايير اللازمة من أجل استقطاب العاملين، لتوظيفهم داخل المؤسسة. 
  • تنظيم الأداء الخاص بالعاملين وتقييم الأداء الخاص بهم. 
  • القيام بمكافأة إدارة المؤسسة والعاملين بها مهما اختلفت المستويات الإدارية أو الوظيفية لهم، وهذا بهدف نشر الرضا بين العاملين داخل المؤسسة، والسعي من أجل زيادة الفاعلية وكفاءة الأعمال، وهذا ينعكس على زيادة الإنتاج. 

ولهذا فتكون إدارة الموارد البشرية فرع هام وضروري في الإدارة الحديثة، لأنها تهتم بالهيكل التنظيمي للمنشئة أو المؤسسة، بالإضافة إلى تنظيم الأعمال والمهام الموكلة إليهم وتنظيمها داخل المؤسسة، فإن قسم إدارة الموارد البشرية لابد من وجوده في جميع المؤسسات، لضمان تحقيق النجاح الوظيفي المستوى الداخلى لجميع المؤسسات والمنشآت. 

وندعوكم أيضا لقراءة موضوع حجز موعد بوزارة العدل وأهمية البحث و الاستفسار عن قضية برقم الهوية : حجز موعد بوزارة العدل وأهمية البحث والاستفسار عن قضية برقم الهوية

عوامل ظهور إدارة الموارد البشرية 

هناك بعض العوامل التي أدت إلى ظهور إدارة الموارد والتي تتمثل في:

  • التطور الصناعي المستمر وظهور الكثير من التنظيمات العالمية، والصراع في الناحية الإدارية. 
  • تدخل الحكومة في العلاقات بين العمال وفي أصحاب العمل ذاته. 
  • التوسع والتطور في التعليم والمعرفة، التي تخص الموارد البشرية. 
  • ظهور التنظيمات العمالية والنقابات، التي تتولى المدافعة عن الموارد البشرية. 

الأهداف الخاصة بإدارة الموارد البشرية 

  • تهدف إدارة الموارد البشرية على زيادة درجة الانتماء والولاء بين الأفراد العاملين، وهذا يتم من خلال وضع الهيكل التنظيمي الذي يخص الحوافز والأجور. 
  • كذلك تهدف الإدارة إلى تحقيق كفاءة عالية في الإنتاج من خلال الهيكل التخطيطي، الذي يخص احتياجات القطاع من الموارد البشرية. 
  • كذلك تهدف إدارة الموارد البشرية إلى الإهتمام بالأفراد، حيث زيادة قدرتهم على أداء الأعمال والرغبة فيه، مما يؤدي لزيادة مستوى الأداء لدى الفرد. 
  • وضع نظام موضوعي من أجل قياس وتقييم أداء العاملين.

ونرشح لكم أيضا قراءة موضوع بحث عن التنمية المستدامة والمعوقات التي تقف أمام تحقيقها : بحث عن التنمية المستدامة والمعوقات التي تقف أمام تحقيقها

الوظائف الإدارية في إدارة الموارد البشرية 

وتتخلص هذه الوظائف في:

  • وظيفة التنظيم، وهي الوظيفة التي تقوم على إدارة الموارد بالقطاع أو المؤسسة، بالإضافة إلى تحديد الواجبات والسلطات بين العاملين. 
  • وظيفة التخطيط، وهي الوظيفة التي تقوم على التخطيط الخاص باحتياجات المؤسسة من العاملين من ناحية الكم والنوع، من أجل تحقيق الأهداف. 
  • وظيفة الرقابة، والتي تكون خاصة بالرقابة الإدارية، وأيضاً بالتنظيم والتنسيق بين الأنشطة. 
  • وظيفة التوجيه، وتكون هذه الوظيفة خاصة بتوجيه العاملين، من أجل تحقيق أهداف القطاع أو المؤسسة. 

الوظائف التنفيذية في إدارة الموارد البشرية 

ويتلخص هذا النوع من الوظائف على:

  • وظيفة استقطاب العمالة، وهي أول قسم في الوظائف التنفيذية، فيكون دورها تحديد احتياج المؤسسة من العاملين، وكيفية الحصول عليهم، وشروط اختيارهم، والقيام بالإختبارات لهم. 
  • وظيفة تنمية العمالة، وهي التي تختص بتنمية مهارات العمالة في المؤسسة بشكل مستمر لرفع الأداء الوظيفي إليهم. 
  • وظيفة المكافأة، ولها مسمى آخر وهو التعويض، تكون هذه الوظيفة مهمة للغاية، لأنها تقوم علي تحديد أجور العاملين وقيمة المكافآت الخاصة بهم. 
  • وظيفة صيانة القوى البشرية، وهي التي ترعى العمالة وتوفر إليهم الرعاية الصحية والرعاية الثقافية والرعاية الإجتماعية، والترفيهية، في ما بعد التقاعد. 

ما هي أقسام الموارد البشرية 

تكون إدارة الموارد البشرية في أي مؤسسة أو منشئة على مجموعة من الأقسام، التي تقوم بالمساعدة لتجميع قدرات، والمهام لكافة العاملين بهذه المؤسسة في منظومة واحدة، وهذا يساعد على إدارة المؤسسة لأفراد الموارد البشرية بشكل أفضل، وبالطرق الأكثر فاعلية، وتتضمن الأقسام ما يلي:

  1. قسم الإستقبال، وهو القسم الذي يختص بإستقبال زبائن الشركة أو المؤسسة، وأيضاً إستقبال الأفراد الباحثين عن فرص للعمل، وللأفراد الراغبين في الإنضمام للمؤسسة، ولهذا يكون قسم الإستقبال بمثابة حلقة وصل بين الشركة وبين العالم الخارجي عن طريق مهمته، التي تتمثل في الرد على جميع الإستفسارات، والأسئلة التي تتعلق بالمؤسسة وأقسامها. 
  2. قسم التدريب، وهو القسم الذي يتخصص بعقد الدورات التدريبية وتنظيمها للعمالة، من أجل رفع كفاءة الموظفين في القيام بالأعمال، وهذا ينعكس على المؤسسة عن طريق جودة الإنتاج وزيادته. 
  3. قسم التخطيط، ويكون هذا القسم متخصص بتحديد إحتياج المؤسسة من الموارد البشرية، والقيام بوضع الشروط والقواعد التي يلزم توافرها في المتقدمين، من أجل شغل الوظائف الشاغرة بها، فهي تعمل على إستقطاب الأفراد ذو المهارة والكفاءة، وتقوم بتوظيفهم بناءً لذلك. 
  4. قسم إدارة شئون الموارد البشرية، وهذا القسم تكون مهمته الإهتمام بالشئون الداخلية للشركة أو المؤسسة، حيث تقديم الدعم للموظفين والرد على جميع الإستفسارات التي تشغلهم بخصوص المستحقات المادية أو المعنوية، حيث يقوم بدور المؤسسة والعاملين بها وتحديد الحقوق والواجبات. 

ولا يفوتكم قراءة موضوع بحث عن حقوق الإنسان ودعم الدول لتطبيق حقوق الإنسان: بحث عن حقوق الإنسان ودعم الدول لتطبيق حقوق الإنسان

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية حديثنا الذي تناول كل ما يخص الموارد البشرية وإدارتها، فهو قسم هام للغاية لجميع المؤسسات والمنشآت ولا يمكن التغاضي عنه، إذا كنت من الطامحين في وصول مؤسستك إلى مكانة عالية بين المؤسسات المنافسة.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.