محتوى يحترم عقلك

ماذا يغطي جسم البطريق

ماذا يغطي جسم البطريق؟ وأين يعيش؟ إن البطريق من الحيوانات التي تثير فضول الكثير من محبي الحيوانات؛ لأنه من الطيور التي لا تستطيع الطيران، ولكن لديه مهارات السباحة والغوص، كما يتمتع بعِدة صفات مُميزة، وعبر موقع زيادة نوفر لكم أهم المعلومات حول حيوان البطريق.

ماذا يغطي جسم البطريق؟

البطريق من الثدييات البحرية التي تُعرَف بعدم قدرتها على الطيران، على الرغم من أنه يصنف من الطيور، وقادر على التأقلم مع الظروف المُختلفة من حيث الحياة المائية ودرجات الحرارة المنخفضة، وباعتبارُه واحد من فصيلة الطيور، يغطي جسم البطريق ريش ولكنه يحمل الطبيعة المختلفة غير الريش المتعارف عليه عند بقية الطيور.

يتميز ريش البطريق على أنه صغير للغاية، ويكاد تكون المسافات بينه معدومة وملتصق ببعضه، وبذلك لن تستطيع الماء أن تخترق لجسمه أثناء السباحة، وبالتالي يصبح في حالة جافة ودافئة لأطول وقت ممكن.

الجدير بالذكر أن ريش البطريق يغطي جسمه بالكامل، وعادةً ما يحمل اللون الأبيض والأسود معًا، كما يحمل أسفل الريش طبقة أخرى من الريش الزغبي التي بدورها تساهم في تغطية الدهون أسفل الجلد، وذلك ما يساعد على بقاء البطريق في حالة دافئة معظم الوقت.

اقرأ أيضًا:  معلومات عن حياة البطريق

ما أهمية غطاء جسم البطريق؟

خلق الله كل شيء في الكون لحكمة لا يعلمها سواه، ولكن مع التقدم التكنولوجي والسعي وراء طلب العلم، توصلنا إلى أهمية خلق الله لريش البطريق المختلف عن غيره من الطيور الأخرى.

1- الحفاظ على درجة حرارة الجسم

كما ذكرنا من قبل أن ريش البطريق يظهر بالشكل الملتصق، وذلك ما يساعد على حبس درجة الحرارة داخل الجسم؛ للحفاظ على أكبر قدر ممكن من الدفء، ويطلق على هذه العملية في العمليات الحيوية بالتنظيم الحراري.

التي بدورها تمنح الكائن الحي القدرة على الاحتفاظ بدرجة حرارة الجسم في نطاق معين؛ حتى يكون لديه القدرة على التأقلم مع درجات الحرارة في البيئة المحيطة، وهي واحدة من أهم العمليات التي تحفظ التوازن والاستقرار في البيئة الداخلية والخارجية للحيوان.

2- الحماية من عوامل الطقس

يتميز ريش البطريق على أنه قصير للغاية، إلى جانب امتلاكُه قدر كبير من الصلابة، عند مقارنته بريش الطيور التقليدي؛ لأنه يتكون من طبقة خارجية وطبقة داخلية على قدر عالي من النعومة والدقة، بمعنى أنه قريب للغاية ومتقارب مع بعضه البعض.

يمثل الريش في هذه الحالة حاجز على الجسم بالكامل؛ لحمايته من التعرض إلى نسبة كبيرة من الماء أو الهواء، حيث إنه يوزع ريش البطريق بالتساوِ على سطح الجسم، بمعدل قد يتراوح ما بين 30 إلى 40 ريشة لكل سم، وهو ما يسمح له بالمقاومة ضد الرياح من ناحية، ومقاومة الماء من الناحية الأخرى.

3- زيادة القدرة على السباحة

يستخدم البطريق عضلاته التي تحتوي على نسبة كبيرة من الريش في عملية السباحة، إلى جانب أنه يمتلك القدرة والمرونة في حركة الريش الظهرية البطنية، بمعنى أنه قادر على الإنحناء بأشكال مختلفة ليتوافق مع شكل الجسم بسهولة عند زيادة ضغط الماء واندفاعِها.

طبيعة مكان استقرار البطريق

من المُتعارف عليه أن البطريق يعيش في الجزُر النائية، التي لا يوجد فيها أي نوع من الحيوانات المفترسة بشكل عام؛ لأنه لا يستطيع الطيران، وبالتالي يفضل التواجد في الأماكن الآمنة التي تحفظ بقائه على قيد الحياة.

الجدير بالذكر أن حيوان البطريق يقضي مُعظم وقتُه أسفل الماء، حيث يمتلك مهارة السباحة الفائقة، فيصل متوسط سرعة سباحته إلى 24 كم على مدار الساعة، إلى جانب قدرته على السباحة في معظم الأماكن التي تقترب من تيارات الماء التي تحتوي على وفرة من المغذيات والأطعمة.

ألوان البطريق

يسود اللون الأسود على الظهر الخلفي للبطريق، على أن يكون سطح البطن باللون الأبيض، وذلك يساعد على ظهور أحد جوانب ظهر البطريق باللون الداكن في أعماق المحيط، وعند النظر إلى البطريق من أعلى يظهر الجانب البطني له عند النظر إليه من أسفل، وذلك ما يساهم في نجاحه في التخفي عن الحيوانات المفترسة، وهناك أنواع مُتعددة للبطاريق.

البطريق الصغير يطلق عليه الأزرق الصغير؛ لأنه يحتوي على بعض الريش الأزرق ما بين الأسود والأبيض، كما أن منطقة الذقن والصدر تظهر باللون الأبيض.
بطريق جنتو يتميز بامتلاكه رأس سوداء والجفون بيضاء، ولديه بقع باللون الأبيض على كل عين، وتمتد إلى مُقدمة الرأس عادةً.
البطريق الإمبراطور يتمتع بامتلاكه رأس سوداء وبقع صفراء عريضة على الجسم، وفي جوانب الرأس.
بطريق آديلي يظهر بالرأس الأسود والعيون التي تمتلك الحلقات البيضاء المختلفة وذلك ما يجعله مميز عن باقي البطاريق.
بطريق شريطي الذقن يمتلك هذا النوع من البطاريق الذقن السوداء والوجه الأبيض، إلى جانب ظهور بقع سوداء تمتد إلى أسفل الذقن.
بطريق العيون الصفراء يمكن الاستدلال من اسمه على شكله؛ لأنه يمتلك العيون باللون الأصفر إلى جانب الريش الأصفر شاحب اللون، ويمتد من العين إلى مؤخرة الرأس.
البطريق الملك يمتلك هذا النوع من البطاريق على رأس سوداء، إلى جانب ظهور بقع باللون البرتقالي الجميل والزاهي على أن يمتد اللون البرتقالي إلى الجزء العلوي من منطقة الصدر.

 

 اقرأ أيضًا: كيف يتكاثر البطريق

معلومات مذهلة عن البطريق

أثناء الإجابة على ماذا يغطي جسم البطريق؟ وجد أن هناك العديد من المعلومات المختلفة عن حيوان البطريق والتي تجعله مميز عن غيره من الحيوانات الأخرى.

  • البطريق من الطيور المائية، وعلى الرغم من أنه طائر لكنه يتأقلم مع الماء أكثر.
  • يمتلك البطريق الجناح، على الرغم من أنه يستخدمه في السباحة.
  • قادر على تناول قدر كبير من الماء المالح.
  • يعيش البطريق في نصف الكرة الجنوبي، ويحصل على طعامِه من أسفل الماء.
  • البطريق قادر على الغوص لعمق يصل إلى 1800 قدم، كما يستطيع البقاء أسفل الماء لأكثر من 20 دقيقة.
  • البطريق قادر على السباحة بسرعة 16 ميل على مدار الساعة الواحدة.
  • يتمتع البطريق بحاسة السمع والبصر بشكل ممتاز.
  • يظهر البطريق على أنه يرتدي بدلة، وهذه الهيئة تساعده على البقاء في وضع آمن.
  • تتغذى البطاريق على أنواع معينة من الأسماك، وذلك يعود إلى المكان المتواجدين فيه.
  • يمكن للبطريق أن يتناول الكريل والحبار والقشريات والأخطبوط.
  • في حالة عدم توافر القدر الكافِ من الطعام، يقضي البطريق يومه في النوم؛ للمحافظة على المتبقي من مستويات الطاقة.
  • لون الريش الداكن يساعد على امتصاص أكبر قدر ممكن من الحرارة المنبعثة من الشمس، وذلك ما يساهم في تدفئة جسد البطريق في المناطق الباردة.
  • تتكون إمبراطورية البطريق من آلاف الأفراد؛ بهدف تدفئة بعضهم البعض عند درجات الحرارة الباردة.
  • البطاريق التي تعيش في المناطق الأكثر برودة تمتلك دهون أكثر سماكة عن غيرها.
  • يمتلك القدرة في البقاء على قيّد الحياة خلال درجات الحرارة المتجمدة.
  • يمكن للبطريق أن يعيش دون طعام لفترة طويلة من الوقت قد تصل إلى أسابيع، حيث يعتمد في ذلك الأمر على الدهون المخزنة في جسده.
  • تتكاثر البطاريق في مستعمرات كبيرة.
  • تكثر البطاريق بداية من أواخر مارس إلى نهاية أبريل.
  • في حالة شعور البطاريق بالغدر لا تنام أبدًا.
  • تأخذ البطاريق القيلولة الخاصة بها في وقت متأخر من الظهيرة، أو قد تكون في وقت مبكر من الماء، ويكون ذلك على اليابسة.

البطاريق من الحيوانات المُسالمة التي تحظى بإعجاب العديد من البشر؛ لكثرة الصفات والمهارات المختلفة التي تمتلكها، وذلك ما جعلها مميزة عن غيرها.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.