من هو رئيس كوريا الشمالية؟

من هو رئيس كوريا الشمالية؟ عند ذكر اسم هذه الدولة يفكر كل منا في هذا السؤال، وفي المقال عبر موقع زيادة سوف نناقش بالتفصيل هوية كوريا الشمالية ورئيسها الحالي للإجابة على هذا السؤال، وأبرز قرارته وأغربها وحياته الخاصة.

اقرأ من هنا: كم عمر رئيس كوريا الشمالية؟ وأسمه ومناصبه

دولة كوريا الشمالية

  • كوريا الشمالية هو الاسم العامي لجمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية.
  • تقع هذه الدولة في جنوب شرق آسيا وتغطي النصف الشمالي من شبه الجزيرة الكورية.
  • تحدها الصين من الشمال وبحر اليابان من الشرق ومن الجنوب كوريا الجنوبية ومن الغرب البحر الأصفر وخليج كوريا.
  • تبلغ مساحة كوريا الشمالية 120 كيلومتر مربع، وعاصمتها بيونغ يانغ وهي أكبر مدنها.
  • يبلغ عدد سكان البلاد 24851627 نسمة بمعدل نمو 53٪، وأكبر نسبة من المواطنين هم الكوريون إلى جانب الأقليات الصينية واليابانية.
  • واللغة الرسمية إلى هذه الدولة هي الكورية.

من هو رئيس كوريا الشمالية؟

من هو رئيس كوريا الشمالية؟
من هو رئيس كوريا الشمالية؟

تتواجد الكثير من الأشخاص يبحثون عن إجابة سؤال من هو رئيس كوريا الشمالية؟، لذلك قمنا بتوضيح هذا السؤال فما يلي:

  • يقود كوريا الشمالية الرئيس كيم جونغ أون (الابن الأصغر لوالده كيم جونغ إيل وزوجته غاو يونغوي).
  • وُلد كيم جونغ أون في 8 يناير 1984 وتوفي عام 2011 عن عمر يناهز 27 عامًا.
  • ورث والده الرئيس الكوري الشمالي السابق كيم جونغ إيل، على الرغم من أن المحللين لم يرغبوا في ذلك قام بتشخيصه إلى هذا المنصب حيث كان التركيز على أخيه غير الشقيق كيم جونغ هيوك وشقيقه كيم جونغ تشول، لكن كيم جونغ نام طُرد من اليابان في مايو 2001 واعترف كيم جونغ أون بطبيعة كيم جونغ أون، مما زاد من فرص كيم جونغ أون لأنه يعتبر المعلم المتميز وريث المستقبل بسبب سلسلة من المناصب السياسية.
  • بعد أن تلقى تعليمه في سويسرا مثل أخيه في مدرسة برن الدولية، هرب هذا الشخص المتميز من تأثير الغرب وعاد إلى مسقط رأسه، وخلال هذه الفترة التحق بجامعة كيم إيل سونغ العسكرية في 2002-2007.
  • كان يعمل في كوريا الجنوبية، كما أنها كان يعمل في حزب عمل كوري اي هو الحزب الحاكم في البلاد.
  • أتبع كيم جونغ أون أفكار والده الحاكمة، كما أنه ورث مهاراته القيادية والجرأة والشجاعة من والده ( كيم جونغ أيل) .
  • على الرغم من قلة خبرته السياسية والعسكرية إلا أنه بعد وفاة والده تقريبًا تم الترحيب بكيم جونغ أون على أنه “الخلافة العظمى”، حيث تم تعيينه رئيسًا للحزب والدولة والجيش، وشغل منصب القائد الأعلى في دولة كوريا الشمالية.

إليك من هنا: بماذا تشتهر كوريا الجنوبية وأفضل أماكنها لتقضية وقت طيب وممتع

أبرز قرارات الرئيس الكوري

من يتسأل عن من هو رئيس كوريا الشمالية؟ يمكنه معرفة شخصية رئيس كوريا الشمالية أنه يتميز بشخصية حزينة وهادئة، كان هذا مصدر سخرية دولية في الأيام الأولى له ولم يكن معروفًا إلا القليل، لكنه سرعان ما استطاع أن يجرئ على اتخاذ قرار رئيس كوريا الشمالية،  كما أصدر الرئيس الكوري تهديدات عالمية واضحة ومن أهمها:

  • في غضون خمس سنوات أعدم عمه، قائلاً إنه “طهر الحثالة” من حزب العمال الكوري، واعتقد كثير من الناس أنه أمر باغتيال أخيه غير الشقيق في مطار كوالالمبور.
  • إن التطوير المستمر لبرامج كوريا الشمالية النووية والصاروخية هو بالتأكيد خطوة سريعة، بالإضافة إلى ذلك تم إجراء أربع تجارب نووية ليصبح المجموع ست تجارب.
  • طور قنبلة هيدروجينية يمكن تركيبها على صواريخ باليستية عابرة للقارات في كانون الثاني (يناير) 2022، حيث عرضت كوريا الشمالية نوعًا جديدًا من الصواريخ التي تُطلق من الغواصات، عُرف باسم “أقوى سلاح في العالم”.
  • في 27 أبريل 2018 التقى الرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ أون والرئيس الكوري الجنوبي مون جاي إن في القمة التاريخية التي عقدت في “قرية السلام” في بانمونجوم، وكان هذا أول لقاء وجهاً لوجه بين قادة بلدين في مواجهة أكثر من عقد من التاريخ حيث أن تمت المناقشة بين الاثنان حول نزع السلاح و تحديد البرنامج النووي في شبه الجزيرة الكورية وإبرام اتفاق لوقف إطلاق النار الذي ينهي الحرب الكورية رسميًا.
  • في 12 يونيو 2018 عقد قادة الولايات المتحدة وكوريا الشمالية أول اجتماع مباشر لهم في التاريخ، وتعهد كيم جونغ إيل بالعمل على إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية بالكامل، في حين تعهد ترامب بإنهاء الجيش المشترك وممارسه التدريبات العسكرية بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية.

قرارات غريبة وطريفة للرئيس الكوري

قام الرئيس الكوري الشمالي بإصدار العديد من القرارات الغريبة والعبثية التي أثارت السخرية والإدانة من العديد من الناس في جميع أنحاء العالم لذلك يبحث الكثير من الأشخاص لمعرفة من هو رئيس كوريا الشمالية، كما حذر من أن كل من يخالف هذه القرارات سيعاقب بشدة ومن إبراز هذه العقوبات ما يلي:

  • حظر استخدام اسم كيم جونغ أون واسم مؤسس الدولة كسم إيل سونغ، وكذلك فرض على عدم تسمية الأطفال حديثي الولادة باسمه.
  • أعلن كيم جونغ إيل يوم 8 يناير عيد ميلاده في عام 2010 باعتباره عطلة وطنية.
  • لقد حذف 99٪ من تقارير وملفات “بيونغ يانغ نيوز” المتعلقة بوالده كيم جونغ إيل، وأعاد كتابة تاريخ البلاد بما يتناسب مع تفضيلاته الشخصية.
  • وأصدر قرارا بعنوان “ولادة عصر بيونغ يانغ” دعا إلى تغيير التوقيت المحلي لكوريا الشمالية في الذكرى السبعين لانفصال كوريا الشمالية عن الحكم الياباني من أجل كسر ما أسماه “الإمبريالية اليابانية”.
  • هاجم الولايات المتحدة الأمريكية وهددها بالصواريخ النووية على إثر فيلم أمريكي بعنوان “مقابلة”، وشملت الحوادث الاستهزاء به، وانتشرت بعض الأخبار عن القبض على رئيس كوريا الشمالية بتهديد من شركة سوني وهي شركة الفيلم.
  • قام كيم جونغ أون بحظر المواطنين أن يقوموا بإجراء مكالمات دولية ويعتقد أن هذا حظر سيؤدي إلى التنفيذ الفوري.
  • أُجبر طلاب المدارس الابتدائية على تقبيل صوره بشكل مستمر ومنع المواطنين من التراجع عن تماثيله المنتشرة في جميع أنحاء كوريا الشمالية.
  • تم منع كبار المسؤولين في البلاد من استيراد السجائر وأجبروا على تدخين منتجاتهم الخاصة.
  • وأمر بوضع شعار ضخم على التلة العالية كتب عليه “يحيا الجنرال كيم جونغ أون يشرق على الشمس في كوريا الجنوبية” بطول إجمالي يبلغ 560 مترا.
  • حكم على عامل بالسجن عشر سنوات لإيقافه التصفيق له خلال إحدى بطولاته، وغرامة من توقف عن التصفيق له أولاً.
  • في العام الماضي وحده قام بإعدام حوالي 50 مواطنًا بسبب منعهم من مشاهدة أي مواد إعلامية أو قنوات تلفزيونية أجنبية، ولم يكن بإمكانهم سوى تلقي الأخبار وبرامج المتابعة، وبالتالي مشاهدة المسلسلات التلفزيونية يمكن أن تكون عبر قنوات في كوريا الجنوبية المجاورة فقط من خلال القنوات الكورية الشمالية.

اقرأ من هنا: تكاليف الدراسة في كوريا الجنوبية والبرامج الدراسية المختلفة

معلومات عن حياة الرئيس الكوري الخاصة

معلومات عن حياة الرئيس الكوري الخاصة
معلومات عن حياة الرئيس الكوري الخاصة
  • لا يُعرف سوى القليل عن الحياة الشخصية لرئيس كوريا الشمالية لذلك الكثير يريد معرفة من هو رئيس كوريا الشمالية، تمكن الكثيرين من معرفة شخصية رئيس كوريا الشمالية عندما ظهرت امرأة مجهولة الهوية كانت تحضر الأحداث على التلفزيون.
  • حيث في يوليو 2012 أعلنت وسائل الإعلام الحكومية أن كيم متزوجة من “الرفيق ري سول جو” على الرغم من عدم وجود معلومات مفصلة متوفر حول السيدة Ri، ومع ذلك دفع مظهرها الأنيق بعض المحللين إلى التكهن بأنها جاءت من عائلة ذات مجتمع راقي، وأشارت التقارير إلى أن السيدة Ri ربما كانت مغنية ولفتت انتباه كيم عندما حضرت إحدى حفلاتها الموسيقية ووفقًا لمقابلات الحكومية في كوريا الجنوبية للزوجين تم اكتشاف وجود ثلاثة أطفال منه.
  • كما ترددت شائعات بأن كيم يعاني من مجموعة من المشاكل الصحية والنفسية بما في ذلك التعب وآلام المفاصل وكسر الكاحل والسكري، وذلك بسبب زيادة وزنه بشكل كبير منذ رئاسته في كوريا الشمالية حيث اشتهر بحبه للجبن عندما كان طالبًا في سويسرا وقام باستور كميات ضخمة من الجبن.
  • كما أصدر تعليماته لفريق من خبراء الطهي بالذهاب إلى فرنسا لحضور دورة إنتاج ألبان مكثفة، لكن الإنتاج المحلي لم يرضيه بقدر ما فعل الفرنسيون، الأمر الذي جعله يغضب باستمرار، بصرف النظر عن إدمانه لتدخين ماركة مشهورة عالمية من السجائر.

لقد قمنا بالتعرف على من هو رئيس كوريا الشمالية الذي يعرف بأنه مجنون وأنه يصدر احكامًا جنونية، كما أيضا تعرفنا على كل ما يخص دولة كوريا الشمالية التي تحتوي على عدد كبير من السكان، يمكنك أن تتعرف على أبرز قرارات رئيس كوريا الشمالية من خلال هذا المقال.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.