فوائد زيت اللافندر للمنطقة الحساسة وطريقة استخدامه

فوائد زيت اللافندر للمنطقة الحساسة من أكثر الأمور التي يبحث عنها الكثير من الناس، حيث تتعدد استخدامات زيت اللافندر، فيتم استعماله في عدة حالات، منها من يستخدمه للتمكن من التخسيس، وهناك من يقوم بتدليك الجسم به، كنوع من المساج، وذلك لما يتمتع به من رائحة جميلة، بالإضافة إلى قدرته على إعطاء شعور بالاسترخاء والراحة، ويعرف باسم زيت الخزامي، ويحتوي على عدة خواص، تؤثر على الجسم تأثيراً إيجابياً، وسوف نذكر التفاصيل في موقع زيادة، من خلال هذا المقال.

فوائد زيت اللافندر للمنطقة الحساسة

يبحث العديد من الأشخاص عن فوائد زيت اللافندر للمنطقة الحساسة وذلك لما يمتاز به من فوائد عدة، ومنها ما يلي:

  • يُقلل من الفطريات المسببة لالتهاب المهبل
  • يعمل على تقليل الفطريات الموجودة في المهبل، والتي تؤدي إلى الالتهابات.
  • يقوم بترخية عضلات الحوض
  • يعمل زيت اللافندر على تقليل التوتر.
  • ويدعم شعور الراحة والاسترخاء والهدوء، مما يؤدي إلى إرخاء العضلات.
  • تخفيف شعور الفرد بالآلام، وهذا يساعد على شد عضلات الجسم.
  • يقوم بالقضاء على أنواع مختلفة من الالتهابات.
  • تقليل الآلام المصاحبة للدورة الشهرية
  • عند استنشاق زيت اللافندر، خلال أيام الدورة الشهرية، فإنه يساعد على تقليل آلام البطن.
  • يسهم في التحكم في هرمونات الجسم، قبل التعرض للدورة الشهرية والآلام المرتبطة بها، وكذلك فإن رائحته تعمل على الشعور بالهدوء.
  • يمتلك رائحة عطرة وجميلة، ذات نتيجة مؤثرة ومهدئة، تساعد على تقليل التوتر.

حيث أثبتت الدراسات المتخصصة أنه يعمل على ذلك بشكل كبير، وقد تم أخذ بعض العينات من السيدات وتم استخدام زيت اللافندر عليهن، وذلك بتراكيز مختلفة، وقام العلماء بتقسيم تلك العينات إلى ثلاثة أقسام تتضمن:

  1. مجموعة التحكم، والتي لم يتم وضع أي كمية من زيت اللافندر عليها.
  2. ومجموعة استعملت هذا الزيت.
  3. والأخرى استعملت مركب دوائي للفطريات.
  4. وتوصلت في النهاية إلى أن زيت اللافندر هو من قام بالقضاء على الفطريات الموجودة، وفي وقت قصير، مقارنة بمن استخدموا المركبات الكيميائية العلاجية الأخرى، وكذلك بمن لم يستخدموا شيئاً.

اقرأ أيضاً: فوائد وطريقة استخدام صابونة الكركم للجسم والوجه والمنطقة الحساسة

طريقة استعمال زيت اللافندر

يهتم الكثيرون بالبحث عن فوائد زيت اللافندر للمنطقة الحساسة ولكن قبل ذلك يجب أن يعرفون كيفية استخدامه، وهناك عدة طرق تمكن الشخص من ذلك، ومن أهمها ما يلي:

العلاج بالروائح

يمكن استعمال زيت اللافندر مع استخدام أدوات أخرى، للتمكن من توزيعه على المكان المراد وضعه عليه، ومن هذه الأدوات:

  • البخاخات للقدرة على ملء الزيت بها.
  • استخدام أجهزة الشموع المضيئة، والتي تعمل على تسخين الزيت.
  • استعمال أعواد الزيت، والتي تسهم في إرساله في الهواء ببطء.

حمام لزيت اللافندر

من خلال عمل حمام لزيت اللافندر، عن طريق بعض الخطوات، ومنها:

  • مزج بعض قطراته مع أي زيت نباتي، وذلك لتخفيفه.
  • ثم القيام بوضعه في حوض الاستحمام الدافئ.
  • وبعد ذلك تحركيه ببطء، حتى تنبعث الرائحة العطرة في الهواء.
  • يمكنك الجلوس فيه بقدميك أو جسدك كاملاً.

اقرأ أيضاً: علاج الفطريات في المنطقة الحساسة عند الرجال والنساء وأسباب الإصابة بها

فوائد زيت اللافندر للمنطقة الحساسة

أضرار ومخاطر استعمال زيت اللافندر

كأي مكون طبيعي، يحتوي على أعراضاً جانبية، قد تظهر على الشخص عند استخدامه له، فيمتلك زيت اللافندر عدة تأثيرات مختلفة، وقد تصل تلك الآثار إلى التسمم في بعض الأحوال، ومن أهم تلك الأعراض ما يلي:

  • الشعور بالصداع الكلي والنصفي.
  • الشعور بالغثيان.
  • إحساس الشخص بالقيء.
  • تهيج الجلد واحمراره في حالات البشرة الحساسة، لذا يجب معرفة إذا كانت البشرة تعاني من الحساسية أم لا، وذلك عن طريق اختيار كمية صغيرة منه على أي مكان بالجسم.
  • لذا فيجب توخي الشخص الحذر عند استعماله، حتى لا نؤدي به إلى حدوث مشكلات أكبر.

اقرأ أيضاً: أسباب الحكة في المنطقة الحساسة عند النساء والرجال والأطفال وكيفية علاجها

خلاصة المقال في ثلاث نقاط

  1. وفي نهاية المقال، لقد ذكرنا لكم فوائد زيت اللافندر، الذي يقلل من الفطريات، ويرخي عضلات الحوض، ويقلل من آلام الدورة الشهرية.
  2. ويوجد له بعض المخاطر مثل الصداع والغثيان واحمرار الجلد.
  3. ويمكن استخدامه عن طريق عمل حمام زيت، أو باستخدام رائحته الجميلة، ولقد ذكرنا كل الخطوات في هذه المقالة.
قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.