كيف يشدون تقويم الأسنان

كيف يشدون تقويم الأسنان؟ وما هي مراحل عمل التقويم؟ يلجأ عدد كبير من الشباب إلى استخدام التقويم من أجل تنسيق مظهر أسنانهم وإعطائها مظهرًا جماليًا.

لذا من خلال هذا الموضوع الذي سيعرضه لكم موقع زيادة سنتعرف سويًا على إجابة سؤال “كيف يشدون تقويم الأسنان؟” بشيءِ من التفصيل.

كيف يشدون تقويم الأسنان؟

كيف يشدون تقويم الأسنان

تمر عملية تركيب تقويم الأسنان بعدة مراحل يتم اتباعها، وذلك من أجل التخلص من مشاكل الأسنان المتعلقة بالمظهر الجمالي للشخص؛ ففي حالة وجود اعوجاج في الأسنان أو عدم ترتيبها بالشكل الطبيعي، أو بروز أسنان بشكل يعطي مظهر غير ملائم للشخص.

اقرأ أيضًا: معلومات عن تقويم الأسنان

مراحل عمل تقويم الأسنان

إن تقويم الأسنان يحمي الفم والأسنان من التسوس، وينظم شكل الأسنان مما يعطي للشخص بعد فكه ابتسامة واثقة ورائعة، وفيما يلي سنذكر لكم مراحل عمله:

  1. تشخيص حالة المريض والكشف على أسنانه من أجل رؤية حالتها، وتحديد الشكل النهائي المطلوب، والنتيجة المرجوة من تركيب هذا التقويم.
  2. القيام بعمل أشعة بانورامية لأسنان الشخص حتى يتم التأكد من أن الأسنان السفلية تتطابق مع الأسنان العلوية من حيث الشكل، ومن حيث إطباقهما على بعضهما البعض.
  3. بعدها يقوم طبيب الأسنان بعمل نموذج من الجبصين المسمى بـ plaster model تساعد على تحديد شكل الأسنان، إلى جانب تحديد مقاسها وما المطلوب تغييره فيها.

تجدر الإشارة إلى أنه هنالك بعض الحالات الحرجة، وهذه يتم فيها عمل ماسح ضوئي، وهو برنامج على الحاسوب يتم من خلاله عمل مجسمات رقمية على الأسنان.

  1. يتم عمل clear aligner وهذه هي المرحلة النهائية من تركيب التقويم، وتساعد على ترتيب شكل الأسنان.

أنواع تقويم الأسنان

هنالك نوعان من تقويم الأسنان، وهما الثابت والمتحرك، والطبيب المختص هو وحده من يحدد أي نوع يضعه للمريض، لأن ذلك يتحدد على حسب حالة المريض وما تحتاجه أسنانه.

يتم وضع التقويم الثابت في الحالات الصعبة التي تعاني من شكل أسنان غير جميل بالمرة، وفي هذه الحالة يتم وضع التقويم بشكل ملاصق للأسنان من بداية تركيبه إلى النهاية، لأن تلك الحالات تحتاج إلى تعديلات كبيرة في شكل الأسنان.

أما في الحالات الخفيفة التي تحتاج إلى تعديلات طفيفة، يقوم الطبيب باعتماد التقويم المتحرك أو كما يعرف بالتقويم الشفاف.

طرق تركيب التقويم الثابت

يتساءل البعض عن كيف يشدون تقويم الأسنان؟ فبالنسبة إلى التقويم الثابت فيتطلب عدة مكونات وهي ما يلي:

  • دعائم الأسنان: يتم وضع دعائم على الجهة الخارجية من الأسنان أو من الممكن وضعها على الجهة الخلفية من الأسنان، ثم يتم تثبيتها داخليًا حتى يتم إخفائها، ويتم صنع هذه الدعائم من الفولاذ، وذلك لأنه يقاوم الصدأ أو من الخزف، وهي بذلك تشبه لون الأسنان.
  • أشرطة الرحى: هي عبارة عن دوائر صغيرة من المعدن، يتم تصنيعها من التيتانيوم والفولاذ، وهاتين المادتين يحيطان بالأسنان بصورة كاملة، ومن خلال طريقة سهلة وبسيطة وعن طريق أربطة من المطاط.
  • الأسلاك المرنة: تلك الأسلاك المرنة هي حركة وصل بين الاربطة المعدنية والدعائم، كما أنها هي المسؤولة عن حركة الأسنان داخل الفم بشكل كبير.
  • الأربطة المعدنية والأربطة المطاطية: تساعد الأربطة والأوتار أو الأربطة المطاطية في ربط الدعائم ووصلها بالأسلاك، وذلك من الأفضل أن يتم استعمال أربطة كبيرة الحجم حتى تساعد على تحريك الأسنان داخل الفم التي تربط الفكين وحركاتهما في اتجاه معين.
  • مترسة الرأس: إن مترسة الرأس مرتبطة بالتقويم من خلال الأنابيب الداخلية؛ حتى تقوم بعمل الضغط الإضافي في حركة الأسنان، وحتى تتحرك الأسنان بشكل طبيعي تمامًا.
  • يتم الاعتماد على هذه المترسة في الحالات الحرجة وشديدة التعقيد، ويتم تثبيتها خلال فترة الليل فقط في العديد من الحالات الصعبة.
  • أجهزة التثبيت المؤقتة: تستخدم أجهزة الثبيت المؤقتة في الحالات العادية التي لا تعاني سوى من مشكلات طفيفة في شكل الأسنان ولا تتطلب تعديلات بالغة، وهذه الأجهزة تكون بديلة عن الأربطة المطاطية أو مترسة الرأس.
  • هي أيضًا عبارة عن حبيبات صغيرة نسبيًا يكمن دورها في تثبيتها لعظم الفك من خلال لثة الفم، وذلك بسبب زيادة مستوى الحركة على الأسنان أثناء تحريكها.

التقويم الشفاف المتحرك

إن المريض يقوم بارتداء هذا التقويم المتحرك الشفاف طوال فترات يومه على كلا الفكين، ويستمر في وضعه لمدة تتراوح ما بين أسابيع إلى شهور، ولكن لا ينصح بارتدائه أثناء غسل الأسنان أو خلال فترات النوم أو عند تناول الطعام.

بعض الحالات يتم فيها ارتداء هذا التقويم المتحرك الشفاف لمدة تسعة أشهر حتى يتمكن المريض من الحصول على النتيجة المرجوة ويتمتع بابتسامة رائعة وواثقة.

كما يفضل عن ارتداء هذا النوع من التقويم ألا يقوم الشخص بشرب المشروبات الساخنة أو الباردة وقت ارتداءه حتى لا يقوم بإضعاف وظائفه.

إلى جانب ذلك فمن الضروري جدًا أن يحرص المريض على أن يقوم بتنظيف أسنانه بشكل جيد جيدًا بعد أن يقوم بتناول الأطعمة، وقبل أن يقوم بارتداء وتركيب التقويم مرة أخرى.

كما ينصح باستخدام خيوط الأسنان البيضاء مرة واحدة خلال اليوم للقيام بتنظيف الأسنام بها جيدًا.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع التقويم الشفاف

التعديلات الدورية خلال مراحل تقويم الأسنان

يفضل بعد تركيب التقويم للأسنان سواء كان هذا التقويم ثابت أم متحرك أن يتم متابعته مع الطبيب المختص بتركيبة بصورة شبه دورية من أجل إضافة أي تعديلات والتأكد من سلامته وصحة الأسنان، كما أنه لمن الضروري أن يتم ذلك بشكل منتظم.

يتم تحديد هذه الدورات من قبل الطبيب المختص بتركيب التقويم للمريض، ويختلف ذلك على حسب حالة المريض، لكن بشكل عام تكون المتابعة في أغلب الأحيان زيارة واحدة كل شهر.

تحدث في معظم الحالات تعديلات للأربطة المطاطية التي تثبت الأسلاك ببعضها البعض، ومراجعة للتقويم نفسه، وذلك لأن تلك الأسلاك تضعف بعد فترة من وضعها.

تجدر الإشارة إلى أن هذه مرحلة متوسطة من مراحل تقويم الأسنان وينتج عنها ضغط على الأسنان لإعادة تنظيمهم.

إن الطبيب المختص بالأسنان يقوم برؤية طريقة حركة الأسنان خلال تلك الزيارة، ويكتب للمريض العلاج اللازم الذي يساعد إلى جانب التقويم في الحصول على نتيجة أفضل.

يسهل المريض على الطبيب على تنظيف الأسنان من خلال خلع الأربطة المطاطية والأسلاك التي تقوم بربط الدعائم المعدنية، ويتم تحديد موعد آخر مع المريض حتى يأتي لتركيب التقويم مرة أخرى مع القيام بشد تلك الأربطة المطاطية حتى تساعد في زيادة مستوى الضغط على الأسنان.

إن هذا الضغط على الأسنان بسبب الأربطة ينتج عنه ألم شديد قد يستمر إلى حوالي سبع ساعات، وهو ما يجعل من الافضل أن يتم تناول المسكنات من أجل تخفيف الألم الناتج عن شد الأربطة المطاطية.

مرحلة إزالة تقويم الأسنان

بعد أن عرفنا معًا كيف يشدون تقويم الأسنان؟ تبقى أن نعرف أكثر عن مرحلة خلع تقويم الأسنان، والتي تتم كالتالي:

  1. يتم إزالة تقويم الأسنان بخطوات سهلة وبسيطة، وذلك عن طريق الضغط على القاعدة الثابتة للدعائم، والقيام بسحب المادة الثابتة لهم، ثم رفعها وسحبها عن الأسنان.
  2. يقوم الطبيب المختص بقص الأربطة والأسلاك التي تربط بين الدعائم والأسنان بصورة آمنة تمامًا، مع مراعاة الحرص على عدم التخلص من المادة اللاصقة عند إزالة الدعائم من الأسنان حتى لا تتعرض أسنان المريض إلى أي تلف.
  3. تتم إزالة المادة اللاصقة الموجودة على الأسنان، ثم القيام بتنظيفها جيدًا، وذلك بعد إزالة الأسلاك والدعائم وتسمى هذه الطريقة بطريقة الحفر الهوائية.

يحدث التهاب في لثة المريض في بعض الحالات بعد إزالة تقويم الأسنان، لكن لا داعي من القلق؛ لأنه في أغلب الأحيان يختفي بعدة عدة أيام من إزالة التقويم.

تختلف حالة كل مريض من حيث نوع التقويم اللازم تركيبه، ونوع المثبت للتقويم سواء كان من المطاط أو شفاف أو دعائم معدنية أو أسلاك، لكن في العادة يتم ارتدائه لمدة ستة أشهر طوال اليوم.

تحتاج بعض الحالات المرضية الحرجة إلى عمليات جراحية لخلع وضبط الأسنان، وذلك قبل أن يتم اعتماد تقويم الأسنان الثابت، وتلك الحالة تسمى عملية الجراحة الآمنة للفكين.

إن نجاح تقويم أن يعتمد بشكل أساسي على مدى كفاءة الطبيب المختص بتركيبه، وأيضًا على مدى التزام المريض بالنصائح الطبية اللازمة الموصي بها.

بالإضافة إلى الأساليب اللازمة للتعامل مع الأسنان والتقويم التي يخبره بها الطبيب في المراجعات الدورية في كل مرة.

اقرأ أيضًا: متى تبدأ تظهر نتائج التقويم

هكذا بعد أن عرفنا كيف يشدون تقويم الأسنان؟ وتعرفنا على مراحل تركيبه وأنواعه وطريقه إزالته، نشير إلى أنه لا يوجد مرحلة عمرية معينة لتركيب تقويم الأسنان، ولكن من الأفضل أن يتم تركيبه في مراحل عمرية مبكرة.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.