محتوى يحترم عقلك

طريقة استخدام الفخار للشرب لأول مرة

طريقة استخدام الفخار للشرب لأول مرة هو ما سوف نستفيض في ذكره في هذا المقال، فالأواني الفخارية يكون لها أصالة وشكل جميل يجذب الانتباه، كما أنها يكثر استخدامها في العديد من البلدان والأماكن، ولكن قبل استخدامها يجب اتخاذ بعض الإجراءات، وهذا ما سوف نتعرف إليه فيما يلي من خلال موقع زيادة.

طريقة استخدام الفخار للشرب لأول مرة

يعد الفخار من أدوات الزينة في المنازل، كما أن طهي الطعام فيه يجعل شكله شهيًا أكثر، وكذلك تقديم الماء فيه يكون له مذاق مختلف، ولكن هناك أمور يجب فعلها قبل استخدام الفخار للشرب، وهذه الأمور تتمثل فيما يلي:

  • التأكد عند شراء الفخار أنه لغرض الشرب وليس الطهي.
  • الابتعاد عن الأواني الفخارية اللامعة بشدة، أو المطلية من الداخل بألوان لأنها تكون حاملة لمادة الرصاص.
  • اختيار الأواني المطلية بألوان مطفأة.
  • التأكد من عدم وجود شروخ وثقوب في الإناء.
  • نقع الإناء يوم بليلة في الماء.

اقرأ أيضًا: طريقة عمل الفخار في البيت بالصور

الخطوات الواجب اتباعها عند شراء أواني الفخار

تعرفنا على طريقة استخدام الفخار للشرب لأول مرة، ولكن الأمر لا يبدأ من هنا، بل يبدأ من عند خطوة الذهاب لشرائه من المتجر، إذ توجد بعض الأمور التي يجب الالتفات لها أثناء الشراء، هذه الأمور هي ما سوف يتم ذكره فيما يلي:

  • يتم نقعه في الماء لمدة يوم وليلة ثم نتركه ليجف.
  • ندهنه بمزيج يتكون من السمن والعسل الأسود ويتم وضعه في الفرن لمدة ساعة حتى يتم احتراقه من الداخل تمامًا.
  • يغسل بالماء بعد أن يخرج من الفرن ويتوقف تصاعد الدخان منه.
  • نكرر هذه الوصفة ثلاث مرات بعد الشراء لنضمن أنه جاهز للاستعمال.

طريقة تنظيف جرة الفخار

بعد أن تعرفنا إلى طريقة شراء الأواني الفخارية وتعرفنا إلى طريقة استخدام الفخار للشرب لأول مرة، يجب أن نتعرف إلى طريقة تنظيف الأواني الفخارية بعد الاستخدام، وهي ليست بالأمر الصعب ولكن يجب تنفيذها بشكل كامل حتى نحصل على أقصى نظافة، والطريقة سهلة وبسيطة فهي لا تتطلب سوى بعض الأدوات المتوفرة في كل المنازل وبعض الخطوات التي لن تكلف مجهودًا كبيرًا، وفيما يلي نتعرف إليها:

الأدوات

  • سائل تنظيف.
  • ماء دافئ.
  • ملعقة كبيرة من الخل.
  • منشفة سميكة ناعمة.

الخطوات

  1. نغسل الإناء في الماء الدافئ مع إضافة القليل من سائل التنظيف المتوفر.
  2. نغسل الإناء بماء بارد ومعه الخل.
  3. نجفف الإناء بالمنشفة الناعمة السميكة، ويتم التجفيف فور الانتهاء من غسل الإناء لتجنب ترك بقع على الإناء من المياه.

كيفية التخلص من رائحة الأواني الفخارية

الأواني الفخارية مع كثرة استخدامها قد تخلف رائحة غير محببة في الإناء، وهو الأمر المزعج الذي يجب التخلص منه، توجد طريقة سهلة لعمل ذلك كما أنها طريقة اقتصادية غير مكلفة وسهلة التنفيذ، وفيما يلي سوف نتعرف إلى الأدوات المطلوبة وخطوات التنفيذ:

المكونات

  • بيكينج صودا.
  • ملح.
  • ماء فاتر.

الخطوات

  1. نخلط الملح مع البيكنج صودا لنكون عجينة.
  2. نضع العجينة على الإناء في المكان الذي ينبع منه الرائحة أو يمكن وضعها على الإناء كله.
  3. نترك العجينة على الإناء حتى تجف بشكل كامل.
  4. نشطف العجينة بالماء الفاتر.
  5. نترك العجينة في الهواء حتى تجف.

اقرأ أيضًا: الحرف اليدوية التي تشتهر في بلادي

هل الفخار يعيد للماء حيويته

تعرفنا سابقًا إلى طريقة استخدام الفخار للشرب لأول مرة، وتعرفنا إلى الخطوات المتبعة عند شرائه وتنظيفه، ولكن يتساءل البعض ما الفائدة من شرب الماء في الفخار وما تأثيره؟

شاع القول سابقًا إن الفخار يعيد للماء طاقته الموجودة فيه والتي تموت بفعل ضغطها في المواسير، ووجدت التجارب أن الفخار هو أكثر الأشياء تشابهًا مع البشر في التكوين، وفي تجربة أخرى تم وضع ماء تم ضغطه في مواسير حتى فقد طاقته في إناء فخاري، وبعد مرور ثلاثين دقيقة استعاد الماء طاقته مرة أخرى.

فوائد استخدام الماء من الأواني الفخارية

إن تناول الماء من الأواني الفخارية ليس لغرض التباهي أو الزينة فقط، ولكن الماء فيه يكون مختلفًا عن الماء من الزجاجات البلاستيكية والمعدنية، فكما ذكرنا أن الفخار يستطيع أن يعيد للماء طبيعته الأساسية التي أوجده الله بها، وفي التالي سوف نتعرف إلى الفوائد بشكل أكثر تفصيلًا:

1 – الوقاية من الأمراض

تناول الماء من الأواني الفخارية والتي هي مادة قلوية تقلل من فرص التعرض لنزلات البرد وغيرها من الفيروسات، على عكس الزجاجات البلاستيكية التي هي وسط ملائم للبكتيريا والجراثيم.

2 – تبريد المياه

الأواني الفخارية من الأدوات الفعالة في فصل الصيف، حيث إنها تبرد الماء بشكل طبيعي، خاصة أنها ذات تكلفة قليلة ومادة طبيعية لا تضر البيئة، على النقيض فالثلاجة ليست كذلك ويخرج منها غاز الفريون الذي يساهم في زيادة مساحة ثقب الأوزون.

3 – تحافظ على نقاء المياه

يتخوف البعض من الأواني الفخارية، إذ يشيع الاعتقاد بأنها أواني غير نظيفة وهذا الاعتقاد بعيد كل البعد عن الصحة، لأن هذه الأواني تصنع من الطين النظيف الغير حامل للشوائب وهو ما يجعل الماء بها نظيفًا، على النقيض الزجاجات البلاستيكية يدخل في تصنيعها مواد كيميائية يمكنها أن تذوب في الماء، مما يجعلها ذات تأثير سمي.

4 – تحسين عملية الأيض

من الفوائد التي تعود على الماء بعد تخزينه في الأواني الفخارية أنه يحصل على بعض المميزات التي تجعله قادرًا على تحسين عملية الأيض في الجسم، ولكن هذه الفائدة لم يجرى عليها أبحاث كافية فلا يمكن الاعتقاد التام في صحتها.

5 – الحماية من ضربات الشمس

شرب المياه الباردة من الأواني الفخارية تجعلها أفضل اختيار يمكن اتباعه في فصل الصيف للوقاية من ضربات الشمس في حالة التعرض لها بشكل مستمر، ويرجع السبب في ذلك إلى البرودة التي تمنحها هذه الأواني للماء، مما يجعلها تخفض حرارة الجسم وترطبه.

6 – فوائد أخرى لماء الأواني الفخارية

يتضمن شرب الماء من الفخار فوائد لا تعد ولا تحصى لأجهزة الجسم المختلفة، ويرجع سر تميزه عن الماء في أي إناء آخر إلى أنه خالٍ من الشوائب مما يعطيه الإمكانية لتنظيف الجسم جيدًا، وفيما يلي نتناول بعض من فوائده الأخرى:

  • تنظيف الجسم من السموم.
  • تطهير المجاري البولية من الرواسب والحصوات.
  • يساعد في علاج الربو.
  • يساعد في علاج حساسية الجهاز التنفسي.
  • تخفيض نسبة سكر الدم.
  • توفير الأكسجين اللازم لصحة المخ والجسم.

زير الماء

تختلف صور الأواني الفخارية، وأحد هذه الصور هي زير الماء، وهو عبارة عن قطعة تشبه الجرة لكن بحجم أكبر، له وسط متسع وقاعدة ضيقة، يصنع من الفخار أو من الطين المحروق، استخدمته النساء في الأزمنة السابقة لنقل الماء من العيون والينابيع للاحتفاظ به في البيوت، وكان بديلًا للثلاجات في هذه العصور.

في بعض الأحيان يواجه من يستخدمه مشكلة ألا وهي أن الماء يتسرب منه، ويكمن سبب ذلك في حدوث ثقوب أو تشققات في الإناء، ويمكن التغلب على ذلك بواسطة لفه لتغطية الثقوب والشقوق، أو وضع إناء أسفل منه لالتقاط الماء المتسرب.

أنواع زير الماء

تختلف أنواع الزير من حيث مكونات تصنيعه، ولكن ذلك لا يقلل من قيمته شيء، فيظل محتفظًا بفوائده الجمة الفعالة، وفيما يلي سوف نتعرف إلى أفضل أنواع زير الماء:

1 – النوع الأول من زير الماء

يعرف هذا النوع بالفخار الترابي، وهو النوع الأكثر شيوعًا، ويمتاز هذا النوع بعدة خصائص سوف يتم ذكرها فيما يلي:

  • ضعيف المقاومة للصدمات.
  • قابل للخدش من أي آلة حادة.
  • يحتاج إلى درجة حرارة تتراوح بين الألف وبين الألف ومائة.
  • مصنوع من طينة الصلصال.
  • معتم وغير شفاف.
  • له مسامات وشقوق مما يرفع من فرص تسريب الماء.
  • لونه بني أو رمادي مائل للخضرة أو أحمر أو أسود مائل للصفرة.
  • يأخذ اللون الأحمر بعد تصنيعه لفخار.

اقرأ أيضًا: مراحل صناعة الفخار بالصور

2 – النوع الثاني من زير الماء

يتكون هذا النوع من عدة معادن تجعله غير قابل للخدش وصلب وقوي ولا يسرب الماء، فهو يتكون من معادن زجاجية والطين الحجري، فهو يتكون من خليط من الكلس وحجر الصوان والسليكا الحرة والكوارتز، وقبل أن يتعرض للنار تكون لون طينته بيضاء أو رمادية، وفي بعض الأحيان تكون سوداء، ويحتاج في تصنيعه إلى حرارة تتراوح بين الألف ومائتين إلى ألف ومائتين وخمسين درجة مئوية.

طريقة استخدام الفخار للشرب لأول مرة كان موضوعًا هامًا يجب تغطيته للتوعية بفوائد استخدام الفخار، وكذلك للتوعية بالطريقة التي يتم شرائه بها وكيفية تنظيفه، فيجب البدء في استخدامه لما له من فوائد كبيرة، والابتعاد عن الزجاجات البلاستيكية التي تجلب الكثير من الأضرار.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.