تجربتي مع القسط الهندي للجيوب الأنفية

تجربتي مع القسط الهندي للجيوب الأنفية خلصتني من صداع كاد أن يصبح مزمنًا، فأكثر ما كنت أعانيه قبل أن أمر بهذه التجربة هو الصداع وبعض الأعراض الأخرى المزعجة، وليس أنا فقط بل هو مشكلة يعاني منها الكثيرين؛ لذلك أردت أن أشارككم تجربتي مع القسط الهندي للجيوب الأنفية من خلال هذا الموضوع الذي سيعرضه لكم موقع زيادة.

تجربتي مع القسط الهندي للجيوب الأنفية

تجربتي مع القسط الهندي للجيوب الأنفية

كما ذكرت لكم أن الصداع المستمر والألم هما بداية تجربتي مع القسط الهندي للجيوب الأنفية؛ فقد كنت معتاد أن يتم إزعاجي من قِبَل جيوبي الأنفية كل شتاء، لكن بعد انتهاء فصل الشتاء لم ينتهي الأمر مثل كل عام.

فقد كنت أتحمل هذا الألم والصداع وكنت أقول في نفسي أن هذا طبيعي بالنسبة لي في فصل الشتاء، لكن استمرار الألم والصداع بعدما انتهى هذا الشتاء أزعجني كثيرًا، كما أن الصداع أصبح مستمر تقريبًا.

كما صاحب ذلك حكة أشعر بها في حلقي وسيلان في الأنف، فكنت أعزي سبب سيلان أنفي إلى أنني مصاب ببرد أو أنفلونزا، لكني الآن لست كذلك، فوجدت أنه لا بد من زيارة الطبيب.

فذهبت لطبيب كان من المعروف عنه أنه يميل في وصف علاجه إلى تجربة الأعشاب الطبية أولًا، فإذا استنفذ السبل في هذا الطريق لجأ إلى العلاجات التقليدية، وفيما يلي سأسرد لكم تجربتي مع القسط الهندي للجيوب الأنفية بشيء من التفصيل.

بعدما قام الطبيب بالكشف، أخبرني أنني أعاني من التهاب الجيوب الأنفية، فقلت له وهل يسبب التهاب الجيوب الأنفية ما أشعر به من حكة في حلق والصداع المستمر الذي أشعر به.

فقال لي أن الجيوب الأنفية تتكون من أربع أزواج من التجاويف العظمية الدقيقة التي يكسوها غشاء جلدي تنفسي موجود مكانها فوق العينين وتحتهما، وذلك من الأسباب التي تجعل الصداع الذي يشعر به المصاب بالتهاب الجيوب الأنفية يتركز في منطقة الجبهة وأغلب الوجه أحيانًا.

اقرأ أيضًا: فوائد واضرار القسط الهندي

علاج الجيوب الأنفية بالقسط الهندي

من خلال تجربتي مع القسط الهندي للجيوب الأنفية سأذكر لكم ما قاله لي الطبيب عند وصف العلاج للالتهاب الجيوب الأنفية، حيث خيرني أولًا وسألني هل من الأفضل لي أن يكون العلاج من الطبيعة أم أريد العلاجات الصيدلانية التقليدية، فقلت له أن سبب من الأسباب الرئيسية التي جعلتني أزور عيادته هو أنه يلجأ إلى الطرق الطبيعية أولًا بعيدًا عن العقاقير وآثارها الجانبية.

فقال لي إذن سنأخذ طريق الأعشاب والعلاج من الطبيعة وهذا ما أفضله، فقلت بم تنصحني إذن، فأجابني أنه يلجأ أعشاب لها تأثير قوي في علاج التهاب الجيوب الأنفية، كما أن لها آثار إيجابية وفوائد كثيرة على الجسم ككل، وهي القسط الهندي.

ما هو القسط الهندي

فقلت له لم أسمع به من قبل، فقال لي أنه من النباتات المعمرة وأصله في الهند، وهو عبارة عن جذور خشبية كانت تستخدم قديمًا كنوع من أنواع البهارات.

كما أنه تم اللجوء إليها قديمًا لعلاج الكثير من الأمراض، وإدخالها في كثير من الوصفات الطبية، حيث إنها لها خصائص مطهرة قوية، إلى جانب كونها من مضادات الجراثيم الجيدة.

مما يميز القسط الهندي أيضًا أن له رائحة طيبة، وعند إضافته إلى الطعام أو في حالة نقعه للشرب يعطي لون بني فاتح أو أصفر.

استخدام القسط الهندي 

من واقع تجربتي مع القسط الهندي للجيوب الأنفية سأعرض عليكم كيف وصف لي الطبيب طريقة استخدام القسط الهندي لعلاج الجيوب الأنفية؛ فقد بدأ الطبيب حديثه أنه يتم استخدام القسط الهندي بطريقتين، وهما كالتالي:

  • استنشاق القسط الهندي: في هذ الطريقة نحضر القسط الهندي بعد طحنه، ثم نأخذ منه مقدار ملعقة صغيرة ونضعها في كوب ثم نضيف إليها الماء المغلي.

بعد صب الماء المغلي نغطي الكوب ونتركه حتى يصبح فاترًا ثم نستنشق به، فقلت له هل تقصد أن استنشق البخار، فقال لي لا بل الاستنشاق بالماء المضاف إليه القسط الهندي.

فسألته هل لذلك عدد مرات معين أم حسب استطاعتي، فقال لي أنه يجب تكرار هذه الوصفة ثلاث مرات يوميًا مع المداومة عليها حتى تمام الشفاء بإذن الله.

  • تناول القسط الهندي بالفم: في هذه الطريقة نحضر القسط الهندي ونقوم بتكسيره إلى قطع صغيرة وطحنه، ثم نأخذ مقدار ملعقة صغيرة ونضيف إليها ملعقة صغيرة من عسل النحل، ويتم تناول المزيج ثلاث مرات يوميًا.

اقرأ أيضًا: طريقة استخدام القسط الهندي

الكمية المسموح بتناولها من القسط الهندي

بشكل عام لا توجد جرعات محددة بشكل عام من القسط الهندي لكن يجب عدم الإفراط في تناوله، واتباع الجرعات التي تم ذكرها هي الوصفات.

فوائد القسط الهندي

بعدما فرغ الطبيب من ذكر الوصفات التي سأتبعها لعلاج التهاب الجيوب الأنفية، فأردت أن استزيد من المعلومات في تجربتي مع القسط الهندي للجيوب الأنفية، فقلت للطبيب أنه كان قد ذكر لي أنه توجد فوائد أخرى كثيرة للقسط الهندي، لكنني لا أعرف هذه الفوائد فهل من الممكن أن تعرفني إياها.

فقال لي القسط الهندي من النباتات التي تعتبر مصدر جيد لعلاج كثير من الأمراض؛ لذلك سأذكر لك فوائد القسط الهندي، وما يرتبط بحالتك أولًا ثم نكمل سرد باقي الفوائد العامة والمختلفة للقسط الهندي، وأوضح أن الفوائد تتمثل في التالي:

القسط الهندي يستخدم لعلاج الجهاز التنفسي

قال لي الطبيب بما أن الجيوب الأنفية هي جزء من الجهاز التنفسي؛ فسنذكر استخدام القسط الهندي ودوره في علاج الجهاز التنفسي؛ فقد أثبتت بعض الدراسات أنه يمكن استخدام زيت القسط الهندي لعلاج حالات ضيق الشعب الهوائية، كما أنه له دور فعال في علاج الأعراض المختلفة للالتهابات التنفسية.

القسط الهندي يعمل على تقوية المناعة

القسط الهندي يتم استخدامه بكثرة في الحالات التي تحتاج لتقوية الجهاز المناعي، حيث إنه يحتوي على مواد لها قدرة على تطهير الجسم وتعزيز أداؤه كي يشفى سريعًا من الأمراض التي تصيبه.

كما يعتبر القسط الهندي من الأعشاب الجيدة التي تستخدم كعامل مساعد في علاج مرض الكوليرا، وهذا دليل قوى على قدرتها الفائقة على تدعيم جهاز المناعة وتحفيزه.

القسط الهندي يساهم في تعجيل شفاء الجروح

من الاستخدامات المفيدة للقسط الهندي أنه يتم استخدامه لعلاج الجروح وسرعة التئامها، كما أنه يتم استخدامه كمانع لنقل العدوى، حيث يتم استخدام القسط الهندي كعجينة مصنوعة من مسحوق الجذور وتستعمل كمرهم له تأثير قابض للجروح، وهذه خاصية من الخصائص المميزة للقسط الهندي.

القسط الهندي يعمل على تحفيز الجهاز الهضمي

من خلال تجربتي مع القسط الهندي ذكر لي الطبيب أن الفوائد الموجودة في القسط الهندي كثيرة جدًا، ومن ضمن هذه الفوائد أنه يعمل على تعزيز أداء الجهاز الهضمي.

حيث إنه يعمل كطارد جيد للغازات ويحسن من نشاط الجهاز الهضمي فينتج عن ذلك تحسين عملية التمثيل الغذائي للجسم، كما أن له دور قوي في علاج وتعجيل شفاء قرحة المعدة الشديدة، ويمكن استعمال قطرتين من القسط الهندي وإضافتهم للشاي الدافئ.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع القسط الهندي لعلاج تكيس المبايض

القسط الهندي يستخدم في علاج السكر

يعتبر القسط الهندي من النباتات التي لها دور قوي في ضبط مستوى السكر بالنسبة للأصحاء، وخفض المستويات العالية من السكر في الدم لمرضى السكر.

القسط الهندي يعد طارد للديدان

قال لي الطبيب أنه من القدرات الخاصة للقسط الهندي التي تجعلنا كأطباء نستخدمه في علاج أمراض كثيرة، هو أن مجالات استخدامه كثيرة ومتشعبة وواسعة.

فنضيف لقائمة الفوائد فائدته في طرد الديدان المعوية، حيث يتم استخدام زيت القسط الهندي للتخلص من الديدان الخيطية والاسطوانية التي من أمثلتهم دودة الإسكارس، وذلك بفضل احتواء الزيت على مركبات تعمل على قتل الديدان والوقاية منها.

القسط الهندي يحافظ على نضارة البشرة

بفضل احتواء القسط الهندي على نسبة كبيرة من مضادات الأكسدة التي تحارب الجذور الحرة، وتعمل على تحفيز الجسم على إنتاج الكولاجين الذي يحتاجه الجسم، فيكون ذلك وقاية من ظهور علامات التقدم في العمر والشيخوخة مبكرًا.

كما أن القسط الهندي يمكن استخدامه للتخلص من قشرة الرأس، ويستخدم أيضًا في علاج أمراض جلدية مزعجة لمن يصاب بها مثل الصدفية أو الأكزيما، ويعمل القسط الهندي أيضًا على المساهمة في التعافي من الالتهابات الجلدية.

استخدام القسط الهندي لإضافة النكهات

يتم استخدام القسط الهندي كنوع من التوابل في المطبخ الهندي بالذات، حيث إن له نكهة قوية ومميزة، كما يتم إضافته كمنكّه لبعض الحلويات والمشروبات الغازية، ويستخدم أيضًا في الشروبات الكحولية لإضافة نكهة مميزة.

أضرار القسط الهندي

من خلال تجربتي مع القسط الهندي للجيوب الأنفية قال لي أن استخدام القسط الهندي سواء كزيت أو استخدامه كجذور آمن تمامًا، لكن شرط أن يكون خالي من مادة تسمى حمض أريستولوشيك.

فتناول القسط الهندي وهو يحتوي على هذه المادة يسبب أضرار جسيمة، مثل الإصابة بالسرطان أو من الممكن أن يتسبب هذا الحمض في الفشل الكلوي؛ لذلك يجب قبل استعمال أي منتج للقسط الهندي يجب التأكد من خلوه من حمض الأريستولوشيك.

اقرأ أيضًا: اضرار القسط الهندي

بهذا أكون قد عرضت لكم تجربتي مع القسط الهندي للجيوب الأنفية، والتي ذكرت خلالها كيفية استخدام القسط الهندي لعلاج التهاب الجيوب الأنفية، وأتمنى أن أكون قد قدمت لكم الإفادة المرجوة.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.