كبسولات الحديد وحمض الفوليك

كبسولات الحديد وحمض الفوليك مفيدة وهامة، حيث يعُاني العديد من نقص في الحديد وحمض الفوليك في الجسم، وهما عنصرين في غاية الأهمية جدًا للجسم، وخاصة للمرأة الحامل التي تحتاجهم بشدة خلال فترة حملها ولكن بنسب محددة وذلك من أجل ضمان أن صحة الجنين بخير، لذلك من خلال موقع زيادة سنتعرف على كبسولات الحديد وحمض الفوليك.

كبسولات الحديد وحمض الفوليك

الحديد وحمض الفوليك هما عنصرين غذائيين هامين جدًا، والذي يحتاج إليهم الجسم بشكل كبير للشخص العادي، وتحتاج إليهم الحامل بشكل أكبر من أي وقت، وذلك من أجل صحة الجنين واستمرار إعطاءه المواد الغذائية التي يحتاجها.

لذلك ونظرًا لأهمية هذين العنصرين للجسم فقد قامت بعض المنشآت الطبية بإصدار كبسولات خارجية لإمداد الجسم بهما في حالة ما كان يفتقدهم، ولكن بينما نستفيض عن الحديث عن كبسولات الحديد وحمض الفوليك نعرض عليك ما يخص هذين العنصرين في الفقرات التالية كما يلي.

اقرأ أيضًا: فوائد حبوب حمض الفوليك

ما هو حمض الفوليك؟

حمض الفوليك هو واحد من مجموعة فيتامين B المركبة، أي أنه فيتامين ذائب في الماء، وبشكل أدق فهو يسمي أيضًا فيتامين B9، حيث إنه عبارة عن حمض دهني ولكنه غير مشبع، وهو هام جدًا من أجل أن يُنتج الجسم خلايا الدم الحمراء، بالإضافة إلى أنه يقوم داخل الجسم بتوزيع الحديد في جميع أنحاء الجسم.

هو يُشكِل أيضًا جزء أساسي من التركيب الخاص بالسائل المتواجد داخل النُخاع الشوكي، وهو أيضًا يعمل على إنتاج ال DNA والـ RNA، لذلك نقص حمض الفوليك يسبب العديد من المشكلات ومنها ما يلي:

  • نظرًا لكونه يعمل على توزيع الحديد وبالتالي نقصه يسبب الإصابة بفقر الدم.
  • الجنين خلال الثلاثة أشهر الأولى من الحمل إذا لم يأخذ بشكل كافي ما يحتاجه من حمض الفوليك، فذلك سيسبب له الكثير من المشاكل الخلقية سواء كان ذلك في شكله أو حتى في نموه.

فوائد حمض الفوليك للجسم

يوجد مجموعة كبيرة من الفوائد التي نحصل عليها عند تناول حمض الفوليك، ومن تلك الفوائد ما يلي:

  • يساعد على تكوين خلايا الجسم البيضاء، وبالتالي حماية الجسم من الأخطار وتقوية الجهاز المناعي للجسم.
  • تعمل على حماية الجسم من الإصابة بأنواع مختلفة من السرطان وبالأخص سرطان القولون والجهاز الهضمي والسدي أيضًا.
  • يعمل على تنشيط تحفيز الكولاجين في البشرة، بالتالي يعمل علي منع ظهور التجاعيد وتوحيد وتجديد ونضارة البشرة بشكل كبير.
  • يعمل على الحفاظ على نظام متوازن في عملية الهضم، وذلك بسبب تجديد الخلايا المتواجدة في الجهاز الهضمي من الداخل.
  • يعمل حمض الفوليك على التأثير على حامض الهوموسيستين لتقليله، الذي عندما تزداد نسبته في الجسم يسبب تصلب في الشرايين، بالتالي هو يعمل على حماية القلب والمحافظة عليه.
  • يعمل على حماية وتقوية الشعر ومنع الشعر من أن يتساقط، حيث إنه يزيد من رطوبة الشعر وحيويته ولمعانه.
  • يحمى الجنين من الإصابة بالتشوهات سواء في الأعضاء الداخلية مثل الكلي أو حتى القلب، أو التشوهات في المظهر الخارجي له مثل الشفة الأرنبية.
  • تشير مجموعة من الدراسات أن حمض الفوليك يمكنه أن يعمل على علاج مرضى الاكتئاب بشكل فعال.

الجرعة المناسبة للمرأة الحامل

تُنصح المرأة الحامل خلال الفترة ما قبل الحمل أن تتناول 400 ميكروجرام كاستعداد للحمل، وأن تتناول 600 ميكروجرام خلال فترة حملها، حتى تستفيد هي وجنينها من تلك النسبة.

 المصادر الغذائية لحمض الفوليك

يوجد الكثير من المصادر الغذائية التي يمكن أن تستفاد منها المرأة الحامل أو غيرها عند تناولها من حمض الفوليك بها، ومن تلك المصادر ما يلي:

  • الورقيات الخضراء مثل: الملوخية والسبانخ والتي تكون غنية أيضًا بنسبه كبيرة من الحديد وورق العنب.
  • الخضراوات مثل البروكلي والهليون والبطاطا.
  • اللحوم ومنها اللحوم الحمراء والبيضاء والتي تكون متماثلة في السمك وأيضًا يتواجد نسبة كبيرة من الحمض في كبد الدجاج.
  • البقوليات مثل العدس.
  • الحبوب الكاملة.
  • بعض أنواع الفاكهة مثل الأفوكادو أو البابايا.

اقرأ أيضًا: أين يوجد حمض الفوليك في الطعام

أضرار نقص حمض الفوليك

في حالة أن الجسم بدأ يُعاني من نقص في حمض الفوليك، تبدأ الأعراض التالية في الظهور والتي تختلف من شخص إلى أخر، ومن تلك الأعراض ما يلي:

  • الإصابة بضعف شديد وعام في الجسم كله.
  • الإصابة بالأنيميا بسبب وظيفته الهامة في نقل الحديد في الجسم.
  • الإصابة بالتقرحات الشديدة في الجسم بالإضافة إلى احمرار في اللسان.

كبسولات الحديد

الحديد هو واحد من أهم العناصر الغذائية التي يحتاجها جسم الإنسان، والذي عندما ينقص يحدث الكثير من المشاكل، ولذلك ينصحك الأطباء في ذلك الوقت بتعويض الناقص منها في جسمك عن طريق كبسولات الحديد أو ما يُعرف بالمكملات الغذائية.

تتعرض النساء للإصابة بنقص الحديد بشكل أكبر مقارنة بالرجال، وبالتالي تُصاب نسبة كبيرة منهن بفقر الدم أو ما يُعرف بالأنيميا، ومن المعلومات الخطأ الشائعة أنه يجب أن يتناول الكالسيوم مع الحديد من أجل زيادة الجسم بالقيم الغذائية.

لكن في حقيقة الأمر أن الكالسيوم عندما يتم تناوله بجرعات كبيرة نوعُا ما، فإنها تعمل على منع امتصاص الحديد في الجسم وبالتالي يُعاني الجسم من فقر الدم والضعف والوهن، لذلك ينصح الأطباء أن يكون هناك فاصل كبير من الوقت عند تناولهم.

الجرعة المناسبة من الحديد للمرأة الحامل

الحديد يعمل على الحفاظ وزيادة نمو المشيمة، لذلك يجب أن تتناوله المرأة الحامل خلال فترة الحمل بنسبة 27:30 مليجرام بشكل يومي من أجل الاستفادة بشكل جيد منه.

ينصح أيضًا أنه يتم تناول الحديد ومعه أي غذاء به كالسيوم مثل الكيوي وذلك من أجل زيادة القيمة الغذائية له، ويجب الابتعاد عن تناول الحديد إذا كنتي تناولتي لبن أو أي مشروب به كافيين، وذلك لأنه يعمل على تضيع القيمة الغذائية للحديد.

لذلك يجب أن يكون هناك فاصل زمني بينهم على الأقل ساعتين من الزمن.

المصادر الغذائية الغنية بالحديد

يتوفر الحديد في العديد من المنتجات الغذائية والتي من أهمها على الإطلاق اللحوم الحمراء مثل الكبد ولحم الأبقار وغيرها من اللحوم الحمراء، لكن يجب على المرأة الحامل أن تحذر من تناول الكبد وذلك لما تحتويه من فيتامين A والذي عند تناوله بجرعات كبير يُشكل خطر على الجنين.

الحالات التي يُنصح بتناول حبوب الحديد

هناك مجموعة من الحالات المرضية التي يجب أن تتناول الحديد كمكمل غذائي، حتى تشفى من مرضها ومن تلك الحالات ما يلي:

  • فقر الدم أو الأنيميا.
  • الحوامل: وذلك لأنهم يحتاجون كمية أكبر من الحديد من التي يحتاجها الجسم وهو في حالته الطبيعية.
  • الأطفال الرضع: خلال الشهور الأولى من حياة الرضع يحتاجون إلى مصدر للحديد بسبب قلة وجود الحديد في لبن الأم، وتستمر تلك العملية في إعطاء الطفل المكملات حتى يمكنه أن يتناول الطعام الذي يحتوي على الحديد بشكل طبيعي.
  • النساء خلال فترة الدورة الشهرية وخاصة من تُعاني من دورة شهرية حادة وغزيرة وذلك من أجل تعويضها الفاقد منها خلال تلك الفترة.
  • الرياضيين.

اقرأ أيضًا: هل حمض الفوليك يساعد على الحمل بولد

الأعراض الجانبية لحبوب الحديد

هناك مجموعة من الأعراض الجانبية المزعجة التي يعاني منها بعض من متناولي حبوب الحديد ومن تلك الأعراض ما يلي:

  • قد يعاني البعض من الإمساك الشديد.
  • تغير لون البراز إلى اللون الأسود الداكن.
  • في بعض الحالات النادرة قد يتغير لون البول.
  • يتعرض البعض للإسهال الشديد بالإضافة إلى حرقان في المعدة.

كبسولات الحديد وحمض الفوليك هامان جدًا وخاصة في حالة المرأة الحامل، لكن يجب الذهاب إلى الطبيب لتحديد النسبة التي يطلبها جسمك، حتى لا تواجه أي مشكلة في المستقبل.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.