هل اختبار السرة للحمل صحيح

هل اختبار السرة للحمل صحيح؟ وما هي أعراض الحمل؟ فهناك بعض الأعراض التي يمكن أن تظهر على المرأة في الشهور الأولى من الحمل وقد تكون هذه الأعراض غريبة بالنسبة لها.

منها من له دلالات ومنها من يتشابه مع أعراض لأمور أخرى بخلاف الحمل، لذلك سنتعرف على كل ما يخص هل اختبار السرة للحمل صحيح هنا من خلال موقع زيادة.

هل اختبار السرة للحمل صحيح

عندما تظهر بعض الأعراض الخاصة بالحمل على المرأة، وتبدأ في الشك نحو كونها حامل أم لا، تبدأ بالتساؤل حول الدلالات الخاصة بهذه الأعراض، هناك بعض الأقاويل أو التساؤلات حول هل اختبار السرة للحمل صحيح ولكن لا يعد النبض الخاص بالسرة دليل على الحمل.

قد تشعر المرأة الحامل في أثناء حملها بالنبض في بطنها، ولكن يكون ذلك في المراحل الأخيرة من الحمل، هناك مجموعة من الأعراض الخاصة بالحمل إلا أن مسألة نبض السرة أو اختبار السرة لا يعد عرض أو اختبار يشير إلى حدوث حمل.

يرجع شعور المرأة الحامل بالنبض في بطنها في الآونة الأخيرة من فترة الحمل نتيجة لتمدد الأوعية الدموية، حتى تستطيع القيام بإمداد الرحم والجنين بالدم الكافي حيث إنه يقوم بحمل الغذاء والأكسجين على الجنين.

كما أنه لا يمكن للأم أن تشعر بالنبض الخاص بالجنين بسبب أنه محاط بالعديد من الأنسجة التي تعمل كمادة عازلة بين الجنين والعالم الخارجي، وهي التي تمنع الأم من سماع نبض الجنين.

الطريقة الوحيدة للتأكد من حدوث الحمل هي عمل بعض الفحوصات والتحاليل الطبية الخاصة بذلك، أو الذهاب إلى الطبيب واستخدام الموجات الفوق صوتية الخاصة بجهاز السونار للتأكد من حدوث الحمل.

اقرأ أيضًا: علامات الحمل من السرة

أعراض الحمل المبكرة

عندما تكثر الأسئلة حول هل اختبار السرة للحمل صحيح وتكون الإجابة الخاصة بها هو لا، قد تصاب بعض النساء اللواتي يجربن الحمل لأول مرة بالإحباط، حيث إنهم يكونون متلهفين لسماع ذلك الخبر.

إلا أن هناك بعض الأعراض المؤكدة والمبكرة التي تكون كمؤشر إلى حدوث الحمل، ومن خلال ظهورها بشكل متكرر تتخذ الأم قرار الذهاب إلى الطبيب، ومن أهم هذه الأعراض:

إصابة الأم ببعض التقلصات ونزيف الغرس

قد تشعر الأم ببعض التقلصات التي تشبه في أعراضها التقلصات الخاصة بالدورة الشهرية، والتعرض إلى النزيف الخفيف أو نزول بعض قطرات الدم في الموعد المحدد للدورة الشهرية.

لكنه يختلف في كثافته ومدته عن الدورة الشهرية، يحدث ذلك النزيف أثناء انتقال البويضة بعد تخصيبها، وغرسها في البطانة الخاصة بالرحم بعد 12 يوم من عملية التخصيب.

معاناة المرأة مع التغيرات المزاجية المتكررة

في إطار إجابة هل اختبار السرة للحمل صحيح، نشير على أنَّ هناك فئة كبيرة من النساء تعاني من الإصابة بالتقلبات المزاجية الحادة خلال الفترة الأولى من الحمل، تقوم هذه التقلبات بإصابة الأم ببعض الاضطرابات الغير مبررة.

ففي وقت يمكن أن تشعر بالسعادة البالغة دون وجود سبب واضح لتلك السعادة، ولكنها في لحظة تعود إلى هدوئها، ومن المحتمل أن تبدأ بالبكاء.

الشعور بالغثيان

يعد الغثيان من أشهر الأعراض الخاصة بالحمل، ولكن يعد هذا العرض من الأعراض التي تختلف من امرأة لأخرى، حيث إن هناك مجموعة من النساء لا تعاني من هذا العرض، ولا يتكرر عندها بنسبة كبيرة، لكن البعض الآخر قد يتكرر لديه هذا العرض أكثر مرة على مدار اليوم.

تأخر الدورة الشهرية

في حالة أن كانت المرأة تنتبه بشكل جيد إلى الموعد المحدد لنزول الدورة الشهرية، يكون في ذلك إفادة كبيرة في كونها يمكن أن تتعرف على احتمالية حدوث الحمل أم لا في حال أن تأخرت الدورة الشهرية الخاصة بها عن معدها لمدة أزيد من 7 أيام.

لكن لا تعد هذه الحالة من الأعراض المؤكدة لحدوث الحمل يمكن أن يكون هناك سبب آخر، لذلك يجب أن تقوم تلك المرأة باستشارة الطبيب.

اقرأ أيضًا: اعراض الحمل المبكرة جدا بعد الدورة الشهرية

كيفية التأكد من حدوث الحمل

في حالة أن تعرضت المرأة للشعور بأي من الأعراض السابقة بشكل متكرر يكون هناك احتمالية كبيرة لحدوث الحمل، وفي حين تم الإجابة على سؤال هل اختبار السرة للحمل صحيح، سنتعرف على الطرق الصحيحة التي تساعد على التأكد من حدوث الحمل، ومن هذه الطرق:

اختبار الحمل المنزلي

في ذلك الاختبار يتم اللجوء للبول الخاص بتلك المرأة التي تشك بكونها حامل، يعتمد هذا الاختبار على وجود نسبة كبيرة من الهرمون الخاص بالحمل في الجسم، وهو ما يعرف هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية.

لا يمكن لهذا الهرمون الظهور في الأيام الأولى للحمل، لذلك يجب أن تنتظر الأم بعض الوقت قبل أن تقوم بعمل هذا الاختبار على أن يتم توفير هذا الهرمون في الجسم بشكل يمكن للاختبار الخاص بالحمل استشعاره، يظهر هذا الهرمون عادةً بعد 15 يوم من تخصيب البويضة.

أفضل وقت يمكن أن نقوم بعمل هذا الاختبار فيه هو بعد أن تأخير الدورة الشهرية ب 7 أيام، حيث إن النتيجة الخاصة باختبار الحمل المنزلي لا تظهر بدقة إلا بعد تأخر الدورة الشهرية، يتم القيام بهذا الاختبار بعد الاستيقاظ من النوم بشكل مباشر قبل الإفطار.

في ذلك الوقت يكون الهرمون الخاص بثبوت حدوث الحمل متركز في البول بشكل كبير، على أن تقوم المرأة باتباع الإرشادات المكتوبة على العبوة الخاصة بهذا الاختبار.

اختبار الحمل بتحليل الدم

يعد اختبار الدم لتتحقق من الحمل أفضل من اختبار نبض السرة للتأكد من الحمل، بعد أن يتم التعرض للأعراض السابقة وتأخذ بالظهور على المرأة يمكنها أن تقوم بالذهاب إلى أحد مراكز التحاليل الطبية، بغرض إجراء اختبار دم للتأكد من حدوث الحمل.

يحدث ذلك من خلال سحب عينة دم من المرأة وتحليلها بشكل دقيق حتى يتم التعرف على نسبة ذلك الهرمون في الجسم، وعلى هذا الأساس يتم تحديد كون هذه المرأة حامل أم لا.

الذهاب إلى الطبيب

تعد هذه الطريقة من أسلم الطرق التي يمكن أن تقوم المرأة باتباعها حتى تتأكد من كونها حامل أم لا، حيث إن الطبيب يكون قادرًا على تمييز تلك الأمور من خلال ما تخبره المرأة من أعراض.

بالإضافة إلى أنه يقوم بالتأكد بشكل مباشر من خلال استخدام الموجات فوق الصوتية بجهاز السونار، حتى يتأكد بشكل قاطع من وجود الحمل.

كما أن الطبيب بعد أن يتأكد من حدوث الحمل سيقوم بإعطاء الأم بعض الإرشادات الخاصة بالتعامل مع هذه الفترة من الحمل، مع إعطاء بعض المكملات الغذائية أو الفيتامينات للمرأة الحامل حتى تعمل على تحسين صحنها وإمدادها هي والجنين بما يحتاجه من عناصر غذائية.

قرأ أيضًا: طرق معرفة الحمل قديما

طرق قديمة للتعرف على حدوث الحمل

تعد طريقة اختبار السرة لحدوث الحمل من الطرق القديمة التي كانت تقوم بها النساء، إلا أن هذا الاختبار لا يعد من الاختبارات المؤكدة حيث إن هناك بعض العلماء الذين أكدوا ذلك بسبب تواجد الشريان الأورطي في هذه المنطقة.

إلا أن هناك بعض الطرق القديمة التي قامت النساء باستخدامها لمعرفة حدوث الحمل غير اختبار السرة للتأكد من حدوث الحمل صحيح، ومن هذه الطرق:

  • كان هناك فئة من النساء تقوم بإضافة الملح إلى البول، ويتم ذلك من خلال وضع كمية من البول الخاص بالمرأة إلى نصف كوب من الملح، وفي حالة أن نتج عن هذا المزيج تفاعل وفوران كان في ذلك دليل على أن هذه المرأة حامل.
  • إضافة البول الخاص بالمرأة إلى بعض الكلور، وفي حالة أن نتج عن هذا المزيج رغوة، كان في ذلك دليل على حمل المرأة.
  • كان يتم الكشف عن الحمل من خلال وضع إبرة حياكة في طوب من البول الخاص بالمرأة، وفي حالة أن تغير لون الإبرة إلى اللون الأسود كان في ذلك دلالة على أن هذه المرأة حامل.
  • كان هناك بعض الطرق التي تستخدم للتعرف على نوع الجنين أيضًا، وهي أن تقوم المرأة بالتبول على حبة القمح والشعير عدة مرات، ففي حالة أن نبت الشعير فهذا دليل على أن هذه المرأة حامل في ذكر، أما إذا نبت القمح كان دليل على حملها في بنت.

يعد التساؤل حول اختبار السرة للحمل صحيح من ضمن تلك التساؤلات الكثيرة التي تطرأ على ذهن المرأة، إلا أن العلماء قد اختلفوا على فاعلية هذا الاختبار في تحديد الحمل.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.