تجربتي مع بروتين الشعر

تجربتي مع بروتين الشعر ، كثير من السيدات والفتيات اللاتي  تملكن شعراً مموجاً أومجعداً في الغالب وهذا لا يعني أن ذوات الشعر الأملس لا يقمن لذلك بل هناك نسبة لا بأس بها من ذوات الشعر الأملس تلجأ أيضاً لإستخدام البروتين لتمتلك ولو للقليل من الوقت ذاك الشعر الحريري اللامع الذي يحلمن بإمتلاكه، لكن يتأخر الكثيرون في أخذ ذلك القرار، فما هي خطوات عمل البروتين وفق التجربة العملية وما أضراره مميزاته، وكيف يمكن المحافظة عليه أطول فترة ممكنة في الشعر، كل ذلك وأكثر في المقال الآتي.

خطوات عمل البروتين بالتفصيل

تحكى إحداهن عن تجربتها في إستخدام البروتين لمعالجت شعرها قائلة أنها راودها الشك كثيراً لتأخذ ذلك القرار، حيث قامت بعملية جمع للمعلومات أولاً شملت نتائج محركات البحث المختلفة، وثم تجارب بعض السيدات في مواقع التواصل الاجتماعى، وصفحات ومواقع بعض مصففات الشعر ومراكز التجميل التي تعمل في هذا المجال، أخذت في جمع المعلومات أكثر من عامين إلى أن استقرت على أخذ قرار المغامرة في السير في إجرائه بالفعل، وأكثر ما كان يقلقها هي الآثار الجانبية لاستخدام البروتين على الشعر ومدى احتوائه على مادة ” الفورمالين” التي يحظر منها أطباء الجلدية والتجميل لأثرها الضار والمدمر على الشعر قد يصل للإصابة بالسرطان.

يمكن التعرف على معلومات عن افضل زيت للشعر المعالج بالبروتين واهم نصائح للعناية بالشعر أضغط هنا: افضل زيت للشعر المعالج بالبروتين واهم نصائح للعناية بالشعر

وتستمر في سرد تجربتها بأنها بمجرد أن قامت بمقابلة متخصصة تصفيف الشعر بالبروتين أخبرتها برغبتها في تفحص المادة المستخدمة وقامت بشمها جيداً والتأكد من عدم احتوائها على أي روائح غير محببة وكانت رائحته معتادة لها كرائحة البقية من كريمات التصفيف العادية، ثم قامت المختصة مادة البروتين على شعرها وتركته فيه لمدة ساعة كاملة قبل أن تبدأ في تصفيفة لأكثر من 10 مرات بإستخدام مكواة الشعر العادية، ولاحظت أيضاً عدم انبعاث أي روائح غير محببة أثناء ذلك، بعدها قامت بغسل شعرى جيداً بنوع جيد من الشامبو لا يحتوي على الصوديوم وهو من بين مجموعة خاصة بالعناية بالشعر بعد معالجته بالبروتين، وبعدها قامت بتجفيفه بواسطة سشوار الشعر، ثم أخبرتها أن عيها عدم ثنى شعرها لأى سبب لمدة ثلاث أيام، وأن لا تضع مشبكاً للشعر أو استخدام رباط له لأن لا تظهر نتيجة فرده بها أي كسرات.

وتستمر في قولها أصبح شعري يبدو بمظهر رائع وجذاب، ونصحتنى المختصة بمحاولة التقليل قدر الإمكان من التعرق وكتم الشعر مع استعمال المنشفة و الاستشوار للتأكد من جعل الشعر جافاً تماماً بعد الأستحمام  مع محاولة تركه مفروداً لأكثر وقت ممكن.

وتستمر قائلة لاحظت تساقط القليل من شعرك في بداية الأمر لكن بعد مضى أكثر من شهر بدأ شعري بالتساقط بكميات أكبر، فقمت بالاتصال بها واخبارها بالأمر وأخبرتني أن أقوم بتناول  بعض من الفيتامينات المقوية للشعر واستخدام مواد أخرى للعناية بالشعر ومعالجة تساقطه إلى أن بدء  في الرجوع تدريجياً لطبيعته.

بدأت جذور الشعر في الظهور بعد مرور حوالي 6 أشهر من استخدام البروتين على شعري وكان الشعر الجديد مثل سمك شعري الطبيعي في العادة ولم يكن أكثر سمكاً كما تقول بعض النساء ممن خضن نفس التجربة، واستمر في الوجود في شعري لمدة عام تقريباً وبعدها اختفى تماماً.

البروتين وتقصف الشعر

إن إحدى المميزات التي يتمتع بها الشعر عند إجراء عملية فرد بالبروتين هي استخدام الشامبوهات التي لا تحتوي على مادة سلفات الصوديوم التي تعد المسبب الأول لتساقط ومشاكل الشعر المختلفة وهي المسئولة عن إعطاء الشامبو الرغوة المحببة للكثيرين، إلا أن آثارها الجانبية سيئة على الشعر لذا عدم استخدامها يجعل الشعر يبدو بمظهر أكثر صحة وتماسك، وذكرت صاحبة التجربة أنها لم تلحظ حدوث أي تقصف لشعرها أو هيشان وأن ما عانت منه كما ذكرنا سابقاً التساقط وكيف قامت بالتغلب على تلك المشكلة.

مميزات معالجة الشعر بالبروتين

من مميزات معالجة الشعر بالبروتين:

  • إعطاء الشعر نعومة حريرية.
  • إعطاء الشعر مظهر الشعر المفرود اللامع.
  • معالجة مشاكل الشعر مثل الهيشان والتموج و الشعر شديد التجعد.
  • انبعاث رائحة محببة من الشعر خلال فترة معالجته لا بالبروتين.

الأضرار المحتملة لاستخدام البروتين على الشعر

قد يسبب استخدام البروتين على الشعر عدة أضرار من الممكن أن يظهر إحداها فقط أو أكثر حسب جودة نوع البروتين المستخدم ومدى احتوائه على نسب أكبر من الفورمالين من عدمه وطريقة الاستخدام واتباع تعليمات المصففة واستخدام منتجات عناية بالشعر من نوع خاص خالية من سلفات الصوديوم ومنها:

  • تساقط الشعر : قد تؤدي طريقة استخدام البروتين على الشعر بما فيها من استعمال مكواة الشعر لأكثر من مرة على الخصلة الواحدة تصل إلى 10 مرات إلى ضعف الشعر وتساقطه، لذا ينصح بتناول مجموعة من الفيتامينات المقوية للشعر قبل وأثناء وبعد استخدام البروتين للشعر لتجنب تلك المشكلة والحد منها.
  • احمرار العينين واحتقان الأنف: ويحدث ذلك في الغالب أثناء استخدام مكواة  الشعر لتثبيت منتج البروتين الذي يحتوي على نسبة غير قليلة من الفورمالين، حيث تسبب في خروج غازات ذات روائح قوية ونفاذة غير محببة تسبب تهيج للعين والأنف، ضرر بالغ على الشعر بعد ذلك.
  • عدم إحتمال الجلد وحساسيته: قد يؤدي استخدام البروتين على الشعر إلى تهيج الجلد وعدم احتماله لتلك المواد التي تتكون منها مادة البروتين وإصابته بالحساسية والحكة وظهور الطفح الجلدى أحياناً.
  • كثرة التعرض للمواد الكيميائية التي يحتوي عليها البروتين على المدى البعيد قد تكون سبباً للإصابة المحتملة بسرطان الجلد حيث يتم التعرض لتلك المواد وشم انبعاثاتها أثناء استخدامه.

لا يفوتكم التعرف على معلومات عن كيف اعرف البروتين الاصلي للشعر واضراره على الشعر أضغط هنا: كيف اعرف البروتين الاصلي للشعر واضراره على الشعر

مدى احتواء البروتين على مادة الفورمالين

يمكنك التأكد من ذلك كما فعلت صاحبة التجربة كما ذكرنا من قبل وهو محاولة استنشاق رائحة البروتين قبل استخدامة للشعر،  وأثناء الاستخدام أيضاً بحيث إذا ما لم يتم شم أي رائحة غير محببة أو العكس، ويفضل عدم أكمال جلسة المعالجة بالبروتين عند شم اى روائح كريهة أثناء فرد الشعر بالمكواة خاصة الحوامل والأطفال والمرضعات.

وتقول صاحبة التجربة أنها لم تلحظ أي رائحة غير محببة أثناء استخدام المكواة لفرد شعرها من قبل المختصة، وأيضاً ملاحظتها للعديد من معارفها وأصدقائها الذين قاموا بالتجربة من الحوامل وكيف كان أمناً حتى على أطفالهن.

يمكن التعرف على معلومات عن افضل حناء للشعر فى الصيدلية وما هي الطريقة المثلى للعناية بالشعر بعد الحنة؟ أضغط هنا: افضل حناء للشعر فى الصيدلية وما هي الطريقة المثلى للعناية بالشعر بعد الحنة؟

كيف تحافظين على تأثير البروتين على الشعر

هناك عدة خطوات هامة وضرورية يجب اتباعها بعد معالجة الشعر بالبروتين لضمان بقاء تأثيره على الشعر أطول فترة ممكنة ومنها:

  • يمكنك تناول الفيتامينات المقوية للشعر والتي تمنع تساقطه بشكل أكبر قبل البدء في إجراء البروتين على الشعر وأثناء ذلك وبعده لتنجب تلك المشكلة والبعد عنها قدر الإمكان.
  • استخدمى منتجات العناية بالشعر الخاصة بالشعر المعالج بالبروتين والتي لا تحتوي على سلفات الصوديوم أو السيلكون وغيرها من المواد التي تؤثر على تساقط الشعر وحيويته.
  • حاولى أن تبتعدى أثناء استخدام بلسم الشعر عن ملامسته المباشرة لجلد الرأس، بل استخدميه على فروة الرأس وأطرافها فقط.
  • بعد غسل الشعر بالشامبو والبلسم الخالى من سلفات الصوديوم يمكنك تجفيفه بالمنشفة، وبعدها قومى بوضع سيرم مخصص للشعر المعالج بالبروتين ثم استخدمي السشوار لتجفيف الشعر في النهاية.
  • حاولى قدر المستطاع الحذر من تعرق الشعر، ويمكنك ذلك بالابتعاد عن الأماكن الحارة والجلوس فيها فترة طويلة وارتداء حجاب قطني يمتص العرق.

وفي النهاية تختلف تجارب البروتين من شخص للاخر بختلفة نوع البروتين ولذلك يجب اختيار نوع البروتين المناسب للشعر.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.