مراحل سقوط سرة الطفل بالصور وطريقة الاهتمام بسرة البطن

مراحل سقوط سرة الطفل بالصور تعتبر من أهم المراحل التي يمر بها الطفل بعد الولادة والمجيء للحياة، فبعد أن كان يستمد طعامه وأيضًا الأكسجين بواسطة هذا الحبل السري، فإنه بمجرد مجيئه للحياة، ينقطع هذا الحبل ويعتمد الطفل على نفسه في التنفس وتناول الطعام، ولمعرفة مراحل سقوط سرة الطفل بالصور، تابع هذه المقالة عبر موقع زيادة.

مراحل سقوط سرة الطفل بالصور

مراحل سقوط سرة الطفل بالصور

  • السرة أو كما يعرف بالحبل السري، هي عبارة عن حبل يربط بين الجنين والمشيمة، حيث يعمل هذا الحبل على توصيل جميع احتياجات الجنين وهو في بطن أمه من غذاء وأكسجين وأيضًا يخلص الجنين من جميع الفضلات الضارة التي إذا لم يتخلص منها فإنها ستسبب له تسمم، وبالتالي من رحمة الله بالكائن الحي ربط الجنين بحبل سري.
  • من الطبيعي أن بعد ولادة الطفل ومجيئه للحياة فإنه يستطيع التنفس واستنشاق الهواء بمفرده، وأيضًا يتغذى عن طريق عملية الرضاعة التي تقوم بها الأم، وبالتالي تكون مهمة الحبل السري قد انتهت، ويبدأ في التساقط شيئا فشيئا.
  • يعتبر المعدل الطبيعي لجفاف جذع السرة وسقوطه هو من 5 الى 15 يوم، وذلك بعد أن يولد الطفل.
  • يعتبر اللون الطبيعي لجذع السرة عند الولادة هو الأخضر القريب من الأصفر، ولكن بعد الولادة يبدأ في الذبول، ويتغير اللون حتى يصبح بني أو أسود.
  • يجب عند جفاف الجذع السري عدم الاقتراب منه أو شده حتى لو تم التأكد من تمام جفافه، وذلك حتى لا يحدث أي خروج للطفل، ولكن يجب التمهل حتى يسقط تلقائيًا.
  • بعد جفاف الجذع السري وسقوطه، لابد من الاهتمام بتنظيف منطقة السرة والعناية بها بشكل جيد.
  • عادة ما تلاحظ الأم حرج صغير في منطقة سرة الطفل، بعد جفاف وسقوط الجذع السري، وأحيانًا قد تلاحظ بعض نقاط الدم على ملابس الطفل، ولكن هذا لا يشكل أي خطر على الطفل ويعتبر أمر طبيعي، إلا في حالة واحدة وهي وجود نزيف في منطقة سرة الطفل، وعدم توقف هذا النزيف.
  • في بعض الأحيان يظهر في منطقة سرة الطفل بعد سقوط الجذع، سائل ذو قوام لزج يتميز باللون الأصفر، وهو أيضا من الأمور الطبيعية التي لا تشكل داعي للقلق، وأيضًا من الأمور العادية ظهور بعض القشور في منطقة السرة.
  • ولكن هناك بعض الحالات التي تسبب قلق ولا بد من استشارة الطبيب، والتي تتمثل في ظهور بعض التقرحات في منطقة سرة الطفل ومعاناة الطفل من السخونة والحمى.

ما هو الحبل السري

مراحل سقوط سرة الطفل بالصور

  • يعتبر الحبر السري أو كما يعرف بالسرة، على أنه قناة تربط بين كلًا من المشيمة التي توجد داخل رحم الأم، وبين الجنين، يبلغ طول هذا الحبل حوالي 50 سنتيمتر.
  • يعتبر هذا الحبل بمثابة وصلة تقوم بنقل كل الأشياء التي يحتاج لها الجنين وهو في بطن أمه من طعام والأكسجين الخاص بالتنفس.
  • يقوم هذا الحبل بتخليص الجنين من الفضلات عن طريق نقلها من الجنين إلى المشيمة، وبعد أن تتم ولادة الجنين مباشرة يقوم الطبيب المختص بقطع وإزالة هذا الحبل، ولكن يتبقى منه فقط الجذع السري والذي يكون مرتبط ببعض الأنسجة الأخرى في جسم الطفل، وبالتالي يجب الانتظار فترة تصل إلى 7 أيام، وهي الفترة التي تلاحظين فيها مراحل سقوط سرة الطفل.

كيف يتم إزالة الحبل السري

  • بعد ولادة الجنين يقوم الطبيب بقطع وإزالة الحبل السري ويتم ذلك عن طريق تثبيت الحبل السري، ثم قطعه بين مشبكين، وذلك منعًا لحدوث أي نزيف.
  • يعتبر الحبل السري لا يحتوي على أعصاب، وبالتالي فإنه عند قطعه بواسطة الطبيب لا يسبب ذلك أي ألم أو وجع للطفل، ولكن جذع الحبل السري يكون مرتبطًا ببعض الأنسجة الحية الخاصة ببطن الرضيع، وبالتالي يجب التعامل بحرص شديد جدًا مع هذه المنطقة، حتى يجف الجذع ويسقط هو من تلقاء نفسه.

بعد سقوط السرة يجب على الأم أن تعتني جيدا بهذه المنطقة وأن تقوم بالتطهير والتعقيم الجيد لها، وذلك من أجل عدم إصابتها بأي تلوث قد يؤدي إلى التهابها، كما أيضًا يساعد التنظيف والتعقيم على سرعة معالجة هذه المنطقة والتخلص من أي خروج بها، للعناية بهذه المنطقة، عليك اتباع الخطوات التالية:

  • يجب عليك قبل أن تقومي بلمس سرة الطفل، أن تقومي بغسل يديك بالماء والصابون بطريقة جيدة، ويجب أيضًا تعقيم اليدين.
  • عندما تقومي باستخدام الحفاضة لطفلك، يجب عليك غلقها في المنطقة الموجودة تحت السرة، أي لا تكون السرة مغطاة بالمحافظة، وذلك لتفادي وصول أي بول لها مما يؤدي إلى تلوثها، وعدم جفاف المنطقة سريعًا.
  • يجب تعريض سرة الطفل للهواء من وقت لآخر، وذلك حتى تساعدها على الجفاف بشكل أسرع.
  • يجب تطهير وتعقيم سرة الطفل باستخدام الكحول عدة مرات على مدار اليوم، ويتم ذلك باستخدام قطعة صغيرة من القطن وقومي بغمسها في الكحول، ومرريها على جميع أجزاء السرة، ويجب الاهتمام بالتعقيم خاصة عند تبديل الحفاضات.
  • لا تقومي إطلاقًا باستخدام أي مطهر غير الكحول لتطهير سرة طفلك، حتى لا يسبب له أي ضرر بفعل المواد الكيميائية التي قد يحتويها هذا المطهر.
  • يجب تنظيف السرة وتعقيمها جيدًا، وعدم القلق والتوتر عند القيام بذلك، حيث يؤدي التوتر إلى عدم التنظيف الجيد للبشرة، مسببًا لها الالتهاب في كثير من الأوقات.
  • يجب التعامل مع سرة الطفل على أنها قطعة من الجلد الخارجي، وبالتالي فإنه عند القيام بفرك السرة، فإنه لا يسبب أي ألم أو وجع للطفل.
  • في هذه الفترة يمكنك أن تقومي بتحميم طفلك، وان تقومي بغسل السرة بالماء واستخدام الصابون المناسب، ومن الضروري جدًا أن يتم تجفيف سرة الطفل جيدًا بعد الاستحمام.
  • يجب على الأم عدم اتباع الأساليب الخاطئة، التي تتبعها بعض الأمهات لأطفالهم، مثل وضع الكحل والملح على منطقة سرة الطفل اعتقادا منهم بأن هذا قد يساعد على تجفيف المنطقة بشكل أسرع، ولكنه اعتقاد خاطئ وقد يسبب خطورة للطفل، لأن هذه المواد تعتبر من الملوثات لهذه المنطقة.
  • هناك أيضا بعض العادات الخاطئة التي تقوم بها بعض الأمهات مثل ربط سرة الطفل بشريط لاصق، أو لفها بحزام، حيث إنها تعتبر طرق غير مفيدة لعلاج هذه المنطقة، كما أن ذلك يجذب الأوساخ والملوثات التي تسبب التهاب لتلك المنطقة.

التهاب سرة الطفل

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى التهاب سرة الطفل الرضيع، وهي معظمها عادات خاطئة تتبعها بعض الأمهات مثل:

  • عدم الاهتمام بنظافة الطفل الشخصية.
  • عدم تعقيم البشرة وتطهيرها باستمرار عن طريق استخدام الكحول.
  • عدم الاهتمام باختيار نوع الملابس المناسبة لنوع جلد الطفل.

ولعلاج أي التهاب يصيب سرة الطفل لابد من استشارة الطبيب والذي يقوم في هذه الحالات عادة بصرف المضادات الحيوية التي تستخدم بشكل موضعي لهذه المنطقة، الحفاظ على التعقيم الجيد لهذه المنطقة.

ويمكن التعرف على مزيد من التفاصيل من خلال:

كما ندعوك للتعرف على مزيد من المعلومات من خلال:

لمزيد من الإفادة يمكنك معرفة:

اقرأ أيضًا من هنا:

يرشح لك موقع زيادة قراءة:

إلى هنا نكون قد تحدثنا عن مراحل سقوط سرة الطفل بالصور، وذكرنا لكم طرق العناية الخاصة بسرة الطفل، ويجب أن ننوه على كل أم أن تترك الجذع السري الخاص بمولودها حتى يجف تمامًا ويسقط هو من تلقاء نفسه، وألا تقوم هي بشده، حتى لا تسبب للطفل أي أضرار أو مشاكل.

 

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.