علاج حصوة الحالب بالأعشاب ومحاذير علاج حصوة الحالب بالأعشاب

علاج حصوة الحالب بالأعشاب هو أمر كثير من الأشخاص يعرفونه، وسوف أقوم في هذا المقال بعرض كل ما يتعلق بحصوة الحالب وعلاج حصوة الحالب بالأعشاب، وما هي تلك الأعشاب بشيء من التفصيل والاهتمام.

علاج حصوة الحالب بالأعشاب

  • من المعروف أنه يمكن علاج حصوة الحالب بالأعشاب، عن طريق الإكثار من تناول السوائل، أو استعمال مسكنات الألم.
  • وفي بعض الأوقات قد يحتاج ذلك تدخل الوقاية الصحية لكي يتم إجراء جراحة لاستخراج والقضاء علي الحصى وتفتيتها.
  • ولكن يوجد بعض الأفراد يلجئون لاستعمال الأعشاب في علاج حصوة الحالب برغم من أنه لا وجود لأي دراسات أو أبحاث تثبت صحة أهميتها.
  • ولكنها من المحتمل أنها تقوم بتقليل خطر الإصابة بها، وتقوم أيضًا بالمساعدة في إزالتها والتخلص منها.
  • ولكن يتطلب إثبات صحة هذا من خلال الدراسات لليقين بأن كل ذلك صحيح، ويلزم التنبيه بأن استشارة الطبيب المختص شيء مهم للغاية، وخصوصًا إذا كان الشخص يعاني ويشتكي من مرض مسبق أو يأخذ أية أدوية باستمرار.
  • وتشتمل هذه الأعشاب على كل ما يلي:

الريحان

  • تعتبر أوراقه من ضمن الأعشاب المليئة بالعديد من العناصر الغذائية، ويتميز باحتوائه على حمض الأسيتيك وهو حمض يقوم بالمساعدة في تكسير حصوات الكلى وإزالتها.
  • وتقلل أيضًا الألم، ومن المحتمل أن الريحان قد تم استعماله في العلاجات المعروفة عن طريق الأفراد الذين يشكون من ألم اضطرابات الجهاز الهضمي.
  • ومن المحتمل استعمال تلك الأوراق الطازجة أو المجففة للقيام بعمل الشاي، أو عن طريق عصر الريحان في العصارة وتناوله مثل العصير.
  • فهو يتضمن الكثير من السمات المضادة للأكسدة والالتهابات وهي تشارك في بقاء الكلى سليمة، ولكن قبل شربها ينبغي اللجوء إلى الطبيب المعالج والأخذ بكل ما يقوله.

يرشح لك موقع زيادة الإطلاع على المزيد من المعلومات حول علاج حصوة الحالب وعوامل خطر الإصابة بحصوة الحالب من خلال الرابط التالي: علاج حصوة الحالب وعوامل خطر الإصابة بحصوة الحالب

الهندباء

  • عادًة تستعمل جذور عشبة الهندباء كمحفز للكلى، وكذلك تعمل على تنشيط إنتاج الصفراء المساعدة في التخلص من الفضلات من الجسد، وارتفاع كمية البول التي تستخرج.
  • وتحسين عملية الهضم، وتتسم عشبة الهندباء باحتوائها على فيتامينات مختلفة مثل فيتامين A, B, C, D، بجانب المعادن كالبوتاسيوم، والحديد، وكذلك الزنك.
  • ويوجد بعض الأفراد الذين يعانوا من حرقة المعدة بتناولهم الهندباء أو أي أجزاء خاصة بها ولذلك ينبغي الحرص قبل تناولها باللجوء للطبيب المختص، والعمل برأيه.

للمزيد من المعلومات حول حصى الكلى وطرق علاجه الطبيعية بالتفصيل يمكنك النقر على الرابط المرفق:  حصى الكلى وطرق علاجه الطبيعية بالتفصيل

عشبة القمح

  • إن عشبة القمح تحتوي على الكثير من العناصر الغذائية التي تقوم بتعزيز الصحة، وتناول هذه العشبة يقوم بمساعدة ارتفاع سريان كمية البول والتي تشارك في علاج الحصوات وسيرها.
  • وأيضًا تحتوي تلك العشبة على مغذيات حيوية تساعد في تطهير الكلى، وتناول عشبة القمح في معدة خالية من الغذاء من المحتمل أن يحد من خطر التعرض للغثيان.
  • وفي بعض الحالات قد يسبب خسارة الشهية وإصابة الفرد بالإمساك، فلذلك ينصح قبل تناولها اللجوء إلى الطبيب المختص.

عشبة ذيل الحصان

  • تستعمل عشبة ذيل الحصان لكي تساعد في محو وتكسير حصوات الكلى وهذا عن طريق زيادة سريان البول.
  • وتساعد أيضًا هذه العشبة في تخفيف التورم، وإعاقة حدوث مشاكل البول وهذا لأنها تحتوي على سمات مضادة للبكتيريا والأكسدة.
  • ومن المحتمل استعمالها في فقدان السيطرة على المثانة “السلس البولي”.
  • ومن الممكن أن تزيد من كثافة العظام عند الإناث المصابات بهشاشة العظام بعد انقطاع الطمث، ولذلك ينصح قبل تناولها اللجوء للطبيب المختص والعمل بمشورته الطبية.

حصوة الحالب

  • يتم تعريف حصوة الحالب Ureteral Stones بأنها حصوات توجد بالكلى وصارت عالقة في أحد الحالبين أو في الإثنين معًا.
  • حصوة الحالب هي قنوات تقوم بحمل البول من الكلى لكي تصل به إلى المثانة، وفي الغالب تتكون حصى الكلى بسبب تركيز المعادن والأملاح العالية الموجودة داخل البول والتي تتمركز وتمثل بلورات.
  • وبعد ذلك تتطور لكي تتكون الحصوات، وإن أغلب حصوات الكلى يتمركز تشكيلها على الكالسيوم.
  • الكثير من الحصوات من المحتمل أن تكون صغيرة ولا ترى بالعين البشرية وتقوم بالسير بواسطة البول.
  • أما إذا كانت الحصوات حجمها كبير، فمن المحتمل أن تظل عالقة بالمسالك البولية ويترتب على ذلك انسداد عملية سريان البول من الكلى نحو المثانة مما يؤدي إلى إحساس الفرد بالألم الشديد بالقرب من الخاصرة.
  • ومن المحتمل امتداده لأسفل البطن، بجانب استكشاف وجود دم خلال التبول، والإحساس بالحرقة في البول، والألم الشديد والميل إلى التقيؤ والإحساس بالغثيان.

يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات حول علاج حصوة المرارة بالقران وما هي أسبابها وهل يمكن علاجها منزليًا؟ عن طريق الرابط المعلن: علاج حصوة المرارة بالقران وما هي أسبابها وهل يمكن علاجها منزليًا؟

محاذير علاج حصوة الحالب بالأعشاب

  • يوجد الكثير من الأطعمة التي يشترط على الإنسان أن يبتعد عنها لكي يتلاشى تكون الحصوات عنده، من الأمثلة على تلك الأطعمة ما يلي:
  • المكسرات والبامية، والشمندر، والطحينة، بجانب بعض الأدوية المسببة لتكون الحصوات كمدرات البول، وعلاجات فيروس تقليل المناعة البشرية.

محاذير استخدام عشبة الريحان

  • يلزم التنبيه لعدم تناول عصير الريحان لفترة تزيد عن ستة أسابيع وهذا لأنها من المحتمل أن تؤدي إلى التقليل من مستوى السكر في الدم، ونقص ضغط الدم.
  • لهذا من الممكن أن يؤدي إلى نقص ضغط الدم بصورة متزايدة عند الأفراد الذين يتناولون أدوية ضغط الدم.
  • وأيضًا فهي تبطئ تخثر الدم وارتفاع النزيف مما ينبغي على الفرد أن يتوقف عن شرب الريحان قبل 14 يومًا على الأقل من عمل أي جراحة مقررة.
  • وغالبًا ما يعتبر الريحان آمن أثناء تناوله بكميات ملائمة للطعام خلال فترة الحمل أو الرضاعة ولكن من الأفضل الابتعاد عنها وتجبنها في حالة استعمالها للعلاجات الطبية.
  • حيث يشتمل الريحان على مادة كيميائية تدعى بالاستراغول والتي تؤدي إلى سرطان الكبد أثناء التجارب السريرية على الفئران.

يرشح لك موقع زيادة الإطلاع على المزيد من المعلومات حول علاج حصوة الكلى خلال اربع ساعات وأعراض حصوة الكلى من خلال الرابط التالي: علاج حصوة الكلى خلال اربع ساعات وأعراض حصوة الكلى

محاذير استخدام عشبة الهندباء

  • يوجد بعض من الأفراد يعانون من الأكزيما وتكون عندهم فرصة كبيرة للإصابة برد فعل تحسسي نحو عشبة الهندباء لهذا ينصح بالتأكد من الطبيب المختص قبل شرب الهندباء.
  • فهي من الممكن أن تقوم بزيادة خطر الإصابة بالكدمات والنزيف عند الأفراد الذين يعانون من اضطرابات النزيف بسبب أنها تقوم بالعمل على إبطاء عملية تجلط الدم.
  • ومن الممكن أن تؤدي ببعض المشاكل في الكلى حيث إنها تقوم بإنقاص نسبة الأكسالات المنطلقة بواسطة البول.

محاذير استخدام عشبة القمح

  • من الواجب تنظيف عشبة القمح جيدًا، ومن النافع تناول كمية قليلة منها في بادئ الأمر وبعد ذلك البدء في الزيادة تدريجيا.
  • ومن المستحب ألّا يتم تناول عشبة القمح إذا كانت المرأة حامل أو تقوم بالإرضاع.
  • والأشخاص الذين يعانون من حساسية القمح أو العشب ينبغي ألّا يتناولونها.
  • ومن الممكن أن تقليل شرب كوب من الماء بعد أخذ عشبة القمح، يؤدي لحدوث بعض الآثار الجانبية والتي تشتمل على: الإمساك والحمى وأيضا الصداع وغيره.
  • ونقص في مستويات فيتامينات B، وانخفاض البوتاسيوم، ولا يفضل استعمال عشبة ذيل الحصان للمرأة الحامل أو المرضعة، أو الأطفال، كذلك أنها من المحتمل أن تسبب بعض التفاعلات الدوائية مثل عند تناولها مع أدوية القلب كالديجوكسين، ومدرات البول، والليثيوم.
  • وإذا كان الفرد يريد الابتعاد عن التدخين، فينبغي عليه ألّا يتناول عشبة ذيل الحصان لاحتوائها على النيكوتين.
  • وينبغي الابتعاد عن تناول عصير ذيل الحصان عند إصابة الفرد: بمرض السكري.

قدمنا لكم في هذه المقالة طرق علاج حصوة الحالب بالأعشاب، ومحاذير علاج حصوة الحالب بالأعشاب، ومحاذير استخدام عشبة الريحان، ومحاذير استخدام عشبة الهندباء، ومحاذير استخدام عشبة القمح.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.