ما هو البريد الإلكتروني

ما هو البريد الإلكتروني؟ وما هي كيفية التعامل مع تطوراته المتجددة؟ وهل حقًا أضراره أكثر من مزاياه؟، أم أنه أصبح المصدر الرئيسي في العمل بين كل الجهات العامة والخاصة وما شابه.

هيا بنا من خلال موقع زيادة لنتعرف على البريد الإلكتروني واستخداماته المتعددة، وطريقة العمل عليه وكل ما يتعلق به بشكل تفصيلي.

ما هو البريد الإلكتروني؟

إن البريد الإلكتروني الذي يُختصر بـ Email هو عبارة عن موقع يتم من خلاله إرسال واستقبال الرسائل مع العائلة وزملاء العمل وأي شخص لديه حساب على البريد الإلكتروني.

يستطيع هذا البرنامج أن يتحكم في حجم ولون الخط، ويمكنه أيضًا إرسال الصور وكافة النصوص المرسلة ولا يتطلب الأمر إجراءات صعبة، بل كل ما يريده هو أن يكون لديك أنت ومن سترسل إليه الرسالة حسابًا على البريد الإلكتروني.

يعد البريد الإلكتروني من الوسائل المتطورة المستخدمة في التواصل بس مختلف البشر حول العالم.

اقرأ أيضًا: طريقة فتح رسائل البريد الإلكتروني الخاص بي

الفرق بين البريد العادي والبريد الإلكتروني

استكمالًا للإجابة عن “ما هو البريد الإلكتروني؟” ينبغي العلم بأن البريد العادي والبريد الإلكتروني بينهما عدة أمور متشابهة وربما يكون الاختلاف بينهما في أن البريد الإلكتروني متواصل على شبكة الإنترنت وهذا يعطيه بعض المزايا التي تتمثل في الآتي:

  • السرعة في الإرسال، أي أنه يستطيع توصيل أي رسالة حول العالم وبشكل فوري ومنظم.
  • الرد الفوري على الرسائل دون الانتظار لوقت طويل.
  • إمكانية إرسال الرسالة التي استقبلتها لشخص آخر دون إعادة كتابتها مرة أخرى.
  • إمكانية إرسال الفيديوهات والصور والمستندات والنصوص الصوتية وغيرها.
  • يمكن إرسال الرسالة بدون دفع أية أموال، وكل ما عليك فقط هو أن تشترك في الإنترنت.
  • إمكانية حفظ الرسائل لمدة زمنية طويلة.

تطور البريد الإلكتروني

بعد أن تعرفنا على “ما هو البريد الإلكتروني؟” نشير إلى أن البريد الإلكتروني مر بالعديد من المراحل حتى يصل إلى الوضع الحالي الذي هو عليه، فكانت بداية البريد الإلكتروني في الستينات، حيث كانت الرسالة تكتب على الحاسوب وتترك حتى يأتي أحد الأشخاص للاطلاع عليها.

ثم تعرضت للتطور بعد أن تم فتح شبكة ARPANET الأمريكية فأصبح باستطاعته إرسال الرسالة من شخص لآخر من أي مكان حول العالم، لكن استمر حتى الثمانينات حظر استخدام البريد الإلكتروني على العامة، ويتم استخدامه فقط من خلال الجهات الحكومية.

لكن نظرًا للفاعلية الكبيرة التي كان بها البريد الإلكتروني، فقد تم طرحه مع شبكة الإنترنت العالمية، وبعد جميع هذه الإصدارات العالمية أصبح البريد الإلكتروني هو الأكثر شيوعًا في العالم بعدد ستة مليار حساب فعال حول العالم.

أنواع البريد الإلكتروني

استكمالًا لإجابتنا على ما هو البريد الإلكتروني؟ نذكر أنه يوجد العديد من أنواع البريد الإلكتروني التي يتم استخدامها في العديد من الأغراض العامة أو الخاصة، ويتم توضيح تلك الأنواع في الآتي.

بريد ويب

يتم استخدام نوع بريد ويب Webmail من قبل ياهو وجيميل وغيرهم، وهو المسؤول عن تقديم خدمة الإنترنت حول العالم، وهو من أولى الخدمات التي تضمنها البريد الإلكتروني.

بروتوكول مكتب البريد 3

يتميز هذا المتصفح أنه برغم عدم اتصاله بالشبكة إلا أنه يمكنك أن تتصفحه وتقرأ جميع الرسائل، ولكن لا يمكن الوصول إلى أي من الرسائل أو البيانات إلا من خلال الجهاز نفسه، ويتم اختصاره بـ POP3)).

بروتوكول الوصول إلى رسائل الإنترنت

لا يمكن الوصول إلى الرسائل في هذا الخادم إلا من خلال الاتصال بالإنترنت، وإذا تم حذف أي رسالة من هذا الخادم فلن يمكنك الوصول لها مجددًا، ويعود السبب في ذلك إلى أنها مُسحت من الجهاز نفسه.

مايكروسوفت المخدم التبادلي

إن هذا النوع تحديدًا قد تم تصميمه من قبل شركة مايكروسوفت، وقد صمم هذا الخادم من أجل الشركات الكبيرة التي تستخدم أجهزة مختلفة في نظام المراسلة.

اقرأ أيضًا: ما هو البريد الإلكتروني وكيفية كتابته 

عنوان البريد الإلكتروني

في إطار حديثنا حول ما هو البريد الإلكتروني؟ نشير إلى أن عنوان البريد الإلكتروني هو الاسم الذي يختاره المستخدم على البريد الإلكتروني، ويكون مخصصًا له، ويوجد ثلاثة أجزاء أساسية في هذا العنوان وهم:

  • اسم المستخدم: يكون الاسم الحقيقي أو المستعار الذي يختاره لنفسه المستخدم، ويكون أول جزء في عمل عنوان بريد إلكتروني.
  • رمز @: هذا الرمز لا بد أن يكون شرطًا من شروط عمل عنوان بريد إلكتروني، فمن الضروري أن يكون هذا الرمز متواجدًا لأنه الرمز الذي يفصل بين اسم المستخدم واسم النطاق.
  • اسم النطاق: هو النقطة التي ينتمي إليها عنوان البريد الإلكتروني مثل ياهو أو جيميل أو غيرهم من المجالات.

عيوب البريد الإلكتروني

من الطبيعي أن لكل شيء مزايا وعيوب وبعد أن اطلعنا على مزايا البريد الإلكتروني نتعرف على بعض من عيوبه ومنها الآتي:

  • إذ لم يكن لديك برامج حماية من الفيروسات فلن تستطيع حماية بريدك الإلكتروني، وربما أيضًا يشكل خطرًا على هاتفك أو حاسوبك.
  • بسبب أن الرسائل تكون مكتوبة خلف شاشة الحاسوب، فربما يتلقّاها الطرف الآخر بسوء فهم مما يسبب حدوث مشاكل.
  • إذا لم تتعامل مع الرسائل بطريقة دائمة فربما تكثر ولن يمكنك وقتها تحديد الرسائل الهامة من الغير هامة وسوف تتبعثر.
  • كلما زادت أعداد الرسائل كلما أخذت من وقتك وأضاعت عليك يومك، ولذلك عليك ترتيب يومك حتى لا يضيع عليك شيء.

اقرأ أيضًا: عنوان البريد الإلكتروني المخصص للطوارئ 

كيفية التعامل مع عيوب البريد الإلكتروني

بعد التعرف على العيوب التي احتوى عليها البريد الإلكتروني نتعرف على طرق التعامل معها، حيث إن لكل عقبة حلول، ونتعرف على أساليب التعامل مع مشكلات البريد الإلكتروني من خلال الآتي:

  • الاطلاع على الرسائل أولًا بأول حتى لا يتضاعف عددهم وتكبر المشكلة وحينها لن تستطيع حلها.
  • تحميل برامج لحماية الحواسيب والهواتف من الفيروسات حتى تتمكن من حماية الجهاز.
  • عدم اطلاع أحد على الرقم السري الخاص بالبريد الإلكتروني التابع لك لتجنب محاولات التجسس والسرقة.

البريد الإلكتروني من أحد أعظم الاكتشافات والاختراعات التي ما زالت في تطور مستمر وربما يدهشنا العلماء والمبدعين بتطور جديد للبريد الإلكتروني نعجز عن وصفه في مجرد أسطر قليلة.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.