محتوى يحترم عقلك

دعاء قبل أذان المغرب للصائم في رمضان من القرآن والسنة

دعاء قبل أذان المغرب للصائم في رمضان هو دعاء مستحب للمسلم، ويعتبر من المميزات التي أعطاها الله -سبحانه وتعالى- وحبى بها الصائم دون باقي الفرائض والعبادات والميزة فيه هو الدعاء المقبول في وقت صيامه، لهذا سوف نذكر لكم عبر موقع زيادة بعضًا من الأدعية التي يستحب الدعاء بها قبل الإفطار وآداب الدعاء والتضرع للمولى جل علاه.

دعاء قبل أذان المغرب للصائم في رمضان وفضله

دعاء قبل أذان المغرب للصائم في رمضان

خصنا رسول -الله صلى الله عليه وسلم- ببعض الأوقات التي يفضل فيها الدعاء، من تلك الأوقات الدعاء في وقت السحر وهو الثلث الثاني من الليل والشاهد قوله صلى الله عليه وسلم:

(ينزل اللهُ تعالى إلى السماءِ الدنيا كلَّ ليلةٍ حين يمضي ثلثُ الليلِ الأوَّلِ فيقول: أنا الملكُ، أنا الملكُ، من ذا الذي يدعوني فاستجيبَ له؟ من ذا الذي يسألُني فأُعطِيَه؟ من ذا الذي يستغفرُني فأغفرَ له؟ فلا يزال كذلك حتى يضيءَ الفجرُ) في صحيح الألباني.

من أفضل الأوقات في الدعاء أيضًا هي ساعة بين العصر والمغرب والشاهد هنا قول رسول الله في الحديث الصحيح الذي رواه أبو هريرة -رضي الله عنه- وصححه الترمذي:

(خيرُ يومٍ طلَعتْ عليه الشَّمسُ يومُ الجمعةِ فيه خُلِقَ آدمُ وفيه أُهبِطَ وفيه مات وفيه تِيبَ عليه وفيه تقومُ الساعةُ وما من دابَّةٍ إلَّا وهي مُصِيخَةٌ يومَ الجمعِة من حينِ تُصبحُ حتَّى تطلُعَ الشَّمسُ شفَقًا من السَّاعةِ إلَّا الجِنَّ والإنسَ وفيه ساعةٌ لا يصادفُهَا عبدٌ مسلمٌ وهو يصلِّي يسألُ اللهَ شيئًا إلَّا أعطاهُ إيَّاهُ).

من أفضل الأوقات وأجلها كما ذكرها رسول الله -صلى الله عليه وسلم- هو دعاء الصائم فضل دعاء الصائم أنه ليس بينه وبين الله حجابًا كما وضحها وفسرها علماء أهل السنة والجماعة والشاهد هو الحديث الشريف.

حيث ذكر رسول الله -صلى الله عليه وسلم- في الحديث الحسن عن أنس بن مالك -رضي الله عنه- (ثلاثُ دَعواتٍ لا تُرَدُّ: دعوةُ الوالِدِ لِولدِهِ، ودعوةُ الصائِمِ، ودعوةُ المسافِرِ) ذكره الألباني في صحيح الجامع، سنسرد لكم فيما يلي إن شاء الله دعاء قبل أذان المغرب للصائم في رمضان من السنة ومن الأثر الصالح.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: أجمل دعاء للجمعة الأولى من رمضان

دعاء قبل أذان المغرب للصائم في رمضان من السنة النبوية

لم يذكر عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- دعاءً صريحًا في رمضان قبل المغرب فقد ورد عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- حديث واحد فقط في صيغة دعائية عن هذا الموضوع وهو..

(ذهب الظمأُ وابتلتِ العروقُ وثَبَت الأجرُ إن شاء اللهُ) هذا الحديث ضعًّفه الشيخ محمد بن صالح آل عثيمين -رحمه الله- وذكره في مجموع فتاواه حديثًا ضعيفًا، يعد هذا الحديث من الأحاديث المشهورة عند جموع المسلمين فدائمًا ما يقال قُبيل الإفطار مباشرة.

قد ذكر الشيخ الألباني -رحمه الله- هذا الحديث برواية أخرى وهي.. عن عبد الله بن عمر -رضي الله عنه – قال (كان إذا أفطر قال ذهب الظمأ وابتلت العروق وثبت الأجر إن شاء الله) قال عنه الألباني أنه حديث حسن وقد ذُكر في إرواء الغليل.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: دعاء اليوم الواحد والعشرين من شهر رمضان وادعية للعشر الأواخر

دعاء قبل أذان المغرب للصائم في رمضان من الأثر الصالح

ذُكر في الأثر الصالح العديد من الأدعية التي كان يذكرها الصائمون في فترة قبل أذان المغرب حتى يتقربون بها إلى الله ويتضرعون له في وقت مفضل فيه الدعاء ومن تلك الأدعية بعض مما اقتبسها السلف الصالح من أدعية الرسول..

  • (اللهمَّ إني أعوذُ بك من العجزِ والكسلِ، والجُبنِ والهَرمِ، والبُخلِ، وأعوذ بك من عذابِ القبرِ، ومن فتنةِ المحيا والمماتِ) والمقصود بفتنة المحيا والممات هو وقت البعث والمقصود بالهرم هو الكبر في السن.
  • (اللهمَّ فإني أعوذُ بك من فتنةِ النارِ، وعذابِ النارِ، وفتنةِ القبرِ، وعذابِ القبرِ، ومن شرِّ فتنةِ الغِنى، ومن شرِّ فتنةِ الفقرِ، وأعوذُ بك من شرِّ فتنةِ المسيحِ الدَّجَّالِ، اللهمَّ اغسِلْ خطايايَ بماءِ الثَّلجِ والبَرَد، ونقِّ قلبي من الخطايا كما نقَّيْتَ الثوبَ الأبيضَ من الدَّنَسِ، وباعِدْ بيني وبين خطايايَ كما باعدتَ بينَ المشرقِ والمغربِ، اللهمَّ فإني أعوذُ بك من الكسَلِ والهرَمِ والمأْثَمِ والمغْرمِ)

يعد هذا الدعاء من أكثر الأدعية التي يدعو بها المسلمين في الصلاة خاصة بالاستعاذة من أعظم فتنة في الأرض وهي فتنة الدجال.

  • (اللهم اسقنا من حبيبك ونبيك محمد شَربة هنيئة لا نظمأ بعدها أبدًا)

يدعو المسلمون هذا الدعاء كي يقفوا على حوض الكوثر وهو الحوض الذي يسقي منه رسول الله المسلمين يوم القيامة يوم تدنو الشمس من الرؤوس.

  • (اللهم اجعل صيامنا وقيامنا وركوعنا وسجودنا خالصًا لوجهك الكريم)

الغرض من هذا الدعاء هو إخلاص النية في الصلاة والصيام والقيام في رمضان وغيره من الشهور لله -سبحانه وتعالى-.

  • (اللهم إني أسألك الخير كله عاجله وآجله اللهم إني استعيذ بك من الشر كله عاجله وآجله اللهم ارزقنا لذة النظر إلى وجهك الكريم)

هذا دعاء الغرض منه الطلب من الله -عز وجل- صرفنا عن الشر وما يحدث منه وتقريبنا إلى الخير والأعمال الصالحة.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: دعاء آخر ليلة في رمضان ودعاء نهاية شهر رمضان مكتوب

أدعية للصائم قبل المغرب في رمضان مقتبسة من القرآن

اقتبس بعض الصالحين أدعية يدعون بها في رمضان أو غيره من وحي الآيات القرآنية التي تحمل الدعاء ومن وحي الأحاديث الشريفة ذات الصيغة الدعائية مثل ما يلي:

  • (وإذا سألك عبادي عني فإني قريب أجيب دعوة الداعي إذا دعان) من سورة البقرة اقتبس منها الصالحون تلك الصيغة الدعائية (ربنا دعوناك كما أمرتنا فاستجب كما وعدتنا).
  • (رَبَّنَا إِنَّكَ مَنْ تُدْخِلِ النَّارَ فَقَدْ أَخْزَيْتَهُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنْصَارٍ) من سورة آل عِمران أقتُبست تلك الصيغة الدعائية منها (اللهم ارحمنا فوق الأرض وتحت الأرض ولا تخزنا يوم العرض عليك).
  • في صيغة الدعاء على الغير اقتبسوا من سورة نوح (وقال نوح رب لا تذر على الأرض من الكافرين ديارا) وتلك الصيغة هي (اللهم زلزل الأرض تحت أقدامهم).

من سورة الأنبياء أخذ المسلمون صيغة الدعاء بالاستغفار من تلك الآتية (وَذَا النُّونِ إِذْ ذَهَبَ مُغَاضِبًا فَظَنَّ أَنْ لَنْ نَقْدِرَ عَلَيْهِ فَنَادَى فِي الظُّلُمَاتِ أَنْ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنْتُ مِنَ الظَّالِمِينَ) والمقصود بكلمة (ذا النون) هي كناية عن سيدنا يونس -عليه السلام- والصيغة هي من الآية الكريمة هي (لا إله إلا أنت سبحانك إنَّا كنا من الظالمين).

  • أما الشيخ الجليل محمد جبريل -حفظه الله- فقد اقتبس من فواتح سورة الفرقان ابتهالاً وبداية للدعاء والحمد والثناء على الله وتلك الآيات هي (تَبَارَكَ الَّذِي نَزَّلَ الْفُرْقَانَ عَلَى عَبْدِهِ لِيَكُونَ لِلْعَالَمِينَ نَذِيرًا الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَلَمْ يَتَّخِذْ وَلَدًا وَلَمْ يَكُن لَّهُ شَرِيكٌ فِي الْمُلْكِ وَخَلَقَ كُلَّ شَيْءٍ فَقَدَّرَهُ تَقْدِيرًا).

كانت صيغة الابتهال هي (صدق الله العظيم المتوحد بالجمال لكمال الجلال تعظيمًا وتقديرًا الذي أنزل الفرقان على عبده ليكون للعالمين نذيرًا) وصيغة الابتهال هي في الأساس الحمد والثناء على الله -عز وجل- على نعمه الكثيرة التي تحصى.

آداب الدعاء والتضرع للمولى عز وجل

لا تتعدد آداب الدعاء في الدين الإسلامي بتعدد مضمون الدعاء فكل إنسان يدعو بما يحلو له لكن الآداب والقواعد واحدة ومن تلك الآداب والقواعد ما يلي:

  1. كغيره من الأعمال يجب فيه إخلاص النية لله سبحانه وتعالى.
  2. الحمد لله والثناء عليه والصلاة والسلام على نبينا محمد -صلى الله عليه وسلم-.
  3. اليقين واليقين في اللغة هو الصدق والثقة فعليك أن تكون واثقًا صادقًا من داخلك بظان الله سبحانه وتعالى سيستجيب دعائك.
  4. عدم الاستعجال بالإجابة.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: دعاء الجمعة الأخيرة من رمضان وحال السلف في شهر رمضان

بذلك نكون قد عرضنا لكم دعاء قبل أذان المغرب للصائم في رمضان من القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة وما ذكره أسلف الصالحين في أثرهم وذكر آداب الدعاء، نرجو أنكم قد أخذتم النفع من خلال قرأتكم لتلك السطور.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.