تجربتي مع الاستغفار لانجاب الولد

تجربتي مع الاستغفار لانجاب الولد من التجارب المميزة التي غيرت حياتي، حيث إن للاستغفار فوائد وأفضال عديدة يغفل الكثيرون عنها، وسوف أعرفكم من خلال موقع زيادة على فضل الاستغفار وفوائده وعلى تجربتي مع الاستغفار لانجاب الولد من خلال من السطور التالية.

تجربتي مع الاستغفار لانجاب الولد

تجربتي مع الاستغفار لانجاب الولد

إن تجربتي مع الاستغفار لانجاب الولد بدأت بعد إنجابي لثلاث بنات، فقد كنت أرغب أنا وزوجي بشدة في إنجاب ولد، وكنت دائما ما اترجى الله سبحانه وتعالى- كي يرزقني بولد ويكون سند لي ولوالده عند الكبر، وبالفعل حدث الحمل وكنت أعد الأيام والليالي كي يأتي يوم معرفة نوع الجنين.

بالفعل ذهبت للطبيبة في الشهر الرابع، ولكن أخبرتي الطبيبة بأنني أحمل في أحشائي فتاة أيضًا، وقولت حينها الحمد لله على كل، لأني دائمًا أرضى بكل ما يكتبه الله تعالى لي، ولكن شعرت أن زوجي حزين ويخفي ذلك، حينها قررت أنني سوف أنجب له ولد بإذن الله.

ووضعت أبنتي، وبعدها سألت الطبيبة عن المدة التي يمكن أن ابدأ اتجهز فيها للحمل مرة أخرى، ولكن نصحتني أن هذه المدة يجب ألا تقل عن ثلاث سنوات، وذلك لإنجابي أربع مرات من قبل، ولكن بعد مرور سنة ذهبت للطبيبة مرة ثانية، ولكن قالت لي أن التبويض ضعيف ويجب تناول منشطات.

في ذلك الحين قولت أنني لا أرغب في ذلك الآن، وخلال تصفحي للإنترنت قرأت منشور لإحدى الأخوات تحكي تجربتها مع الاستغفار وذكر الله في تحقيق المعجزات، وحينها امتلأ قلبي بالأمل والثقة بالله -عز وجل-.

حيث إنها كانت تردد يوميًا في الصباح والمساء “سبحان الله” سبعون مرة، وكانت تستغفر الله تعالى عشر مرات، وتقول “سبحان الله العظيم” تسع مرات، وتقوم بختم المرو العاشرة بالاستغفار تقول: “أستغفر الله إنه كان غفارا”.

تقول أيضً اللهم كما أعطيت لزكريا يحيي، ولمريم عيسى بأمر منك يا الله اعطني ولا تحرمني.

اقرأ أيضًا: سورة يوسف لإنجاب الذكور

نجاح تجربتي مع سيد الاستغفار

كما أنها كانت دائما ما تردد دعاء سيد الاستغفار وهو:

عن شداد بن أوس -رضي الله عنه- عن النبي -عليه الصلاة والسلام-  قال:

تَعَلَّموا سيِّدَ الاستِغفارِ: اللهم أنتَ ربي لا إلهَ إلَّا أنتَ خلَقتني وأنا عبدُك وأَنا على عهْدِك ووعدِك ما استَطَعتُ أعوذُ بك مِن شرِّ ما صَنَعتُ وأبوءُ لك بنِعمَتِك عليَّ وأبوءُ بذَنبي فاغفِرْ لي فإنَّه لا يَغفِرُ الذُّنوبَ إلَّا أنتَ”. أخرجه  البخاري في صحيحه.

كانت أيضًا أردد دائما أذكار الصباح والمساء، وأصلي قيام الله وادعو الله تعالى أن يقر عيني بانجاب الولد، وحدث الحمل بالفعل، وكانت كل أعراضه تشير أني حامل ببنت، ولكن ما يأست أخذت أردد دائما سيد الاستغفار واسبح وادعو الله بهذه الأدعية التي كانت تدعو بها أيضًا:

“وأفوض أمري إلى الله أنه على كل شي قدير”، “ربي أني وهن العظم مني واشتعل الرأس شيبًا ولم اكن بدعائك ربي شقيا فهب لي من لدنك وليًا”.

كانت المفاجأة يوم السونار لمعرفة نوع الجنين بشرتني الطبيبة أنه ولد، ولم تسع هذه الدنيا فرحتي، وقمت بالسجود في المستشفى لشكر الله على أنه لم يرد دعائي ولم يخيب رجائي، وتجربتي تشير إلى أن الاستغفار من الوصفات السحرية في تحقيق الأمنيات.

تجدر الإشارة إلى أنه يجب عدم الالتزام بالاستغفار بعدد معين في اليوم، حتى لا يصبح هذا الأمر بدعة وإحداث وهذا من الأشياء التي نهانا عنها الله والرسول -صلى الله عليه وسلم.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع سيد الاستغفار

فضل الاستغفار وفوائده

إن  الاستغفار ييسير كل أمر صعب وعسير، ومن هذه الأمور التي يسهلها ويحققها هي انجاب الولد، كما  إن للاستغفار له أفضال جليلة وعظيمة، وأن الاستمرار على الاستتغفار والتقرب من الله -سبحانه وتعالى- بالطاعات.

كما أن المداومة عليه تساعد المسلم على تحقيق ما يتمنى، وسوف نتعرف على فوائد الاستغفار الأخرى التي تتمثل فيما يلي:

  • إن الاستغفار يعد من أسباب الرزق والخير للعبد المستغفر، كمان أنه من أسباب دفع البلاء، وذلك في قوله تعالى: “فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا* يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَارًا* وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارً” صدق الله العظيم.
  • إن العبد المستغفر له شرف عظيم وهو مدح الله -سبحانه وتعالى- له وثناءه عليه حيث الله -جل وعلا- أثنى على المستغفرين في الذكر الحكيم في سورة آل عمران في الآية رقم (17)، في قوله -سبحانه وتعالى: “الصَّابِرِينَ وَالصَّادِقِينَ وَالْقَانِتِينَ وَالْمُنفِقِينَ وَالْمُسْتَغْفِرِينَ بِالْأَسْحَارِ”.
  • إن الاستغفار له فضل عظيم في محو الذنوب والخطايا والمعاصي، والدليل على ذلك قوله تعالى في الذكر الحكيم: “وَمَن يَعْمَلْ سُوءًا أَوْ يَظْلِمْ نَفْسَهُ ثُمَّ يَسْتَغْفِرِ اللَّهَ يَجِدِ اللَّهَ غَفُورًا رَّحِيمًا”، صدق الله العظيم.
  • يعد الاستغفار أسباب فاعلها اكتساب رحمة ورضا الله -سبحانه وتعالى- والدليل على ذلك قوله تعالى: “لَوْلَا تَسْتَغْفِرُونَ اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ” من سورة النمل في الآية الكريمة رقم (46).
  • إن الاستغفار سبب من أسباب دفع العذاب عن العباد المستغفرين في الدنيا والآخرة، حيث قال تعالى: “وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنتَ فِيهِمْ ۚ وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ”، من سورة الأنفال الآية رقم (33).
  • إن الاستغفار يعتبر من أسباب إتيان القوة والنفع للمستغفر، والدليل ذلك قوله -جل وعلا-: “وَأَنِ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ يُمَتِّعْكُم مَّتَاعًا حَسَنًا إِلَىٰ أَجَلٍ مُّسَمًّى وَيُؤْتِ كُلَّ ذِي فَضْلٍ فَضْلَهُ ۖ وَإِن تَوَلَّوْا فَإِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ كَبِيرٍ”.

اقرأ أيضًا: فضل الاستغفار في استجابة الدعاء

أدعية مستجابة لانجاب بالولد

إطار عرض تجربتي مع الاستغفار لانجاب الولد سوف أعرفكم على بعض الأدعية المستجابة بإذن الله تعالى لانجاب الذكر، والتي قمت بترديدها باستمرار.

حيث إن الدعاء يعتبر من الوسائل التي يتقرب بها العبد لربه ليحقق له ما يرجوه، وسوف نتعرف على هذه الأدعية  من خلال السطور التالية:

  • اللهم يا ودود يا معطي يا ذي العرش المجيد، يا مجيب، يا فعالٍ لما تريد، اسألك يالله برحمتك وبقدرتك، واسألك بنور وجهك الذي يملأض أرجاء عرشك، واسألك برحمتك التي وسعت كل شيء، أن تجعل ما في أحشائي ولدًا صالحًا كامل الخلقة.
  • اللهم ازرقني ولدًا واجعله تقيًا تام الخلقة، ليس في خلقته زيادة ولا نقصان، وقر عيني برؤيته، كما في قوول الله تعالى: “والَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهَا مِنْ رُوحِنَا وَجَعَلْنَاهَا وَابْنَهَا آيَةً لِلْعَالَمِينَ”.
  • اسألك يا الله بأسمك المبارك الطيب الذي تحبه، والذي إذا دعيت به اجبت، وإذا استفرجت به فرجت، وإذا سئلت به اعطيت، وإذا استرحمت به رُحمت، أن ترزقني بولد صالح.
  • اللهم أني اسألك برحمتك الواسعة ألا تحرمني من انجاب الولد، وأن تقر عيني بولد صالح يسعد قلبي برؤيته سالمًا معافى.
  • اللهم هب لي من لدنك وليًا يرثني ويرثُ من آل يعقوب واجعله ربِ رضيًا، ربي لا تذرني فردًا وأنت خير الوارثين”.

اقرأ أيضًا: سورة يس لإنجاب الذكور

قدمت لكم تجربتي مع الاستغفار لانجاب الولد، كما تعرفنا أيضًا من خلال هذا الموضوع على فضل الاستغفار، بالإضافة إلى ذكر بعض الأدعية المستجابة بفضل الله تعالى لانجاب الذكر، ونتمنى أن نكون  قد قدمنا لكم الإفادة.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.