محتوى يحترم عقلك

نموذج خطة تعديل سلوك جاهزة

نموذج خطة تعديل سلوك جاهزة متواجد بصورة واضحة، نظرًا لوجود العديد من الأطفال الذي يحتاجون إلى خطط لتعديل السلوك، فسنعرض اليوم من خلال موقع زيادة نموذج خطة تعديل سلوك جاهزة التي يمكنك اتباعها لكي تتمكن من معالجة سلوكيات الأطفال المختلفة.

نموذج خطة تعديل سلوك جاهزة

يوجد نموذج خطة تعديل سلوك جاهزة في الشكل الذي سنقوم بتوضيحه في التالي، فلكي تتمكن من تعديل سلوكيات الأطفال عليك اتباع التعليمات المتواجدة فيها، والطريقة المتبعة لتحسين سلوك الطفل، والنموذج يتضح فيما يلي:

معلومات عن الحالة

الاسم: ………………………………………….

العمر: ………………………………………….

الجنس: …………………………………………

اسم المدرسة / المركز: ……………………………

القائم على تعديل السلوك: ………………………….

تاريخ إعداد الخطة: ……………………………….

في برامج تعديل السلوك وتنفيذها يوجد العديد من الخطوات العامة التي يجب أن تمتلكها تلك الخطط وهي:

1- مكونات خطة تعديل السلوك.

2-  تحديد السلوك المستهدف.

3-  تعريف السلوك المستهدف.

4- قياس السلوك المستهدف.

5- التحليل الوظيفي للسلوك.

6- تصميم خطة العلاج.

7- تنفيذ خطة العلاج تقييم فعالية برنامج العلاج.

8- تلخيص النتائج وكتابة التقرير وفيما يلي تصميم لتلك النقاط:

اقرأ أيضًا: تعديل سلوك الطفل السارق ولماذا يسرق؟ ودوافعه

أولًا: تحديد السلوك المستهدف

هنا يخرج معدل السلوك بسلوكيات أولية عامة غير محددة بدقة للتحقق من وجود مشكلة من عدم وجودها ويلجأ الشخص المسئول على تعديل السلوك لمقابلة الحالة التي تمتلك المشكلة وأهل الحالة وأخذ الموافقة على المعالجة: ……………………………………………………………………………………………………………………………………………………………………

ثانيًا: تعرف السلوك المستهدف

الهدف منه تعريف السلوك بشكل واضح محدد إجراءاته بالإضافة إلى أنه يكون قابل للقياس، ومن الهام ألا يختلف عليه شخصان ………………………………………………………………………………………

ثالثًا: قياس السلوك المستهدف

الهدف من قياس السلوك المستهدف هو تسجيل تكرار السلوك أو مدة حدوثه، للحكم فيما بعد على نجاح خطة تعديل السلوك.

الجدير بالذكر هنا أن تعديل السلوك هو عملية مستمرة تشمل القياس في مرحلة الخط القاعدي ما قبل العلاج وخلال مرحلة العلاج أو مرحلة ما بعد العلاج (المتابعة).

أشهر طرق القياس التي تستخدم لقياس سلوك المستهدف هي: تسجيل تكرار السلوك وتعني تسجيل عدد المرات التي يحدث بها السلوك في فترة زمنية معينة وعلى المستوى الذي تحدده تلك الفترة الزمنية

…………………………………………..………………………………………..….

كما أن هناك طريقة تسجيل مدة حدوث السلوك وهي تسجيل طول الفترة الزمنية التي يوجد فيها استمرار السلوك بالحدوث أثناء فترة الملاحظة وتحسب بالمعادلة التالية: مدة السلوك نسبة الحدوث = ــــــــــــــــــــ ويتم ضرب الناتج بمائة وذلك لتحديد مدى الملاحظة

…………………………………………..…………………………………………..………………………………………………………………..

رابعًا: التحليل الوظيفي للسلوك

تعني أنها المثيرات القبلية والبعدية التي تتواجد قبل فعل السلوك والتي تتبعه وذلك للتعرف على مدى تأثيرها على قوة السلوك، ومدى تكرار السلوك للتحكم بها لأجل خطة تعديل السلوك، بالإضافة إلى رقم المثيرات القبلية والمثيرات البعدية.

خامسًا: تصميم خطة العلاج

هنا يراعي معدل السلوك تحديد النقاط التالية:

1- ما هو معدل السلوك؟

2- من هم المشاركون وما وظيفتهم؟

3- تحديد الزمان والمكان لتطبيق خطة تعديل السلوك.

4- توضيح المعززات.

5- إظهار إجراءات خفض السلوك (العقاب).

6- إعلان جداول التعزيز (متصل أو متقطع).

7- المعززات والعقاب البديل في حالة أن تفشل الإجراءات السابقة.

8- ما هي المبررات لتعديل السلوك في هذه الحالة.

سادسًا: تنفيذ خطة العلاج

في هذه المرحلة يبدأ التطبيق الفعلي للإجراءات المذكورة بالأعلى، مع مراعاة أن عملية القياس هي عملية مستمرة وفي هذه المرحلة يقوم المنفذ بشرح خطوات التطبيق من خلال الاستعانة بعبارات واضحة وسلوكية.

اقرأ أيضًا: ما هي سلبيات وإيجابيات النظرية السلوكية؟ وما هي أهدافها؟

سابعًا: تقييم فاعلية برنامج العلاج

يأخذ التقييم هنا عدة أشكال منها:

1- التحليل البصري للرسم البياني (القياس في مرحلة الخط القاعدي ومرحلة العلاج ومرحلة المتابعة).

2- رأي ولي أمر الطالب وملاحظاته

………………………………………………………………………….

3- رأي معلم الطالب وملاحظاته

………………………………………………………………………….

4-  رأي زملاء الطالب والمحيطين به

………………………………………………………………………….

5- ملاحظة المعدل نفسه لسلوك الطالب ويلخص معدل السلوك ملاحظاته عن التقييم بعبارات واضحة وسلوكية.

………………………………………………………………………….

ثامنًا: تلخيص النتائج وكتابة التقرير

هنا يكتب معدل السلوك التقرير النهائي له بعد تطبق خطة تعديل السلوك ويراعي النقاط التالية

1- معلومات عن الحالة.

…………………………………………………………………………

2- مبررات تطبق خطة تعديل السلوك

…………………………………………………………………………

3- ما هو السلوك المشكل والسلوك المرغوب به.

………………………………………………………………………….

4-عرض نتائج التقييم ما قبل القياس وما بعد القياس:

………………………………………………………………………….

5-التوصيات (للمعدل والأطراف المشاركة): ………………………………………………………………………….

6-الخلاصة: ………………………………………………………………….

ما هو تعديل السلوك

في إطار عرض نموذج خطة تعديل سلوك جاهزة، سنوضح ما المقصود بتعديل السلوك، حيث إنه صورة من صور العلاج التي يكون الهدف منها هو الحصول على التغيرات الحادثة في سلوك الشخص الواحد، والتي تجعل الشخاص المتواجدين حوله أكثر فعالية ونشاط.

إجراءات تعديل السلوك

في سياق توضيح نموذج خطة تعديل سلوك جاهزة، سنشرح الإجراءات التي يلزم اتباعها لكي يتمكن الشخص القائم على تعديل السلوك من تعديل السلوك، ومن هذه الإجراءات ما يلي:

  • يجب تحديد السلوك الذي يتطلب تعديله، والمواقف التي يتم فيها حدوث هذا السلوك.
  • قم بتقديم التعزيزات اللازمة لإظهار السلوكيات التي يستلزم إخفائها أو الذي تريد زيادته.
  • عليك معرفة هل السلوك الذي يجب تغيره أو زيادته، تعزيز معنوي أو غذائي أم أنه مادي، والذي يعتمد بشكل أساسي على الطفل.
  • يجب على القائم على التعديل ألا يقوم بإشباع التعزيز لدى الطفل فتختفي قيمته.
  • من الممكن أن يكون التعزيز في البداية يحدث بشكل فوري، ومن ثمَ يبدأ في التدرج إلى حد الانقطاع، فعليك معرفة ضرورة هذا الأمر.

طرق تعديل لسلوك للطفل

بعد أن أوضحنا نموذج خطة تعديل سلوك جاهزة، سنوضح ما هي الطرق التي يمكن اتباعها الكي نتمكن من تعديل سلوك الأطفال، فيوجد العديد من الطرق الهامة لتعديل سلوك الأطفال ومن هذه الطرق ما يلي:

  • الممارسة السلبية
  • المعزز السلبي.
  • الإقصاء.
  • المعزز الإيجابي.
  • الإطفاء.
  • المعزز الاجتماعي.
  • المنمذج.
  • الإشباع.
  • الكف المتبادل.
  • تغيير المثير.
  • الحرمان.
  • العقاب.

المفاهيم المختصة بخطط تعديل السلوك

هناك بعض المفاهيم التي تتعلق بخطط تعديل السلوك، ففي صدد توضيح نموذج خطة تعديل سلوك جاهزة، سنوضح ما هي المفاهيم المتعلقة بهذا الأمر، والتي تتضمن ما يلي:

  • التعلم المعرفي: هو واحد من الأمور الهامة التي تتعلق بطريقة فهم الشخص للأحداث التي تحدث حوله، وتفسير الشخص لهذه الأحداث، بالإضافة إلى سلوك الشخص وتبريره له في الموقف نفسه، كما أنه يضم أنواع التفكير الذي يمتلكها الشخص بالإضافة إلى حدث النفس أو مع الذات.
  • الاشتراط الكلاسيكي: هو واحد من أسس الاشتراط أو المسمى بالاشتراط الاستجابي، وهو هام في أمر تكوين العلاقة بين المثيرات القبلية وكذلك السلوك الكلاسيكي.
  • الاشتراط الإجرائي: وهو واحد من الأسس التي يتم توظيف النموذج على أساسها، ويهتم هذا الشرط على تحليل سلوك الفرد وعلاقته بالتغيرات التي تحدث بالبيئة القبلية والبعدية، وتعتبر المثيرات من أهم الأدوار الأساسية في عملية تحليل السلوك.

اقرأ أيضًا: عبارات عن تعزيز السلوك الإيجابي للطالبات بالصور

خطوات تعديل السلوك

في السابق أوضحنا نموذج خطة تعديل سلوك جاهزة، والآن نوضح ما هي الخطوات التي يجب اتباعها لكي يتم تعديل السلوك، وهي كالتالي:

  1. تحديد السلوك المراد تغييره أو تعديله.
  2. تعريف السلوك الذي يتم تغيره وقياسه.
  3. الاهتمام بتحديد السوابق وكذلك اللواحق.
  4. معرفة المشكلة السلوكية وكذلك تعريفها ومدى قياسها.
  5. توضيح الاستراتيجيات التي تخص تعديل السلوك.
  6. تنفيذ خطة تعديل السلوك التي تتناسب مع الفرد.
  7. تقويم الهدف من خطة تعديل السلوك.
  8. العمل على تطبيق السلوك المعدل والحفاظ عليه.

تعديل السلوك من الأمور الهامة التي يجب أن يحظى بها جميع الأطفال المحتاجون إلى ذلك، وعليهم اتباع الخطوات اللازمة لكي يتخلصوا من السلوكيات السيئة وتغييرها.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.