فوائد الاستحمام بالماء البارد للرجال

فوائد الاستحمام بالماء البارد للرجال عديدة، ويفضل معظم الناس عادة الاستحمام بالماء الدافئ خاصة في فصل الشتاء، ولكن أثبتت الكثير من الدراسات فوائد الاستحمام بالماء البارد في تقوية المناعة والحد من التعرض لنزلات البرد والعديد من المزايا الأخرى التي تخص الرجال وهذا ما سوف نوضحه من خلال هذا المقال عبر موقع زيادة.

فوائد الاستحمام بالماء البارد للرجال

فوائد الاستحمام بالماء البارد للرجال

توجد العديد من الفوائد الناتجة عند استحمام الرجل بالماء البارد ويمكن ألا يعلمها الكثير منهم، لذلك سوف نقوم بتوضيحها وهي كالتالي:

  • يساعد الماء البارد على تنشيط الدورة الدموية بالجسم، ويعد هذا أمر ضروري للحفاظ على سلامة وتحفيز أجهزة وأعضاء الجسم ومن بينهم العضو الذكري.
  • كما إنها تعمل على زيادة إفراز هرمون الذكورة، مما يجعل الرجل في حالة بدنية جيدة، وتحفيزه للقيام بالعملية الجنسية بشكل طبيعي.
  • بالإضافة إلى دورها في زيادة عدد الحيوانات المنوية وتحفيز إنتاجها، كما تعمل على تنشيطها وزيادة سرعتها.
  • كما توصلت بعض الدراسات الطبية إلى أن الاستحمام بالماء البارد يطيل من عمر الحيوان المنوي مما يزيد من فرص حدوث الحمل.
  • وتعد سبب أيضا في الحفاظ على صحة الخصيتين وتنشيطهم، مما ينتج عنه القيام بدورهم بشكل جيد.
  • تعمل على تزايد الحاجة للرغبة الجنسية عند الرجال
  • حماية القلب من الأمراض المختلفة التي يمكن أن تؤثر سلبيا على قدرة الرجل الجنسية.
  • يساعد على إنتاج الطاقة بالجسم مما يجعل الإنسان يشعر بالنشاط والحيوية، وتزيد من قدرته على أداء مهامه اليومية.

ويمكن التعرف على المزيد من خلال: فوائد الاستحمام بالماء الساخن أو الدافئ ونصائح الاستحمام الصحي

ما هي مزايا اختيار الماء البارد عند الاستحمام

وهناك مزايا أخرى وفوائد لاختيار الماء البارد عند الاستحمام منها:

تحفيز نشاط الإنسان:

  • يظن الكثير منا أن الماء الدافئ يسبب الإحساس بالدفء، ولكن الحقيقة عكس ذلك حيث يساعد الماء البارد في زيادة سرعة التنفس نتيجة لصدمة الجسم في البداية، مما يزيد من تدفق الأكسجين ومعدل ضربات القلب، فيؤدي إلى الشعور بالدفء.
  • يعمل أيضا على تنشيط الدورة الدموية وبالتالي تزايد طاقة الجسم.

تنظيف البشرة والشعر:

  • يعد الماء البارد أفضل الحلول لتنظيف البشرة والحفاظ على نضارتها وبريقها.
  • فهو يعمل على فتح المسام دون تسرب الأتربة والغبار إلى البشرة، والتي تكون سبب في تكون الأوساخ ويليها ظهور الحبوب والبثور المزعجة.
  • كما إنه يحافظ على الزيوت الطبيعية الموجودة بالشعر وعدم تعرضه للجفاف.
  • لذلك ينصح أطباء الجلد بغسل البشرة بالماء البارد لأنه يحميها من الجفاف ويعمل على شد الجلد بسبب زيادة تدفق الدم به.

تحفيز مناعة الجسم:

  • يساعد الماء البارد على تنشيط الدورة الدموية وبالتالي الحفاظ على صحة الأجهزة بالجسم خاصة القلب.
  • وذلك بسبب زيادة ضخ الدم مما يؤدي إلى تقوية عضلات القلب وتعزيز قدرته.
  • كما إنه يساهم في خفض مستوى ضغط الدم وبالتالي يحافظ على صحة الشرايين وعدم انسدادها.
  • لذلك يعزز من صحة المناعة وقدرتها في مواجهة العديد من الأمراض.

يساعد على خفض الوزن:

  • يحتوي الجسم على نوعين من الدهون، نوع يتراكم نتيجة تناول الكثير من السعرات الحرارية، ونوع أخر لازم للجسم لأنه يزيد من طاقته ويعطيه الشعور بالدفء.
  • وعندما يغتسل الإنسان بالماء البارد، يقوم بتحويل الدهون الضارة إلى الدهون المفيدة مما يساعد على حرقها والتخلص منها.
  • وقد أثبتت الأبحاث أن المداومة على الاستحمام بالماء البارد يمكن أن ينقص 5 كيلو جرام من الجسم خلال عام دون اتباع أي حميات غذائية.

بعد التعرف على فوائد الاستحمام بالماء البارد للرجال يمكن التعرف على المزيد من خلال: فوائد الاستحمام بالماء البارد في فصل الشتاء وأضراره

فوائد أخرى للاستحمام بالماء البارد وتأثيرها على الصحة

وهناك آثار إيجابية أخرى على صحة الإنسان جراء الاستحمام بالمياه الباردة من بينها:

الحد من آلام العضلات:

  • عادة يشعر الرياضيون بألم وتشنجات في العضلات بعد القيام بالتمارين العنيفة.
  • فوجد أهمية الاستحمام بالماء البارد في تسكين تلك الألآم أو عدم التعرض لها من البداية.
  • وأثبتت الأبحاث أن تعرض الجسم للماء البارد لمدة 25 دقيقة قادر على التخلص من ألآم العضلات نهائيا بعد القيام بالتمارين العنيفة أو الجري لمسافات طويلة.
  • وفي الحالات الصعبة يجب الالتزام به لمدة 4 أيام متواصلة حتى تظهر النتيجة.

تقليل الشعور بالإجهاد:

  • صدمة الجسم بالماء البارد سواء بالاستحمام أو السباحة في البحر أو المحيط، يساعد كثيرا في تخفيف التعب والإجهاد الذي يعاني منه الجسم.
  • كما إنه يساعد على تقليل معدل حمض اليوريك وتحفيز العوامل المضادة للأكسدة، مما يحافظ على صحة الجسم وتجنب الشعور بالإرهاق.

تجنب الاكتئاب:

  • يعمل الماء البارد على إرسال إشارات من خلال الجلد تحمل الكثير من النبضات الكهربائية إلى الدماغ.
  • مما يساعد على تحسن الحالة المزاجية والشعور بالنشاط والحيوية.
  • ويمكن عمل ذلك من خلال تعرض الجسم للماء الدافئ لمدة 3 دقائق ثم التعرض للماء البارد وهذا التدرج يساعد على تقليل الصدمة.

أثر الاستحمام بالماء البارد على الخصيتين

  • ينصح بعدم تعرض الخصيتين للحرارة المرتفعة وذلك بتجنب الاستحمام بالماء الساخن أو التواجد داخل غرفة الساونا لمدة طويلة.
  • وذلك لأن الخصيتين عندما ترتفع حرارتهما يعمل ذلك على خفض مستويات الخصوبة، ويمكن أن يصيب الشخص بآلام شديد مع مرور الوقت.
  • بحيث لا تزيد حرارتهما عن 35 درجة مئوية حتى تستطيع أن تقوم بأداء وظائفها الحيوية.
  • ومساعدتها أيضا في إنتاج الحيوانات المنوية وهرمون التستوستيرون.
  • ولذلك خلقها الله تعالى في كيس خاص بها خارج الجسم حتى تكون حرارتها أقل من حرارة الجسم.
  • كما أثبتت الأبحاث قوة كفاءة عملهما في فصل الشتاء عن الصيف وبالتالي يعود ذلك إلى تزايد الخصوبة وأعداد الحيوانات المنوية.
  • وبذلك يأتي دور الماء البارد في الحفاظ على تبريد الخصيتين وتحفيز عملها بشكل طبيعي.
  • وذلك بالتعرض للماء البارد لمدة 2 أو 3 دقائق خلال الاستحمام.
  • ويتوفر أيضا جهاز للتبريد، وهو في هيئة سروال قصير يوجد به كمية من الماء البارد تساعد على تبريد المنطقة وتحسين وظائفها.

ولا يفوتك أيضًا المزيد من خلال: فوائد الاستحمام بالماء البارد للصحة العامة والبشرة

أضرار الاستحمام بالماء البارد

بالرغم من الفوائد العديدة للماء البارد ولكن توجد أضرار قد تظهر على الشخص عند تكرار التعرض له خاصة في فصل الشتاء ومنها:

  • الإصابة بنزلات البرد.
  • ارتفاع درجة الحرارة نتيجة لضعف الجسم وعدم القدرة على تحمله.
  • ظهور العديد من المشاكل الصحية خاصة في حال عدم تدفئة الجسم بعد الاستحمام مباشرة.
  • وهناك بعض الأشخاص تصاب بالرعشة الشديدة من قوة الصدمة.
  • في حال المعاناة من مشاكل بالقلب، قد يكون الأمر في غاية الخطورة ويمكن أن يسبب توقف القلب المفاجئ.
  • لذلك يفضل تجنب الاغتسال بالماء الدافئ في الطقس البارد حتى نبتعد عن الأضرار الناتجة عنه.

أيهما أفضل الاستحمام بالماء الدافئ أم البارد

  • أوضح الأطباء الطريقة المثلى للاستحمام وهي استخدام الماء الدافئ لمدة دقيقة أو أثنين، ثم استخدام الماء البارد بعدها لمدة دقيقة أخرى.
  • وذلك التناوب بين الماء الدافئ والبارد يؤدي إلى التخلص من السموم والحفاظ على صحة الجسم.
  • لأن الماء البارد يعمل على ضيق الأوعية الدموية وتجمع الدم، أما المياه الدافئة تساعد على ضخ الدم في العضلات.
  • وبهذه الطريقة يستطيع الإنسان أن يستفيد من النوعين.

الطريقة الصحيحة للاستحمام بالماء البارد

هناك العديد من الناس تخشى الاستحمام بالماء البارد خوفا من الإصابة بنزلات البرد، ولكنها تريد الاستفادة من فوائده العديدة للجسم فيمكن اتباع الآتي:

  • بعد الاستحمام بالماء البارد وإنهاء الاغتسال نهائيا، لابد من تناول كوب من الماء البارد قبل الخروج من الحمام للوقاية من الإصابة بنزلات البرد.
  • محاولة تنشيف الشعر جيدا بالمنشفة أو استخدام الأستشوار في القيام بذلك.
  • غلق جميع الأبواب والمنافذ التي تؤدي لدخول الهواء مع ضرورة تنشيف الجسم جيدا.
  • الاهتمام بالتدفئة الجيدة بعد الاستحمام حتى لا تؤدي برودة الجو إلى سهولة الإصابة بأعراض الإنفلونزا.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم فوائد الاستحمام بالماء البارد للرجال وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.