فوائد ربط البطن بعد الولادة القيصرية

فوائد ربط البطن بعد الولادة القيصرية عديدة، وذلك لأن الربط يُحسن من وضعية عضلة البطن، ويساعد على التئام جرح عملية الولادة القيصرية نفسه، ويقلل من الترهلات التي تحدث عقب الولادة في العضلات، بالإضافة إلى تقليل بروز البطن الواضح أيضًا، وسوف نقدم لكم من خلال موقع زيادة أهم فوائد ربط البطن بعد الولادة القيصرية.

فوائد ربط البطن بعد الولادة القيصرية

تمر العديد من السيدات اللاتي ولدن عن طريق عملية قيصرية بمشاكل الترهلات وزيادة الوزن، ولحل هذه المشاكل تلجأ بعض السيدات إلى استخدام حزام البطن، والذي أثبت أن له فوائد عديدة، وسوف نتعرف عليها من خلال الآتي:

  • يعمل ربط البطن على استعادة الشكل الطبيعي للبطن قبل الولادة القيصرية، وذلك لأن شكل جسم المرأة يكون غير مقبول، الأمر الذي يؤثر عليها نفسيًا، وهذا لأن ظهور الكرش يؤدي إلى الإصابة باضطرابات نفسية وانعدام الثقة بالنفس.
  • يعزز من ثقة المرأة بنفسها، ويحسن من حالتها المزاجية.
  • يساعد الحزام على تصحيح وضع جلوس الأم وقت الرضاعة، حيث تحتاج الرضاعة الطبيعية إلى تدريب على الوضعيات السليمة، وذلك للقيام بإرضاع الطفل، وذلك مع اختلاف وضعيات الرضاعة، إلا أن وضع المهد.

(تضع من خلاله الأم طفلها على ذراعها الأيمن، إذا كانت سترضعه مثلًا من الثدي الأيمن ورأسه على كوعها ومقعدته على كفها وموازيًا لها ومرفوع لصدرها)، وهذا الوضع هو الأكثر شيوعًا في الرضاعة الطبيعية، ويسهل ارتداء حزام البطن هذه الوضعية.

  • دعم منطقة أسفل الظهر التي تزداد ألمًا بعد الولادة القيصرية، وهذا نظرًا لطول مدة الجلوس لإرضاع الجنين أو في الجهد المبذول من الأم في بيتها، لذا تعد من فوائد ربط البطن بعد الولادة القيصرية.
  • يقلل احتباس السوائل في الجسم، فعندما ترتدي الأم حزام البطن يقوم الجسم بالتعرق الشديد، مما يودي إلى قلة احتباس السوائل والدهون الموجودة في منطقة البطن، مما يودي بدوره إلى شد العضلات، وتحسين المظهر الخارجي للبطن.
  • يمنع ترهلات عضلات البطن عقب الولادة القيصرية التي تتم عن طريق شق عضلات البطن لإخراج الطفل من الرحم، وبالتالي تحدث صعوبة في رجوع تلك العضلات إلى وضعها السابق، مما يسبب ترهلات لهذه العضلات، وصعوبة في الحركة بالنسبة للأم نفسها، ومن فوائد ربط البطن بعد الولادة القيصرية ضم هذه العضلات لبعضها البعض، ومحاولة إعادتها لوضعها الأصلي قدر الإمكان.
  • يخفى عيوب الجسم لأنه يعمل على ضم منطقة البطن بشكل جيد.، فعندما ترتديه المرأة تحت الملابس تكون في حالة إحساس بالأمان، وحرية في الحركة، راضية عما وصلت له بعد ارتداء حزام البطن.

اقرأ أيضًا: طريقة ربط البطن بالشماغ للنفاس

مميزات حزام البطن

في إطار عرض فوائد ربط البطن بعد الولادة، سوف نستعرض أهم فوائد حزام البطن التي تتمثل فيما يلي:

  • سهولة ارتداء الحزام ونزعه، حيث يصنع من مواد مرنة قابلة للتعديل تغطي جزء من ضلوع الصدر.
  • وفرة قياساته، يتوفر العديد من المقاسات والأشكال، مما يساعد المرأة على إخفاء مظهر البطن، حتى تستطيع المرأة الوصول لمرحلة الرضا عن نفسها بعد عملية الولادة القيصرية.

اقرأ أيضًا: علاج انتفاخ البطن بعد الولادة القيصرية

أضرار استخدام ربط البطن بعد الولادة القيصرية

على الرغم من تعدد فوائد ربط البطن بعد الولادة القيصرية، ووصول بعض السيدات لنتائج مبهرة نتيجة لربط البطن عقب الولادة القيصرية، إلا أنه يوجد لهذه الأربطة او الأحزمة العديد من الأضرار التي تتمثل فيما يأتي:

  • وضوح ارتداء الحزام تحت الملابس إذا كانت رقيقة، فكثير من الأمهات تزداد حركتهن بعد الولادة، لزيادة متطلبات طفلها الصغير، أو تكون امرأة عاملة تضطر للخروج الدائم، ومع ارتداء الحزام تحت الملابس يكون واضحًا، مما قد يسبب الحرج لبعض الأمهات، فتقوم بنزعه، فلا يحقق الفائدة المرجوة منه.
  • يمنع ارتدائه بعد الولادة القيصرية مباشرةً، لأن هذه الولادة تكون عن طريق عمل شق في أسفل عضلات البطن وتقطب بعد انتهاء العملية، وعند وضع الحزام من الممكن أن تتعرض المرأة إلى تلوت هذا الجرح، أو فتح الجرح مرة أخرى من أي حركة خاطئة، لذا يجب ارتداء اربطة البطن عمومًا تحت إشراف متخصص.
  • خفض الوزن وشد البطن بشكل مؤقت، حيث يقوم حزام البطن بشد الترهلات، وضبط وضعية العضلات في البطن والتخلص من الدهون المتراكمة في منطقة البطن، ولكن بعد خلع هذا الحزام والعودة إلى الممارسات الطبيعية، تعود الدهون وترهل العضلات كما كانت قبل ارتدائه.
  • التأثير على العضلات الداخلية في حال أن كان قوة ضغط الحزام أقوى من المحتمل، وقد يؤدي هذا بدوره إلى تضرر هذه العضلات أو ضعفها، مما يصعب على الأم الولادة القيصرية مجددًا، لأنها تكون عن طريق شق هذه العضلات.
  • صعوبة التنفس وعدم الإحساس بالراحة، حيث تشعر بعض الأمهات المرتديات للحزام بضيق التنفس نظرًا لضغطه على منطقة الصدر، أو نتيجة لمعاناتها من أحد الأمراض التنفسية، مما يصعب الأمر عليها.
  • تأثير أي مادة من مكونات صنع الرباط هذا على الجسم، والرباط أو الحزام، حيث يصنع من مواد كثيرة، منها ما يصنع من القماش أو الأربطة الضاغطة أو البلاستيك وغيرها من المواد التي قد تسبب التحسس لدى الأم.
  • الإصابة بالطفح الجلدي، حيث يظهر على سطح الجلد بقع أو تقرحات، وقد تشعر المرأة بالحكة، نظرًا لحدوث ثنايات في الجلد منه، أو بسبب طول مدة ساعات ارتدائه.
  • تورم مكان ما تحت الرباط أو الحزام، ويحدث ذلك لعدة أسباب منها: ضغط الحزام على منطقة البطن أو عدم توافق المقاس أو النوع لا يتلاءم مع جسم الأم أو ضعف البشرة.
  • سوء استخدام الحزام يؤدي إلى مشاكل في منطقة الحوض، وذلك لأن هناك العديد من الأمهات لا يعرفن كيفية ارتداء الحزام بطريقة صحيحة، فمثلًا: يجب خلعه عند النوم، وعدم ارتدائه عقب الولادة القيصرية مباشرةً، حتى لا يتلوث الجرح، وقد يؤثر على منطقة الحوض بسبب زيادة الضغط عليها.

اقرأ أيضًا: أفضل مشد للبطن بعد الولادة القيصرية

تعد فكرة ربط البطن بعد الولادة القيصرية من الوسائل الفعالة التي تؤثر على عضلات البطن وتساعد على شدها والوصول بها إلى الشكل الطبيعي المعتاد لها.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.