بحث عن خصائص الحيوانات والنباتات التي تعيش في الصحراء

الحيوانات والنباتات التي تعيش في الصحراء هي محور مقالنا اليوم على موقع زيادة، فهناك الكثير من المهتمين والباحثين عن أنماط حياة الحيوانات والنباتات الصحراوية، نقدم لكم اليوم هذا المقال لتعرف على بعض تلك الحيوانات والنباتات، ومعرفة خصائصها التي تجعلها قادرة على التكيف والعيش في تلك البيئة القاسية.

خصائص وطبيعة البيئة الصحراوية

الصحراء مناطق شاسعة من اليابسة قاحلة ويندر فيها وجود الماء، لها خصائص طقس تجعل من عيش الكائن الحي بها شبة مستحيل، فهي بيئة معادية لحياة النباتات والحيوانات فضلاً عن الإنسان، ومع الأسف فإن حجم تلك الصحراء القاسية يحتل ثلث حجم اليابسة على كوكب الأرض، وذلك باعتبار أن الأماكن التي تندر فيها الأمطار ويخلو سطحها من الغطاء النباتي تدخل تحت مسمي (صحراء)، وبذلك فهو يشمل الأماكن القطبية التي تخلو من مظاهر الحياة وتسمي (الصحراء القطبية)، ولكن ليست هي محور مقالنا اليوم وإنما الحيوانات والنباتات التي تعيش في الصحراء الرملية التي ترتفع بها درجات الحرارة.

بحث عن خصائص الحيوانات والنباتات التي تعيش في الصحراء شامل ومفصل

وبعد كل ما ذكر عن طبيعة الأراذي الصحراوية يمكنك الاطلاع على كيفية استصلاح الأراضي الصحراوية

خصائص ومميزات الحيوانات والنباتات التي تعيش في الصحراء

في البداية لنتعرف على خصائص تلك الحيوانات والنباتات التي تستطيع العيش والتكيف مع الطبيعة الصحراوية القاسية؛

  1. لنبدأ بخصائص النباتات الصحراوية؛ نجد أن تلك النباتات تتميز بكونها ذات قدرة عالية من التحمل
  • فهي تحمل أوراق تأخذ شكل الأسلاك وبعضها خالي من الأوراق تماماً، كثيراً ما تحوي أشوك لحمايتها من الحيوانات أكلة العشب
  • ذات جذور تمتد لإعماق كبيرة داخل التربة لكي تستطيع الحصول على المياه من الرطوبة الموجودة في باطن الأرض، وبفضل تلك الجذور تستطيع تلك النباتات إكمال عملية البناء الضوئي والبقاء على قيد الحياة لعدة سنوات ومثال على ذلك النخيل، وهذا لا يمنع وجود تلك النباتات التي تنمو وتزهر بعد سقوط الأمطار، ولكن سرعان ما تموت ولا تعيش سوى لبضعة أسابيع.
  • من تلك النباتات ما يختزن الماء في أورقة وجذوره كنبات الصبار، فتنتفخ ساقه وعند ندرة الماء وعدم سقوط الامطار تبدأ سيقانها بالانكماش والتقلص.
  1. ثانياً الحيوانات التي تعيش في الصحراء وتكيفها مع تلك البيئة القاحلة؛ نجد أن تلك الحيوانات تعمل على حفظ برودة أجسادها أثناء درجات الحرارة الشديدة بالنهار وذلك كالتالي:
  • أغلب تلك الحيوانات تقوم بالبحث ليلاً على ما يكفيها من الطعام والماء لبقائها على قيد الحياة.
  • ومنها ما يعيش في أماكن تحت سطح الأرض نهاراً، أو يبقى في الظل بعيداً عن أشعة الشمس القاتلة، وكما ذكرنا فإنها تقوم بعملية الصيد للحصول على الطعام في أوقات الليل.
  • وعن كيفية حصولها على ما يكفي من المياه وجد العلماء أن بول تلك الحيوانات عالي الأمونيا وذلك لتقليل من كمية المياه الخارجة من أجسادها بالتبول.
  • كما أن بعضها يحصل على احتياجه من الماء عن طريق ما يحصل عليه من طعام، كحيوان اليربوع الذي لا يشرب أبداً ويحصل على حاجته من المياه عن طريق بذور النباتات التي يتغذى عليها.
  • ومن تلك الحيوانات من يبقي في ثبات حتى تسقط أمطار فتتكاثر بسرعة ثم تعود لحالة الركود والسكون قبل انتهاء المياه.

أسماء بعض الحيوانات والنباتات التي تعيش في الصحراء

الجمل:

يأتي الجمل على رأس القائمة عند ذكر الحيوانات وبالأخص التي تعيش في الصحراء، وترجع أهميته لكونه ليس مجرد حيوان يستطيع التأقلم والتكيف مع ظروف الصحراء القاسية، فهو أيضاً وسيلة تنقل ومصدر للغذاء للكثير من البشر الذين اضطرتهم الظروف للعيش بالصحراء، وعن تلك الخصائص التي تميز الجمال فإليك التالي

  • تستطيع الجمال السير في الصحراء لعدة أيام دون شرب الماء، ولكن تكتفي بما تحصل عليه من عصارة النباتات التي تتغذى عليها، ويجدر بنا أن نذكر أن الجمل يستطع شرب أكثر من عشر لترات من الماء برشفه واحدة حينما يتوافر له ذلك.
  • سنم الجمال يحوي كمية من الشحوم المخزنة تكفي لإمداده بالطاقة اللازمة التي تكفيه للبقاء على قيد الحياة.
  • الجمال لا تبدأ أجسادها في التعرق إلا بعد بلوغها 41 درجة مئوية، وبذلك تتجنب فقد الماء عن طريق التعرق.

حيوان اليربوع (الجربوع):

من القوارض التي تستطيع العيش في البيئات الصحراوية، يهرب اليربوع من حرارة الصحراء لجحرة تحت سطح الأرض حيث درجة حرارة لا تتجاوز 33 درجة مئوية، وكما ذكرنا فهو من الحيوانات التي لا تشرب الماء وتحصل على حاجتها من المياه عند طريق ما تتغذى عليه من بذور النباتات، وأكثر ما يميز حيوان اليربوع سيقانه الطويلة التي تجعل سرعته تصل لـ 16 ميلاً في الساعة عند التعرض لمطاردة، وأيضاً حاسة سمعه القوية الذي يساعده على الهرب من الحيوانات المفترسة ليلاً.

غزال ارييل ( دوركاس):

يتميز غزال دوركاس بالرشاقة والمرونة وجمال أشكالها، ذات وزن لا يتعدى 25 كيلو جراماً، تتغذى على أوراق النباتات، حيث تمثل تلك الأوراق لغزال دوركاس مصدر الطعام والمياه، فذلك النوع من الغزلان لا يشرب الماء طيلة حياته ويكتفي بما يحصل عليه من عصارة داخل النباتات، ولذلك فهو حيوان مثالي للعيش في الصحراء، والجدير بالذكر أن الغزلان تمثل الطعام الأساسي لكثير من حيوانات الصحراء المفترسة، ولتتجنب غزال ارييل حرارة الصحراء تقوم بالبحث عن طعامها في الوقت ما بين غسق الليل والفجر.

بحث عن خصائص الحيوانات والنباتات التي تعيش في الصحراء شامل ومفصل

ثعلب الصحراء ( الفنك):

من أشهر الحيوانات الليلية التي تعيش في الصحراء هي الثعالب، ونخص بالذكر هنا الثعلب (الفنك) فذلك النوع من الثعالب يتميز بآذانه الكبيرة جداً، التي لا يقف دورها عند مساعدته في السماع بشكل أفضل في الصحراء، ولكن أيضاً تقوم تلك الآذان الكبيرة بإخراج الحرارة الزائدة من جسم الثعلب فتعمل بذلك على الحفاظ على برودة أجساد تلك الثعالب، ويتميز ثعلب الفنك بوزنة الخفيف وحجمه الصغير، وقد تصل أعمار تلك الثعالب إلى 14 عاماً.

بحث عن خصائص الحيوانات والنباتات التي تعيش في الصحراء شامل ومفصل

يمكنك الدخول هنا والأطلاع على الحيوانات المهددة بالانقراض في المملكة

 الصبار:

الصبار من أشهر النباتات الصحراوية، يتميز الصبار بقدرته العجيبة على تحمل درجات الحرارة العالية والندرة في المياه، الأمر الذي يجعل من الصحراء بيئته المناسبة، فكما تحمي الأسلاك الشائكة ما تحيط به، تعمل الأشواك في الصبار على حمياته من الحيوانات آكله العشب، وتتخذ بعض أنواع الصبار التمويه والخدع البصرية حتى لا تلفت إليها الأنظار، فنجد مثلاً الصبار الحجري الذي يتخذ شكل الأحجار الموجودة في الصحراء، وكما أشارنا سابقاً فإن الصبار له القدرة على تخزين داخل سيقانه، لاستخدمها وقت الجفاف وندرة المياه.

ومع ذكر الحيوانات والنباتات التي تعيش في الصحرء يمكنك معرفة المحيمات الطبيعة في مصر عن طريق بحث عن المحميات الطبيعية فى مصر

الخزامى (اللافندر)

تعد الخزامى أو يطلق عليه البعض اللافندر، من النباتات التي له القدرة على التعايش مع البيئة الصحراوية، معروفة بأزهارها ذات اللون البنفسجي والأحمر، وأيضاً رائحتها العطرة، قد يصل طول هذا النبات إلى 30 سم، وتفترش سيقانها الأرض مكونة شكل دائري يبلغ قطره 40 سم.

بحث عن خصائص الحيوانات والنباتات التي تعيش في الصحراء شامل ومفصل

وفي ختام المقال قدمنا لكم بعض من أسماء الحيوانات والنباتات التي تستطيع التكيف والعيش في البيئة الصحراوية،  وكذلك خصائص تلك الحيوانات والنباتات الصحراوية، ونرجو أن أكون قد وفقت في نهج سياسة موقعنا زيادة وهو تقديم المعلومة وزيادة.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.