محتوى يحترم عقلك

كم تستغرق مدة الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة

مدة الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة وفوائد الرضاعة الطبيعية للطفل والأم ، الأمومة هي فطرة جبلها الله تعالى في النساء ورزقهنّ الصبر والقوة على تحمل كافة المسؤوليات ومواجهة المواقف بمختلف أنواعها من مواقف القلق والخوف منذ اليوم الأول الذي تُشرق فيه الدنيا بابتسامة صغيرها، فهي تجربة ليس لها مثيل وتُعتبر أكبر حادثة تمر بها المرأة في حياتها بل وتغير حياتها للحد الذي تنقلب فيه حياتها رأسًا على عقب؛ وذلك لأنّ الأمر أصبح مرتبط بوجود طفل يتغذى منها، فيجب عليها أن تحرص كل الحرص على أن تتغذى بصورة صحيحة لأنّ الرضاعة تتطلب أن تتناول الأم غذاء صحيًا لكي تحمي حياة طفلها فيما بعد.

ولأهمية هذا الموضوع لدى كثير من الناس فإننا يسرنا اليوم أن نقدم لكم من خلال موقعنا زيادة هذا المقال تحت عنوان مدة الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة وفوائد الرضاعة الطبيعية للطفل والأم ، وإليكم التفاصيل؛ فتابعونا.

ما هي علامات الحمل أثناء الرضاعة؟ وما النصائح التي يجب عليكِ سيدتي اتباعها لتجنب الآثار السيئة الناتجة عن ذلك؟ هذا ما سوف نقدمه لك من خلال مقالنا هذا بالتفصيل تفضلي بالمتابعة علامات الحمل أثناء الرضاعة ونصائح لتجنب الآثار الجانبية للحمل وقت الرضاعة

مدة الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة وفوائد الرضاعة الطبيعية للطفل والأم

ما هي عملية الرضاعة

قد ذكر الله عز وجل في كتابه الشريف قوله تعالى: {وإنْ أردتم أنْ تسترضِعوا فلا جناح عليكم}، فقد شرّع الله الرضاعة لتكون وسيلة لتغذية الطفل الرضيع الذي يكون دون الحولين أي لم يتم عامين كاملين فيكون غير قادر على أن يتناول الطعام وبالتالي تكون الرضاعة سبيل لإطعامه، ولله عز وجل حكمة في أن يجعل غذاء الطفل من لبن والدته، وبالكاد توصل العلماء ومنظمة الصحة العالمية إلى الفوائد التي تنجم عن عملية الرضاعة بعد أن أمر الإسلام بها منذ قرون من الزمان.

فوائد الرضاعة الطبيعية للطفل الرضيع

للرضاعة الطبيعية فوائد عديدة تعود بالنفع على الرضيع، ومن تلك الفوائد ما يلي:

  • ضمان سلامة لبن الأم وخلوه من كافة أنواع البكتريا التي تضر بصحة الطفل في ذلك السن.
  • تلعب دور هام للغاية في المساعدة على بناء الجهاز المناعي للطفل، فيكون ذلك سببًا في وقايته من أمراض الجهاز الهضمي.
  • أيضًا تحفظ الطفل من الإصابة بالأمراض المزمنة المنتشرة كمرض السكر والضغط وغيرهما.
  • الطفل الذي يرضع بصورة طبيعية فإنّه يتمتع بصحة جيدة على عكس الأطفال الذين يتناولون اللبن الصناعي، حيث تم التوصل إلى أنّ الأطفال الذين تمت رضاعتهم طبيعيًا يكونون أقل عرضة للإصابة بالسمنة أو النحافة المفرطة وغيرها من الأمراض.
  • لبن الأم يرفع من مستوى الذكاء عند الأطفال، مما يمكنهم من تحصيل المعلومات بصورة سهلة، ويجعلهم متفوقين على المستوى الدراسي والعملي.
  • قد شاع بين الأطفال سهولة الإصابة بمرض الإكزيما وهو مرض جلدي معروف، لكن أثبتت الدراسات أنّ الطفل الحاصل على الرضاعة الطبيعية يمكنه مقاومة ذلك المرض على عكس الأطفال الذين تمت رضاعتهم بصورة غير طبيعية.
  • كما أنّه قيل أنّ لبن الأم يقلل من احتمالية الموت المفاجئ للأطفال الرضع.
  • الرضاعة الطبيعية تحمي الطفل من الإصابة بتسوس الأسنان؛ لأنّ لبن الأم يحتوي على الكالسيوم والكثير من الفيتامينات والمغذيات التي تعمل على تقوية أسنان الرضيع.
  • ومن الأشياء التي لا يستوعبها العقل أنّ لبن الأم يُحسن من نفسية الطفل كما أنّه يساعد على حدوث ارتباط قوي ويوطد العلاقة بين الأم وصغيرها.

هل عانيت من قبل سيدتي من اختلاف حجم الثديين بسبب الرضاعة؟ هذا ما سوف نتحدث عنه بالتفصيل في هذا المقال الذي أعددناه من أجلك تفضلي بالقراءة اختلاف حجم الثديين بسبب الرضاعة وعلاجه وأهم فحوصات تقييم حجم الثديين

فوائد الرضاعة الطبيعية للأم

للرضاعة الطبيعية ثمار عديدة تعود على الأم أيضًا، وسنتعرف عليها من خلال السطور القادمة:

  • كما أنّ الرضاعة الطبيعية تحمي الطفل من الإصابة بمختلف الأمراض فهي أيضًا تقلل من فرصة إصابة الأم بالسرطانات العديدة كسرطان الثدي.
  • وذلك لأنّه أثناء حدوث تلك العملية تُفرز بعض الهرمونات في الثدي تعمل على الوقاية من تكون خلايا سرطانية، كما أنّها تقيها من الإصابة بهشاشة العظام.
  • من خلال عملية الرضاعة ترتفع نسبة هرمون يُسمى الأوكسيتوسين الذي له دور فعال في الحد من النزيف الذي يحدث عقب الولادة.
  • أثناء الحمل تكتسب الأم وزن كبير بسبب تغير الهرمونات لديها وهذا يكون سببًا في تخوف الكثير من الفتيات من الحمل.
  • لكن أثبت العلماء أن الرضاعة الطبيعية تساعد على حرق السعرات الحرارية الزائدة فتتمكن الأم من فقد ذلك الوزن الذي اكتسبته خلال فترة الحمل فيمكنها أن تتمتع بوزن مثالي مرة أخرى.
  • الاكتئاب شائع حدوثه جدًا بين النساء خاصة في فترة ما بعد الحمل نتيجة حدوث بعض التغيرات في الجسد وتغيرات في الهرمونات وعدم حصول الأم على قدر كافٍ من النوم وشعورها بالتعب بشكل مستمر.
  • لكن الرضاعة الطبيعية تأتي كحل سحري لذلك كله حيث أنّها تخفض من إمكانية إصابة الأم بالاكتئاب الذي يتزامن حدوثه مع العام الأول من بعد الولادة.
  • الرضاعة الطبيعية توفر على الأم جهد كبير كانت ستبذله في أمور التعقيم وغلي المياه وإعداد الرضعات عند اللجوء إلى الرضاعة الصناعية، وتوفر على الأب تحمل عبء مادي كبير وتكليفه ما لا يطيق.
  • كما أنّ الرضاعة الطبيعية تضمن للأم استحالة حدوث حمل مرة أخرى في خلال أول ستة أشهر بعد الولادة مباشرة نتيجة لانقطاع الدورة الشهرية خلال تلك الفترة، حتى تتمكن الأم من التفرغ لرعاية صغيرها.
  • من لطف الله عز وجل بالأم ورأفته بها أن جعل الرضاعة بشكل طبيعي تصونها من المشاكل التي تنتج عن تراكم الحليب في الثدي من التهابات شديدة وآلام.

من الأسئلة الشائعة لدى كثير من الأمهات متى يمكن إعطاء الطفل الماء؟ وما الفرق بين الماء العادي وماء غريب؟ هذا ما سوف نقدمه لكم أعزائي القراء في هذا المقال بالتفصيل تفضلي بالمتابعة متى يعطى الرضيع الماء وما الفرق بين الماء وماء الغريب للطفل

مدة الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة

  • إنّ الأطفال حديثي الولادة لا يكونون بحاجة إلى ماء أو عصير، هم فقط يحتاجون إلى لبن الأم في تلك الفترة، حيث أثبت الأطباء أنّ الرضاعة الطبيعية هي الحل الأمثل لحديثي الولادة حتى يبلغ عمرهم ما يقرب من الستة أشهر.
  • ويحتاج أغلبية الأطفال في ذلك السن إلى ما بين ثمان رضعات وحتى اثني عشر رضعة في اليوم الواحد ويكون ذلك كل ساعتين تقريبًا.
  • ولكن بعض الأطفال حديثي الولادة قد يحتاجون إلى الرضاعة عدة مرات في الساعة الواحدة لذا ينبغي على الأم ألا تتوتر أو تقلق حيال ذلك لأنه أمر طبيعي، حيث أنّ تلك المدة تختلف من طفلٍ لآخر.

أطعمة ممنوعة أثناء فترة الرضاعة الطبيعية

توجد بعض المأكولات والمشروبات التي يجب على كل أم أن تمتنع عن تناولها خلال فترة الرضاعة الطبيعية، وذلك إمّا لأنّها تؤثر بالسلب على الطفل الرضيع نتيجة لانتقالها إلى الصغير من خلال لبن الأم، أو أنّها تؤثر على اللبن وتحد من كميته، ومن خلال السطور القليلة القادمة سنتعرف عن الأطعمة المباحة والمحظورة للأم خلال فترة الرضاعة:

 الأطعمة المحظورة:

  • يحظر تناول الخضروات التي تتطلب جهد كبير كي يتم هضمها مثل البصل والثوم.
  • يمنع منعًا بتًّا أن تتناول الأم مأكولات حارة لأنها بذلك تؤثر بالسلب على الجهاز الهضمي لصغيرها.
  • الموالح من الفواكه يحظر تناولها أثناء فترة الرضاعة الطبيعة لأنها تصيب الطفل بالإسهال، ومن أمثلة ذلك: الفراولة والليمون والبرتقال وغيرها.
  • الأم ممنوعة من تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات لأنها تؤثر على نوم الطفل عند انتقالها إليه من خلال الحليب
  • يحظر على الأم تناول منتجات الألبان كاملة الدسم مثل الزبد؛ وذلك لأنّها تؤثر على معدة الطفل وتصيبه بالمغص الشديد، فيمكن استبدالها بالزبادي نظرًا لسهولة هضمها وخلوها من الدسم.
  • إذا كانت توجد بعض الأطعمة التي تسبب الحساسية للأم، فيجب عليها أن تمتنع من تناولها طوال مدة الرضاعة، مخافةً أن يكون الطفل لديه حساسية من نفس تلك الأطعمة.
  • الكافيين بجميع أنواعه يجب الابتعاد عن تناوله أثناء مدة الرضاعة.
  • قبل تناول أي دواء يجب على الأم أن تستشير الطبيب الخاص بها للتأكد من أنّ ذلك الدواء ليس له أي آثار جانبية على الطفل.

ما هو علاج نزلات البرد عند الرضع؟ وما الأعراض التي يمكن أن نقلق منها؟ هذا ما سوف نجيب عنه في هذا المقال بالتفصيل تفضلوا أعزائي القراء بالمطالعة علاج نزلات البرد عند الرضع وأعراض الإصابة بنزلات البرد عند الرضع

 الأطعمة المباحة: كل ما هو عدا ذلك يُسمح للأم أن تتناوله وذلك كالبروتينات والعصائر الطبيعية والخضروات الورقية وما إلى ذلك.

قدمنا لكم من خلال موقعنا هذا المقال عن مدة الرضاعة الطبيعية لحديثي الولادة وفوائد الرضاعة الطبيعية للطفل والأم ، نرجو أن نكون قد أفدناكم وأجبنا على كل أسئلتكم ونرحب بمزيد من الأسئلة والاستفسارات عبر موقعنا ونعدكم بالرد عليها في أقرب وقت إن شاء الله.

طبتم وطاب لقاؤنا بكم.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.