مدة علاج التهاب الأعصاب الطرفية الصحيحة

مدة علاج التهاب الأعصاب الطرفية تختلف على حسب السبب الرئيسي لحدوث التهاب الأعصاب الطرفية وطريقة العلاج المتبعة للعلاج، فتختلف درجة الإصابة والسبب من شخص إلى آخر ويحدد على أساسها طريقة العلاج التي سوف يخضع لها المريض للعلاج.

مدة علاج التهاب الأعصاب الطرفية

لا يوجد مدة محددة من الممكن أن يتم اتخاذها كمعيار أساسي في حساب الوقت اللازم لعلاج التهاب الأعصاب الطرفية، ولكن مدى التزام المريض بالعلاج بالإضافة إلى المرحلة التي وصل إليها المريض هما الأساس في تقصير أو زيادة الوقت اللازم للتخلص من مشاكل الأعصاب الطرفية.

ما هو التهاب الأعصاب الطرفية؟

مدة علاج التهاب الأعصاب الطرفية
مدة علاج التهاب الأعصاب الطرفية

التهاب الأعصاب الطرفية هو حدوث بعض من الالتهابات والمشاكل في الأجزاء الطرفية من الجسم كاليدين أو الأرجل، ويشعر المريض ببعض من الوخز والألم في هذه المناطق بالإضافة إلى شعور المريض بالتنميل الشديد.

من الممكن أن يتسبب التهاب الأعصاب الطرفية في أن يتطور الأمر يتحول إلى إصابات أكثر خطورة، ويعود السبب إلى أن المريض يكون في حالة عدم الشعور بالأطراف مما يزيد من فرص احتمالات الإصابة وكسور العظام.

ما هي الأعصاب؟

تعتبر الأعصاب هي الوسيط بين الحركة وبين الأمر الذي يخرج من المخ ويعطي الإشارة إلى تحريك مكان ما في الجسم، فتخرج الإشارات العصبية من المخ وتذهب إلى الأطراف لتعطى لها الأوامر بالحركة، والتهاب الأعصاب الطرفية يعمل على إعاقة هذه العملية مما يؤدى إلى صعوبة وصول الإشارات العصبية إلى الأطراف الحركية.

ما هي أسباب الإصابة بالتهاب الأعصاب الطرفية؟

تحدث الإصابة بالتهاب الأعصاب الطرفية نتيجة العديد من الأسباب، ويأتي في المرتبة الأولى من أسباب الإصابة هو مرض السكري، ومن الممكن أن يكون أيضا سبب الأسباب هو استخدام بعضا من الأدوية والتي تسبب آثار جانبية تؤدي إلى حدوث التهاب الأعصاب الطرفية.

يؤدي ارتفاع ضغط الدم في الجسم في بعض من الأحيان إلى إصابة الشخص بالتهاب الأعصاب الطرفية، لذلك فقد يكون العامل المسبب للالتهاب، بالإضافة إلى انه من الممكن أيضا أن يتسبب نقص بعض من المعادن والفيتامينات في حدوث مشاكل الأعصاب الطرفية، مثل حدوث نقص في الجسم لمجموعة فيتامينات B المركبة.

بعضا من العادات السيئة قد تكون أيضا السبب وراء الإصابة بالتهاب الأعصاب الطرفية، فتناول المخدرات والمشروبات الكحولية والتدخين قد يكونوا أحد ابرز الأسباب للإصابة بالتهاب الأعصاب الطرفية.

بعضا من الأمراض الأخرى أيضا قد تكون السبب في حدوث التهاب الأعصاب الطرفية مثل بعض من أمراض الكبد والكلى ونقص المناعة الطبيعية للجسم أو إصابة الجسم ببعض من الأورام ومشاكل الغدة الدرقية.

كيف يتم علاج التهاب الأعصاب الطرفية؟

تختلف طريقة العلاج بناء على السبب الرئيسي في حدوث الإصابة للمريض، فإذا كان السبب هو مرض السكري، فيتم محاولة خفض نسبة السكر في الدم والالتزام بنظام غذائي صحي وممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة.

بينما إذا ما كان السبب في حدوث التهاب الأعصاب الطرفية هو نقص بعض الفيتامينات والمعادن في الجسم، يقترح الطبيب المختص أن يتم الالتزام بتناول بعض من الفيتامينات والمعادن الهامة مثل فيتامين B المركب.

اقرأ أيضاً: هل يشفى مريض التهاب الأعصاب ؟ وما هي أنواعه وأسبابه ؟

الوقاية من التهاب الأعصاب الطرفية

لكى تحمى نفسك من الإصابة بالتهابات الأعصاب الطرفية، يجب عليك أن تحاول الابتعاد عن أي من المسببات لحدوثه، حاول اتباع النصائح التالية:

  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام للتحكم في مستويات السكر في الدم ومستويات ضغط الدم.
  • الالتزام بنظام غذائي صحي متكامل ويحتوى على كافة العناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن المهمة للجسم.
  • الابتعاد عن العادات السيئة مثل التدخين وشرب الكحوليات.
  • عدم تناول أي مستحضرات طبية أو أدوية بدون استشارة طبيب مختص حتى لا تتعرض إلى أي آثار جانبية قد تسبب لك التهاب الأعصاب الطرفية.

أعراض الإصابة بالتهاب الأعصاب الطرفية

هناك بعضا من الأعراض المعروفة والتي تظهر على المريض المصاب بالتهاب الأعصاب الطرفية ومنها:

  • الشعور بارتفاع درجة حرارة أطراف الجسم كاليدين أو الأرجل.
  • الشعور بالوخز و الألم الشديد في الأطراف فاغلب الأوقات.
  • عدم القدرة على حمل الأوزان أو أحمال ثقيلة.
  • الشعور بألم شديد بمجرد الوقوف قليلا أو الحركة أو المشي.
  • تغير لون القدمين أو ظهور بعض من الالتهابات والانتفاخ الملحوظ.

العلاج الطبيعي لعلاج التهاب الأعصاب

يعتبر العلاج الطبيعي من الحلول الفعالة في بعض من الحالات التي تتعرض لحدوث التهاب الأعصاب الطرفية، ويقوم الطبيب باستخدام العلاج الطبيعي بالتدليك أو استخدام الأجهزة المخصصة لعلاج التهاب الأعصاب.

يقوم الطبيب بتحديد نوعية العلاج اللازم للمريض بناء على التاريخ المرضي له وبعد أن يقوم بكشف لمعرفة ما هو السبب الرئيسي وراء الإصابة بالتهاب الأعصاب الطرفية، وحينها يقوم الطبيب بإعطاء المريض المصاب أما جدول للعلاج الطبيعي أو علاج دوائي.

فوائد التمارين الرياضية لعلاج التهاب الأعصاب

يجب على المصاب بالتهاب الأعصاب الطرفية أن يقوم ببعض من التمارين الرياضية الخفيفة، فمثلا يقوم المصاب بممارسة بعض من تمارين المشي الخفيف لمدة ربع ساعة يوميا، ويحاول أن يزيد من المدة بالتدريج، مما يعمل على تحسين أداء العضلات والأطراف بالإضافة إلى زيادة قوتها وتحسين الدورة الدموية في الجسم.

اقرأ أيضاً: علاج التهاب اوتار الكتف بالاعشاب والأطعمة

أفضل التمارين الرياضية لعلاج التهاب الأعصاب الطرفية

الوقوف وسند أصابع الأقدام على الحائط ومحاولة تحريك مشط الرجل فقط بشكل خفيف لتحسين الدورة الدموية.

سند أصابع اليدين على شئ ثابت ومحاولة تحريكها للأسفل وللأعلى، ومحاولة زيادة عدد التكرارات بالتدريج.

ركوب الدراجة من التمارين المهمة لزيادة تدفق الدم في الأطراف، فمن الممكن ممارسة بعض تمارين ركوب الدراجة يوميا لمدة ربع ساعة وزيادة المعدل بالتدريج.

أفضل الأطعمة لعلاج التهاب الأعصاب الطرفية

كما ذكرنا، قد يكون السبب وراء الإصابة بالتهاب الأعصاب الطرفية هو نقص في بعض من المعادن والفيتامينات وعلى الأخص فيتامين ب12 و ب6.

يجب على المريض المصاب بالتهاب الأعصاب الطرفية أن يقوم بتناول الأطعمة التي تحتوى على الفيتامينات والمعادن المهمة للجسم، تناول الخضروات الورقية والفواكه.

تقول الدراسات أن اكبر نسبة من مصابين التهاب الأعصاب الطرفية يكون بسبب مرض السكرى، ولذلك فالتحكم فنسبة السكر في الدم هي أولى الوقاية والعلاج من التهاب الأعصاب الطرفية.

نصائح للالتزام بنظام غذائي صحي متوازن

  • تناول الكثير من الخضروات الورقية خلال اليوم وقبل تناول الوجبات الرئيسية.
  • تناول البروتين الحيواني والذي يحتوى على نسبة مرتفعة من فيتامين B المركب.
  • شرب الكثير من الماء خلال اليوم بما لا يقل عن 10 أكواب على مدار اليوم.
  • تناول الدهون الصحية والمفيدة للجسم كالدهون وأحماض الاوميغا 3، والتي تعمل على تقليل نسبة الكوليسترول في الدم وتحارب الدهون الثلاثية.
  • التقليل من المشروبات التي تحتوى على نسب مرتفعة من الكافيين مثل القهوة والشاى، والتي قد تؤدى بنسبة كبيرة إلى ارتفاع ضغط الدم في الجسم وهو احد الأسباب الرئيسية في حدوث التهاب الأعصاب الطرفية.

اقرأ أيضاً: أدوية علاج التهاب الاعصاب الطرفية وأفضل طرق علاج التهاب الاعصاب الطرفية

مدة علاج التهاب الأعصاب الطرفية يتوقف على مدى التزام الشخص المريض وما هو مستوى الحالة التي وصل إليها، ويجب أن يقوم المصاب باستشارة الطبيب المختص بمجرد أن يبدأ في الشعور بالأعراض المصاحبة لالتهاب الأعصاب الطرفية، بالإضافة إلى انه يجب على المريض عدم تناول أي أدوية حتى لا يتسبب في حدوث أي مضاعفات محتملة.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.